تلعب الفيتامينات دوراً هاماً لصحة الرجل والمرأة معاً، وعند التخطيط للحمل يساعد تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية على خلق البيئة المناسبة لحمل صحي. ويمكن أن تساعد التركيبة الصحيحة من الفيتامينات في زيادة الخصوبة للنساء والرجال، وتعزيز فرص الحمل؛ من تحسين جودة البويضة إلى زيادة حركة الحيوانات المنوية.

لذا يساعد تناول فيتامينات الخصوبة إلى فرصة أفضل للحمل في فترة زمنية أقصر. تعرف في هذا المقال على فيتامينات تساعد على الحمل بسرعة لكل من النساء والرجال.

9 فيتامينات تساعد على الحمل بسرعة

يوجد العديد من حبوب الفيتامينات التي تساعد على الحمل، ومن المستحسن البدء في تناولها قبل حوالي شهرين إلى ثلاثة أشهر من محاولة الحمل. نستعرض فيما يلي أهم الفيتامينات التي يفضل الاعتماد عليها كحبوب تساعد على الحمل بسرعة:

  • فيتامين هـ

يعرف فيتامين هـ (بالإنجليزية: Vitamin E) بأنه يدخل في تصنيع منتجات العناية بالبشرة ومقاومة التجاعيد، وهذا لقدرته على إصلاح الخلايا وهو ما يجعله فعال جداً كفيتامين لزيادة الخصوبة، حيث يعتبر فيتامين هـ عنصر غذائي أساسي للمبايض.

كما يعمل أيضاً كمضاد للأكسدة ومضاد للشيخوخة، وتستنفد المرأة خلال حياتها مخزونها من فيتامين هـ الذي يدعم جودة البويضات، لذا يفضل تناوله كفيتامينات تساعد على الحمل بسرعة.

  • فيتامين د

يعتبر التعرض الصحي لأشعة الشمس هو المصدر الرئيسي للحصول على فيتامين د، إلا أنه يفضل تناول مكملات فيتامين د عند التخطيط للحمل، حيث وجد أن نقص فيتامين د قد يسبب العقم للنساء.

يعتبر فيتامين د ضروري لإنتاج الهرمونات الجنسية بشكل سليم، ويعالج الالتهابات، ويعمل على زيادة الخصوبة بشكل عام. ينصح كذلك بتناول الأطعمة الغنية بفيتامين د، مثل الأسماك الدهنية من الماكريل والتونة والسلمون، وزيت كبد سمك القد، ومنتجات الألبان.

للمزيد: التخطيط للحمل

  • أوميغا 3 (زيت السمك)

يضاف غالباً الأوميغا 3 إلى نظام الفيتامينات قبل الولادة نظراً لتأثيره الإيجابي على نمو دماغ الطفل. وبالإضافة إلى ذلك، تبين أن أحماض أوميغا 3 الدهنية، والتي يتم تناولها عادةً على شكل حبوب زيت السمك، تعمل على زيادة خصوبة الإناث وتحسين جودة البويضات، وهو أمر مهم للحمل وسرعة حدوثه.

حامل حديثا؟ شاركي استفساراتك الطبية مع طبيب من راحة منزلك و في اي وقت

  • الإنزيم المساعد Q10

يزيد الإنزيم المساعد Q10 وهو مركب طبيعي من الخصوبة، خاصة بالنسبة للنساء فوق سن الأربعين، وبالتالي أصبح فيتامين خصوبة شائع الاستخدام لدوره في تحسين جودة البويضات، وزيادة سماكة بطانة الرحم، كما أنه يحسن معدلات الخصوبة لدى النساء المصابات باضطراب تكيس المبايض.

  • السيلينيوم

يعرف السيلينيوم بأنه فيتامين مميز للخصوبة والحمل، وذلك بفضل قوته المضادة للأكسدة، حيث يساعد في تعزيز صحة بصيلات الرحم، لذا ينصح بتناوله كحبوب تساعد على الحمل بسرعة بعد استشارة الطبيب.

كما أن نقص السيلينيوم خلال الحمل قد يؤدي إلى مضاعفات خطيرة، مثل تلف الجهاز العصبي للجنين، وأحياناً يؤدي إلى الإجهاض، وهذه دواعي إضافية لتناوله وتجنب هذه المخاطر.

للمزيد: افضل فيتامينات للحامل والجنين حسب اشهر الحمل

  • فيتامين ج

ينصح بتناول فيتامين ج المعروف باسم فيتامين سي باعتباره أحد مضادات الأكسدة القوية، ولما له من دور فعال في تحسين مستوى الهرمونات في الجسم، وتحسين عملية التخصيب.

لذا يوصى بتناوله في صورة حبوب تساعد على الحمل أو من خلال مصادره الطبيعية، إذ يتوفر كذلك فيتامين سي في الخضروات والفاكهة مثل الليمون، والبرتقال، والجوافه، والكيوي.

  • حمض الفوليك والحديد

من الشائع أن تتناول النساء حمض الفوليك (بالإنجليزية: Folic Acid) أثناء الحمل لتقليل خطر إصابة الطفل بعيوب الأنبوب العصبي، وتفادي حدوث التشوهات الخلقية، ولكن بالإضافة إلى فإن حمض الفوليك يزيد من معدلات الخصوبة أيضاً، لذلك يوصى بتناوله عند الاستعداد للحمل.

يمكن تناول حمض الفوليك بشكل منفصل أو كجزء من فيتامين متعدد، وفقاً لمارك تروليس العضو المنتدب مؤسس ومدير مركز التلقيح الاصطناعي (بالإنجليزية: Fertility Care)، فإنه يجب على جميع النساء - حتى لو لم يحاولن الإنجاب - تناول 400 ميكروغرام من حمض الفوليك يومياً.

ويمكن للنساء الحوامل ومن يحاولن الإنجاب تناول ما يصل إلى 1 ملغ يومياً، لذلك فإن حمض الفوليك يأتي في المرتبة الأولى إذا تحدثنا عن أفضل فيتامينات تساعد على الحمل بسرعة.

للمزيد: فوائد حمض الفوليك للحامل

أما بالنسبة للحديد، فإن نقص الحديد في الجسم يؤدي إلى نقص الأكسجين من أنسجة الجسم المختلفة، مما يقلل كفاءتها في القيام بوظائفها، كما يؤدي إلى عقم التبويض، لذا تحتاج المرأة إلى 18 مليغرام من الحديد يومياً، وزيادتها إلى 27 مليجرام من الحديد أثناء الحمل بعد استشارة الطبيب.

يعمل الحديد أيضاً على تقوية بطانة الرحم، لذا هو أحد الفيتامينات التي تساعد على الحمل. يتوفر الحديد في السبانخ، والبقول، واللحوم الحمراء.

  • الزنك

يعتبر الزنك أيضاً أحد الفيتامينات التي تساعد على الحمل بسرعة، لما له من دور في تحسين عملية التبويض، وتطور نمو البويضة، لذا هو عنصر أساسي لخصوبة المرأة، كما يرتبط نقصه بحدوث الإجهاض المبكر.

تحتاج المرأة إلى 8 مليغرام يومياً من الزنك، كما يمكن تناوله من خلال بعض الأطعمة الغنية بالزنك، مثل الحبوب الكاملة، والمحار، والكابوريا، والأستاكوزا، ومنتجات الألبان.

  • فيتامين ب6

يعتبر فيتامين ب6 (بالإنجليزية: Vitamin B6) من الفيتامينات المهمة التي تتناولها المرأة عند الرغبة بالحمل، حيث يساعد في تكوين البويضة وتقويتها، ويزيد من خصوبة المرأة.

تحتاج المرأة إلى 10 مليغرام على الأقل يومياً من فيتامين B6، كما يتوفر كذلك في الحليب، والبروكلي، والبطاطا.

حساب موعد الولادة التقريبي(بسيط)

تستعمل هذه الحاسبة لتحديد موعد تقريبي لتاريخ الولادة، وتعتمد في ذلك على عمر الحمل المرتبط بآخر دورة شهرية.
يتم تحديد عمر الحمل المرتبط بآخر دورة شهرية عن طريق حساب عدد الأيام المنقضية منذ أول يوم من آخر دورة شهرية، كما يمكن تحديد تاريخ الولادة المتوقع عن طريق إضافة 280 يوم (40 أسبوع) إلى تاريخ اليوم الأول من آخر دورة شهرية.

التاريخ الحالي
تاريخ أول يوم لآخر دورة
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
تاريخ الولادة المتوقع
عمر الحمل التقريبي

فيتامينات تساعد على الحمل للرجال

يعد كل ما سبق فيتامينات تساعد على الحمل بسرعة بالنسبة للنساء، والتي أثبتت فاعليتها لتمثل أهم فيتامينات للاستعداد للحمل. ويوجد كذلك تأثير لبعض هذه الفيتامينات في تعزيز الخصوبة لدى الرجل، وذلك على النحو التالي:

  • فيتامين ج: تعمل مضادات الأكسدة، مثل فيتامين ج وفيتامين هـ على تحسين الخصوبة عند الرجال، حيث أن الإجهاد التأكسدي والمستويات العالية جداً من أنواع الأكسجين التفاعلية قد تؤدي إلى العقم عند الرجال، لذا فإن تناول ما يكفي من مضادات الأكسدة يحد من تلك الأثار الضارة. كما يعمل على تحسين جودة السائل المنوي.
  • فيتامين د: يوجد ارتباط بين نقص فيتامين د وبين نقص مستوى هرمون التستوستيرون عند الرجال المرتبط بحركة الحيوانات المنوية بشكل كبير، لذا فإن حصول الرجل على ما يكفي من فيتامين د يرفع من مستوى الخصوبة، ويحسن جودة الحيوانات المنوية.

للمزيد: فيتامين د والقدرة الجنسية

  • حمض الفوليك: يحسن حمض الفوليك من جودة الحيوانات المنوية بشكل عام، ويرفع من مستوى الخصوبة عند الرجل، لذا ينصح بتناوله عند تخطيط الشريكين للحمل.
  • الزنك: يعد الحصول على كمية كافية من الزنك أحد العوامل الأساسية لخصوبة الرجال، حيث أن انخفاض مستوى الزنك أو نقصه مرتبط بانخفاض مستويات هرمون التستوستيرون، وضعف جودة الحيوانات المنوية، وزيادة خطر الإصابة بالعقم عند الذكور، لذا يفضل تناول 11 ملليغرام من الزنك يومياً للحفاظ على درجة خصوبة جيدة عند الرجال.
  • السيلينيوم: تعتبر قوى السيلينيوم المضادة للأكسدة ذات نفس الأهمية بالنسبة للرجال كما هي للنساء، كما أن انخفاض السيلينيوم لدى الرجال يمكن أن يسبب العقم من خلال قلة حركة الحيوانات المنوية وخفض جودة السائل المنوي. يوصى بتناول مزيج السيلينيوم وفيتامين هـ لتحسين جودة السائل المنوي وحركة الحيوانات المنوية.
  • الإنزيم المساعد Q10: يزيد هذا المركب من عدد الحيوانات المنوية، ويحسن من جودتها وقدرتها على الحركة، لذا ينصح بتناول بتناول 200 مليغرام من مركب Q10 مرتين يومياً لتحسين جودة السائل المنوي، ولكن بعد استشارة الطبيب.
  • الكالسيوم: يمكن أن يكون نقص الكالسيوم سبباً للعقم عند الرجال، لذا يفضل الحصول على حبوب كالسيوم 1000 مليغرام يومياً إذا كان هناك نقص بالكالسيوم لدى الرجل، أو الحصول على الكالسيوم من مصادر غذائية صحية، مثل الزبادي كامل الدسم، وليس المكملات الغذائية.

ملخص: يوجد مجموعة من الفيتامينات التي يوصى كل من الشريكين بتناولها عند الاستعداد للحمل وإضافتها لنظام الفيتامينات اليومي، حيث تعد أفضل فيتامينات تساعد على الحمل بسرعة وتعزز الخصوبة لكل منهما.

اقرأ أيضاً: مكسرات لزيادة الخصوبة

“تشــــنج الحمـــل” أســـــبابــه.. وأعـراضه