ينتج التهاب الحلق عن عدوى بكتيرية أو فيروسية، ويسبب الشعور بألم يزداد سوءاًعند البلع، وغالباً ما يصاحبه كحة، ويؤثر على الحياة اليومية، ويمكن أن يتسبب في صعوبة النوم ليلاً نتيجة الشعور بالألم وتكرر السعال. يمكن الاستعانة بمجموعة من الأعشاب الطبيعية التي تساعد في تخفيف ألم التهاب الحلق وتخفيف أعراض السعال والكحة، كما وتساعد في سرعة التعافي.

إليك فيما يلي أبرز اعشاب طبيعية لتخفيف التهاب الحلق والسعال:

البابونج

يعتبر البابونج مهدىء طبيعي للحلق، حيث يتسم بخصائصه المضادة للالتهابات، كما أن غني بمضادات الأكسدة، ويمكن الحصول على فوائده من خلال تناوله كشاي البابونج أو استنشاق بخار البابونج، إذ يساعد على تحفيز الجهاز المناعي لمساعدة الجسم على مقاومة العدوى التي تسبب التهاب الحلق.

النعناع

يعرف النعناع بقدرته على تخفيف الإلتهابات والشعور بالراحة، ويمكن استخدامه في تقليل التهاب الحلق، حيث أنه غني بالمنثول الذي يساعد على تقليل المخاط وتهدئة الالتهاب والسعال، كما أن النعناع يحتوي على خصائص مضادة للالتهابات والبكتيريا والفيروسات، ويمكن تناول مشروب النعناع لعلاج التهاب الحلق، كما يمكن استنشاق زيت النعناع، ولكن يجب تخفيفه بزيت ناقل أولاً مثل زيت الزيتون أو زيت اللوز الحلو أو زيت جوز الهند، ويكون ذلك بمزج 5 قطرات من زيت النعناع مع أونصة واحدة من الزيت الناقل.

الحلبة

للحلبة العديد من الفوائد الصحية، ويمكن استخدام بذور الحلبة أو زيت الحلبة الموضعي أو تناول مشروب الحلبة لعلاج التهاب الحلق بطريقة طبيعية، إذ يساعد على تخفيف الألم والتخلص من البكتيريا التي تسبب التهيج أو الإلتهاب، كما أن الحلبة لها خصائص مضادة للفطريات، ولكن ينصح بعدم تناول المرأة الحامل للحلبة.

القرفة

تتسم القرفة بمذاق مميز يفضله كثير من الأشخاص، كما أنها غنية بمضادات الأكسدة ومضادات البكتيريا، وتساعد في علاج نزلات البرد والأنفلونزا وتخفيف ألم الحلق، ويمكن صنع مشروب القرفة من خلال إضافة مسحوق القرفة إلى الماء المغلي وتناوله، كما يمكن إضافة الحليب خالي الدسم إليه أو حليب اللوز أو إضافة العسل للتحلية.

الزعتر

يحتوي الزعتر على العديد من العناصر الهامة ومضادات الأكسدة التي تساعد في تخفيف السعال سريعاً ويمكن أن يساعد في علاج التهاب الحلق والتهاب الشعب الهوائية. ولصنع شاي الزعتر، يتم إضافة ملعقتين صغيرتين من الزعتر المجفف إلى كوب من الماء الساخن، وينقع لمدة 10 دقائق ثم يتم تناوله، ويمكن إضافة أوراق اللبلاب إليه للمزيد من الفائدة.

اقرأ أيضاً: فوائد واستخدامات الزعتر الطبية

الثوم

يحتوي الثوم على خصائص طبيعية مضادة للبكتيريا والميكروبات والفطريات والفيروسات، فعند سحق الثوم، يقوم بإطلاق مركب الأليسين، وهو مركب عضوي يشتهر بقدرته على مكافحة العدوى، وبالتالي فإن تناول الثوم يمكن أن يساعد في منع الإصابة بالفيروسات التي تسبب العدوى في الحلق.

تعد أفضل طريقة لتناول الثوم وعلاج التهاب الحلق هي مضغه أو أخذ شريحة وامتصاصها لمدة 15 دقيقة، وقد يكون هذا صعباً لدى أغلب الأشخاص. لذا لتسهيل تناول الثوم، يمكن فرمه وإضافة بعض العسل أو زيت الزيتون إليه، كما يمكن مزجه مع القليل من الخضروات الأخرى لصنع عصير الخضروات.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

جذور الخطمي

يطلق عليه اسم نبات الخطمي أو الختمية، وهو عشب معمر يتسم بجذوره الصفراء والأزهار البيضاء، ويحتوي جذر الخطمي على مادة شبيهة بالمخاط تساعد في تهدئة التهاب الحلق، ويمكن صنع مشروب جذور الخطمي من خلال إضافة بعض الجذور إلى كوب من الماء المغلي، ويتم تناول هذا المشروب مرتين إلى ثلاث مرات يومياً، ولكن يجب على مرضى السكري استشارة الطبيب قبل تناوله، حيث يمكن أن يتعارض مع أدوية السكري، بسبب أن نبات الخطمي قد يكون له تأثير على تخفيض مستويات السكر في الدم.

جذور عرق السوس

تساعد جذور عرق السوس على تخفيف التهاب الحلق، ويمكن تناول شاي جذور العرق سوس أو استخدامه في الغرغرة من خلال مزج هذه الجذور مع الماء، ولكن يجب على النساء الحوامل والمرضعات تجنب استخدام جذور العرقسوس لأنه قد يشكل خطورة على صحة الجنين.

الشاي الاخضر

يعد الشاي الأخضر أحد المصادر الغنية بمضادات الأكسدة، كما أنه له خصائص طبيعية مضادة للالتهابات، وقد يساعد على تخفيف التهاب الحلق، كما أنه يحتوي على العديد من الفوائد الصحية الأخرى التي قد تحسن الصحة العامة وتساعد على تسريع الشفاء. ولتناول الشاي الأخضر، يتم إعداده بالطريقة التقليدية لصنع الشاي، أو يمكن استخدامه كغرغرة لعدة ثوان ثم بصقه، وتكرر هذه العملية 2 إلى 3 مرات حسب الحاجة.

اقرأ أيضاً: فوائد الشاي الاخضر لالم البطن

عشبة الميرمية

تستخدم عشبة الميرمية في الطهي، كما أنها تساعد في فقدان الوزن الزائد، كما أن لها العديد من الاستخدامات الطبية، إذ تساعد على علاج الالتهابات وتخفيف آلام الحلق، ويتم صنع مشروب الميرمية مثل الشاي من خلال إضافة أوراقها إلى ماء مغلي وتترك لمدة 5 دقائق ثم يتم تصفيتها وتناولها.

نبات الدردار الزلق

يمكن استخدام نبات الدردار الزلق في تقليل آلام الحلق وعلاج الالتهابات، حيث يستخلص منه مادة تشبه المخاط، وعند مزجها مع الماء، فسوف تتحول إلى هلام أملس يساعد في تهدئة الحلق. ولاستخدامه، يتم إضافة الدردار الزلق إلى الماء المغلي وتقليبه ثم تناوله.

ما هي المدة الازمة لعلاج نقص فيتامين ب12 باستخدام حبوب دلتافيت 1000 مايكروجرام.

الكركم

يمتلك الكركم خصائص مضادة للأكسدة والالتهابات، كما أنه مطهر، وبالتالي يعمل على تخفيف آلام الحلق والتهيج. ويتوفر الكركم على هيئة مسحوق أصفر، حيث يتم تجفيفه وطحنه، ويمكن تحضيره مثل الشاى بعد إضافته إلى الماء المغلي وتركه على نار هادئة لعدة دقائق، ثم يتم تصفيته وتناوله، ويمكن إضافة العسل لتحليته وإضافة المزيد من القيمة الغذائية إليه.

الزنجبيل

يساعد الزنجبيل في تخفيف آلام الحلق، وله تأثير مضاد للبكتيريا والالتهابات، حيث أنه يعمل على قتل البكتيريا التي تسبب العدوى، ويتسم الزنجبيل بمذاق خاص، ويمكن صنع مشروب الزنجبيل من خلال وضع جذوره في ماء على النار حتى الغليان، ثم يتم تركها لمدة 10 دقائق وهي مغطاة، ويتم تصفية المشروب قبل تناوله، وينصح بتحليته بالعسل وإضافة عصير الليمون للمزيد من الفائدة.

عشبة اشنسا

يطلق على عشبة إشنسا أيضاً اسم عشبة القنفذية، والتي تعمل على محاربة البكتيريا وتقليل الإلتهابات. بالإضافة إلى علاج التهاب الحلق، فإن لعشبة الإشنسا العديد من الاستخدامات الصحية الأخرى للتخلص من الإلتهابات المختلفة، مثل التهاب المسالك البولية وغيرها. ويمكن صنع عشبة الإشنسا بنفس طريقة الأعشاب السابقة، وللمزيد من الفائدة، ينصح بمزج عشبة الميرمية مع عشبة الإشنسا ونقعهما بالماء المغلي لمدة 30 دقيقة ويتم تناولها، كما يمكن استخدامها كرذاذ للحلق للمساعدة في تهدئة الألم والالتهاب، حيث يتم رشها كل ساعتين أو حسب الحاجة.

حشيشة الكلب

حشيشة الكلب هو عشب غني بمضادات الأكسدة مع خصائص مضادة للالتهابات، وبالتالي يمكن استخدامه كعلاج لالتهاب الحلق ونزلات البرد، كما يمكن أن يخفف المخاط والسعال، ويتم تناول حشيشة الكلب كمشروب عشبي من خلال إضافته إلى الماء المغلي.

اقرأ أيضاً: وصفات طبيعية لمحاربة البرد والأنفلونزا في الشتاء

وصفات  منزلية  للصحة  بالعسل