لا يعد فقر الدم، أو ما يسمى بالأنيميا، مرضاً بحد ذاته حيث أنه يحدث نتيجة لسبب آخر كالإصابة ببعض الأمراض، أو تناول عدد من أنواع الأدوية، أو نتيجة لسوء التغذية، بالتالي يكمن علاج فقر الدم وبشكل أساسي في علاج سببه.

يمكن علاج فقر الدم بسهولة في معظم الحالات، إلا أنه لا يزال يعد كأحد الأمراض التي تؤدي إلى الوفاة خاصة في حال تم اكتشافه بوقت متأخر، حيث أن لفقر الدم العديد من المضاعفات الخطيرة والتي قد تحدث نتيجة لتأخر علاجه.

لذا نناقش في هذا المقال عدد من الخيارات المتاحة من أجل علاج الانيما الناجمة عن عدة أسباب.

الهدف من علاج فقر الدم

يهدف علاج فقر الدم وبشكل أساسي إلى رفع عدد خلايا الدم الحمراء ومستوى الهيموجلوبين في الدم، مما يعمل على زيادة كمية الأكسجين التي يمكن أن يحملها الدم.  كما أن الهدف آخر هو علاج السبب الرئيسي لحدوث فقر الدم.

الخيارات المتاحة من اجل علاج فقر الدم

تتضمن الخيارات المتاحة من أجل علاج مختلف انواع الانيما أحد التالي:

  • علاج فقر الدم بالغذاء

إن أول خيار قد يتم اللجوء إليه من أجل علاج فقر الدم هو اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن والذي يقوم بتزويد الجسم بجميع العناصر والفيتامينات. ويعد هذه الخيار جيداً من أجل علاج فقر الدم بسبب نقص الحديد، أو الفيتامين ب12، أو حمض الفوليك.

حيث ينصح الفرد بتناول الأطعمة الغنية بالحديد وهذه الفيتامينات على وجه الخصوص من أجل رفع مستوياتها في الدم. كما ينصح بتناول الأطعمة الغنية بفيتامين سي، على الرغم من أن نقصه لا يعد سبباً بحدوث فقر الدم، إلا أنه يساهم في زيادة امتصاص عنصر الحديد، وبالتالي يساهم في علاج فقر الدم بسبب نقص الحديد أيضاً.

  • علاج فقر الدم بسرعة عن طريق تناول المكملات الغذائية

يعد تناول المكملات الغذائية من طرق علاج فقر الدم بسرعة، وذلك في حال لم يتم تعويض النقص في الحديد أو الفيتامينات الأخرى، هنا يتم اللجوء إلى تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على هذه الفيتامينات، والتي قد تأتي على شكل حبوب، أو كبسولات، أو حقن يتم إعطاؤها في الوريد أو العضل.

أيضاً قد يتم إعطاء مكملات الحديد من أجل علاج فقر الدم عند الأطفال الرضع والأطفال الصغار الذين يشربون الكثير من حليب البقر، والرضع الذين يرضعون حليب الثدي فقط أو الحليب الصناعي غير المدعم بالحديد.

اقرأ أيضاً: هل طفلك مصاب بفقر الدم - اعراض فقر الدم عند الاطفال

  • تناول الأدوية

من الممكن أن يقوم الطبيب بوصف عدد من الأدوية التي قد تعمل على زيادة إنتاج خلايا الدم الحمراء في الجسم أو من أجل علاج السبب الكامن وراء حدوث الأنيميا. ومن هذه الأدوية:

    • المضادات الحيوية من أجل علاج العدوى البكتيرية.
    • الهرمونات التي تساعد في علاج نزيف الحيض الغزير عند النساء.
    • الإرثروبويتين الذي يعمل على تحفيز إنتاج المزيد من خلايا الدم الحمراء.
    • الأدوية المثبطة لجهاز المناعة والتي تساعد على منع جهاز المناعة من تدمير خلايا الدم الحمراء.
  • نقل الدم

حيث يتم تعويض النقص في الدم من خلال إعطاء المريض دم تم التبرع به من قبل شخص آخر. ويعد نقل الدم من الإجراءات الشائع استخدامها في علاج فقر الدم وهو إجراء آمن ولكن يتطلب مطابقة دقيقة للدم المتبرع به مع دم الشخص المتلقي.

  • زراعة نخاع العظم والخلايا الجذعية

خلال هذا الإجراء يتم زراعة الخلايا الجذعية في جسم المريض، وهي نوع من الخلايا يتم إنتاجه في نخاع العظم والتي تتطور إلى خلايا الدم الحمراء، و خلايا الدم البيضاء، والصفائح الدموية.

تشبه عملية زراعة الخلايا الجذعية عملية نقل الدم، حيث يتم ذلك من خلال أنبوب يوضع في وريد في منطقة الصدر، فبمجرد دخول الخلايا الجذعية إلى الجسم، فإنها تنتقل إلى نخاع العظام وتبدأ في تكوين خلايا دم جديدة.

اقرأ أيضاً: زراعة الخلايا الجذعية المكونة للدم

  • الجراحة

يتم اللجوء إلى هذا الخيار من أجل علاج فقر الدم الناجم عن النزيف الشديد وغير المسيطر عليه، فمثلاً قد يتم إجراء الجراحة في حالات قرحة المعدة أو سرطان القولون.

أيضاً قد يتم استئصال الطحال في حال أصيب الفرد بتضخم الطحال وهي حالة تسبب زيادة معدل تدمير الطحال لخلايا الدم الحمراء الأمر الذي قد يسبب فقر الدم.

كيفية علاج انواع فقر الدم

كما ذكرنا سابقاً أن علاج فقر الدم يختلف باختلاف سببه ومدى شدته، وفيما يلي نذكر موجزاً عن كيفية علاج الانيميا بناء على ما هو مسببها الرئيسي:

يعد انخفاض نقص الحديد السبب الأكثر شيوعاً لفقر الدم، لذا من المهم ذكر كيفية علاج فقر الدم الناجم عن هذا السبب، والتي قد تتضمن:

  • تناول الأطعمة الغنية بالحديد كطريقة لعلاج فقر الدم بالغذاء، مثل:
    • اللحوم الحمراء مثل لحم البقر.
    • الدجاج والديك الرومي.
    • الأسماك والمحار.
    • الكبد.
    • السبانخ والخضروات الورقية ذات اللون الأخضر الغامق.
    • البقوليات مثل البازيلاء، والعدس، والفاصوليا.
    • الفواكه المجففة مثل الزبيب والمشمش.
    • عصير البرقوق.
    • جبنة التوفو.
    • الحبوب والخبز المدعمين بعنصر الحديد.
  • علاج فقر الدم بالفواكه عن طريق تناول الأطعمة الغنية بفيتامين سي،  مثل:
    • الحمضيات، كالبرتقال والجريب فروت.
    • الكيوي، والفراولة، والشمام.
    • البروكلي والفلفل.
    • الطماطم، والملفوف، والبطاطس.
    • والخضروات الورقية ذات اللون الأخضر الداكن.
  • تناول حبوب الحديد والمكملات الغذائية التي تحتوي على الفيتامين سي.
  • تلقي إبر الحديد والتي يتم إعطاؤها إما عبر الوريد أو عبر العضل، والتي تعمل على علاج فقر الدم بسرعة.
  • إجراء لعمليات نقل الدم كاملاً أو لخلايا الدم الحمراء.
  • إجراء الجراحة من أجل وقف النزيف الشديد المسبب لفقر الدم ونقص الحديد.

علاج فقر الدم بسبب نقص الفيتامين ب12

تتضمن خيارات علاج فقر الدم الناجم عن نقص فيتامين ب12 الآتي:

  • تناول الأطعمة الغنية بالفيتامين ب12، وهي من أهم طرق علاج فقر الدم عند الأطفال بالغذاء، مثل:
    • اللحوم الحمراء مثل لحم البقر.
    • الدجاج.
    • الأسماك.
    • الكبد.
    • البيض.
    • منتجات الألبان والأجبان.
    • المنتجات المدعمة بفيتامين ب12 مثل الحبوب الكاملة.
  • تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على الفيتامين ب12 والتي تؤخذ كحبوب عبر الفم، أو تحت اللسان، أو كبخاخ عبر الأنف، غالباً ما ينصح الأطباء بذلك لعلاج فقر الدم للحامل.
  • تلقي إبر الفيتامين ب12 والتي يتم إعطاؤها عبر العضل، خاصة لدى الأفراد الذين يعانون من مشكلات في امتصاص هذه الفيتامين عبر الأمعاء.

علاج فقر الدم بسبب نقص حمض الفوليك

تحتاج السيدات في فترة الحمل إلى حمض الفوليك بشدة، لذا يمكن علاج فقر الدم للحامل وعلاج فقر الدم بسبب نقص حمض الفوليك من خلال:

  • تناول الأطعمة الغنية بحمض الفوليك مثل:
    • السبانخ والخضروات الورقية ذات اللون الأخضر الداكن.
    • البازلاء والفاصوليا المجففة.
    • كبد البقر.
    • البيض.
    • الموز، والبرتقال، وبعض الفواكه الأخرى وعصائرها.
    • المنتجات المدعمة بحمض الفوليك مثل الخبز، والمعكرونة، والأرز.

اقرأ أيضاً: أهم عشرة أغذية لفقر الدم

علاج فقر الدم بسبب فقدان الدم

عند فقدان المريض لكمية كبيرة من الدم بشكل مفاجئ، فقد يتم علاجه من خلال تزويد المريض بالسوائل، ونقل الدم، والأكسجين. كما قد يتم إعطاؤه الحديد وذلك لمساعد جسمه على بناء وإنتاج خلايا دم حمراء جديدة. وفي حالة فقدان الدم المزمن يجب أن يتم تحديد مصدر النزيف ومن ثم وقف النزيف.

علاج فقر الدم بسبب الامراض المزمنة

فمثلاً يتم علاج فقر الدم الناجم عن مرض الكلى المزمن أو بعد تلقي العلاج الكيميائي من خلال إعطاء المريض حقن الإرثروبويتين البشري المؤتلف مثل الداربيبوتين ألفا (بالإنجليزية: Darbepoetin Alfa) أو الإيبويتين ألفا (بالإنجليزية: Epoetin Alpha)و الذي يعمل على تحفيز إنتاج خلايا الدم الحمراء في نخاع العظام.

اقرا ايضاً :

تأثير الطقس على أمراض الدم

علاج فقر الدم بسبب الامراض الوراثية

يعتمد علاج فقر الدم بناء على الحالة فـ:

  • علاج الثلاسيميا يعتمد على شدة الأعراض فقد لا تتطلب بعض الحالات لأي علاج بينما قد يتطلب بعضها الآخر عمليات نقل دم بشكل متكرر أو زراعة نخاع العظم.
  • علاج فقر الدم المنجلي يتضمن عمليات نقل الدم، أو تناول دواء الهيدروكسي يوريا (بالإنجليزية: Hydroxyurea)، أو إجراء زراعة لنخاع العظم.
  • علاج فقر الدم اللاتنسجي الوراثي يتطلب نقل الدم أو زراعة نخاع العظم.

علاج فقر الدم الانحلالي

يعتمد علاج فقر الدم الانحلالي على المسبب لها فقد يتم وصف أدوية لعلاج هذا المسبب ومن هذه الأدوية مثبطات جهاز المناعة والمضادات الحيوية. كما قد يتم إجراء عملية فصل البلازما من أجل إزالة جميع العوامل التي تعمل على تدمير خلايا الدم الحمراء.

نهاية يتم علاج فقر الدم من خلال عدة خيارات وغالباً ما يعتمد ذلك بناء على نوع فقر الدم الذي تمت الإصابة به. أما حول هل يمكن علاج فقر الدم نهائيا، فالإجابة تعتمد أيضاً على سبب فقر الدم، فمثلاً يمكن علاج فقر الدم بسهولة في الحالات الناجمة عن نقص الحديد والفيتامينات الأخرى، في حين أنه من الصعب علاج فقر الدم الناجم عن الأمراض الوراثية والذي قد يحتاج إلى إجراء زراعة النخاع من أجل علاج فقر الدم بشكل نهائي.

إذا تم تشخيص الشخص بحدوث نزيف مفاجئ، ما هي اسباب النزيف المفاجئ؟