قشرة الرأس

Dandruff

هل تعاني من أعراض قشرة الراس ؟

قم بالإجابة عن الأسئلة المتعلقة بالأعراض لتتطمئن على صحتك و نساعدك بشكل أفضل.
قم باختيار الأعراض اللتي تعاني منها.

ما هو قشرة الرأس

قشرة الرأس (بالإنجليزية: Dandruff)، أو قشرة الشعر هي حالة جلدية شائعة غير مؤذية تؤثر على فروة الرأس وتسبب ظهور قشور جلدية جافة على فروة الرأس.

يعاني معظم الأشخاص من قشرة الرأس في أحد مراحل حياتهم، إلا أنها غالباً ما تتطور في مرحلة المراهقة إلى منتصف العمر.

 

غالباً ما يكون سبب ظهور قشرة الشعر غير واضح، إلا أن بعض العوامل قد تسهم في تطور قشرة الرأس، حيث تتضمن هذه العوامل ما يلي:

  • التهاب الجلد الدهني

يمتلك الأشخاص الذين يعانون من التهاب الجلد الدهني (بالإنجليزية: Seborrheic Dermatitis) جلداً دهنياً متهيجاً، حيث أنهم أكثر عرضة للإصابة بقشرة الرأس، كما يظهر الجلد بلون أحمر دهني، ويكون مغطى ببقع قشرية بيضاء أو صفراء اللون، ويؤثر على فروة الرأس، والصدر، والحواجب، وغيرها من مناطق الجسم.

 يزداد خطر الإصابة بالتهاب الجلد الدهني عند الأشخاص الذين يعانون من أمراض أو حالات معينة، والتي تتضمن ما يلي:

  • الصدفية، أو صدفية فروة الرأس.
  • عدوى فيروس العوز المناعي البشري (بالإنجليزية: Human Immunodeficiency Virus).
  • حب الشباب.
  • مرض الوردية أو العد الوردي (بالإنجليزية: Rosacea).
  • مرض باركنسون.
  • مرض الصرع.
  • إدمان الكحول.
  • الإكتئاب.
  • اضطرابات الأكل.
  • ضعف جهاز المناعة.
  • السمنة.
  • التعب والإرهاق.
  • الأشخاص الذين تعافوا من نوبات قلبية، أو سكتات دماغية.
  • الاكزيما

حيث قد تسبب الاكزيما (بالإنجليزية: Eczema) ظهور بقع جافة حمراء اللون، وشديدة الحكة على مناطق مختلفة من الجسم.

التهاب الجلد التماسي

يظهر التهاب الجلد التماسي (بالإنجليزية: Contact Dermatitis) على شكل احمرار والتهاب (تهيج) في الجلد، والذي قد يرافقه تقرح أو تشقق في الجلد.

تتطور حالات التهاب الجلد التماسي عادة نتيجة حدوث تفاعل تجاه أحد المنتجات مثل أصباغ الشعر، أو بخاخات الشعر، أو بعض أنواع الشامبو، أو غيرها من منتجات العناية بالشعر والبشرة.

  • الصدفية

حيث تسبب الصدفية (بالإنجليزية: Psoriasis) ظهور بقع حمراء قشرية ومتقرحة على الجلد مغطاة بطبقة فضية اللون من القشور.

  • قشرة الرضع

تسبب قشرة الرضع أو ما يعرف قبعة المهد أو قلنسوة المهد (بالإنجليزية: Cradle Cap) ظهور طبقات دهنية قشرية صفراء اللون على فروة الرأس، والحواجب، ومنطقة الحفاظ عند الأطفال.

اقرأ أيضاً: مشكلة تقلق معظم الأمهات: القشرة عند الرضع

  • الفطريات

حيث يسبب نوع من الفطريات يعرف باسم المالاسيزيا (بالإنجليزية: Malassezia) تطور العديد من حالات قشرة الرأس، وهو فطر يعيش على فروة الرأس ويتغذى على الزيوت التي يتم إفرازها بواسطة بصيلات الشعر.

لا يسبب فطر المالاسيزيا عادة أي مشاكل، إلا أن الجهاز المناعي عند بعض الأشخاص قد يسبب حدوث استجابة مفرطة تجاه هذا الفطر، مما يؤدي إلى تهيج فروة الرأس، وزيادة إنتاج الخلايا الجلدية، الأمر الذي يؤدي إلى تكون قشرة الرأس عند موت هذه الخلايا الجلدية واختلاطها مع الزيت الموجود في فروة الرأس والشعر.

قد يسبب نوع آخر من الفطريات يعرف باسم سعفة الرأس (بالإنجليزية: Tinea capitis) تطور قشرة الرأس أيضاً، حيث يسبب هذا الفطر ظهور طفح جلدي أحمر أو فضي اللون على فروة الرأس، قد يرافقه احياناً حدوث تساقط بقعي للشعر.

يوصى باستشارة طبيب مختص في حال المعاناة من حالات مستمرة من قشرة الرأس، والحكة الشديدة، أو في حال زيادة شدة الأعراض مع الوقت، حيث يمكن أن يقوم الطبيب بتحديد وتشخيص مشكلات معينة تسبب تطور قشرة الرأس، مما يساعد على علاجها.

يمكن استعمال عدد من المستحضرات التي يمكن الحصول عليها دون وصفة طبية لعلاج حالات قشرة الرأس الخفيفة، ويوصى أيضاً باستعمال مشط الشعر برفق لإزالة أي قشور عالقة في الشعر، مع أهمية عدم إزالة القشرة عن فروة الرأس بشكل عنيف، حيث أن ذلك قد يهيج من الحالة، ثم يوصى بغسل الشعر بعد ذلك باستعمال أحد أنواع الشامبو المضادة للقشرة.

شامبو لقشرة الرأس

يوصى قبل البدء باستعمال أحد أنواع الشامبو المضاد للقشرة بالقيام بإزالة أكبر عدد ممكن البقع القشرية الموجودة على فروة الرأس، الأمر الذي يزيد من فاعلية الشامبو.

تحتوي أنواع الشامبو المضادة للقشرة المختلفة عادةً على أحد المواد التالية:

  • دواء الكيتوكونازول (بالإنجليزية: Ketoconazole)، وهو دواء مضاد للفطريات يمكن استعماله لمختلف الفئات العمرية.
  • كبريتيد السيلينيوم (بالإنجليزية: Selenium Sulfide)، وهو مركب يساعد على التحكم بقشرة الرأس عن طريق تقليل عملية إنتاج الزيت من غدد فروة الرأس، كما أنه يمتلك خصائص مضادة للفطريات.
  • بيريثيون الزنك (بالإنجليزية: Zinc Pyrithione)، وهو مركب يعمل على إبطاء عملية نمو الفطريات.
  • حمض الساليسيليك (بالإنجليزية: Salicylic acid)، حيث يساعد هذا المركب على التخلص من الخلايا الجلدية الزائدة.
  • قطران الفحم (بالإنجليزية: Coal Tar)، وهو مركب يمتلك خصائص طبيعية مضادة للفطريات، كما أنه يساعد على التقليل من إنتاج الخلايا الجلدية الإضافية. قد يؤدي استعمال قطران الفحم لفترات زمنية طويلة إلى التأثير على لون الشعر المصبوغ أو المعالج، كما أنه قد يزيد من حساسية فروة الرأس لأشعة الشمس، يوصى لذلك بارتداء القبعات أثناء استعماله. قد يمتلك قطران الفحم خصائص مسرطنة عند استعماله بجرعات عالية.
  • زيت شجرة الشاي (بالإنجليزية: Tea-Tree Oil)، حيث يستعمل هذا الزيت في العديد من أنواع الشامبو، إذ أنه يمتلك خصائص مضادة للفطريات والبكتيريا، إلا أنه يوصى بالقيام بتجريب المنتجات التي تحتوي على هذا الزيت على منطقة صغيرة من الجلد قبل البدء باستعماله، حيث أنه قد يسبب تطور تفاعلات حساسية عند البعض.

ينبغي اتباع التعليمات المرفقة من مع كل نوع من أنواع الشامبو أو المنتجات المضادة للفطريات للحصول على أفضل نتائج علاجية، كما يمكن استشارة الطبيب المختص، أو الصيدلاني حول الاستعمال الصحيح لهذه المنتجات.

للمزيد: فوائد زيت شجرة الشاي للشعر

 وصفات منزلية لعلاج قشرة الرأس

يمكن أيضاً أن يتم اللجوء إلى بعض الوصفات المنزلية التي قد تساعد على علاج، أو التقليل من قشرة الرأس، حيث تتضمن ما يلي:

  • زيت جوز الهند، حيث أنه قد يساعد على تحسين رطوبة فروة الرأس، والتقليل من جفافها الذي يزيد من قشرة الرأس.
  • الصبر  أو الألوي فيرا (بالإنجليزية: Aloe Vera)، والذي يتم استعماله في العديد من المنتجات لعلاج عدد من الحالات الجلدية، كما يعتقد أنه قد يكون مفيداً في علاج قشرة الرأس لما يمتلكه من خصائص مضادة للفطريات والبكتيريا.
  • خل التفاح، حيث يعتقد أن خصائص خل التفاح الحامضية تساعد على تحفيز عملية التخلص من خلايا الجلد الميتة في فروة الرأس، كما أنه قد يسهم في تقليل نمو الفطريات، إلا أنه لا يوجد دراسات علمية تثبت صحة هذه الإدعاءات. يمكن استعمال خل التفاح عن طريق خلط بضعة ملاعق صغيرة منه مع الشامبو، أو عن طريق خلطه مع الزيوت الأساسية.
  • أحماض أوميجا- 3، تعتبر أحماض أوميجا- 3 من المكونات الأساسية الضرورية لصحة الجلد، حيث أنها تساعد على التحكم بإنتاج الزيوت، وترطيب الجلد، وغيرها، بالإضافة إلى أنه يساعد على التقليل من الالتهابات مما يساعد على التقليل من تهيج الجلد الذي قد يرافق قشرة الرأس، كما أن نقص أوميجا- 3 يسبب أعراض مختلفة تشمل جفاف الشعر والجلد، وقد يؤدي أيضاً إلى تطور قشرة الرأس.
  • البروبيوتيك (بالإنجليزية: Probiotics)، أو البكتيريا النافعة، حيث أن تناول الأطعمة أو المكملات الغذائية التي تحتوي على البروبيوتيك يعزز من قوة جهاز المناعة، مما يساعده على محاربة العدوى الفطرية التي قد تسبب تطور قشرة الرأس، كما أنها قد تساعد على التقليل من أعراض بعض الحالات الجلدية مثل الاكزيما، أو التهاب الجلد لا سيما عند الأطفال.

اقرأ أيضاً: فوائد الافوكادو للشعر

Yvette Brazier. How to treat dandruff. Retrieved on the 16th of December, 2020, from:

https://www.medicalnewstoday.com/articles/152844

National Health Service. Dandruff. Retrieved on the 16th of December, 2020, from:

https://www.nhs.uk/conditions/dandruff/

Rachael Link. 9 Home Remedies to Get Rid of Dandruff Naturally. Retrieved on the 16th of December, 2020, from:

https://www.healthline.com/nutrition/ways-to-treat-dandruff

أخبار ومقالات طبية

6,317خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

تغذية
فوائد قشر الموز
تغذية فوائد قشر الموز 27 ديسمبر 2019
صحة الطفل
مشكلة تقلق معظم الأمهات: القشرة عند الرضع
صحة الطفل مشكلة تقلق معظم الأمهات: القشرة عند الرضع 29 مارس 2019
تغذية
فوائد قشر القهوة
تغذية فوائد قشر القهوة 26 أبريل 2018
تغذية
فوائد قشر الرمان
تغذية فوائد قشر الرمان 28 فبراير 2018
البشرة والجمال
كيف نسيطر على مشاكل الشعر وفروة الراس
البشرة والجمال كيف نسيطر على مشاكل الشعر وفروة الراس 23 أبريل 2013
البشرة والجمال
معلومات عامة حول قشرة الرأس
البشرة والجمال معلومات عامة حول قشرة الرأس 25 مارس 2013

فيديوهات طبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

144 طبيب موجود حاليا للإجابة على سؤالك

هل تعاني من اعراض الانفلونزا أو الحرارة أو التهاب الحلق؟مهما كانت الاعراض التي تعاني منها، العديد من الأطباء المختصين متواجدون الآن لمساعدتك.

مصطلحات طبية مرتبطة بالأمراض الجلدية

5000 طبيب يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي.

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة