ما هي أسباب ارتفاع الضغط فجاءه والتي توادي إلى الترجيع وانتفاخ الوجه والشعور بالدوار .. وما هو الحل الجذري

2011-08-24
1 إجابة السؤال

يُعرَّف ارتفاع ضغط الدم الشديد العاجل (urgency hypertension) بأنه: ارتفاع ضغط الدم 180/110 مم زئبقي دون إصابة حادة في أعضاء الجسم.،فيما يُعرَّف ارتفاع ضغط الدم الطارئ (emergency hypertension) على أنه ارتفاع حاد في ضغط الدم في وجود إصابة حادة في أعضاء الجسم، و يحتاج هؤلاء المرضى إلى التقييم العاجل والعلاج في المستشفى فوراً. هناك أعراض متعددة لارتفاع ضغط الدم المفاجئ مثل:

  • ألم شديد بالصدر وضيق التنفس.
  • صداع شديد مصحوب بالارتباك وعدم وضوح الرؤية أو الدوار.
  • الغثيان والاستفراغ.
  • الخفقان وزيادة ضربات القلب.

غالبًا ما يحدث ارتفاع ضغط الدم المفاجئ بدون أعراض في المرضى الذين تم تشخيصهم مسبقًا بارتفاع ضغط الدم، وقد يستوجب ذلك زيارة قسم الطوارئ أو الطبيب بشكل عاجل.
تعد أشهر أسباب ارتفاع ضغط الدم المفاجئ:

  • نسيان تناول جرعات أدوية ضغط الدم.
  • السكتة الدماغية.
  • النوبة القلبية.
  • الفشل كلوي.
  • تمزق الشريان الأبهر.
  • التفاعل بين الأدوية.
  • التشنجات أثناء الحمل وتسمم الحمل.

محاولة خفض ضغط الدم المرتفع بصورة عاجلة من أهم أهداف الفريق الطبي للحفاظ على أعضاء الجسم من الأذى، وتتنوع الأدوية المستخدمة منها:

  • هيدرالازين.
  • لابيتالول.
  • نيكارديبين.

يجب خفض ضغط الدم تدريجيًا إلى أقل من 160/100 مم زئبقي، ولكن ليس بشكل حاد، حيث يمكن أن يؤدي خفض ضغط الدم الشديد في المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم المفاجئ بدون أعراض إلى أضرار شديدة مثل احتشاء عضلة القلب أو جلطات دماغية أو إغماء.

للمزيد أقرأ أيضاً:

المرجع:
1
طاقم الطبي
طاقم الطبي
- 2020-07-13

يُعرَّف ارتفاع ضغط الدم الشديد العاجل (urgency hypertension) بأنه: ارتفاع ضغط الدم 180/110 مم زئبقي دون إصابة حادة في أعضاء الجسم.،فيما يُعرَّف ارتفاع ضغط الدم الطارئ (emergency hypertension) على أنه ارتفاع حاد في ضغط الدم في وجود إصابة حادة في أعضاء الجسم، و يحتاج هؤلاء المرضى إلى التقييم العاجل والعلاج في المستشفى فوراً. هناك أعراض متعددة لارتفاع ضغط الدم المفاجئ مثل:

  • ألم شديد بالصدر وضيق التنفس.
  • صداع شديد مصحوب بالارتباك وعدم وضوح الرؤية أو الدوار.
  • الغثيان والاستفراغ.
  • الخفقان وزيادة ضربات القلب.

غالبًا ما يحدث ارتفاع ضغط الدم المفاجئ بدون أعراض في المرضى الذين تم تشخيصهم مسبقًا بارتفاع ضغط الدم، وقد يستوجب ذلك زيارة قسم الطوارئ أو الطبيب بشكل عاجل.
تعد أشهر أسباب ارتفاع ضغط الدم المفاجئ:

  • نسيان تناول جرعات أدوية ضغط الدم.
  • السكتة الدماغية.
  • النوبة القلبية.
  • الفشل كلوي.
  • تمزق الشريان الأبهر.
  • التفاعل بين الأدوية.
  • التشنجات أثناء الحمل وتسمم الحمل.

محاولة خفض ضغط الدم المرتفع بصورة عاجلة من أهم أهداف الفريق الطبي للحفاظ على أعضاء الجسم من الأذى، وتتنوع الأدوية المستخدمة منها:

  • هيدرالازين.
  • لابيتالول.
  • نيكارديبين.

يجب خفض ضغط الدم تدريجيًا إلى أقل من 160/100 مم زئبقي، ولكن ليس بشكل حاد، حيث يمكن أن يؤدي خفض ضغط الدم الشديد في المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم المفاجئ بدون أعراض إلى أضرار شديدة مثل احتشاء عضلة القلب أو جلطات دماغية أو إغماء.

للمزيد أقرأ أيضاً:

المرجع:

اسأل الطبيب

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

هل ترغب في التحدث مع طبيب؟

احصل الآن على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك في الخدمة

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط
ابدأ الآن
أطباء متميزون لهذا اليوم
site traffic analytics