البويضة | Ovum

البويضة

ما هو البويضة

الخلية التناسلية الأنثوية، التي تخرج من المبيض، والتي بعد إلقاحها بالخلية التناسلية الذكرية، تنمو بالانقسام حتى تصير كائناً حياً مثل أبويها. وهي خلية مجهرية الحجم، تتكون من مادة جبلية، يحويها غلاف غشائي شفاف، وتتوسطها في داخلها نوية.

تحتوي النواة على الصبغيات (كروموسومات) التي تحمل الخصائص الوراثية النوعية والفردية و التي سيرثها الجنين. وقبل تمام نضج البويضة، تنقسم الصبغيات انقساماً خاصاً يسمى؛ الانقسام المنصف، أو الانقسام الإختزالي، فيصير عددها نصف العدد الموجود في خلايا الأبوين. وكذلك ما يحدث في صبغيات الحيوان المنوي.

إذا تم إلقاح البويضة بدخول رأس الحيوان المنوي فيها، وإندماج نواتيهما، يصبح عدد الصبغيات مساوياً لما في خلايا الأبوين. وبعد الإلقاح تنغرس البويضة الملقحة في بطانة الرحم، وتأخذ في الانقسام المتوالي التضاعف، إلى خليتين، فأربع، فثمان، وهكذا إلى عدد لا يحصى من الخلايا، ثم تتشكل الخلايا في طبقات منفصلة. وتتكون منها مختلف الأنسجة، فالأعضاء التي يتكون منها الجنين.

البويضة هي خلية تفرز من إحدى المبيضين لدى المرأة، وعندما يلتقي بها السائل المنوي تتخصب وتصبح قادرة على تكوين جنين. يصل حجم البويضة إلى حجم حبة السمسم، وهذا الحجم كبير نسبياً، بل تعد البويضة أكبر خلايا الجسم حجماً، ويرجع السبب في كبرها إلى تخزينها لمواد غذائية مهمة.

 

وظيفة البويضة

تحمل البويضة بداخلها مجموعة من الكروموسومات التي توفر البيئة المناسبة للتخصيب عند الالتقاء بالحيوان المنوي. وتزود البويضة الجنين بالمواد الغذائية المطلوبة إلى أن يدخل إلى الرحم بشكل كامل، وتتولى المشيمة بعد ذلك عملية تغذية الجنين ونموه.

وحسب مدة الدورة الشهرية عن المرأة، قد تخرج البويضة قبل اليوم الرابع عشر أو بعده بيومين أو ثلاثة تقريباً؛ أي في اليوم الرابع عشر بعد نزول دم الدورة الشهرية. ومن المهم للمرأة أن تعرف هذا التوقيت حتى تزيد من فرص حدوث الحمل إن كانت تود الحمل.

 

ولحساب أدق لموعد خروج البويضة، يمكن اتباع الخطوات التالية:

تحديد مدة الدورة الشهرية الكاملة؛ ويتم حسبها من أول يوم لنزول الدم إلى اليوم الأخير قبل نزول الدم مرة أخرى في الشهر التالي (أو الدورة التالية). وفي المتوسط، تتراوح المدة بين اليوم الأول والأخير بين 25 و35 يوما. أما إن قلت المدة عن 25 أو زادت على 35 فينصح بالرجوع إلى طبيب النساء والتوليد للاطمئنان على صحة جهازك التناسلي.

كما قلنا سابقاً، يحدث التبويض تقريباً بعد الأربعة عشر يوما الأولى من نزول الدم هذا في حال كانت الدورة الشهرية الكاملة لديك مدتها 28 يوماً. فإن كانت أطول من ذلك، كأن أن تصل إلى 32 يوماً، فالتبويض سيحدث بعد 18 يوماً من بدء الدورة الشهرية الكاملة أي قبل بدء الدورة الجديدة بـ 14 يوماً.

ربما تحتاجين لحساب المدة التي تستغرقها الدورة الشهرية الكاملة لمدة شهرين أولاً حتى تتمكني من الحساب الصحيح لأيام الإباضة.

ويمكن استخدام بعض الأدوات الطبية التي تؤكد حدوث الإباضة أو تنفيها حيث تعتمد هذه الأدوات على قياس مستوى هرمون معين في البول، هذا الهرمون المسؤول عن حدوث الإباضة. ويمكن استنتاج حدوث الإباضة عن طريق ظهور بعض الأعراض مثل زيادة الإفرازات المهبلية البيضاء، كما ترتفع درجة حرارة الجسم بشكل بسيط لا يتعدى الدرجة الواحدة، ويمكن التحري من ذلك عن طريق قياس درجة حرارة الجسم كل صباح.

 

وبالطبع كلما تقدمت المرأة في السن زادت نسبة إفرازها لبويضات مشوهة، وبالتالي إنجاب أطفال يحتاجون إلى رعاية خاصة وربما غير طبيعية. ويمكن تعزيز صحة البويضات عن طريق اتباع النصائح التالية:

  • شرب الماء بكميات كافية كل يوم؛ أي بمعدل 8 أكواب من الماء النقي والمفلتر.
  • مارسي الرياضة بأنواعها المختلفة كالمشي، والركض، والرقص، والتنس، وغيرهم؛ فهذا يحفز نشاط الدورة الدموية، ويجدد الدم في خلايا الدم بأكملها، ويزودها بالهواء النقي والأكسجين على وجه الخصوص.
  • قومي بتدليك منطقة البطن والمبيضين، وهناك علاج عن طريق التدليك مخصص لزيادة احتمالية التخصيب وتنشيط البويضات؛ حيث يزيد هذا التدليك من تدفق الدم إلى الجهاز التناسلي لدى المرأة ويوصل للرحم والمبيضين دما نقياً مفعماً بالأكسجين، كما يخلص البويضات من الدم الفاسد والراكد. ويمكن أن تتعلمي أساليب التدليك هذه بنفسك أو الاستعانة بمتخصص في ذلك المجال مع المحافظة على ممارسة هذا التمرين أربع مرات على الأقل كل أسبوع.
  • ولا شك أن التغذية التي تحصلين عليها تؤثر بشكل كبير على صحة مبيضيْك، ومن ثم على صحة ونشاط البويضات التي تفرز منها. لذا، ينصح بتناول بعض الأطعمة من حين لآخر لتعزيز نشاط البويضات. من هذه الأطعمة ما يلي:
  1. البروكلي.
  2. التوت بأنواعه.
  3. سمك السلمون.
  4. حبوب السمسم.
  5. الزنجبيل.

أما ما يفسد البويضات ويضعف صحتها فهو كل الأطعمة والمشروبات التي تتناول معظمها بشكل يومي للأسف، مثل:

  1. المشروبات التي تحتوي على الكافيين (قهوة وشاي وغيرهما).
  2. المشروبات الغازية.
  3. السكاكر.
  4. اللحوم والألبان غير العضوية.
  5. الأطعمة المعلبة والمصنعة (غير الطبيعية).
  6. الحمية الغذائية التي تحتوي على نسبة قليلة من الدهون لا تكفي حاجة الجسم.
  7. السجائر والكحول.

https://natural-fertility-info.com/increase-egg-health
https://www.britannica.com/science/ovum
https://www.online-sciences.com/the-living-organisms/the-structure-and-function-of-the-ovum-in-the-female-reproductive-system/
https://www.avawomen.com/avaworld/when-does-ovulation-occur/

الكلمات مفتاحية

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

أحدث الفيديوهات الطبية

عرض كل الفيديوهات الطبية

144 طبيب

موجود حاليا للإجابة على سؤالك

هل تعاني من اعراض الانفلونزا أو الحرارة أو التهاب الحلق؟ مهما كانت الاعراض التي تعاني منها، العديد من الأطباء المختصين متواجدون الآن لمساعدتك.

ابتداءً من

5 USD فقط

ابدأ الان ابدأ الان

5000 طبيب

يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة

مصطلحات طبية مرتبطة بالحمل والولادة

أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بالحمل والولادة