الموز بالحليب هذا المشروب الشائع المفضل لدى الكثير، والذي يتكون من الموز، تلك الفاكهة الشهية المليئة بالعناصر الغذائية الهامة أشهرها البوتاسيوم، ويضاف إليها الحليب الغني بالبروتينات والكالسيوم، وعند مزجهما معاً، يمنحانا فيضاً من الفوائد الصحية المذهلة.

إذا كنت رياضياً، فيعد هذا المشروب مثالي لك بعد التمارين الرياضية؛ إذ يمنحك طاقة هائلة، ويعوضك بالفيتامينات والبروتينات اللازمة، وإذا كنت تعاني من النحافة فذلك هو الخيار الأنسب لزيادة الوزن.

تلقي هذه المقالة نظرة متعمقة على فوائد الموز بالحليب، وما إذا كان مشروب الموز بالحليب صحياً أم لا؟ إلى جانب بعض النصائح لزيادة القيمة الغذائية لهذا المشروب المنعش!

فوائد الموز بالحليب

هناك العديد من الفوائد المحتملة لتناول الموز والحليب معاً، حيث يمد مشروب الموز بالحليب الجسم بجرعات وافرة من الفيتامينات والألياف الغذائية والمعادن، كما يعد وجبة متكاملة تحتوي على أنواع متوازنة من الكربوهيدرات، والبروتينات، والدهون مما يميزه بالعديد من الفوائد الغذائية والصحية ويجعله مغذياً للغاية.

الموز غني بالعديد من العناصر الغذائية كالفيتامينات مثل فيتامين ب6، وفيتامين سي، والمعادن مثل المغنيسيوم، والمنغنيز، وخاصة البوتاسيوم، كما أنه يحتوي على الألياف الغذائية (2.6 جرام في موزة واحدة) التي تساعد الجسم على التخلص من السموم المتراكمة. 

ويعد الحليب عنصراً أساسياً في نظامنا الغذائي اليومي، فهو غني بالكالسيوم والبروتينات التي تساعد على تقوية العظام والعضلات، ويساعد الحليب أيضاً على خفض ضغط الدم، وتنظيم إنتاج الإنسولين. 

وفيما يلي عرض للمزيد من فوائد الموز بالحليب على الجسم.

اقرأ أيضاً: فوائد الموز للحامل

الموز بالحليب المشروب المثالي بعد التمارين الرياضية

يعد تناول الأطعمة المناسبة بعد التمارين الرياضية شيئاً هاماً للغاية، وذلك للحاجة إلى تعزيز نمو العضلات وتحسين الأداء وتسريع التعافي، إذ يساعد تناول كمية جيدة من البروتين بعد التمرين في إصلاح الأنسجة، وتعزيز بناء العضلات، ويؤدي تناول الكربوهيدرات أيضاً إلى إعادة بناء مخازن الجليكوجين (بالإنجليزية: Glycogen) في العضلات، والتي ربما تفككت أثناء التمرين للحصول على الطاقة اللازمة.

غالباً ما يُنصح بالحليب، بوجه خاص، كوجبة خفيفة بعد التمرين نظراً لمحتواه من البروتينات عالية الجودة مثل مصل الحليب والكازين (بالإنجليزية: Casein)، ويعد الموز أيضاً خياراً رائعاً لأنه يوفر الكربوهيدرات التي تحل محل مخازن الجليكوجين في العضلات. 

وللحصول على أفضل النتائج، جرّب مزج الحليب والموز في مشروب ما بعد التمرين كمصدر لكل من البروتينات والكربوهيدرات. 

علاج النحافة أحد فوائد الموز بالحليب

لاكتساب الوزن، عليك زيادة مقدار السعرات الحرارية التي تتناولها، ولهذا يوفر مشروب الموز بالحليب عدد لا بأس به من السعرات الحرارية، حيث تحتوي موزة واحدة متوسطة الحجم على 105 سعرة حرارية، ويحتوي كوب واحد (237 مل) من الحليب كامل الدسم على 149 سعرة حرارية، كما يوفر الموز والحليب جميع العناصر الغذائية اللازمة لزيادة الوزن كالبروتين لبناء العضلات الخالية من الدهون، والكربوهيدرات للطاقة، والكالسيوم والفوسفور لعظام أقوى؛ مما يساهم في زيادة الوزن مع مرور الوقت. 

وللاستفادة من فوائد الموز بالحليب لعلاج النحافة تناول كوبين من الحليب المخفوق بالموز مرتين في اليوم (استخدم موزة كبيرة وكوب من الحليب كامل الدسم) مع نظام غذائي متوازن للحصول على الوزن المثالي.

اقرأ أيضاً: رجيم الموز

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

ماذا عن النشا المقاوم؟

يحتوي الموز أيضاً على نسبة عالية من نوع معين من الكربوهيدرات، يسمى النشا المقاوم (بالإنجليزية: Resistant starch)، والذي لا يمتص خلال الجهاز الهضمي، تماماً مثل الألياف الغذائية.

يعمل النشا المقاوم عمل البريبايوتك (بالإنجليزية: Prebiotic)؛ حيث يوفر مصدراً غذائياً للبكتيريا الصحية في الأمعاء؛ مما يساهم في تحقيق التوازن الأمثل للبكتيريا النافعة، ويساعد النشا المقاوم أيضاً على موازنة نسبة السكر في الدم، ويمنع الإمساك، ويقلل من مستويات الكوليسترول، ويقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون، ولكن ضع في اعتبارك أن مستويات النشا المقاوم تكون أعلى في الموز الأخضر، لأنه عندما يتحول لون الموز إلى اللون الأصفر، يتحول النشا المقاوم إلى النشا العادي، لذا استخدم الموز بينما لا يزال قشره أخضر قليلاً لجني أكبر قدر من فوائد الموز بالحليب. 

مشروب الموز بالحليب مصدر لفيتامين ب6

يعد مشروب الموز بالحليب مصدراً لفيتامين ب6، والذي يُسمى أيضاً البيريدوكسين (بالإنجليزية: Pyridoxine)، وهو فيتامين يعتمد عليه الجسم في المساعدة على إنتاج الأحماض النووية اللازمة لتكوين الحمض النووي DNA، ويساهم البيريدوكسين أيضاً في الدورة الدموية حيث يساعد الجسم على إنتاج خلايا الدم الحمراء، وأخيراً يسهل فيتامين ب6 من إنتاج الناقلات العصبية، وهي المواد الكيميائية التي تستخدمها خلايا الدماغ للتواصل.

توفر كل موزة كبيرة تضيفها إلى المشروب 0.5 ملليجرام من فيتامين ب6 أو (29 -33%) من الاحتياج اليومي للرجال والنساء على التوالي. 

المنغنيز أحد المعادن الهامة بمشروب الموز بالحليب

من فوائد الموز بالحليب أيضاً أنه يساعد على الوصول إلى الاحتياج اليومي الموصى به من المنغنيز، حيث تحتوي موزة واحدة كبيرة على 0.4 ملليجرام، ويعمل المنغنيز الموجود في مشروب الموز بالحليب على تنشيط مجموعة من الإنزيمات في الجسم، مما يسهل نمو العظام والغضاريف الجديدة بالإضافة إلى إنتاج الكولاجين، ويساعد الجسم أيضاً على استخلاص الطاقة من الطعام، مما يعزز عملية التمثيل الغذائي.

وبهذا من فوائد الموز بالحليب الحصول على معدن المنغنيز اللازم للحد من اختلال التمثيل الغذائي، واضطرابات العظام التي تحدث بسبب نقص المنغنيز بالجسم.

مشروب الموز بالحليب غني بالبوتاسيوم

ربما يكون محتوى البوتاسيوم هو أكثر الفوائد الغذائية شهرة للموز، ويساعد شرب الموز بالحليب على زيادة تناولك لهذا المعدن الأساسي، حيث تحتوي موزة واحدة متوسطة الحجم على 422 ملليجرام من البوتاسيوم أي حوالي (12-16%) من الكمية التي تحتاجها طوال اليوم، اعتماداً على ما إذا كنت رجلاً أو امرأة.

يلعب البوتاسيوم دوراً أساسياً لكل وظيفة في جسمك تقريباً بدءً من صحة القلب، ووصولاً إلى وظيفة العضلات، وحتى إرسال الإشارات العصبية؛ حيث يساعد الحصول على كمية كافية من البوتاسيوم في الحفاظ على توازن الإلكتروليتات (بالإنجليزية: Electrolytes) في الجسم، وهو أمر ضروري لوظيفة الأعصاب، والعضلات، وكذلك إنتاج الطاقة في الخلايا.

كما أن تضمين كمية كافية من البوتاسيوم في نظامك الغذائي يمكن أن يحافظ على ضغط الدم الطبيعي، ويقلل من خطر الإصابة بحصوات الكلى، ويساهم في صحة العظام، ويقلل من خطر الإصابة بالنوع الثاني من داء السكري. 

تنشيط الذاكرة و وظيفة الدماغ بالغذاء الصحي

هل الموز والحليب من الأطعمة غير المتوافقة معاً؟

على الرغم من فوائد الموز بالحليب العديدة، إلا أنه يعتبر الموز والحليب مكونين غير متوافقين، وذلك استناداً إلى الأيورفيدا (بالإنجليزية: Ayurveda)، وهي نوع من أنواع الطب الشمولي.

وفقاً للأيورفيدا، فإن تناول الموز والحليب معاً يمكن أن يقلل من حرق الطعام داخل الجسم، مما يؤثر على الهضم والتمثيل الغذائي، كما يُزعم أيضاً أن تناول الموز والحليب يساهم في احتقان الجيوب الأنفية، ويزيد من إنتاج السموم في الجسم، ومع ذلك، لا يوجد دليل يشير إلى أن الجمع بين الأطعمة، مثل الموز والحليب، يمكن أن يتداخل مع الهضم أو يضر بالصحة بأي شكل من الأشكال، ولا يوجد بحث يدعم ذلك.١

لذلك ، يمكنك الاستمتاع بهذين المكونين المغذيين بأمان باعتدال كجزء من نظام غذائي صحي شامل.

اقرأ أيضاً: أضرار تناول الموز بكميات كبيرة

بعض الإضافات لزيادة القيمة الغذائية لمشروب الموز بالحليب

في حين أن المكون الأساسي في مشروب الموز بالحليب يوفر عدداً من الفوائد الصحية، إلا أن إضافة مكونات أخرى في المشروب يمكن أن تعزز من القيمة الغذائية لوجبتك أو تفسدها، ولذلك تجنب المكونات السكرية، ودع حلاوة الموز الطبيعية تعطي النكهة الأساسية.

ولكن يمكن إضافة نكهات صحية إلى مشروب الموز بالحليب، مثل إضافة بعض قطع الفواكه الطازجة الأخرى أو استخدام زبدة المكسرات الطبيعية؛ لزيادة محتوى البروتين في المشروب، إذ تضيف ملعقتان كبيرتان من زبدة الفول السوداني ما يقرب من 8 جرام من البروتين إلى المشروب، بينما تضيف حصة مكافئة من زبدة اللوز حوالي 7 جرام، وللحصول على مشروب منعش للغاية في صباح حار، اصنع المشروب من شرائح الموز المجمدة للحصول على مخفوق يشبه الآيس كريم. 

اقرأ أيضاً: زبدة الفول السوداني: فوائد كثيرة تعرف عليها!

حساب مؤشر كتلة الجسم

تقوم هذه الحاسبة بحساب مؤشر كتلة الجسم، وهو عبارة عن وزن الشخص بالكيلوجرام مقسوماً على مربع طوله بالمتر، ويستعمل كمقياس لتحديد ارتفاع دهون الجسم، وأداة لتقسيم الأوزان إلى فئات ترتبط مع زيادتها بتطور مشاكل صحية معينة مرتبطة بالسمنة.
تنبيه: مؤشر كتلة الجسم هو ليس بديلاً عن الفحص الطبي الدقيق لارتفاع دهون الجسم والأمراض المرتبطة بها، ويجب عدم استعماله لهذه الأغراض.

الطول
الوزن
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
مؤشر كتلة الجسم
kg/m2
الدقة العشرية