يتحكم الطعام الذي نتناوله في صحة البشرة، ويمكن أن يؤثر عليها بالإيجاب أو بالسلب، ولذلك يجب الاهتمام بتناول الأطعمة الصحية التي تساعد على ترطيب البشرة والحفاظ على نضارتها، وتجنب الأطعمة التي تضر بها وتسبب جفافها. تعرف على الأطعمة التي تقلل من جفاف الجلد والأطعمة التي يمكن أن تزيد من الجفاف.

أطعمة تقلل جفاف البشرة

إليك أبرز الأطعمة التي تساعد في ترطيب البشرة وتقليل جفافها وتشققها.

البطاطا الحلوة

تتسم البطاطا الحلوة بطعمها اللذيذ، وليس هذا فحسب، بل أنها مثالية لترطيب البشرة وعلاج الجفاف، وذلك لاحتوائها على مستويات جيدة من فيتامين أ والبيتاكاروتين، حيث يساعد فيتامين أ على إصلاح البشرة، بينما يساهم البيتاكاروتين في حماية البشرة من عوامل التلف الخارجية، وينصح بتناول البطاطا المشوية دون إضافة السكر لها.

الأفوكادو

يعد الأفوكادو من أكثر الفواكه التي تساعد على ترطيب الجلد ووقايته من الجفاف، ولذلك يستخدم الأفوكادو كمكون رئيسي في أقنعة الوجه الطبيعية، كما أنه مثالي للشعر والأظافر، ويرجع ذلك لاحتواء الأفوكادو على فيتامين E والدهون الأحادية غير المشبعة، خاصةً دهون أوميغا 6 التي تحافظ على ترطيب الجلد وتمنع ظهور علامات الشيخوخة المبكرة. يمكن تناول الأفوكادو من خلال إضافته إلى السلطة، وكذلك تناول عصير الأفوكادو بدون إضافة سكر.

اقرأ أيضاً: فوائد فيتامين E للوجه والبشرة؟

الخيار

من المعروف عن الخيار يساعد على تقليل الانتفاخ حول العين، وذلك لأنه غني بمضادات الأكسدة وفيتامين سي، وهي مركبات تساعد على ترطيب البشرة، كما أن الخيار يحتوي على نسبة كبيرة من الماء، ويعوض فقدان السوائل التي يحتاجها الجسم، ولذلك ينصح بتناول الخيار للحصول على فوائده، ويفضل إضافته إلى طبق السلطة اليومي.

اليوسفي

مثل مختلف الفواكه الحمضية، يحتوي اليوسفي على نسبة كبيرة من فيتامين أ وفيتامين ج، بالإضافة إلى البيتاكاروتين الذي يحافظ على ترطيب البشرة، كما أن مركبات فيتامين سي تساعد على تحسين الكولاجين في الجلد وبالتالي تأخر ظهور التجاعيد، كما أن فيتامين سي يحمي البشرة من أضرار أشعة الشمس والتلوث. ينصح بإدراج اليوسفي ضمن النظام الغذائي المتبع للحفاظ على صحة البشرة وترطيبها.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

زيت جوز الهند

لا تقتصر فوائد زيت الجوز الهند على الطهي فقط، ولكنه يعد مرطب جيد للبشرة، كما أنه يستخدم لعلاج العديد من مشاكل الشعر والأظافر، حيث يحتوي زيت جوز الهند على مضادات الأكسدة التي تساعد في تحسين صحة الجلد وترطيبه بشكل كبير، ويمكن وضعه على البشرة بشكل مباشر أو إضافته إلى وصفات البشرة المختلفة.

اقرأ أيضاً: فوائد زيت جوز الهند

السلمون

تحتوي الأسماك الدهنية مثل السلمون والسردين وغيرها تحتوي على نسبة عالية من أحماض أوميغا 3 الدهنية، وتساعد هذه الأحماض على تقليل الإلتهابات الناتجة عن أشعة الشمس فوق البنفسجية، كما أنها تساعد في تقليل مخاطر مشاكل الجلد الالتهابية مثل الصدفية، وتعمل هذه الأسماك على ترطيب الجلد وتحسين خلاياه. ينصح بتناول الأسماك الدهنية مرتين أسبوعياً على الأقل للحصول على فوائدها.

المكسرات والبذور

تتسم المكسرات والبذور باحتوائها على مستويات مرتفعة من الألياف وفيتامين E وأحماض الأوميغا 3 الدهنية، وهي وجبات خفيفة مثالية لترطيب، كما أنها تحمي البشرة من أضرار أشعة الشمس والالتهابات. ويأتي الجوز واللوز في مقدمة المكسرات الهامة للبشرة، بالإضافة إلى بعض أنواع البذور مثل بذور الكتان وبذور اليقطين وبذور عبّاد الشمس.

الهليون

هناك العديد من وصفات الطهي التي يستخدم فيها الهليون ليضيف نكهة مميزة للأطعمة، كما أنه مثالي لصحة البشرة، وذلك لاحتوائه على فيتامين E الذي يحميها من أضرار أشعة الشمس، كما أنه يساعد على تحسين نسيج الجلد ومنع التجاعيد.

فوائد الخضار والفواكه على الجسم

أطعمة تزيد جفاف البشرة

وفي المقابل، تتسبب بعض الأطعمة والمشروبات في زيادة جفاف البشرة عند الإفراط في تناولها، وأبرزها:

الأطعمة الغنية بالأملاح

يؤدي الملح الزائد في الجسم إلى سحب المزيد من السوائل من الخلايا للمساعدة في تحييد الملح وسحبه من الجسم، ونتيجة لذلك، فإنه يسبب جفاف البشرة الناتج عن نقص السوائل، ولتفادي هذه المشكلة، ينصح بعدم إضافة كميات كبيرة من الملح إلى الطعام، بالإضافة إلى شرب كميات كبيرة من الطعام لتعويض فقدان السوائل.

السكريات

عندما تزداد مستويات السكر في الدم، فإنه يؤثر على الأنسجة مثل الكولاجين، مما يسبب ضعف وجفاف الجلد، ولذلك ينصح بعدم الإكثار من تناول السكريات الصناعية التي يضف إضافتها إلى المشروبات والحلويات، ويفضل تناول الحصول على فوائد السكريات الطبيعية من خلال الفواكه.

الكربوهيدرات المكررة

يمكن للكربوهيدرات التي تحتوي على نسبة عالية من السكر في الدم مثل الأرز الأبيض، والخبز، والمعكرونة أن تؤثر على صحة الجلد بالسلب بنفس طريقة السكر، حيث يقوم الجسم باستقلاب هذه الكربوهيدرات المعالجة بنفس طريقة السكر، مما يعني أنها تسبب التجاعيد عن طريق إتلاف الكولاجين في الجلد.

الأطعمة الغنية بنسبة مرتفعة من فيتامين أ

يؤدي الإفراط في تناول الأطعمة الغنية بفيتامين أ إلى جفاف الجلد، ولكن هذا لا يعني الإمتناع عن الأطعمة الغنية بفيتامين أ لأنها هامة للصحة، ولكن لا ينصح بالإفراط في تناولها مثل الكبد، والفليفلة الحمراء، والقرع. أيضاً يجب عدم أخذ مكملات فيتامين أ إلا تحت اشراف الطبيب لأنها يمكن أن تشكل خطورة على الصحة.

الكافيين

يمكن للقهوة أن تسبب جفاف البشرة، وذلك لأنها تسبب تضييق الأوعية الدموية، بحيث تتدفق سوائل أقل إلى الجلد، ويتفاقم تأثير الكافيين عند تناول القهوة على معدة فارغة. ولكن هذا لا يعني التوقف عن تناول القهوة، حيث أنها مفيدة للجسم وتعزز صحة القلب، ولكن ينصح بعدم الإفراط في تناول الكافيين، بحيث لا تتجاوز عدد مرّات الشرب اليومية عن 3 فناجين.

الأطعمة المعالجة

تحتوي مختلف الأطعمة المعالجة على نسبة منخفضة من الألياف والعناصر الغذائية المفيدة، وفي المقابل، فإنها غنية بمكونات صناعية ومحملة بالدهون المتحولة والسكريات والفركتوز والكربوهيدرات المكررة، وتلك هي كافة المركبات التي تؤثر على صحة البشرة وتسبب جفافها، بالإضافة إلى المشاكل الجلدية المختلفة، وتسرع من ظهور علامات الشيخوخة المبكرة على البشرة.

اقرأ أيضاً: التغذية والبشرة

نصائح لزيادة ترطيب البشرة

بالإضافة إلى الأطعمة التي تساعد على ترطيب البشرة، هناك بعض الإجراءات التي يمكن اتباعها للوقاية من جفاف البشرة، وتشمل:

  • الإكثار من شرب الماء: يجب الاهتمام بشرب كميات كبيرة من الماء يومياً، حيث أنها ضرورية لترطيب البشرة، وينصح بألا تقل كمية الماء عن 8 أكواب يومياً للأشخاص البالغين.
  • استخدام الكريم المرطب: يساعد الكريم المرطب على زيادة ترطيب البشرة، وينصح باختيار كريم مرطب لا يحتوي على مواد كيميائية ضارة، ويكون استخدامه بشكل يومي.
  • وضع واقي الشمس قبل مغادرة المنزل: يجب وضع واقي الشمس المناسب للبشرة بعامل حماية لا يقل عن 30، وذلك قبل مغادرة المنزل، حيث أن أشعة الشمس الضارة يمكن أن تسبب جفاف الجلد.
  • عدم الإفراط في غسل البشرة: يؤدي الإفراط في غسل البشرة إلى تجريدها من الزيوت الطبيعية التي تساعد على ترطيبها، ولذلك ينصح بعدم غسل البشرة أكثر من مرتين يومياً، وذلك باستخدام غسول مكون من مواد طبيعية ولا يحتوي على مواد كيميائية أو عطور تسبب تهيج والتهاب وتشقق البشرة.
  • عدم استخدام الماء الساخن في غسل البشرة: يتسبب الماء الساخن في القضاء على الزيوت الطبيعية الهامة لترطيب البشرة وحمايتها من الجفاف والتشقق، ولذلك ينصح باستخدام الماء الفاتر أو البارد عن غسل الوجه وكذلك عند الإستحمام.

اقرأ أيضاً: نصائح لأصحاب البشرات الجافة

حساب مؤشر كتلة الجسم

تقوم هذه الحاسبة بحساب مؤشر كتلة الجسم، وهو عبارة عن وزن الشخص بالكيلوجرام مقسوماً على مربع طوله بالمتر، ويستعمل كمقياس لتحديد ارتفاع دهون الجسم، وأداة لتقسيم الأوزان إلى فئات ترتبط مع زيادتها بتطور مشاكل صحية معينة مرتبطة بالسمنة.
تنبيه: مؤشر كتلة الجسم هو ليس بديلاً عن الفحص الطبي الدقيق لارتفاع دهون الجسم والأمراض المرتبطة بها، ويجب عدم استعماله لهذه الأغراض.

الطول
الوزن
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
مؤشر كتلة الجسم
kg/m2
الدقة العشرية