ادرار البول

Diuresis

ادرار البول

ما هو ادرار البول

إن مصطلح إدرار البول (بالإنجليزية: Diuresis)، أو كثرة التبول، يستخدم للدلالة على زيادة إنتاج الجسم للبول، حيث تقوم الكليتان بطرح كميات زائدة من البول، مما يجبر الشخص للذهاب للحمام لمرات أكثر مما اعتاد عليه أو من المعدل الطبيعي لذلك.

يتبول الشخص الطبيعي بمعدل 4 إلى 6 مرات في اليوم، وينتج حوالي 3 إلى 4 كوب من البول، أما عند الإصابة بزيادة إدرار البول، عندها يقوم الشخص بالتبول أكثر من المعتاد أو تبول كميات من البول أكبر من المعتاد أو كلاهما، على الرغم من عدم تغير كمية السوائل المتناولة من قبل الشخص.

يزداد إدرار البول لدى الفرد نتيجة لأسباب عديدة، بعضها قد يكون مرضياً، وبعضها الآخر قد يكون بسبب تناول أدوية معينة، أو ممكن أن يكون السبب أنماط حياتية وعادات تؤثر على كمية إدرار البول. دعونا نتحدث عن هذه الأسباب بالتفصيل ومتى يجب عليك الذهاب للطبيب.

كثرة التبول الناتجة عن مرض السكري

يتسبب مرض السكري (بالإنجليزية: Diabetes Mellitus) غير المنتظم في ارتفاع السكر في الدم، ونتيجة لذلك يتجمع السكر أو الجلوكوز داخل أنيبيبات الكليتين، الأمر الذي يؤدي إلى إعاقة عملية إعادة امتصاص الماء من أنيبيبات الكلية إلى الدورة الدموية ثانية، وبالتالي إلى كثرة التبول. يسبب مرض السكري أيضاً زيادة العطش وتناول المصاب للكثير من الماء، مما يسبب زيادة الإدرار.

اقرأ أيضاً: تشخيص السكري

كثرة التبول الناتجة عن استخدام مدرات البول

مدرات البول (بالإنجليزية: Diuretics) هي أدوية تساعد الجسم على طرح المزيد من البول خارج الجسم، وهي توصف غالباً لمرضى فشل القلب، وأمراض الكلى المزمنة، وارتفاع ضغط الدم.

اقرأ أيضاً: أضرار مدرات البول على الكلى

كثرة التبول الناتجة عن فرط الكالسيوم في الدم

فرط الكالسيوم في الدم (بالإنجليزية: Hypercalcemia) هي حالة مرضية ترتفع فيها نسبة الكالسيوم في الدم، وسببها غالباً هو فرط نشاط الغدة الدرقية، وفي هذه الحالة تطرح الكلى المزيد من البول من أجل إعادة توازن الكالسيوم في الدم.

كثرة التبول الناتجة عن النظام الغذائي

بعض الأطعمة والمشروبات تعد مدرات طبيعية للبول مثل الهندباء، والبقدونس، والشاي الأخضر، والشاي الأسود، والمشروبات التي تحتوي على الكافيين، وكذلك الأطعمة التي تحتوي على المزيد من الملح تسبب كثرة التبول أيضاً.

اقرأ أيضاً: أضرار الشاي الأخضر

كثرة التبول الناتجة عن درجة حرارة الجو المنخفضة

في وجود درجات الحرارة المنخفضة، يقوم الجسم بطرح المزيد من البول، وذلك نتيجة لانقباض الأوعية الدموية التي تتسبب في ارتفاع ضغط الدم، ونتيجة لهذا الارتفاع في ضغط الدم تبدأ الكلى بطرح المزيد من البول لكي ينخفض ضغط الدم ويعود إلى معدله الطبيعي من جديد.

بالإضافة إلى زيادة عدد المرات التي يتبول فيها الشخص، وزيادة كمية البول التي يطرحها الجسم عند التبول، قد يرافق زيادة وكثرة التبول الأعراض التالية:

  1. العطش الشديد نتيجة فقدان سوائل الجسم.
  2. الأرق وقلة النوم، وذلك بسبب الحاجة المتكررة للتبول.
  3. التعب والإرهاق نتيجة فقدان المعادن أساسية والكهارل في البول.

يجب على المريض أن يقوم بزيارة الطبيب فوراً في حالة حدوث تبول زائد عن الطبيعي، وفي حالة العطش الشديد المتكرر، حيث تحتاج الأمراض التي تتسبب في زيادة إدرار البول إلى علاج ومتابعة طبية، فيساعد الطبيب مريضه في التغلب على كثرة التبول إما بتشخيص السبب ووضع خطة العلاج المناسبة، أو بتغيير الأدوية المتسببة في هذة الحالة، أو بضبط النظام الغذائي المتبع.

لا يوجد تحليل معين للكشف عن زيادة إدرار البول، ولكن قد يقوم الطبيب بالتشخيص بناءاً على الأعراض والشكوى التي يعاني منها المريض. ولكن قد يطلب الطبيب من المريض بعض التحاليل للكشف عن بعض الأمراض التي تتسبب في كثرة التبول مثل تحليل قياس مستوى سكر الدم. فعلى المريض أن يخبر طبيبه أيضاً بأنواع الأكل والمشروبات والأدوية التي يتناولها، وعليه أيضاً إخباره بعدد مرات التبول في اليوم وكمية البول المطروحة.

اقرأ أيضاً: علاج سلس البول

إن علاج كثرة التبول، يكمن بعلاج السبب الرئيسي لحدوثه، وذلك كما يلي:

  • ففي حالة كثرة التبول الناتجة عن الإصابة بالأمراض الأخرى مثل داء السكري، فالعلاج يكمن بضبط نسبة سكر الدم والمحافظة عليها.
  • أما في حالة كثرة التبول الناتجة الناتجة عن تناول أدوية معينة، فمن الممكن أن يقوم الطبيب بتغييرها أو قد يطلب الطبيب من المريض أن يتعايش معها وذلك إذا كان هنالك حاجة ملحة لاستخدامها.
  • في حال كان سبب كثرة التبول هو تناول مدرات البول الطبيعية سواء أطعمة أو مشروبات، عندها يكون الحد من تناول هذه المدرات الطبيعية هو الحل الأمثل لعلاج وتقليل كمية إدرار البول.

كثرة التبول قد يخل بتوازن الماء والأملاح والمعادن بالجسم، والتي قد تؤدي إلى:

  • قلة تركيز الصوديوم بالدم

قلة تركيز الصوديوم (بالإنجليزية: Hyponatremia) هي حالة تحدث عندما تكون نسبة الصوديوم في الدم غير كافية، وتحدث عند تناول مدرات البول ومع كثرة التبول.تكمن أهمية عنصر الصوديوم في قدرته على تنظيم مستوى ضغط الدم، ومستوى السوائل بالدم، وأيضاً دعم الجهاز العصبي.

اقرأ أيضاً: ارتفاع ضغط الدم وأسبابه

  • فرط وانخفاض نسبة البوتاسيوم في الدم

يحدث فرط بوتاسيوم الدم (بالإنجليزية: Hyperkalemia)عندما ترتفع مستويات عنصر البوتاسيوم في الدم عن المعدل الطبيعي، ويحدث انخفاض بوتاسيوم الدم (بالإنجليزية: Hypokalemia)عندما تنخفض نسبة عنصر البوتاسيوم في الدم عن المعدل الطبيعي، ويحدث هذا الخلل عادة نتيجة استخدام مدرات البول (بالإنجليزية: Diuretics). تكمن أهمية البوتاسيوم  فى دوره في المحافظة على صحة القلب، وانقباض العضلات، ودوره في عملية الهضم.

  • الجفاف

يسبب كثرة إدرار البول ما يسمى بالجفاف (بالإنجليزية: Dehydration)، حيث أنه عند عدم إمداد الجسم بالسوائل الكافية، يجد الجسم صعوبة ووقت أطول في ضبط درجة حرارته، ومن الممكن أن يتعرض المريض للإصابة بمشاكل عديدة في الكلى، والتشنجات ، والصدمات، و الوعكات الصحية الوخيمة. 

اقرأ أيضاً: كثرة العطش

Donna Cristiano. Healthline. What Is Diuresis?. Retrieved on the 12nd of July, 2020, From:

https://www.healthline.com/health/diuresis

Webmd. What Is Diuresis? Retrieved on the 12nd of July, 2020, From:

https://www.webmd.com/diabetes/what-is-diuresis

Study.com. What Is Diuresis? - Definition, Symptoms & Treatment. Retrieved on the 12nd of July, 2020, From:

https://study.com/academy/lesson/what-is-diuresis-definition-symptoms-treatment.html

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط
ابدأ الآن
مصطلحات طبية مرتبطة بأمراض المسالك البولية والتناسلية
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض المسالك البولية والتناسلية
site traffic analytics