الهربس الفموي

Cold Sore

الهربس الفموي

ما هو الهربس الفموي

الهربس الفموي هو مجموعة من البثور الحمراء الصغيرة المملوءة بالسوائل، والتي تظهر على الشفاه أو على مناطق أخرى من الوجه.

في حالات نادرة، قد تظهر البثور على الأنف، أو داخل الفم. قد تستمر هذه البثور لمدة أسبوعين أو أكثر. عادة ما تكون الأعراض شديدة في المرة الأولى التي يصاب فيها الشخص بهربس فموي.

السبب الأكثر شيوعًا لهربس فموي هو الهربس البسيط من النوع الأول(HSV-1)، ولكن في بعض الأحيان يمكن أن يسببه أيضا الهربس البسيط من النوع الثاني (HSV-2).

لا يوجد علاج لهربس فموي، وقد يعود دون سابق إنذار، ولكن يمكن استخدام بعض الأدوية لعلاج البثور والتقرحات ومنعها من العودة.

بعد الإصابة الأولى، يصنع جسمك أجسامًا مضادة، وقد لا تصاب أبدًا بعدوى أخرى. لكن الكثير من الناس يصابون بهربس فموي مرة أخرى.

ويعدّ هذا الفيروس شديد العدوى، ويمكن أن ينتشر من شخص لآخر من خلال الاتصال المباشر الوثيق، مثل القبلات.

بعد إصابة شخص ما بـ "فيروس هربس فموي"، يظل هذا الفيروس غير نشطا معظم الوقت، ولكن يمكن أن تؤدي بعض المحفزات مثل الإرهاق أو العدوى إلى تنشيطه.

السبب الرئيسي للإصابة بهربس فموي هو فيروس الهربس البسيط (HSV). هناك نوعان من فيروس الهربس البسيط.

عادة ما يسبب فيروس الهربس البسيط من النوع الأول (HSV-1) الهربس الفموي، بينما يسبب فيروس الهربس البسيط من النوع الثاني (HSV-2) القوباء التناسلية.

يبقى الفيروس خاملاً بعد دخول الجسم في معظم الأوقات، ولكن في حالة نشاط الفيروس، فقد تبدأ الأعراض في الظهور.

قد يصاب الشخص بهربس فموي مرة واحدة فقط، في حين قد يصاب الآخرون به مرتين أو ثلاث مرات كل عام، كما قد يحمل بعض الناس الفيروس ولا يصيبهم أي أعراض لأنه لا يزال خاملاً.

العدوى المتكررة

بمجرد الإصابة بفيروس الهربس البسيط، لا يمكن علاجه ولكن يمكن التحكم في أعراضه، وعند شفاء البثور واختفائها، يبقى الفيروس خاملاً داخل الجسم.

هذا يعني أن البثور الجديدة يمكن أن تظهر في أي وقت عندما ينشط الفيروس.

تكثر الإصابة المتكررة بالهربس الفموي في الأشخاص الذين يعانون من ضعف جهاز المناعة لديهم، مثل المرضى المصابين بالإيدز، أو الأشخاص الذين يخضعون للعلاج الكيميائي.

عوامل خطر هربس فموي

عادةً ما يكون الهربس الفموي غير خطيراً، ولكن العدوى قد تهدد حياة مريض يعاني من ضعف جهاز المناعة الناجم عن الإصابة بالإيدز، أو مرض آخر، أو أدوية.

بمجرد الإصابة بالفيروس، قد تساهم بعض عوامل الخطر بإعادة تنشيطه، مثل:

  • العدوى.
  • الضغط العصبى.
  • فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز) أو ضعف جهاز المناعة.
  • الحيض.
  • الحروق الشديدة.
  • الأكزيما.
  • العلاج الكيميائي.
  • بعض الأطعمة.
  • الحمى.
  • نزلات البرد.
  • الحساسية.
  • الإعياء.
  • حروق الشمس أو التعرض لأشعة الشمس القوية.

يزداد خطر الإصابة بهربس فموي عندما تتلامس مع أشخاص أو أشياء تحمل الفيروس.

على سبيل المثال، يمكنك الإصابة به نتيجة تقبيل شخص مصاب بالفيروس أو نتيجة مشاركة أدوات تناول الطعام، أو المناشف، أو شفرات الحلاقة، أو أدوات التجميل الخاصة بشخص مصاب.

 كما يمكن الإصابة به من خلال ممارسة الجنس الفموي.

يظهر هربس فموي غالبا على السطح الخارجي للفم والشفاه، كما يمكن أن يظهر أيضا على الأنف والخدين.

يمر هربس فموي بخمس مراحل:

  1. المرحلة الأولى: شعور بالوخز والحكة قبل ظهور البثور بحوالي 24 ساعة.
  2. المرحلة الثانية: بعد حوالي 12 إلى 24 ساعة، ظهور بثور مملوءة بالسوائل.
  3. المرحلة الثالثة: تنفجر البثور، ويبدأ خروج السوائل، ويستغرق هذا عادةً يومين أو ثلاثة أيام.
  4. المرحلة الرابعة: تجف البثور ويبدأ ظهور قشرة على القرحة، مما يسبب الحكة والتشقق.
  5. المرحلة الخامسة: سقوط القشرة.

يمكن أن تسبب العدوى لأول مرة بعض الأعراض مثل:

  • حرقان وألم داخل الفم.
  • تقرحات أو بثور على اللسان والفم.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • تورم الغدد.
  • جفاف.
  • غثيان.
  • التهاب الحلق.
  • تورم الشفاه.
  • ألم عند البلع.
  • صداع.
  • اضطراب المعدة.
  • آلام العضلات.

قد تشعر بوخز أو حرقان على شفتيك أو وجهك قبل ظهور هربس فموي بعدة أيام، وهذا هو أفضل وقت لبدء العلاج.

ستبقى البثور والتقرحات عادة لمدة تصل إلى أسبوعين وسيكون الفيروس معديا حتى تتقشر البثور.

قد لا تظهر الأعراض لمدة تصل إلى 20 يومًا عند الإصابة الأولى بفيروس الهربس البسيط.

يجب عليك الاتصال بالطبيب على الفور إذا ظهرت عليك أي أعراض على العين أثناء الإصابة بهربس فموي.

فقد تؤدي العدوى التي يسببها فيروس الهربس البسيط إلى العمى بشكل دائم إذا لم يتم علاجها على الفور.

يجب على الأشخاص الذين يشتبهون بالإصابة بالعدوى الأولية، التوجه لزيارة الطبيب، خاصة إذا لم تلتئم البثور في غضون أسبوع أو أسبوعين.

عادةً ما تكون الأعراض واضحة بما يكفي حتى يتمكن الطبيب من التشخيص.

 ولكنه قد يطلب أيضًا بعض الاختبارات مثل فحص الدم. في بعض الحالات، قد يأخذ الطبيب عينة من السائل الموجود داخل البثور للكشف عن وجود الفيروس.

عادة ما يتم ذلك فقط مع المرضى الذين يعانون من ضعف جهاز المناعة، مثل أولئك الذين يخضعون للعلاج الكيميائي، أو الأشخاص المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز).

لا يوجد علاج للهربس الفموي، فبمجرد الإصابة بالفيروس، يبقى في جسمك، ولكن عادة ما تشفى البثور من تلقاء نفسها في غضون أسبوع أو أسبوعين على الأكثر.

ومع ذلك فإنّه يمكن للأدوية المضادة للفيروسات أن تسرع من عملية الشفاء، خاصة إذا كنت تتناولها عند الإصابة به لأول مرة، قد ينصحك الطبيب باستخدام:

  • المراهم والكريمات: عندما تصبح البثور والتقرحات مزعجة، فقد تتمكن من تخفيف الألم وتعزيز الشفاء باستخدام المراهم المضادة للفيروسات، حيث تميل المراهم إلى أن تكون أكثر فاعلية إذا تم استخدامها بمجرد ظهور العلامات الأولى للبثور. ستحتاج إلى استخدامها أربع إلى خمس مرات في اليوم لمدة أربعة إلى خمسة أيام. هذا يمكن أن يزيل الأعراض ولكن ليس الفيروس، كما أن المراهم والكريمات لا يمكنها منع حدوث إصابة أخرى في المستقبل.
  • دوكوسانول: هو خيار علاجي آخر، هو عبارة عن كريم لا يستلزم وصفة طبية، ويمكنه تقليل مدة الإصابة بالأعراض. يجب وضع الكريم عدة مرات في اليوم.
  • العلاجات المنزلية: يمكن تخفيف الأعراض عن طريق وضع ثلج أو كمادات مبللة بالماء البارد فوق القروح والبثور. 

المرضى الذين يعانون من فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز) أو الذين يخضعون للعلاج الكيميائي.

قد يواجهون مضاعفات بسبب ضعف الجهاز المناعي لديهم، فقد تنتشر العدوى إلى أجزاء أخرى من الجسم، بما في ذلك العين.

 كما يزداد خطر الإصابة بتورم الدماغ، والذي يشار إليه باسم التهاب الدماغ. يمكن للطبيب وصف أقراص مضادة للفيروسات لهؤلاء المرضى، ويعتمد العلاج على شدة الأعراض والحالة الطبية للمريض.

لتقليل خطر الإصابة بهذا المرض مرة أخرى، يجب اتباع النصائح التالية:

  • الحصول على قسط كاف من النوم، حيث أن قلة النوم تساهم في ضعف الجهاز المناعي.
  • يجب وضع مرطب الشفاه مع الكريم الواقي من أشعة الشمس عند الخروج من المنزل.
  • تحدث مع طبيبك، إذا كنت تعاني من القروح بصورة مستمرة، فقد تحتاج إلى تناول دواء مضاد للفيروسات كل يوم.

عندما تكون مصابا بهربس فموي، يجب عليك اتباع التعليمات التالية لمنع انتشار الفيروس:

  • يجب تجنب تقبيل أي شخص.
  • لا تشارك أدوات تناول الطعام، أو النظارات، أو المناشف، أو أدوات التجميل، أو مرطب الشفاه، أو شفرات الحلاقة مع أي شخص.
  • يجب تجنب ممارسة الجنس الفموي.
  • يجب عليك غسل يديك كثيراً وتجنب ملامسة الجلد للآخرين.
  • يجب تجنب لمس أجزاء أخرى من الجسم، وخاصة المناطق الحساسة، مثل الأعضاء التناسلية والعينين.
  • إذا لمست البثور أو التقرحات، اغسل يديك فورًا بالماء الدافئ والصابون.

من النادر حدوث مضاعفات من هربس فموي، ولكن يمكن أن تحدث بعض المضاعفات إذا انتشر الفيروس إلى جزء آخر من الجسم، بما في ذلك:

  • الأصابع: تسمى هذه العدوى داحس هربسي.
  • الأعضاء التناسلية: قد تصاب بتقرحات على أعضائك التناسلية أو فتحة الشرج.
  • مناطق أخرى من الجلد: إذا كنت مصابًا بالأكزيما وأصبت بهربس فموي، فيجب الذهاب إلى الطبيب على الفور لتجنب حالة خطيرة تسمى اكزيما هربسية، حيث يغطي الطفح الجلدي المؤلم مناطق كبيرة من الجلد.
  • العين: يمكن أن يسبب هربس فموي التهاب القرنية، وهي عدوى في القرنية من الممكن أن تؤدي إلى العمى.
  • الدماغ أو الحبل الشوكي: يمكن أن يؤدي هذا الفيروس إلى حدوث التهاب خطير يسمى التهاب السحايا أو التهاب الدماغ، خاصةً لدى الأشخاص الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي.

من المرجح أن تحدث هذه المضاعفات لدى الأشخاص الذين يعانون من الأكزيما أو من ضعف جهازهم المناعي نتيجة السرطان أو الإيدز.

إذا كنت تعاني من أي من هذه الأمراض، اتصل بطبيبك على الفور إذا كنت تعتقد أنك أصبت بهربس فموي، يمكن للأدوية المضادة للفيروسات علاج هذا النوع من المضاعفات.

Webmd.com. Cold Sores. Retrieved on the 2nd of April, 2020, from

https://www.webmd.com/skin-problems-and-treatments/understanding-cold-sores-basics#1

Marissa Selner and Annette McDermott. Cold Sores. Retrieved on the 2nd of April, 2020, from:

https://www.healthline.com/health/herpes-labialis

Adam Felman. Everything you need to know about cold sores. Retrieved on the 2nd of April, 2020, from:

https://www.medicalnewstoday.com/articles/172389

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط
ابدأ الآن
مصطلحات طبية مرتبطة بالامراض المعدية
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بالامراض المعدية
site traffic analytics