تعد ثمار جوز الهند فريدة من نوعها، إذ إنها غنية بالدهون الصحية ومنخفضة السكريات، ويتم صنع حليب جوز الهند من ثمار جوز الهند بإضافة المثبتات التي تحفظ القوام الكريمي الناعم لفترة أطول.

وقد تم استهلاك حليب جوز الهند منذ آلاف السنين خاصةً في المناطق الاستوائية، ويستخدم على نطاق واسع في الهند وتايلند وغيرها، ويدخل في الكثير من وصفات الطهي مثل الحساء واليخنات، إضافةً إلى استخدامه في صنع الحلويات.

ما هو حليب جوز الهند؟

يعد حليب جوز الهند بديلاً صحياً لذيذاً لحليب البقر، ويأتي من ثمار جوز الهند البني الناضج، وله قوام كريمي كثيف، ويدخل في الكثير من المأكولات في جنوب شرق آسيا.

يختلف حليب جوز الهند عن ماء جوز الهند الذي يتواجد بشكل طبيعي داخل ثمار جوز الهند، إذ يمزج لب جوز الهند الصلب مع الماء لصنع حليب جوز الهند، إذ يحتوي على ما يقارب 50% من الماء، أما ماء جوز الهند فيتكون من 94% من الماء، كما أن ماء جوز الهند يحتوي على دهون ومغذيات أقل بكثير مما يحتويه حليب جوز الهند.

يحتوي حليب جوز الهند على الدهون الصحية، الألياف، والعديد من الفيتامينات مثل فيتامين سي، وحمض الفوليك، والمعادن مثل الحديد والمغنيسيوم، والنحاس، والمنغنيز، والسيلينيوم، كما يحتوي على بروتينات فريدة توفر العديد من الفوائد الصحية.

ما هي فوائد حليب جوز الهند؟

يقدم حليب جوز الهند العديد من الفوائد الصحية للجسم، ومن هذه الفوائد نذكر ما يلي:

فوائد حليب جوز الهند للتنحيف

يحتوي حليب جوز الهند على دهون ثلاثية ترتبط بعملية فقدان الوزن، إذ تساهم هذه الدهون بتوليد الطاقة في الجسم مما يساهم في تحفيز عملية الأيض وبالتالي فقدان الوزن، وخاصةً التخلص من دهون البطن وتزيد هذه الدهون من حساسية الإنسولين مما يسيطر على مستوى السكر في الدم ويعزز عملية فقدان الوزن.

كما يساهم حليب جوز الهند في إعطاء الشعور بالشبع مما يقلل من تناول الطعام.

للمزيد: طرق طبيعية لتعزيز عمليات الأيض

فوائد حليب جوز الهند للقلب

يحتوي حليب جوز الهند على حمض اللوريك المعروف بنشاطه المضاد للبكتيريا والفيروسات، ويقوم هذا الحمض بمنع ارتفاع مستوى الكوليسترول الضار في الدم، ويزيد مستوى الكوليسترول الجيد بشكل ملحوظ.

كما يحتوي حليب جوز الهند على المعادن الضرورية للدورة الدموية وتدفق الدم، مما يحافظ على توازن ضغط الدم، ومرونة الأوعية الدموية، واسترخاء العضلات مما يحافظ على صحة القلب ويقي من النوبات القلبية.


فوائد حليب جوز الهند للمناعة

حمض اللوريك الموجود في حليب جوز الهند يساهم في دعم الجهاز المناعي بالطرق التالية:

  • مضاد للالتهابات والميكروبات مما يقي من العديد من الالتهابات البكتيرية، إذ يعمل على تثبيط نمو بكتيريا المكورات العنقودية والمكورات العقدية الرئوية.
  • يقضي على الخلايا السرطانية في بعض أنواع السرطان مثل سرطان الثدي، من خلال تحفيز البروتينات المسؤولة عن تنظيم نمو الخلايا.

للمزيد: الغذاء وسرطان الثدي

فوائد حليب جوز الهند للسكري

تساعد الدهون الصحية الموجودة في حليب جوز الهند في إبطاء إفراز السكر في الدم، مما يساهم في التحكم في مستوى إفراز الإنسولين ومنع ارتفاع مستوى السكر في الدم، لذا يعتبر حليب جوز الهند بديلاً جيداً للسكر كمصدر للطاقة.

{Cta}

فوائد حليب جوز الهند لقرحة المعدة

لوحظ أن حليب جوز الهند يساهم في تقليل فرصة الإصابة بالقرحة، إذ إنه يحافظ على البطانة المخاطية المبطنة للمعدة ويقيها من التقرحات.

فوائد حليب جوز الهند للبروستاتا

تحتوي غدة البروستاتا على كمية عالية من الزنك الذي يعد معدناً ضرورياً لأنسجتها، ونظراً لاحتواء حليب جوز الهند على نسبة جيدة من الزنك، فإن تناوله بانتظام يحافظ على صحة البروستاتا، ويقلل خطر الإصابة بسرطان البروستاتا. 

فوائد حليب جوز الهند للبشرة

يعتبر حليب جوز الهند صحياً جداً للبشرة، إذ يغذي البشرة ويمنحها مظهراً صافياً متوهجاً، ويقدم جوز الهند الفوائد التالية للبشرة:

  • ترطيب البشرة: يساهم وضع حليب جوز الهند في ترطيب البشرة والوقاية من الجفاف والحكة والاحمرار، ويهدئ البشرة، ويمكن مزج كوب من حليب جوز الهند مع نصف كوب من ماء الورد والقليل من بتلات الورد وإضافة المزيج إلى ماء الاستحمام للحصول على الترطيب.
  • تأخير ظهور علامات الشيخوخة: يحافظ حليب جوز الهند على مرونة الجلد ويحسن مظهره الصحي لاحتوائه على فيتامين ج والنحاس مما يؤخر ظهور التجاعيد والخطوط الدقيقة، ويمكن عمل قناع بمزج القليل من حليب جوز الهند مع 6-7 حبات من اللوز المطحون ووضعه على الوجه لمدة 15 دقيقة ثم غسل الوجه بالماء البارد، ويكرر هذا القناع مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعياً.
  • علاج الأمراض الجلدية: يحتوي حليب جوز الهند على خصائص مضادة للميكروبات مما يمنع ظهور حب الشباب ويمنع انسداد المسامات في الجلد.
  • علاج حروق الشمس: يساهم وضع حليب جوز الهند على حروق الشمس في علاجها وتقليل الألم والاحمرار والتورم الناجم عن هذه الحروق، ويساعد في تسريع شفائها بشكل فعال، ويمكن وضع طبقة رقيقة من حليب جوز الهند ليلاً على الحروق وغسل الوجه في الصباح.
  • إزالة المكياج: يمكن مزج ملعقتين من زيت الزيتون مع ملعقة من حليب جوز الهند واستخدامها كمزيل مكياج صحي ومغذي للبشرة.
  • تقشير البشرة: يمكن عمل عجينة من الشوفان المطحون مع حليب جوز الهند واستخدام المزيج كمقشر للبشرة مرة أو مرتين أسبوعياً.

للمزيد: فوائد فيتامين سي للوجه والبشرة؟

فوائد حليب جوز الهند للشعر

يمكن استخدام حليب جوز الهند بانتظام على الشعر للحصول على شعر ناعم ولامع، إذ يقدم حليب جوز الهند الفوائد الصحية التالية للشعر:

  • تعزيز نمو الشعر لاحتوائه على عناصر غذائية تغذي بصيلات الشعر، وذلك بتدليك الشعر بحليب الحوز قبل الاستحمام بنصف ساعة.
  • تغذية الشعر وترطيبه والتخلص من جفاف الشعر وتلفه، واستعادة لمعانه.
  • تهدئة فروة الرأس وعلاج الحكة وقشرة الرأس.
  • تسهيل تسريح الشعر ومنع تشابكه مما يوفر نعومة أكثر.
  • زيادة كثافة الشعر.

{Article}

ما هي أضرار حليب جوز الهند؟

يعد تناول حليب جوز الهند آمناً عند تناوله باعتدال دون إفراط، إذ إن الإفراط في تناوله قد يتسبب بزيادة الوزن بسبب احتوائه على الكثير من السعرات الحرارية.

يمكن أن يتسبب باضطراب الجهاز الهضمي مثل الإمساك والإسهال في الأشخاص الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي.

قد يتسبب حليب جوز الهند بالحساسية في بعض الأشخاص بسبب احتوائه على بعض أنواع البروتينات، وتؤدي هذه الحساسية إلى ظهور أعراض تتمن ما يأتي:

  • الإصابة بالغثيان والرغبة بالتقيؤ.
  • الإصابة بالإسهال.
  • الشعور بألم البطن.
  • حدوث حكة في الفم أو الحلق أو العينين أو الجلد.
  • في الحالات الشديد يمكن أن يحدث تورم وضيق في التنفس والطفح الجلدي.

ما هي طريقة صنع حليب جوز الهند؟

يمكن صنع حليب جوز الهند في المنزل بسهولة، ويستغرق صنعه عشرة دقائق فقط، وكل ما نحتاج إليه هو أربعة أكواب من الماء، وكوبين من جوز الهند المبشور، ويتم تحضيره بالطريقة التالية:

  • تسخين الماء على النار لكن دون أن يصل إلى الغليان.
  • يخلط جوز الهند في الخلاط ثم يضاف إليه الماء الساخن ويخلط مرة أخرى حتى يصبح المزيج كثيفاً.
  • تصفية الخليط في قطعة قماش نظيفة وجمع السائل الناتج في وعاء.
  • يتم استخدام الحليب مباشرة أو حفظه في الثلاجة لحين الاستخدام.

{Question}