يتبع الكركم (بالإنجليزية: Turmeric) المملكة النباتية، وهو من طائفة مغطاة البذور، موطنه الأصلي الهند واسمه العلمي (بالإنجليزية: Curcuma longa)، وويوجد للكركم من الفوائد الطبية الكثير والكثير، وقد عرفه الناس في صورة المسحوق الأصفر الشهير، ومؤخراً في صورة مشروب، تضاف إليه بعض الإضافات الأخرى، ومن أشهر هذه المشروبات مشروب حليب الكركم.

ويطلق على حليب الكركم اسم الحليب الذهبي، وهو مشروب هندي الأصل، يحضر الكركم بتسخين الحليب الحيواني أو النباتي مع الكركم وبعض التوابل الأخرى، مثل القرفة والزنجبيل، اكتسب الكركم شهرة عالمية من خلال معرفة الجميع بفوائد شرب الكركم قبل النوم، ومن بينها تناول هذا المشروب يومياً بصفة منتظمة، والتي سنحاول أن نلقي الضوء على البعض منها.

فوائد شرب الكركم قبل النوم وتنقية الكبد من السموم

يعمل الكركم على تطهير الكبد ومنع تراكم الأحماض الدهنية بداخله، ولذلك فإن الكركم سيجعل الكبد يتخلص من ملوثاته الضارة التي لحقت به طوال اليوم، أولاً بأول، وبالتالي يصبح الجسد نقياً من أدران وسموم النهار، والكبد معافى وخالي من السموم.

اقرأ أيضاً: أغذية لتنقية الكبد

فوائد شرب الكركم كمضاد للأكسدة

تعتبر مضادات الأكسدة مركبات تحمي الجسم من التعب التأكسدي الذي يلحق بالخلايا خلال فترات نشاطها، وضرورية لخلايا الجسم لتفادي الإصابة بالعدوى والأمراض، يستخدم الكركمين، وهو المادة الفعالة والنشطة في الكركم، كأحد مضادات الأكسدة القوية، كذلك، يحتوي حليب الكركم على القرفة والزنجبيل، وهما من المواد التي لها صفات مضادة للأكسدة.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

فوائد شرب الكركم قبل النوم وتقليل الالتهاب وآلام المفاصل

يلعب الالتهاب المزمن دوراً اساسياً في الأمراض المزمنة، مثل السرطانات، والزهايمر، وأمراض القلب، ولذا فإن تناول المواد الغذائية الغنية بمضادات الالتهاب تحد من خطر الإصابة بهذه الأمراض، كما أنه من فوائد شرب الكركم قبل النوم أنه يجعل عملية الاسترخاء والنوم أسهل لتفادي هذه الآلام التي تمنع النوم، أو تؤخره على الأقل.

يحتوي حليب الكركم على مواد لها القدرة على تخفيف الآلام، ومضادة للالتهاب، مثل الزنجبيل والقرفة والكركمين، وفي مقارنة بين التحضيرات الدوائية والكركم في القدرة على تخفيف الألم والالتهاب، وجد أنه يتفوق على المستحضرات الدوائية حيث أنه ليس له آثار جانبية.

يلعب الكركم دوراً فعالاً في حالات هشاشة العظام، والتهاب المفاصل الروماتويدي، وذلك لما له من تأثير كمضاد للالتهابات، وفي دراسة أجريت على 45 مريض بالتهاب المفاصل الروماتويدي، وجد أن 500 مللي غرام من الكركمين يومياً أكثر فعالية من 50 غرام من العلاجات الشائعة.

كذلك في دراسة أخرى استغرقت ستة أسابيع، على ما يقارب 250 مريض ممن يعانون من هشاشة العظام، وجد أن من يستخدمون مستخلص الزنجبيل، أحد مكونات حليب الكركم شعروا بآلام أقل ممن تناولوا المستحضرات الدوائية الأخرى.

فوائد شرب الكركم وتحسين الذاكرة ووظائف المخ

يلاحظ الكثير من الناس عند النهوض في الصباح أن جزءاً كبيراً من ذكريات وأحاديث الليلة الماضية قد صار منسياً، تؤكد الدراسات أن من فوائد شرب الكركم قبل النوم قدرة الكركمين على رفع مستويات عوامل التغذية العصبية والمعروفة باسم (بالإنجليزية: BDNF)، وهي مسئولة عن نمو خلايا الدماغ، وفي حالة وجود هذه العوامل بنسبة منخفضة، فإنها تُسبب اضطرابات في الدماغ أشهرها الزهايمر.

يعتبر السبب الأساسي في ظهور الزهايمر تزايد مستويات بروتين تاو، وعلى اعتبار أن الدراسات تشير إلى قدرة القرفة وهي إحدى مكونات حليب الكركم على تقليل بروتين تاو، ومن ناحية أخرى وجد أن للقرفة القدرة على تقليل أعراض مرض باركنسون، وتحسين وظائف الدماغ، يستطيع الزنجبيل أيضاً أن يُحسن من الذاكرة وردود الأفعال، ويحمي من فقدان المخ لقدرته بمرور العمر.

فوائد شرب الكركم قبل النوم وتحسين المزاج

يقلل الكركمين من أعراض الاكتئاب، ويستطيع تحسين الحالة المزاجية للأفراد، وقد أجريت دراسة على حوالي 50 شخص لديهم اكتئاب قد تناولوا الكركمين لمدة ستة أسابيع ووجد أنهم تماثلوا للشفاء أفضل من الذين تناولوا مضادات الاكتئاب المعروفة، ولا يزال هناك المزيد من الوقت لعمل دراسات أخرى في هذا المجال للوصول لنتائج قوية حول دور الكركم في تعديل المزاج.

فوائد شرب الكركم قبل النوم والحماية من أمراض القلب

تعتبر أمراض القلب من أكثر الأسباب في الوفاة حول العالم، كذلك فإن الكثير من البشر يتعرضون لخطر السكتات القلبية وهم نيام، وقد وجد أن المكونات الثلاثة الرئيسية في حليب الكركم وهي القرفة والزنجبيل والكركم يمكنها تفادي أخطار الإصابة بأمراض القلب.
وفي عدة دراسات وجد أن 120 مللي غرام من القرفة يمكن أن يخفض الكوليسترول والدهون الثلاثية إلى مستويات آمنة بالجسم.

وفي دراسة أخرى قد أجريت على 40 شخص مصاب بمرض السكري النوع الثاني تناولوا 2 غرام من الزنجبيل يومياً لمدة ثلاثة شهور، وجد أن معدلات الخطر بالإصابة بالقلب قد انخفضت بنسبة 28%، بالإضافة إلى قدرة الكركمين على تحسين بطانة الأوعية الدموية.

وقد أجريت تجربة على مجموعة من الأشخاص ممن قاموا بإجراء جراحة في القلب، فقد تناولوا 4 غرامات من الكركمين قبل وبعد الجراحة، ووجد أنهم أقل عرضة للإصابة بنوبات قلبية أثناء تواجدهم بالمستشفى بنسبة 65% من الأشخاص الذين لم يتناولوا الكركمين، ومما ذكرناه من صفات الكركم المضادة للأكسدة والالتهاب وبالتالي القدرة على حماية القلب.

للمزيد: كيف تحمي نفسك من أمراض القلب؟

فوائد شرب الكركم قبل النوم وتقليل مستويات السكر في الدم

ترتفع نسبة السكر في الدم مع فترات السكون التي يكون عليها الجسم مثل حالات النوم أو عدم القيام بعمل تمارين رياضية، وقد تساعد المكونات الموجودة في الحليب الذهبي، وخاصة الزنجبيل والقرفة، على خفض مستويات السكر في الدم.
يؤدي تعاطي 6 غرامات من القرفة يومياً، إلى تقليل مستويات السكر في الدم بنسبة 29%، بالاضافة لقدرتها على تقليل مقاومة الانسولين.

تخفض القرفة من كمية الجلوكوز الممتصة في الأمعاء، وبالتالي تؤدي إلى تحسين نسبة السكر بالدم، كذلك وضع كمية صغيرة من الزنجبيل للطعام يخفض مستوى السكر في الدم بنسبة 27%، كما تستطيع تخفيض مستوى الهيموجلوبين بنسبة 10% وهو ما يعني القدرة على التحكم في مستويات السكر لاحقاً.

حساب مؤشر كتلة الجسم

تقوم هذه الحاسبة بحساب مؤشر كتلة الجسم، وهو عبارة عن وزن الشخص بالكيلوجرام مقسوماً على مربع طوله بالمتر، ويستعمل كمقياس لتحديد ارتفاع دهون الجسم، وأداة لتقسيم الأوزان إلى فئات ترتبط مع زيادتها بتطور مشاكل صحية معينة مرتبطة بالسمنة.
تنبيه: مؤشر كتلة الجسم هو ليس بديلاً عن الفحص الطبي الدقيق لارتفاع دهون الجسم والأمراض المرتبطة بها، ويجب عدم استعماله لهذه الأغراض.

الطول
الوزن
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
مؤشر كتلة الجسم
kg/m2
الدقة العشرية

فوائد شرب الكركم قبل النوم والوقاية من الإصابة بالسرطان

يستطيع الكركمين قتل الخلايا السرطانية ومنع نموها وهي معزولة في أنابيب الاختبار، كذلك تشير بعض الدراسات لوجود مادة في الزنجبيل والقرفة لهم القدرة على الحد من نمو الخلايا السرطانية معملياً، لكن معظم هذه الدراسات تحتاج للمزيد من البحث والدقة للتأكد من وجود علاقة بين تفادي خطر السرطان وتناول حليب الكركم.

فوائد شرب الكركم كمضاد للبكتيريا والفطريات والفيروسات

يستخدم في بعض البلدان حليب الكركم لعلاج نزلات البرد، كما أن الكثير ممن يعملون بالطب الشعبي يصفونه على أنه مقوي للجهاز المناعي، يستطيع الكركمين تنشيط الخلايا اللمفاوية الدفاعية مثل الخلايا البائية والتائية والقاتلة الطبيعية، وبالتالي يجعل الكركمين الجهاز المناعي أكثر قوة وقدرة للدفاع عن الجسم ضد الأجسام الغريبة.

يحقق الكركمين نتائج رائعة، في الكثير من الدراسات المعملية، في كونه مضاد للبكتريا، والفطريات، والفيروسات، ولذا يستطيع منع ومكافحة الالتهاب، يستطيع الزنجبيل أيضاً منع نمو البكتيريا، كما أنه يفيد في علاج الكثير من العدوى الفيروسية للجهاز التنفسي.
تؤكد الدراسات أن مادة سينمالدهيد، المادة الفعالة في القرفة يثبط نمو البكتيريا، ولذلك يستطيع علاج الالتهابات الفطرية بالجهاز التنفسي.

فوائد شرب الكركم قبل النوم وتحسين عملية الهضم

يعتبر تأخير الطعام بالمعدة أهم أسباب عُسر الهضم، والذي يسبب مضايقات أثناء محاولة النوم، لكن الدراسات أثبتت أن الزنجبيل والكركم يقوما بتسريع عملية إفراغ الطعام من المعدة، ويساعد الكركم في تسهيل هضم الدهون عن طريق زيادة إنتاج الصفراء بنسبة 60%، وهي المسئولة عن تفتيت الدهون.

توضح الدراسات أن الكركم يساعد في عملية الهضم بأن تحدث بسهولة، ويمنع التقرحات التي تصيب القولون، والمعروفة باسم التهاب القولون التقرحي (بالإنجليزية: Ulcerative colitis)، لا يقتصر دور الكركم على تحسين عملية الهضم فقط، بل يشارك في فقدان الوزن، والتخلص من الدهون المتراكمة أسفل الجلد لمرضى السمنة.

فوائد شرب الكركم قبل النوم وتقوية العظام

يستطيع الكركم أن يمنع فقد العظام من الجسم بنسبة 50%، وإذا أضيف مع اللبن بما يحتويه من كالسيوم وفيتامينات، فإنه يكون مقوياً للعظام ومحافظاً عليها، خاصة في أثناء النوم.

جوزة  الطيب