على الرغم من أن اختبارات الحمل وفحص الموجات فوق الصوتية تعد الوسائل الوحيدة التي يمكنها تحديد وتأكيد ما إذا كانت المرأة حامل أم لا، إلا أن هناك أعراض وعلامات أخرى يمكن البحث عنها. وتتضمن العلامات الأولى للحمل، غياب أكثر من دورة شهرية بالإضافة لغثيان الصباح (بالإنجليزية: Morning Sickness) وحساسية الروائح والتعب العام، ولكن ماذا عن انتفاخ البطن عند الحامل؟ وهل يعتبر انتفاخ أسفل البطن من علامات الحمل؟ 

انتفاخ البطن عند الحامل

قد يحدث انتفاخ في البطن أثناء المراحل الأولى من الحمل، على غرار أعراض الدورة الشهرية أو متلازمة ما قبل الحيض. وقد يرافق انتفاخ البطن الإمساك والذي قد يزيد من الشعور في الانتفاخ بالبطن. وقد تجد بعض النساء صعوبة في التمييز بين الانتفاخ أو الحمل لأنهم قد يتشابهون في الأعراض، وقد يجعل انتفاخ البطن عند الحامل تشعر بعدم الارتياح ويؤثر على قدرتها على ارتداء الملابس.

اقرأ أيضاً: طرق منزلية وطبيعية لعلاج انتفاخ البطن

للمزيد: اعراض الحمل حسب أشهر الحمل

أسباب انتفاخ البطن عند الحامل

من الشائع جداً الشعور بالانتفاخ خلال المراحل المبكرة من الحمل، ويعد انتفاخ أسفل البطن من علامات الحمل، ويعود ذلك لعدة أسباب ولكن في الغالب تكون الهرمونات هي المسؤولة عن انتفاخ البطن عند الحامل. في حين أن هرمون البروجسترون (بالإنجليزية: Progesterone) ضروري للحفاظ على حمل صحي، فإنه يؤدي أيضاً إلى الثلاثي المزعج الذي تعاني منه المرأة في بداية الحمل: الانتفاخ والتجشؤ وإخراج الغازات.

حيث يتسبب البروجسترون في استرخاء أنسجة العضلات الملساء في الجسم بما في ذلك الجهاز الهضمي. يؤدي ذلك إلى إبطاء عملية الهضم، مما يمنح العناصر الغذائية الذي تتناوله المرأة الحامل مزيداً من الوقت للدخول إلى مجرى الدم والوصول إلى الطفل.

يؤدي بطء عملية الهضم أثناء الحمل إلى الشعور بالانتفاخ، كما يؤدي إلى تقلصات عضلية، لذلك يعتبر انتفاخ أسفل البطن من علامات الحمل. بالإضافة لذلك فإن توسع الرحم يزيد من الضغط على المستقيم، مما يؤدي إلى اضطراب التحكم في العضلات وخروج الغازات.

أما بالنسبة للشعور في الإفراط بتناول الطعام التي تعاني منه المرأة الحامل، فهو أيضاً أحد أعراض الحمل والتي من المحتمل أن تزداد مع استمرار الرحم في التمدد والضغط على المعدة والأمعاء. بالتأكيد يمكن أن يكون انتفاخ البطن عند الحامل وما يرافقه من أعراض أمراً مزعجاً، لكن من المريح المعرفة بأن ذلك الانتفاخ لا يسبب أي انزعاج للطفل

خططي لمشوار حملك عن طريق استخدام حاسبة التبويض

نصائح لتقليل انتفاخ البطن عند الحامل

تطرقنا سابقاً للأسباب التي تجعل انتفاخ أسفل البطن من علامات الحمل، وفيما يلي سنذكر بعض النصائح المهمة التي قد تساعد على تقليل انتفاخ البطن عند الحامل خلال المراحل المبكرة من الحمل:

  • شرب الكثير من الماء

في حين يعتبر انتفاخ أسفل البطن من علامات الحمل إلا أنه يمكن تخفيف ذلك الانتفاخ بالحفاظ على شرب الماء، حيث يساعد ذلك في الحفاظ على الحركة عبر الجهاز الهضمي لتجنب الإمساك الذي قد يؤدي لتفاقم الانتفاخ.

  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف

يعتبر تناول الكثير من الألياف الغذائية طريقة أخرى للحد من الإمساك أثناء الحمل. وتتضمن الأغذية الغنية بالألياف: الخضروات الورقية، والبقوليات، والحبوب الكاملة (مثل خبز أو معكرونة القمح الكامل)، والفواكه بمختلف الأنواع. وهنا يجدر التنويه إلى أن إضافة الكثير من الألياف إلى النظام الغذائي بشكل مفاجئ قد يكون مسبباً للغازات، لذلك يجب إدخال الألياف إلى النظام الغذائي بشكل تدريجي.

  • تناول وجبات صغيرة ومتفرقة

كلما زادت كمية الطعام التي نتناولها في المرة الواحدة، زادت كمية الغازات المتكونة. ويمكن للمرأة الحامل تقسيم وجبات الطعام خلال اليوم كالتالي: ست وجبات صغيرة في اليوم أو ثلاث وجبات معتدلة بالإضافة لوجبتين أو ثلاث وجبات خفيفة.

يساعد تناول الطعام بهذا الشكل بالحفاظ على مستويات العناصر الغذائية ثابتة لدى المرأة الحامل، لتغذية الطفل بشكل أفضل بالإضافة إلى أنه سيحمي الجهاز الهضمي من الشعور بالتخمة، مما يقلل من آلام الغازات وحرقة المعدة وانتفاخ البطن عند الحامل.

  • تناول الطعام ببطء

يؤدي الإسراع في تناول الطعام إلى ابتلاع الكثير من الهواء خلال الأكل، ومن ثم يستقر الهواء في المعدة على شكل فقاعات غاز مؤلمة يؤدي للانتفاخ. لذلك يجب على المرأة الحامل تناول الطعام بشكل بطيء ومريح وتجنب تناول الطعام أثناء الشعور بالتوتر، لتقليل الانزعاج من انتفاخ البطن عند الحامل.

  • تقليل تناول الأطعمة التي تسبب الغازات

في حين يعد انتفاخ أسفل البطن من علامات الحمل، يمكن تقليل ذلك الانتفاخ والحد منه بتجنب تناول الأطعمة المسببة للغازات مثل: الفول، والملفوف، والبصل، والأطعمة المقلية، والأطعمة السكرية، والصلصات.

 الاضطرابات المزاجية للأم بعد الولادة (الوضع)

أطعمة يمكن تناولها لتقليل انتفاخ البطن عند الحامل

بالإضافة لتقليل الأطعمة التي يمكن أن تسبب الانتفاخ، يمكن للمرأة الحامل أيضاً إضافة الأطعمة التي تساعد في تقليله. وتشمل هذه الأطعمة بعض الخيارات مثل: الزبادي الذي ثبت بأنه قد يقلل الانتفاخ، بالإضافة للموز حيث يساعد البوتاسيوم على تقليل انتفاخ البطن عند الحامل أيضاً. كما أن ممارسة الرياضة قد تساعد أيضاً، حيث وجدت إحدى الدراسات الإسبانية أن ممارسة التمرينات اللطيفة والوقوف في وضع مستقيم قد يساعدان في التخلص من الغازات.

وتجدر الإشارة إلى أنه في حين يعد انتفاخ أسفل البطن من علامات الحمل، بالإضافة لبعض العلامات الأخرى فتلك العلامات ليست سوى دليل إرشادي وقد تتشابه مع أعراض متلازمة ما قبل الحيض.

اقرأ أيضاً: كيف اعرف اني حامل في الايام الاولى؟

عاوزه ادرب سباحه ولكن اخاف من الدوره وتسريبها