الباسور والناسور الشرجي هما نوعان مختلفان من الزوائد التي يمكن أن تظهر في فتحة الشرج أو في المنطقة المحيطة بفتحة الشرج. ومن المهم معرفة الفرق بين الباسور والناسور، ونوضح في هذا المقال الفرق بين الناسور والبواسير، وأعراض وعلاج كل منهما. 

ما هو الفرق بين الباسور والناسور؟

نستعرض تالياً الفرق بين الناسور والبواسير في التعريف.

ما هي البواسير؟

تحدث البواسير (بالإنجليزية: Hemorrhoids) عندما تتورم أو تتوسع مجموعات من الأوردة في المستقيم أو الشرج أو المنطقة المحيطة بفتحة الشرج. عندما تتورم هذه الأوردة، يتجمع الدم ويتسبب في تمدد الأوردة للخارج إلى الأغشية حول المستقيم والشرج. مما ينتج عنه شعور غير مريح أو مؤلم بسبب الضغط على نهايات عصبية في منطقة الشرج.

قد لا تكون البواسير ظاهرة دائماً، ولكن عندما تتوسع ممكن أن تظهر نتوءات أو كتل حمراء. 

ما هي انواع البواسير؟

هناك أربعة أنواع من البواسير:

  • الباسور الداخلي.
  • الباسور الخارجي.
  • الباسور المتدلي.
  • الباسور المخثر.

ما هو الناسور الشرجي؟

الناسور الشرجي (بالإنجليزية: Anal Fistula) هو نفق يمتد من داخل فتحة الشرج إلى مكان ما في المنطقة المحيطة بفتحة الشرج. وغالباً ما يتبع عدوى لم تلتئم بالطريقة الصحيحة. 

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

ما هو الفرق بين الباسور والناسور من حيث الاسباب؟

تختلف الأسباب التي تؤدي للإصابة بالناسور والبواسير، وفي ما يلي الفرق بين الناسور والبواسير من حيث الأسباب التي تؤدي للإصابة بها.

ما هي اسباب الاصابة بالبواسير؟

يؤدي تضخم الأوردة في المنطقة المحيطة بفتحة الشرج إلى حدوث البواسير.

ويمكن أن تحدث البواسير للأسباب التالية:

  • الحمل: تحدث البواسير بشكل أكثر شيوعاً عند النساء الحوامل لأنه مع تضخم الرحم، يحصل ضغط على الوريد في القولون، مما يؤدي إلى انتفاخه.
  • التقدم في العمر: تعتبر البواسير أكثر شيوعاً بين البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 45 و 65 عاماً. ولكن على الرغم من ذلك فإنها قد تصيب الشباب والأطفال.
  • الإسهال: يمكن أن تحدث البواسير بعد حالات الإسهال المزمن.
  • الإمساك المزمن: يؤدي الإجهاد لتحريك البراز إلى زيادة الضغط على جدران الأوعية الدموية.
  • الجلوس لفترة طويلة جداً: قد يؤدي البقاء في وضعية الجلوس لفترات طويلة جداً إلى الإصابة بالبواسير، خاصة في المرحاض.
  • رفع الأشياء الثقيلة: يمكن أن يؤدي رفع الأشياء الثقيلة بشكل متكرر إلى الإصابة بالبواسير.
  • الجماع الشرجي: يمكن أن يؤدي إلى ظهور بواسير جديدة أو تفاقم البواسير الموجودة.
  • السمنة: يمكن أن تسبب السمنة المرتبطة بالنظام الغذائي البواسير.
  • الجينات: يرث بعض الأشخاص الميل للإصابة بالبواسير.   

ما هي اسباب الناسور الشرجي؟

تحدث الإصابة بالناسور الشرجي في معظم الحالات بعد خروج إفرازات صديدية شرجية. حيث يتطور الناسور الشرجي إذا لم تلتئم المنطقة المحيطة بفتحة الشرج بعد خروج القيح بشكل صحيح.

وتشمل الأسباب الأخرى للناسور الشرجي ما يلي:

ما هو الفرق بين الباسور والناسور من حيث الاعراض ؟

يمكن أن تشمل الأعراض الشائعة للناسور والبواسير الحكة، الألم، عدم الراحة أو النزيف. وفيما يلي نستعرض الفرق بين الباسور والناسور من حيث الأعراض. 

ما هي اعراض البواسير؟

تشمل أعراض البواسير الأكثر شيوعاً:

  • ألم.
  • احمرار.
  • تورم حول فتحة الشرج.
  • نزيف.
  • ألم أثناء التبرز أو التبول.
  • حمى.
  • سائل كريه الرائحة يخرج من ثقب في المنطقة المحيطة بفتحة الشرج.

وفي حال ملاحظة أي من هذه الأعراض، يجب الاتصال بالطبيب على الفور. 

ما هي اعراض الناسور الشرجي؟

يمكن أن تشمل أعراض الناسور الشرجي ما يلي:

  • تهيج الجلد في المنطقة المحيطة بفتحة الشرج.
  • ألم نابض مستمر، يصبح أسوأ عند الجلوس أو التحرك أو التبرز أو السعال.
  • إفرازات كريهة الرائحة بالقرب من فتحة الشرج.
  • إفرازات صديدية أو دم عند التبرز.
  • انتفاخ واحمرار في المنطقة المحيطة بفتحة الشرج، وارتفاع في درجة الحرارة إذا كان هناك خراج.
  • صعوبة التحكم في التبرز (سلس الأمعاء) في بعض الحالات.

قد تظهر نهاية الناسور الشرجي على شكل ثقب في الجلد بالقرب من فتحة الشرج، على الرغم من أنه قد يكون من الصعب رؤيته.

الم خفيف في اسفل الظهر والجنبين وعدم افراغ البول كامل

ما هو الفرق بين الباسور والناسور من حيث كيفية التشخيص؟

في حال شك الطبيب بالإصابة بالبواسير أو الناسور الشرجي، يجب القيام ببعض الفحوصات والاختبارات للتأكد من ذلك. ونوضح تالياً الفرق بين الناسور والبواسير من حيث كيفية التشخيص.

كيف يتم تشخيص البواسير؟

قد يجري الطبيب اختباراً واحداً أو أكثر لفحص منطقة الشرج، أو المستقيم أو المنطقة المحيطة بفتحة الشرج للتأكد من وجود البواسير. وتتضمن مراحل الفحص لتشخيص البواسير ما يلي:

  • النظر في فتحة الشرج أو المستقيم بحثًا عن علامات واضحة للبواسير. ويجب أن يكون الطبيب قادرًا على تشخيص البواسير الخارجية أو الداخلية المتدلية بسهولة من خلال الفحص البصري.
  • إجراء فحص المستقيم الرقمي. حيث يقوم الطبيب بإدخال إصبع مغطى بقفاز مزلق في فتحة الشرج أو المستقيم لتحسس علامات البواسير بالأصابع.
  • استخدام نطاق التصوير، وذلك لفحص البواسير الداخلية والنظر إلى داخل المستقيم. ويتم ذلك بإدخال أنبوب رفيع مع ضوء في نهايته إلى المستقيم.

كيف يتم تشخيص الناسور الشرجي؟

في حال شك الطبيب بالإصابة بالناسور الشرجي، يقوم الطبيب بأخذ التاريخ الطبي للمريض وفحصه سريرياً.

  • بعض أنواع الناسور الشرجي من السهل الكشف عنها، والبعض الآخر لا يكون كذلك. ويقوم الطبيب خلال محاولة الكشف عنها بالبحث عن علامات خروج إفرازات صديدية أو نزيف.
  • من المحتمل أن يقوم الطبيب بتحويل المريض إلى أخصائي في مشاكل القولون والمستقيم لإجراء المزيد من الفحوصات واختبارات التصوير مثل اختبار الأشعة السينية أو الأشعة المقطعية.
  • قد يحتاج الطبيب إلى إجراء تنظير للقولون. حيث يضع الطبيب أنبوباً بكاميرا في نهايته في فتحة الشرج للنظر إلى داخل الأمعاء. 

ما هو الفرق بين الباسور والناسور من حيث العلاج؟

في حالة الشك بالإصابة بالبواسير أو الناسور الشرجي، يجب التواصل مع أخصائي جهاز هضمي لبدء خطة العلاج المناسبة. ونبين فيما يلي الفرق بين الناسور والبواسير من حيث العلاج.

ما هو علاج البواسير؟

قد يختلف العلاج حسب النوع أو درجة التدلي أو شدة الأعراض. وفي ما يلي بعض العلاجات المنزلية للبواسير والتي يمكن تجربتها إذا لم تكن الأعراض شديدة للغاية:

  • استخدام كريم البواسير، والذي يمكن الحصول عليه بدون وصفة طبية لتخفيف الألم والتورم.
  • تناول مسكنات الألم، مثل إيبوبروفين أو أسيتامينوفين لتقليل الألم.
  • استخدام كمادة باردة (أو كيس ثلج ملفوف في منشفة رقيقة) لتخفيف الألم والتورم.
  • الجلوس في ماء دافئ لمدة 10 إلى 15 دقيقة. 

في بعض الحالات قد يكون هناك حاجة لإزالة البواسير لوقف الألم ومنع حصول مضاعفات طويلة الأمد. وتتضمن بعض طرق إزالة البواسير ما يلي:

ما هو علاج الناسور الشرجي؟

عادة ما يتطلب الناسور الشرجي إجراء جراحة لأنها نادراً ما تلتئم إذا تركت دون علاج.

وتشمل خيارات العلاج الرئيسية:

  • عملية الناسور (بالإنجليزية: Fistulotomy)، وهو إجراء يتضمن قطع كامل طول الناسور حتى يشفى ويتحول إلى ندبة.
  • إجراء السيتون (بالإنجليزية: Seton Procedures)، حيث يتم وضع قطعة من الخيط الجراحي تسمى السيتون في الناسور وتترك لعدة أسابيع. 

جميع الإجراءات لها فوائد ومخاطر مختلفة. يمكن مناقشة ذلك مع الطبيب أو الجراح.

كثير من الأشخاص لا يحتاجون إلى البقاء في المستشفى طوال الليل بعد الجراحة، على الرغم من أن البعض قد يحتاج إلى البقاء في المستشفى لبضعة أيام. 

للمزيد: عملية الناسور بالليزر

أمراض الكلى وتأثيراتها المختلفة