يعتبر التين من الفاكهة الصيفية المنتشرة في منطقة حوض البحر الابيض المتوسط، وعلى الرغم من الفوائد الصحية التي تحملها الثمار الطازجة، إلا أن للمجففة منها فوائد عديدة لا تقل أهمية.

يتوفر التين المجفف طوال السنة، على عكس التين الطازج الذي يتلف بسرعة بعد نضوجه. 

التين المجفف والتين الطازج

التين المجفف هو التين اللذي عرض للحرارة بهدف سحب الماء منه دون إضافة السكر، مما يجعل قيمته الغذائية أعلى من تلك التي يحتويها التين الطازج؛ حيث أن الحصة الغذائية تعادل حوالي حبتين مجففتين، بينما تساوي حوالي 4 حبات من التين الطازج.

يتم تجفيف التين إما بتعريضه لأشعة وحرارة الشمس مباشرةً، أو بتعريضه لحرارة عالية لتجفيف الماء منه، مما ينتج وجبةً خفيفةً صحية وغنية بالألياف.

القيمة الغذائية للتين المجفف

يحتوي التين على العديد من العناصر الغذائية المفيدة للصحة، فهو يحتوي على ما يلي:

  • البروتين.
  • الكربوهيدرات.
  • الكالسيوم.
  • فيتامين ك.
  • البوتاسيوم.
  • الحديد.
  • المغنيسيوم.

كما أن التين المجفف يحتوي على أعلى كمية من الألياف مقارنةً بالفاكهة الأخرى، بالإضافة لاحتوائه على الكثير من مضادات الأكسدة التي تدعم المناعة. وما يميز التين المجفف هو احتواؤه على سعرات حرارية قليلة، وهو تقريباً خالٍ من الدهون.

فوائد التين المجفف الصحية

يعتبر التين المجفف خياراً صحياً على مائدتنا الغذائية لأسباب عديدة، نذكر منها ما يلي.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

التين المجفف غني بالألياف

يزود التين الجسم بـ 11.2- 15.7 % من الكمية الموصى بها من الألياف يومياً حسب العمر والجنس، مما يجعله علاج فعال للامساك خاصةً لدى كبار السن، والعديد من الاشخاص اللذين يتناولون أدوية عديدة قد تكون لها تداخلات مع بعض أنواع الادوية المسهلة.

التين المجفف غني بالفيتامينات

التين غني بالعديد من الفيتامينات (بعض فيتامينات ب1، ب2، ب3،ب6، الكولين، حمض البانتثونك و حمض الفوليك و الفيتامينات C، A، K، E ).

التين المجفف غني بالمعادن

يعد التين من أغنى الفاكهة المجففة بالمعادن كالبوتاسيوم مما يجعله صديقاً ومنظماً لعمل القلب، حيث تزودنا الحصة الواحدة منه بما يعادل 5.8% من الكمية الموصى بها يومياً من الكالسيوم، إضافةً لكونه يحتوي على كمية ضئيلة من الصوديوم، مما يجعله ملائما لمرضى الضغط.

التين المجفف غني بمضادات الأكسدة

التين غني بمضادات الاكسدة، والتي تساهم في تقليل خطر الاصابة بأنواع معينة من السرطانات، حيث يحتوي التين المجفف على كمية أعلى بعشرة أضعاف من مضادات الأكسدة (vitamin C، E، B carotene) مقارنةً بباقي الفاكهة المجففة، كما أن غناه بالبوليفينولات والمواد الفينولية يساعد على الوقاية من سرطان الجلد. كما ويساهم في علاج سرطان البروستات والوقاية منه، لغناه بالبوليفينولات وخاصة coumarine.

التين المجفف بديل مناسب للحلويات

يعتبر التين المجفف بديلاً صحياً للحلويات في فصلي الصيف و الشتاء، وذلك لطعمه الحلو وعدم احتوائه على المواد الدسمة المشبعة والمصنعة (بالإنجليزية: trans fatty acid)، مما يجعله خياراً صحياً للذين يحاولون خسارة الوزن، أو للذين يعانون من ارتفاع كوليسترول الدم خلال ايام السنة كاملة.

كما يمكن تناول التين المجفف مع حبتي جوز لزيادة فائدته، وللحصول على وجبة خفيفة صحية.

ينصح مرضى السكري والكلى والاشخاص اللذين يعانون من زيادة الوزن بمراقبة الكمية المتناولة من التين الطازج والمجفف، لأن تناوله يترافق مع زيادة في كمية السكر والبوتاسيوم في الجسم.

اقرأ أيضا: التين.. عرف فوائده القدماء فقدسوه

قف  وفكر قبل  أن  تغريك  ملصقات المنتجات  الغذائية