القدم السكري

Diabetic foot

القدم السكري

ما هو القدم السكري

السكري هو عدم انتاج الجسم لهرمون الانسولين، أو انتاجه وعدم القدرة على استخدامه، والانسولين هو الهرمون المسؤول عن ادخال السكر للخلايا، ويؤدي هذا الخلل بارتفاع مستويات السكر بالدم، وعلى فترات طويلة تعرض الجسم لهذا الارتفاع سيتسبب بمشاكل على مستوى أنظمة الجسم جميعها، وأحد هذه المشاكل أو المضاعفات هي القدم السكريّة.

القدم السكرية هي مجموعة من التغيرات المرضية المؤثرة في الأطراف السفلية والناجمة عن اصابة مريض السكري بالرضوض الميكانيكية أو الحرارية التي يتعذر شفاؤها لتوافر عوامل مرضية ترتبط بمُضاعفات الاصابة بالسكري.

مع مرور الوقت، قد يتسبب مرض السكري في احداث خلل في الاعصاب، مما يعصب على المريض الاحساس بأطرافه، بالإضافة إلى شعوره بتهيّج في قدميه.

  • امراض الأوعية الدموية الطرفية

يؤدي هذا المرض إلى تراسب الرواسب الدهنية خارج الدماغ والقلب، فيؤثر على الاوعية الدموية الؤدية من وإلى الأطراف، مما يقلل من تدفق الدم إلى اليدين والقدمين.

قلة تدفق الدم قد تؤدى، إلى سرعة إنتقال العدوى وبطء شفاء الجروح، والألم.

  • أمراض الشرايين المحيطية المرافقة للتدخين
  • ارتفاع ضغط الدم
  • ارتفاع الدهنيات، الكولسترول وشحوم الدم
  • التشوهات المفصلية
  • الخضوع للبتر مُسبقاً
  • تلين الأنسجة

تتسبب التقرحات الجلدية غير الملتئمة والمرتبطة مرضياً بالاعتلال العصبي الحسي، بسرعة انتقال العدوى إلى المريض، بالاضافة الى فقدان مريض السكري القدرة على التخلص من العدوى في الاصابة بالقدم السكرية التي تزيد خطر بترها.

  • فقدان الشعور والاحساس بالقدم.
  • تقرحات القدم المثقوبة وغير المؤلمة يرافقها الخراج، الوذمة (احتباس السوائل) والرائحة الكريهة.
  • التقرحات العصبية الاقفارية على حواف القدم وتكون باردة، ذات لون وردي، ضمور الجلد وغياب النبض.
  • تقرحات القدم الاعتلالية العصبية على اخمص القدمين وتكون دافئة ويرافقها جفاف الجلد.
  • تضخم الشرايين وفقدان الاحساس
  • خدر أو شعور بالوخز
  • تلوّن الجلد
  • تغيرات درجة حرارة الجلد

يعتمد تشخيص القدم السكرية على عدة اجراءات ومعلومات: 

  • التاريخ المرضي 

يسأل المريض من قبل الطبيب، عن مُدة مرض السكري، اعراض الاعتلال العصبي، وأمراض الأوعية الدموية الطرفية، التقرحات أو حالات البتر، وأي مضاعفات أخرى مرتبطة بالسكري مثل اعتلال الشبكية أو اعتلال الكلية، يساعد معرفة التاريخ المرضي الكامل على تقييم شدة وخطر تقرحات القدم.

  • الفحص البدني 

يتضمن الفحص البدني قياس درجة حرارة الجلد، والانتباه لأي ملاحظات في تغيير لون الجلد مثلاً، أو جفاف الجلد، الشقوق، الصلابة.

تشير زيادة درجة الحرارة عادة إلى وجود التهاب، ونقصان درجة حرارة الجلد قد تشير إلى نقص التروية.

  • التحاليل المختبرية 

قياس مستوى الجلوكوز في الدم والبول.

يجب مراقبة التحاليل الأخرى مثل تعداد الدم الكامل، ويوريا الدم، والكهارل، ومستويات الكرياتينين بانتظام.

يعتبر الهيموغلوبين الغليكوزيلاتي (HbA1C) مهمًا لقياس التحكم الكلي في نسبة السكر في الدم لدى المريض لأن نسبة HbA1c تُظهر تركيز السكر في الدم بشكل أفضل خلال الاشهر أو الاسابيع السابقة.

  • التصوير بالأشعة

في حالات اصابة القدم بالتقرحات أو الصديد، من الصعب تحديد مدى عمق العدوى، وما اذا كان قد وصل إلى العظم، فتتمكن الاشعة السينية أو التصوير المغناطيسي من بيان هذا الأمر.

السيطرة على مستوى الغلوكوز في الدم، ضغط الدم والكوليستيرول، هي أول خطوة لايقاف تطور مضاعفات داء السكري والتي من ضمنها القدم السكري، وبعض الاجراءات الاخرى المساعدة: 

العلاج غير الجراحي

عادة ما يتم البدأ بالعلاج الجراحي، كخطوة أولى في علاج مشاكل القدم السكرية، ويشمل ما يلي:

  • تنظيف الجروح.
  • لبس احذية خاصة.
  • وقف التدخين.
  • المُضادات الحيوية للسيطرة او الحد من العدوى.
  • علاج أمراض الشرايين المحيطية.

العلاج الموضعي في الحالات الجافة

  • استخدام الغيار الجاف (كحول مع مسحوق السلفا مثلا)
  • استخدام منشطات بيولوجية (مثل المشيمة   Placenta أو الترب Epiplon)
  • استخدام مراهم للتخلص من النسيج الميت (Salicyl treatment)
  • استخدام المضادات الحيوية الموضعية (gentamycin,Neomycin)
  • استخدام مراهم الهيبارين الموضعي

العلاج الموضعي في الحالات الرطبة

  • استئصال كل النسيج الميت
  • تنظيف المكان باستعمال المحاليل المعقمة
  • استخدام مضاد حيوي مناسب (يفضل عن طريق العضل أو الوريد)

العلاج الجراحي

عند فشل العلاج غير الجراحي، يلجأ الطبيب إلى العلاج الجراحي والذي قد يشمل: 

  • إزالة الأنسجة المتحللة أو الميتة.
  • بتر القدم أو جزء من القدم.
  • جراحة الأوعية الدموية مع وضع الدعامات.

  • السيطرة على العوامل المسببة للقدم السكري، وأهمها ضبط مستويات سكر الدم.
  • التقيد بنظام غذائي مناسب.
  • المحافظة على نظافة القدمين.
  • فحص القدمين يومياً، من قبل المريض أو أحد غيره، لملاحظة أي تغييرات فيهما.
  • تقليم الأظافر بعناية.
  • استعمال الحذاء المناسب.
  • ترطيب القدمين، وخاصة بعد الحمام.
  • استعمال جوارب صوفية أو قطنية خاصة.
  • علاج الفطريات بين الأصابع والأظافر.
  • الزيارة الدورية للطبيب.

  • تزيد الاصابة بالقدم السكرية فرصة الخضوع لعملية بتر الجزء المُصاب.
  • ضعف تروية القدم، ووصول الدم إليها، فيؤدي ذلك إلى تصلبها، التدخين يزيد من تصلب الشرايين.
  • تقرحات القدم.

يُعد مآل الاصابة بالقدم السكرية ضعيفاً وخاصة بعد خضوع المُصاب للبتر لاحتمالية تكرار التقرحات الجلدية.

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

2015-10-31 12:46:38

القدم السكري كيف الوقاية منها

القدم السكري كيف الوقاية منها

1

القدم السكري كيف الوقاية منها
see-answer-arrow

2015-06-10 16:57:13

في القدم و هي لا تعاني من السكري و في قدم واحدة فقط تحياتي العطرة اليك

في القدم و هي لا تعاني من السكري و في قدم واحدة فقط تحياتي العطرة اليك

1

في القدم و هي لا تعاني من السكري و في قدم واحدة فقط تحياتي العطرة اليك
السؤال غير واضح
0
2015-06-10 22:14:35
see-answer-arrow

2009-07-02 13:30:59

علاج القدم السكري

علاج القدم السكري

1

علاج القدم السكري
أن علاج القدم السكري والتي يمكن تفاديها بنسبة ٨٥٪ عند مرضى السكر، يعتمد على مدى المضاعفات الناتجة عن ارتفاع مستوى السكر في الدم و التي عادة ما تبدأ بالتهاب في الأعصاب الطرفية في القدمين مرورا بحدوث قرح في القدم والتي اذا لم تعالج مبكرا وبشكل سريع قد تنتهي بحدوث التهابات شديدة والتي لاقدر الله قد تؤدي الى بتر الجزء المصاب من القدم أو الساق. وقرح القدم السكرية تنتج اما بسبب التهاب الأعصاب الطرفية في القدمين وفقدان الاحساس بهما أو نتيجة نقص في التروية الدموية للقدم المصابة أو نتيجة للسببين السابقين معا. والطبيب المعالج هو من يحدد السبب المؤدي الى حدوث القرح عن طريق الكشف السريري أو استخدام الدوبلر. وبعد تحديد سبب القرح والدرجة التي تصنف عليها حسب تصنيف طبيب الجراحة تحدد نوعية العلاج الطبي (اما العلاج الدوائي بالمضادات الحيوية والغيار المناسب على القرح بعد تعقيمها بالبيتادين أو محلول ملح أو ألاثنين معا حسب ما يحدده الطبيب_ واما التدخل الجراحي اذا رأى الطبيب وجوبه اما لتنظيف القرح أو استئصال العظام المصابة بالتهاب حادأو لزيادة تروية الجزء المصاب باجراء جراحة في الأوعية الدموية). وقد توصل العلم الحديث في العلاج الطبيعي الى اساليب حديثة لعلاج القدم السكرية ( التهاب الأعصاب الطرفية أو قرح القدم السكري) مثل استخدام الليزر العلاجي أو أستخدام تقنية العلاج بالأنوداين Anodyne Therapy والتي أثبتت فعاليه كبيرة في علاج مشاكل القدم السكري كالأسراع من عملية التئام القرح، ولكنها لا تغني عن العلاج الطبي المعتاد والذي يحدده الطبيب المعالج. وأخيرا وليس آخرا على كل مريض سكر الحفاظ على مستوى السكر في الدم ضمن الحدود الطبيعية، وأن يبتعد عن التدخين وأن يولي العناية بالقدمين عناية فائقة بتفقدهما يوميا وتنظيفهما جيدا بالماء والصابون و تنشيفهما جيدا و عدم السير حافي القدمين حتى في المنزل وأن يرتدي جوارب سميكة وعدم ارتداء أحذية ضيقة، وأن يستخدم الكريمات الطبية المرطبة في حالة البشرة الجافة أو استخدام البودرة الطبية في حالة البشرة الرطبة وأن لا يستهين بأي جرح في القدم مهما كبر أو صغر.
0
2010-06-25 21:52:31
see-answer-arrow
أخبار ومقالات طبية ذات صلة

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط
ابدأ الآن ابدأ الآن
مصطلحات طبية مرتبطة بمرض السكري
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بمرض السكري

5000 طبيب يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي.

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة

site traffic analytics