أخبار الطبي.اقترح باحثون ان وقت التعرض لاشعة الشمس في الصباح الباكر او بوقت متأخر بعد الظهر قد يؤثر في الاصابة بسرطان الجلد.

الدراسة قامت على الفئران، ووجدوا ان تعرض الفئران لاشعة الشمس فوق البنفسجية في الصباح زاد احتمال الاصابة بسرطان الجلد بنسبة 500% مقارنة بالفئران التي تعرضت لنفس الكمية من الاشعة في وقت الظهيرة. على الرغم من ان الفئران والانسان كلاهما يعيش في النظام اليومي لـ 24 ساعة الا ان الساعة البيولوجية بين الفئران والانسان تتعارض مع بعضها، وهذا الاختلاف يعني ان البشر لديهم اكبر حماية من اشعة الشمس الضارة عندما تكون الفئران اكثرعرضة لها.

ولهذا تقترح الدراسة ان جعل الحمامات الجمسية والزيارات للتعرض لاشعة الشمس للاسمرار في ساعات الصباح الباكر قد يقلل من احتمال الاصابة بسرطان الجلد، ويطلب الباحثون اجراء المزيد من الدراسات على البشر لاعطاء التوصيات النهائية.

اظهر الباحثون سابقا وجود بروتين مسؤول عن اصلاح الحمض النووي المتضرر نتيجة التعرض لاشعة الشمس فوق البنفسجية يزداد نشاطه ويقل خلال اليوم.

قام الباحثون بتعريض مجموعتين من الفئران للاشعة فوق البنفسجة فكان وقت التعرض للشمس الساعة الرابعة فجرا او 4 بعد الظهر، وانتظروا لظهور السرطان. الفئران التي تعرضت للاشعة في الوقت الذي كان نشاط اصلاح الحمض النووي في اقل مستوياته اصيبوا باورام اكثر سرعة واكثر ترددا بخمس اضعاف مقارنة بالفئران التي تعرضت للاشعة عندما كان نشاط البروتين في اعلى مستوياته.   

كتلة اعلى الثدي وكالة اسفله الكتل متحركة غير مؤلمة يزداد حجمها مع اقتراب موعد الدورة الكتلة الموجودة في الأعلى غير منتظمة الشكل الكتلة الموجودة في الأسفل دائرية الكتل في ثدي واحد فقط ومن فترة طويلة تقريبا من بداية البلوغ

توقع الباحثون بان يكون نشاط اصلاح الحمض النووي لدى الانسان في اعلى مستوياته في الصباح ولهذا سيكون اقل عرضة للاثر السرطاني للاشعة فوق البنفسجية في ساعات الصباح. ويخطط الباحثون للقيام بحساب معدل اصلاح الحمض النووي للبشرة لدى المتطوعين للتأكيد على ان اشعة الشمس في الصباح هي اكثر امانا للانسان.

ما هي علاقة السمنة بالسرطان؟

المصدر: sciencedaily