DIABIREL

اضغط لمعرفة باقي الاسم
speaker speaker

ديابريل

الاسم العلمي غليمبريد
تصنيف الدواء: أدوية علاج السكري
الفئة: مرض السكري
العائلة الدوائية: السلفونيليوريا
drug_image

ما هو دواء ديابريل

دواء الجليميبرايد (بالإنجليزية: Glimepiride) هو دواء من مجموعة السلفونيل يوريا، التي تستخدم في خفض نسبة السكر في الدم لمرضى السكري من النوع الثاني، عن طريق تحفيز إفراز الأنسولين من خلايا بيتا في البنكرياس، حيث أن في النوع الثاني من مرض السكري يقوم الجسم بإفراز الأنسولين، ولكن بكمية أقل مما يحتاجه الجسم، أو أن الأنسولين المفرز لا يعمل بالشكل المطلوب.

يبدأ عمل الدواء في خفض نسبة السكر في الدم بعد ساعة واحدة تقريبًا من تناول الجرعة.

ما هي استخدامات ديابريل؟

يستخدم دواء الجليميبرايد في علاج مرض السكري من النوع الثاني، النوع غير المعتمد على الأنسولين، جنبًا إلى جنب مع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية.

ما هي موانع استخدام ديابريل؟

يمنع استخدام العلاج في الحالات التالية:

  • مرض السكري من النوع الأول، والحماض الكيتوني السكري.
  • فرط الحساسية للعلاج أو لأي من مكوناته.
  • حساسية السلفا.
  • سكري الحمل المصحوب بمضاعفات.
 

ما هي احتياطات استخدام ديابريل؟

يستخدم الدواء بحذر وتحت إشراف الطبيب في الحالات التالية:

  • اضطرابات في الكبد أو الكلى؛ بحيث يقوم الطبيب بالتعديل على جرعة الدواء في حال الإصابة بالاضطرابات.
  • أمراض القلب، فقد يزيد الجليميبيريد من احتباس السوائل في الجسم، ما يزيد من مشكلة قصور القلب، كما أنه يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب الخطيرة وتفاقم أعراضها، ولكن عدم علاج مرض السكري قد يؤدي أيضًا إلى الإصابة بأمراض في القلب والأعضاء الأخرى.
  • انحلال الدم الفولي، وتسمى الحالة أيضًا بالتفول، وهي حالة نقص أنزيم الجلوكوز 6 فوسفات ديهيدروجينيز.
  • التوتر المستمر، وقد لا يستجيب الجسم لدواء الجليميبيريد، وفي هذه الحالة يتم التحويل إلى علاج الأنسولين.
  • الحمل والرضاعة الطبيعية. يجب التوقف عن تناول الدواء قبل موعد الولادة بمدة لا تقل عن أسبوعين، لتجنب إصابة الأطفال الرضع بهبوط السكر في الدم.
  • ضعف العظام وهشاشتها، حيث أن العلاج يزيد من خطر الإصابة بكسور في العظام.
  • الأطفال والمراهقين دون سن 18 عام.

الجليميبرايد وهبوط السكر

يتسبب دواء الجليميبرايد بهبوط سكر الدم، ومن المهم مراقبة أعراض هبوط السكر، خصوصًا عند البدء باستخدام الدواء، أو عند رفع الجرعة. وتشتمل الأعراض على ما يلي:

  1. الصداع.
  2. الغثيان.
  3. الجوع.
  4. الارتباك.
  5. النعاس.
  6. التعب والإرهاق.
  7. الدوار.
  8. عدم وضوح الرؤية.
  9. تسارع ضربات القلب.
  10. التعرق.
  11. الرعشة.
  12. صعوبة في التركيز.
  13. التشنجات.

وتجدر الإشارة إلى أنه قد يصعب تمييز أعراض هبوط السكر في الدم في حالة اعتلال الأعصاب اللاإرادي.

 

ما هي التداخلات الدوائية لديابريل؟

من المهم إخبار الطبيب أو الصيدلاني عن جميع الأدوية، والمكملات الغذائية، والأعشاب التي يتناولها المريض قبل البدء بتناول الدواء.

ينصح بعدم التزامن مع الأدوية التالية:

  • الكحول والإيثانول: قد ينتج تفاعل شبيه بثنائي السلفيرام، مسببًا أعراض مثل احمرار الوجه، والصداع، وضيق التنفس.
  • الأدوية المستخدمة لعلاج مرض السكري، مثل الأنسولين، والسيتاجليبتين، والإمباجليفلوزين.
  • بعض مدرات البول، مثل الفيوروسيميد، وأدوية علاج ضغط الدم وأمراض القلب، مثل الميتوبرولول، 
  • الأسبرين، حيث أنه يزيد من خطر الإصابة بهبوط السكر في الدم عند استخدامه بالتزامن مع أدوية علاج مرض السكري.
  • الليفوثيروكسين، الدواء المستخدم لعلاج خمول الغدة الدرقية. يقلل دواء الغدة من تأثير دواء السكري، وقد يسبب ارتفاع نسبة السكر في الدم.
  • الستيرويدات القشرية، مثل البريدنيزولون، وتسبب هذه الأدوية ارتفاع نسبة السكر في الدم.
  • الأدوية المستخدمة لعلاج الالتهابات البكتيرية، مثل الكلاريثروميسين، أو التريموكسازول. تزيد هذه الأدوية من تركيز دواء الغليميبيريد في الدم، وبالتالي تزيد من خطر الإصابة بهبوط السكر.
  • الأدوية المستخدمة لعلاج الالتهابات الفطرية، مثل الميكونازول، أو الفلوكونازول. تزيد هذه الأدوية من تركيز دواء الغليميبيريد في الدم، وبالتالي تزيد من خطر الإصابة بهبوط السكر.

ما هي جرعات ديابريل وطرق الاستعمال؟

الجرعة الموصى بها من دواء الجليميبرايد هي:

  • جرعة البداية: 1-2 ملغ مرة واحدة يوميًا، تؤخذ صباحًا مع وجبة الإفطار أو بعدها.
  • جرعة الاستمرارية: يمكن زيادة الجرعة بمقدار 1-2 ملغ، كل أسبوع إلى أسبوعين.
  • الجرعة القصوى: 8 ملغ/ اليوم.

قد تختلف الجرعة في حال الإصابة باضطرابات في الكلى، أو الكبد، أو لكبار السن:

  1. أمراض الكلى: 1 ملغ مرة واحدة يوميًا، ويتم التعديل على الجرعة اعتمادًا على نسبة السكر في الدم.
  2. أمراض الكبد: 1 ملغ مرة واحدة يوميًا، ويتم التعديل على الجرعة اعتمادًا على نسبة السكر في الدم. ولا يستخدم الدواء في حالات أمراض الكبد الشديدة.
  3. كبار السن: 1 ملغ مرة واحدة يوميًا، وتعدل الجرعة تدريجيًا لتجنب الإصابة بهبوط السكر في الدم.
 

ما هي الأشكال الدوائية لديابريل؟

أقراص : 1 مغ ، 2 مغ

ما هي ظروف تخزين ديابريل؟

يخزن الدواء على درجة حرارة الغرفة، بعيدًا عن الحرارة والرطوبة، وبعيدًا عن متناول الأطفال.

 
 

كيفية استخدام ديابريل

عند استخدام الدواء، ينصح بما يلي:

  • تناول الدواء صباحًا مع وجبة الإفطار أو أول وجبة يتم تناولها في اليوم.
  • اتباع نظام غذائي صحي، وممارسة التمارين الرياضية للمساعدة في السيطرة على مستويات السكر في الدم.
  • مراقبة مستويات السكر في الدم بانتظام وبشكل يومي في المنزل، ويشمل ذلك فحص السكر الصيامي، وفحص السكر بعد تناول الوجبات بساعتين.
  • مراقبة مستويات السكر التراكمي كل 3-6 شهور.
  • مراقبة وظائف الكلى، وإجراء الفحوصات كل 3-6 شهور.
 

اسم الشركة المصنعة ل ديابريل

اسم الشركة المصنعة بالعربية بيوفيتال
اسم الشركة المصنعة بالإنجليزية BIOVITAL Sarl

[1] Cerner Multum. Glimepiride. Retrieved on the 21st of October, 2023.

[2] Trerattanavong K, Tadi P. Glimepiride. [Updated 2023 Jul 4]. In: StatPearls [Internet]. Treasure Island (FL): StatPearls Publishing; 2023 Jan-.

[3] Medscape.com. glimepiride (Rx). Retrieved on the 21st of October, 2023.

[4] National Health Services. Glimepiride. Retrieved on the 21st of October, 2023.

طاقم الطبي
الرعاية الطبية - 2023-01-29
تنبيه: هذه المعلومات الدوائية لا تغني عن زيارة الطبيب أو الصيدلاني. لا ننصح بتناول أي دواء دون استشارة طبية.
أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

محتوى طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

أخبار ومقالات طبية

جميع الاخبار والمقالات
فوائد البقدونس مقالات
أدوية السكري والوقاية من السرطان أخبار
علاج التهاب الانف التحسسي بالاعشاب مقالات
عرض جميع المقالات الطبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

أحدث الفيديوهات الطبية

عرض كل الفيديوهات الطبية

هل وجدت هذا المحتوى الطبي مفيداً؟

happy مفيد

sad غير مفيد