الدم عبارة عن نسيج حي يتكون من مكونات صلبة وسائلة، حيث يتكون الجزء السائل من البلازما التي يتشكل بدوره من الماء والأملاح والبروتينات، وتشكل البلازما أكثر من نصف الدم، أما الجزء الصلب من الدم فيتكون من خلايا الدم الحمراء، وخلايا الدم البيضاء، والصفائح الدموية.

يشمل مصطلح أمراض الدم (بالإنجليزية: Blood Diseases) أي مرض أو اضطراب يمكن أن يؤثر على أي مكون من مكونات الدم، مما يمنعه من القيام بوظيفته المطلوبة بشكل صحيح.

تحدث العديد من أمراض الدم لأسباب وراثية وجينية، ويمكن أن تحدث أيضاً نتيجة أسباب أخرى مثل الإصابة بالأمراض كأمراض الكلى، وكنتيجة لاستخدام بعض أنواع الأدوية، أو نتيجة لنقص بعض العناصر الغذائية، ويعد فقر الدم، واضطرابات نزيف الدم مثل الهيموفيليا من أكثر أنواع أمراض الدم شيوعاً، ونتناول في هذا الموضوع بعض أنواع أمراض الدم، واعراض امراض الدم الشائعة، وطرق علاجها.

امراض الدم التي تصيب خلايا الدم الحمراء

تشمل أمراض واضطرابات الدم التي يمكن أن تؤثر على خلايا الدم الحمراء على ما يلي:

  • فقر الدم الناجم عن نقص الحديد: يستخدم الجسم الحديد لتكوين خلايا الدم الحمراء، لذا يتسبب نقص الحديد في انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء مما يسبب فقر الدم، ويعد انخفاض تناول وامتصاص الحديد، والنزيف الناجم عن الدورة الشهرية عند النساء من أكثر الأسباب شيوعاً للإصابة به، ويعد فقر الدم بعوز الحديد من أكثر أنواع امراض الدم عند الاطفال شيوعاً.
  • فقر الدم الخبيث: وهو فقر الدم الناجم عن نقص فيتامين ب 12، ويحدث نتيجة لافتقار النظام الغذائي لهذا الفيتامين، أو لعدم كفاءة امتصاص فيتامين ب 12 في الأمعاء.
  • فقر الدم الانحلالي المناعي الذاتي: يحدث هذا النوع من فقر الدم نتيجة لمهاجمة جهاز المناعة لخلايا الدم الحمراء واتلافها، ويعد هذا النوع من فقر الدم من امراض الدم المزمنة.
  • فقر الدم الناجم عن الأمراض المزمنة: يميل الأشخاص المصابون بالأمراض المزمنة خاصة أمراض الكلى، وأمراض الكبد، وأمراض نخاع العظم إلى الإصابة بفقر الدم، نتيجة لضعف إنتاج خلايا الدم الحمراء أو سرعة تدميرها في الجسم.
  • فقر الدم المنجلي:  هو حالة وراثية تتسبب في تشوه شكل خلايا الدم الحمراء وصغر حجمها، مما يجعلها غير مناسبة للقيام بعملها في نقل الأكسجين لأنحاء الجسم المختلفة.
  • فقر الدم اللاتنسجي: يحدث فقر الدم اللاتنسجي نتيجة لعدم إنتاج نخاع العظم لما يكفي من خلايا الدم الحمراء، ويمكن أن يحدث فقر الدم اللاتنسجي نتيجة لمجموعة من الأمراض مثل مثل التهاب الكبد، وعدوى فيروس إبشتاين بار، أو كنتيجة للعلاج الكيميائي واستخدام الأدوية الأخرى.
  • الثلاسيميا: من أنواع امراض الدم الثلاسيميا، وهي نوع وراثي من فقر الدم.
  • كثرة الحمر الحقيقية: يحدث هذا النوع من امراض الدم نتيجة لإنتاج الجسم الكثير من خلايا الدم الحمراء لأسباب غير معروفة، وتؤدي الزيادة في عدد خلايا الدم الحمراء إلى ازدياد خطر الإصابة بالجلطات.
  • الملاريا: تحدث الملاريا نتيجة للدغة البعوض التي تنقل طفيل إلى الجسم فيصيب خلايا الدم الحمراء ويتسبب في إتلافها، وقد تؤدي عدوى الملاريا إلى تلف الأعضاء أيضاً.

للمزيد: ما هي امراض الدم الوراثية؟

امراض الدم التي تصيب خلايا الدم البيضاء

تشمل امراض الدم التي تصيب خلايا الدم البيضاء ما يلي:

  • اللوكيميا: هي أحد أنواع سرطان الدم، حيث تصبح خلايا الدم البيضاء سرطانية وتتكاثر بسرعة في نخاع العظم.
  • سرطان الغدد الليمفاوية: يتطور هذا النوع من السرطان في الجهاز الليمفاوي المسؤول عن الدفاع عن الجسم، ويتسبب في تحول خلايا الدم البيضاء إلى خلايا خبيثة تتكاثر وتنتشر بسرعة، ويقسم سرطان الغدد الليمفاوية إلى نوعين رئيسين وهما لمفومة هودجكين، ولمفومة لاهودجكين.
  • متلازمة خلل التنسج النخاعي: هي نوع من أنواع سرطانات الدم التي تصيب نخاع العظم، وتتطور هذه المتلازمة ببطئ شديد ولكنها في النهاية تتحول إلى ابيضاض الدم.
  • الورم النقوي المتعدد: هو نوع من أنواع سرطان الدم تصبح فيه خلايا البلازما وهي نوع من أنواع خلايا الدم البيضاء سرطانية، وتطلق مواد سامة تؤدي إلى تلف الأعضاء.

امراض الدم التي تصيب الصفائح الدموية

تشمل أكثر امراض الدم التي تصيب الصفائح الدموية شيوعاً على ما يلي:

  • فرفرية قلة الصفيحات مجهولة السبب: وهي حالة تسبب نقص الصفائح الدموية بشكل مستمر لأسباب مجهولة، مما قد يسبب ظهور الكدمات بسهولة على الجلد، والإصابة بنزيف غير طبيعي.
  • فرفرية قلة الصفيحات التخثرية: هي اضطراب نادر يصيب الدم، ويتسبب في تخثر الدم وتكون جلطات صغيرة في الأوعية الدموية في مختلف أنحاء الجسم، ويتسبب استخدام الصفائح لتكوين الجلطات في انخفاض عدد الصفائح الدموية.
  • كثرة الصفيحات الأساسية: هي حالة تحدث نتيجة لإنتاج الجسم للكثير من الصفائح الدموية لأسباب مجهولة، مما يؤدي إلى عدم عمل الصفائح بطريقة صحيحة، مسبباً فرط تخثر الدم، أو النزيف أو كلاهما.
  • قلة الصفيحات المحدثة بالهيبارين: وهو انخفاض عدد الصفائح نتيجة لاستخدام الأدوية المحتوية على الهيبارين المميع للدم.

امراض الدم التي تصيب بلازما الدم

تشمل بعض انواع امراض الدم التي تصيب بلازما الدم على ما يلي:

  • مرض فون ويليبراند: يحدث مرض فون ويليبراند نتيجة لنقص عامل فون ويليبراند الذي يساعد على تجلط الدم، إما نتيجة لنقص إنتاج هذا العامل في الجسم، أو نتيجة لإنتاج عامل لا يعمل بشكل جيد، وهي حالة وراثية، وغالباً لا يعلم المصابين بمرض فون ويليبراند عن إصابتهم بالمرض لعدم ظهور أعراض لهذه الحالة.
  • الهيموفيليا: تحدث الهيموفيليا نتيجة لنقص بعض البروتينات التي تساعد على تجلط الدم، وتقسم الهيموفيليا إلى عدة أنواع، وتتراوح في شدتها من الهيموفيليا الخفيفة إلى الهيموفيليا المهددة للحياة.
  • التخثر المنتشر داخل الأوعية الدموية:  هي حالة تسبب تكون جلطات دموية ونزيف في جميع أنحاء الجسم في نفس الوقت، ويمكن أن تحدث هذه الحالة نتيجة لمضاعفات الحمل، أو الجراحة، أو نتيجة للإصابة بالالتهابات الشديدة.
  • حالة فرط التخثر: تعني هذه الحالة ميل الدم للتجلط بسهولة شديدة، ويمكن أن تكون هذه الحالة طفيفة ولا تحتاج إلى علاج، وفي حالات أخرى يمكن أن تكون شديدة ومهددة للحياة وتحتاج للعلاج بمضادات تخثر الدم مدى الحياة.
  • الخثار الوريدي العميق: وهي تكون جلطة دموية في الأوردة العميقة خاصة أوردة الساقين نتيجة لعدم عمل صمامات الأوردة بشكل جيد وعودة الدم وتجمعه في الأوردة، مما يؤدي إلى تكون جلطة، ويمكن أن تنتقل الجلطة من مكانها لتسبب انصمام رئوي.

اعراض امراض الدم

تختلف اعراض امراض الدم بناء على نوع مرض أو اضطراب الدم الذي يعاني منه المريض، ويمكن أن تشمل أعراض امراض الدم التي تصيب خلايا الدم الحمراء على ما يلي:

  • ضيق التنفس.
  • نقص التركيز.
  • ضعف العضلات.
  • التعب.
  • سرعة ضربات القلب.
  • زرقة أو شحوب الجلد.

تشمل أعراض امراض الدم التي تصيب خلايا الدم البيضاء على ما يلي:

  • التعب.
  • كثرة الإصابة بالالتهابات أو العدوى المزمنة.
  • فقدان الوزن غير المبرر.
  • التعرق الليلي.

تشمل اعراض امراض الدم التي تصيب الصفائح الدموية على ما يلي:

  • صعوبة أو بطئ التئام الجروح والتقرحات.
  • عدم تجلط الدم وتوقف النزيف بعد التعرض لجرح.
  • سهولة ظهور الكدمات على الجلد.
  • نزيف اللثة أو الأنف غير المبرر.

اقرأ أيضاً: ادوية تؤثر على الدم، تعرف عليها

اقرا ايضاً :

علاج الملاريا

علاج امراض الدم

يعتمد علاج امراض الدم على نوع مرض الدم الذي يعاني منه المريض، وسنه، وصحته العامة، ويمكن أن تشمل طرق العلاج على ما يلي:

ادوية علاج امراض الدم

تشمل الأدوية التي يمكن أن تستخدم في علاج أمراض الدم وفاً لنوع المرض الذي يعاني منه المريض على ما يلي:

  • الأدوية التي تحفز نخاع العظم على إنتاج المزيد من الصفائح الدموية.
  • علاج العدوى بالمضادات الحيوية.
  • استخدام المكملات الغذائية مثل الحديد، وفيتامين ب 12 و ب 9 في علاج فقر الدم.

الجراحة لعلاج امراض الدم

يمكن أن تساعد جراحة زرع نخاع العظم على اصلاح أو استبدال نخاع العظم التالف، من خلال نقل الخلايا الجذعية من المتبرع إلى جسم المريض، لمساعدة نخاع العظم على إنتاج خلايا دم سليمة وطبيعية.

يعد نقل الدم خيار علاجي آخر، ولكن هناك معايير يجب أن تتوفر لينجح العلاج سواء بنقل الدم أو أحد مكوناته، أو لزراعة نخاع العظم مثل تطابق الأنسجة، وتوافق فصيلة الدم.

للمزيد: اضطرابات خلايا الدم البيضاء

لقد تناولنا في هذا الموضع نبذة عامة عن أمراض الدم، ولكن تعد أمراض الدم من الأمراض الخطيرة التي تحتاج لمراجعة الطبيب خاصة عند ظهور الأعراض لتشخيصها وعلاجها بالطرق المناسبة.

خالي مصاب بمشاكل في الكبد وقالوا أنه يوجد خطر للإصابة بالاعتلال الدماغي الكبدي، كيف يحدث الاعتلال الدماغي الكبدي؟