يعتبر جهاز المناعة هو جميع الخلايا والأجسام المضادة (بالإنجليزية: Antibodies) المسؤولة عن حماية الجسم من الأجسام الغريبة والجراثيم المسببة للأمراض داخل الجسم وعلى سطح الجلد، إذ يلعب جهاز المناعة دورا كبيرا جدا في حماية أجسامنا من الأمراض، لذا علينا دائما أن نبقيه قويا حتى يستطيع أن يكمل مهمته على أكمل وجه.

توجد الكثير من الأمور التي يجب علينا إتباعها لحماية جهاز المناعة لدينا حتى يستطيع القيام بعمله بشكل كامل خصوصا في فصل الشتاء لأن المناعة في هذا الفصل تقل كثيرا بسبب وجود الفيروسات وانخفاض درجة الحرارة والاصابة ببعض الأمراض المعدية مثل: الرشح والانفلونزا.

10 طرق لتعزيز جهازك المناعي في فصل الشتاء

يوجد طرق كثيرة نستطيع من خلالها حماية أجسامنا في فصل الشتاء، منها:

تعزيز جهاز المناعة من خلال المحافظة على نظام غذائي صحي ومفيد

يعتبر تناول وجبة الفطور من الأمور التي يجب المداومة والمحافظة عليها لما لها من أهمية في إبقاء أجسامنا بصحة كبيرة طوال اليوم، إذ يجب أن تحتوي وجبة الإفطار على المواد الغذائية التي تزيد من مناعة أجسامنا وتمنحه الطاقة العالية.

ومن الأمور التي يجب الاهتمام بها عند تناول وجبة الإفطار ما يلي:

  • احتواء وجبة الإفطار على البروتينات وليس السكريات وذلك لأن البروتينات تعطي أجسامنا الطاقة التي تلزمه خلال اليوم دون أن يتفاجأ الجسم بظهور الجلوكوز في الدم بشكل ملحوظ نتيجة تناول السكريات الموجودة في الحبوب أو العسل أو المربى.
  • يجب أن تخلو وجبة الافطار من وجود الكافيين لأنها تزيد من نسبة الأدرينالين في الدم والتي تبقي الجسم في حالة من التنبيه الدائم خلال اليوم، وسوف يعمل ذلك على إيقاف عمل جهاز المناعة لظنه أن الجسم في حالة تأهب لخطر ما.

كذلك يجب علينا الاهتمام بنظامنا الغذائي والمحافظة على وجود الخضار والفواكه والأعشاب والمكسرات الضرورية لإبقاء أجسامنا بصحة كبيرة خلال فصل الشتاء.

وهناك العديد من الأعشاب المفيدة لمناعة الجسم والتي يجب علينا إدخالها في نظامنا الغذائي مثل:الشاي الأخضر والبابونج بسبب احتوائها على بعض مضادات الأكسدة التي تقاوم الأمراض والفيروسات وأيضا إعطائنا الطاقة اللازمة في فصل الشتاء.

كما يجب إضافة الفواكه الحمضية أيضا على غذائنا بسبب احتوائها بشكل كبير على فيتامين سي الذي يحمي من الأمراض والفيروسات.

وبالإضافة إلى ذلك فإن تناول الحمضيات يساعد كثيرا في حمايتنا من الأمراض المعدية مثل الرشح والانفلونزا، لأن فيتامين سي يزيد من عدد كريات الدم البيضاء التي تحمي الجسم من هذه الفيروسات لذا ينصح بإضافة فيتامين سي إلى يومنا في الشتاء حيث أن جسمنا لا يحتوي عليه لذلك يجب علينا تناوله بشكل دوري خصوصا في الشتاء.

اقرأ أيضاََ: البرتقال فاكهة الشتاء الغنية

وقد يحتاج الجسم أيضا في بعض الأحيان إلى تناول أنواع أخرى من الخضراوات والنباتات التي تزيد من مناعة أجسامنا في فصل الشتاء مثل:

وذلك بسبب احتوائها على العديد من الفيتامينات والعناصر المضادة للالتهابات والتي تحارب هذه الفيروسات وتحمي الجسم منها.

اقرأ أيضاََ: أغذية مفيدة لتقوية مناعة الجسم

وجود الزنك في نظامنا الغذائي: يعتبر عنصر الزنك (بالإنجليزية: Zinc) من العناصر الضرورية جدا لجسم الإنسان لما له من دور كبير في نمو الخلايا والتئام الجروح وأيضا هو عنصر مضاد للأكسدة.

ويعد وجود الزنك ضروريا أيضا في عمل جهاز المناعة، فهو يقلل من فرط عمل الجهاز المناعي وبالتالي الحد من إصابتنا بأمراض المناعة الذاتية.

بوجد العديد من الأطعمة التي تحتوي على الزنك، منها:

  • اللحوم.
  • حبوب الحمص.
  • السبانخ.
  • الحبوب المطبوخة.
  • الكاجو والمكسرات.
  • الكاكاو.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

تعزيز جهاز المناعة من خلال شرب كميات كافية من الماء

يعتبر شرب المياه بكميات كبيرة من الأمور التي تساعد على إبقاء الجسم رطبا مما يزيد من مناعته ويطرد المواد السامة والضارة من الجسم ويقيه من الأمراض.

تعزيز جهاز المناعة من خلال ممارسة التمارين الرياضية

يجب علينا بشكل يومي إبقاء جسمنا بأحسن حالاته من خلال الحركة، ولا يتطلب ذلك القيام بالتمارين المكثفة أو لعب تمارين خاصة، فقط يكفي أن يمشي الإنسان تقريبا ساعة واحدة في اليوم.

تعزيز جهاز المناعة من خلال النوم بشكل جيد

يساعد النوم الجيد الجسم على نمو الخلايا وتكاثرها،مما يعطيها القدرة الأكبر على مواجهة الفيروسات أثناء الشتاء، وتشير الدراسة التي أجريت في الجامعة الأمريكية البحثية جامعة كارنيجي ميلون في بيتسبرغ أن الشخص الذي ينام 8 ساعات متواصلة ليلا، يصنع جسمه أجسام مضادة تحميه من فيروسات الرشح والإنفلونزا.

تعزيز جهاز المناعة من حبث محاولة التقليل من التوتر أثناء اليوم

فالأشخاص الذين يعيشون حياة مليئة بالتوتر والضغط، يعانون من الأمراض أكثر من غيرهم. يؤدي التوتر الى ضعف في جهاز المناعة والتقليل من فعالية الخلايا القاتلة الطبيعية، من الجيد أن الدماغ يستطيع أن يغير هذه الحالة من التفكير والتوتر وإرجاع وضع الجسم لما كان عليه سابقا لذا يجب علينا محاولة عدم التوتر عند حدوث أي شيء غير مخطط له، ومحاولة التقليل من هذا التوتر من خلال الكلام مع أحد قريب أو ممارسة الرياضة لإزالة هذا التوتر.

تعزيز جهاز المناعة من خلال إرتداء الملابس المناسبة للطقس

يجب علينا ارتداء ملابس تقينا برد الشتاء، مثلا أن نرتدي المعطف والكفوف بالإضافة الى القبعة حتى نحمي أنفسنا من البرد كذلك يجب التركيز على دفئ اليدين والوجه لأننا بالعادة ننسى تدفئتها.

تعزيز جهاز المناعة الحفاظ على نظافة الأيدي بشكل دوري

يجب علينا تنظيف أيدينا قبل و بعد القيام بلمس الأشياء أو القيام بأعمالنا اليومية كما يجب علينا تنظيف أيدينا بشكل دائم خاصة في فصل الشتاء، لأن الفيروسات تنتشر بشكل أكبر في الشتاء لذلك يجب علينا حماية أنفسنا وأجسامنا من انتشار هذه الفيروسات.

تعزيز جهاز المناعة من خلال التعرض لأشعة الشمس بشكل يومي

يفضل التعرض اليومي لأشعة الشمس لأن الفيتامين د الموجود بأشعة الشمس يساعد في تقوية جهاز المناعة وحماية الجسم من الفيروسات، ويفضل التعرض لأشعة الشمس إما في فترة الصباح الباكر أو قبل الغروب لتجنب التعرض لحروق الشمس، كذلك ينصح بتعريض اليدين والوجه لأشعة الشمس من دون واقي شمس لمدة تتراوح بين 15-25 دقيقة في فصل الشتاء.

للمزيد اقرأ أيضا: التعرض لأشعة الشمس صباحا أقل ضررا على الجلد

تعزيز جهاز المناعة من خلال محاولة التنفس من  الأنف

يعتبر التنفس من الفم من العوامل التي تزيد من التعرض للفيروسات لذلك يجب علينا المحاولة الدائم للتنفس من خلال الأنف للتقليل من نسبة الفيروسات التي تدخل الجسم.

يفضل أخذ تطعيم فيروس الانفلونزا: يستطيع الشخص أخذ لقاح الانفلونزا قبل كل موسم شتاء، لكن فعالية هذا المصل تعادل تقريبا 65%، ولكن يجب علينا الاهتمام بجميع العوامل التي تحمي الجسم من الفيروسات والحرص على تناول هذا اللقاح لتقليل نسبة إصابتك بالانفلونزا.

تعزيز جهاز المناعة من خلال الاهتمام بصحة الجهاز الهضمي

يعتبر الجهاز الهضمي أساس عمل جسدنا، لذا أي مشكلة قد تصيبه من الممكن أن تؤثر على مناعة الجسم بشكل كبير. وقد تظهر بعض المشاكل التي تصيب الجهاز الهضمي مثل: عسر الهضم، متلازمة الأمعاء المتسربة، ارتجاع المريء.

اقرأ أيضاََ: النظام الغذائي لمرضى متلازمة الأمعاء المتسربة

من الأطعمة التي تساعد في المحافظة على الجهاز الهضمي:

  • الشمندر: عصير الشمندر يزيد من نسبة وجود البكتيريا النافعة بنسبة كبيرة، مما يؤدي إلى تحسين عملية الهضم.
  • البكتيريا النافعة (بالإنجليزية: Probiotics): التي تساعد في تحسين عملية الهضم والتقليل من عسره.
  • الجيلاتين: تناول أطعمة تحتوي على الجيلاتين من الممكن أن تساعد في معالجة متلازمة الأمعاء المتسربة عن طريق عمل بطانة من الكولاجين تحمي الأمعاء من التسريب وزيادة نسبة النسيج الضام الذي يربط خلايا بطانة الأمعاء ببعضها.

للمزيد اقرأ أيضا: 8 فوائد للجيلاتين

{questions}