هل يعاني طفلك من صعوبات في المدرسة؟ هل يشعر بالرهبة من القراءة بصوت عال أو عند الكتابة، أو عند حل مشكلة في الرياضيات؟ إذا كان الطفل يواجه صعوبة في نفس النقطة وباستمرار فإن هذا قد يشير إلى وجود اضطراب أو صعوبة في التعلم. تقرأ في ما يلي ملخص عن صعوبات التعلم وأهم أنواعها والأعراض الدالة عليها.

ما هي صعوبات التعلم؟

صعوبات التعلم أو اضطرابات التعلم (بالإنجليزية: Learning Disabilities) هي مصطلح شامل لمجموعة واسعة من المشاكل في التعلم، ولا يعني وجود صعوبات في التعلم وجود مشكلة في الذكاء أو الدافع بالضرورة. إن الأطفال الذين يواجهون صعوبات في التعلم ليسوا كسالى أو أغبياء وإن معظمهم في الواقع يكون ذكاؤهم في نفس مستوى ذكاء أي شخص آخر.

يكون دماغ الأطفال الذين يواجهون صعوبات في التعلم متصل بطريقة مختلفة وهذا الاختلاف يؤثر على طريقتهم في استقبال المعلومات ومعالجتها ببساطة، حيث أن الأطفال والبالغين الذين يعانون من صعوبات التعلم يروا، ويسمعوا، ويفهموا الأشياء بشكل مختلف، وهذا يمكن أن يؤدي إلى مشكلة في تعلم المعلومات والمهارات الجديدة وتطبيقها.

صعوبات التعلم الأكثر شيوعاً تشمل مشاكل في القراءة، والكتابة، والرياضيات، والاستماع، والمحادثة، وتظهر أعراض صعوبات التعلم حسب الفئة العمرية.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

تحدث مع طبيب

علامات وأعراض صعوبات التعلم

ليس من السهل دائما تحديد صعوبات التعلم نظراً اختلافاتها الواسعة حيث إنه لا يوجد أعراض محددة يمكن أن ننظر إليها كدليل على وجود مشكلة، ومع ذلك هناك بعض العلامات التحذيرية الأكثر شيوعاً من غيرها في مختلف الأعمار. وتكمن فائدة معرفة وجود اضطراب التعلم في وقت مبكر في إمكانية اتخاذ خطوات لمساعدة الطفل بشكل سريع.

يجب التنويه أنه حتى الأطفال الذين لا يعانون من صعوبات التعلم قد يواجهون بعض هذه الصعوبات في أوقات مختلفة.

أعراض صعوبات التعلم في مرحلة قبل دخول المدرسة (من عمر 3 إلى 5 سنوات)

  • مشاكل في نطق الكلمات.
  • صعوبة في العثور على الكلمة الصحيحة.
  • صعوبة في تعلم الحروف الأبجدية والأرقام والألوان والأشكال وأيام الأسبوع.
  • صعوبة في اتباع التوجيهات أو تعلم الروتين.
  • صعوبة السيطرة على أقلام التلوين وأقلام الرصاص أو المقص، أو في التلوين داخل الخطوط.
  • صعوبة في التحكم بالأزرار والسحابات وكبسات الملابس.

إقرأ أيضاً: التحدث مع الأطفال يسرّع تنمية لغتهم

أعراض صعوبات التعلم من عمر 5 إلى 9 سنوات

  • صعوبة التعلم العلاقة بين الحروف والأصوات.
  • عدم القدرة على دمج الأصوات لتكوين الكلمات.
  • الخلط بالكلمات الأساسية عند القراءة.
  • القيام بالأخطاء الإملائية باستمرار ووجود أخطاء متكررة في القراءة.
  • مشاكل في تعلم مفاهيم الرياضيات الأساسية.
  • صعوبة في معرفة الوقت وتذكر التسلسل.
  • بطء في تعلم مهارات جديدة.

للمزيد: هل اختبار الذكاء التقليدي كافٍ لتشخيص صعوبات التعلم؟

أعراض صعوبات التعلم في عمر 10 إلى 13 سنة

  • صعوبة في فهم القراءة أو المهارات الرياضية.
  • كره القراءة والكتابة.
  • تجنب القراءة بصوت عال.
  • لفظ نفس الكلمة بشكل مختلف في النص الواحد.
  • ضعف في المهارات التنظيمية (غرفة نوم، والواجبات المنزلية، المكتب فوضوي وغير منظم).
  • مشكلة في تتبع المناقشات الصفية والتعبير عن الأفكار بصوت عال.
  • خط سيء.

للمزيد: طرق تشجيع الاطفال على القراءة

صعوبة التعلم ومراحل التطور

  • من المهم جداً الانتباه لمراحل التطور الطبيعية للأطفال الصغار ومرحلة ما قبل المدرسة، حيث أن الكشف المبكر عن الاختلاف التطوري قد يكون إشارة مبكرة لوجود صعوبة في التعلم، كما أن المشاكل التي تحدد بشكل مبكر تصبح سهلة التصحيح.
  • قد لا يعتبر التأخر في النمو من أعراض صعوبات التعلم حتى يكبر الطفل، ولكن عند اكتشاف أي مشكلة في مرحلة الطفولة يمكن التدخل في وقت مبكر ومعالجتها.
  • الأم تعرف طفلها أفضل من أي شخص آخر لذا إذا كانت تعتقد أن هناك مشكلة لديه، من الأفضل إيجاد حل أو اللجوء الى الاخصائيين.

للمزيد: خوف الطفل من المدرسة مشكلة تحتاج علاج

انواع صعوبات التعلم

إن صعوبات التعلم في أغلب الأحيان تكون ضمن مجموعة المهارات المدرسية. إذا كان الطفل في المدرسة فإن أنواع اضطرابات التعلم الأكثر وضوحاً عادة ما تدور حول القراءة والكتابة والرياضيات

عندي. فوبيا. من بلع الطعام. حدثت لي بعد ماتعرضت لموقف عندي بلعي لحبة. دواء علاجي التصقت بالمريء وسببت لي ضيق في التنفس ولكنها لم تبق طويلا بعد اسعافي نزلت الجهاز الهظمي وصرت اخاف حتى منبلع الطعام

صعوبات التعلم في القراءة

هناك نوعان من صعوبات التعلم في القراءة أو الدسلكسيا (بالإنجليزية: Dyslexia):

  • مشاكل القراءة الأساسية التي تحدث عندما يكون هناك صعوبة في فهم العلاقة بين الأصوات والحروف والكلمات.
  • مشاكل القراءة والفهم عند عدم القدرة على فهم معاني الكلمات والعبارات والفقرات.

من أهم اعراض صعوبة القراءة:

  • صعوبة تمييز الحرف والكلمة.
  • صعوبة فهم الكلمات والافكار.
  • صعوبة الطلاقة والسرعة في القراءة.
  • صعوبة فهم المفردات.

إقرأ أيضاً: كيف يعزز الطالب مهاراته اللغوية والمعرفية بواسطة القراءة؟

صعوبات التعلم في الرياضيات

قد تختلف صعوبات التعلم في الرياضيات (بالإنجليزية: Dyscalculia) بناء على نقاط القوة ونقاط الضعف الأخرى للطفل. إن قدرة الطفل على القيام بالمسائل الرياضية سوف تتأثر بشكل مختلف بسبب عدم القدرة على تعلم اللغة أو بالاضطراب البصري أو صعوبة في التسلسل والذاكرة أو التنظيم.

من أهم اعراض صعوبة في تعلم الرياضيات:

  • صعوبة في التلقين، وتنظيم الأرقام، والعلامات العملية، والارقام مثل (5+5=10 أو 5x5=25)
  • صعوبة في العد أو في الحساب عند رقم 2 ورقم 5.
  • صعوبة في الدلالة عن الوقت أو معرفته.

صعوبات التعلم في الكتابة

يمكن أن تنطوي على صعوبات التعلم في الكتابة أو النشاط العقلي للفهم وتجميع المعلومات. اضطرابات الكتابة الأساسية تكون على شكل صعوبة في تشكيل الكلمات والحروف، صعوبة الكتابة التعبيرية تكون عند المعاناة في نقل وتنظيم الأفكار على الورق.

من أهم أعراض صعوبة تعلم كتابة اللغة:

  • صعوبة ترتيب وتنسيق الكتابة.
  • صعوبة نسخ الحروف والكلمات بدقة.
  • تكرار نفس الأخطاء الإملائية.
  • صعوبة تنظيم وتسلسل الكتابة.

للمزيد: الطلاق واثره على الاطفال

كيف نعالج صعوبة التعلم لدى الطفل؟

يمكن أن تساعد الأم طفلها على تنمية مهارات القراءة والكتابة من خلال الأنشطة العادية دون إضافة وقت لهذه الأنشطة. هناك أيضا أشياء يمكن القيام بها أثناء فترة اللعب والقراءة. إظهار أن القراءة والكتابة هي جزء من الحياة اليومية وأنه من الممكن أن تكون مسلية وممتعة يمكن أن يخفف من أعراض صعوبات التعلم.

يمكن اتباع النصائح التالية للأطفال من ثلاث إلى خمس سنوات للتعامل مع أعراض صعوبات التعلم والوقاية منها:

  • التحدث مع الطفل وتسمية الأشياء، والأشخاص، والأحداث في الحياة اليومية.
  • التحدث مع الطفل خلال الأنشطة الروتينية اليومية مثل الاستحمام أو تناول الطعام والإجابة عن أسئلته أو أسئلتها.
  • لفت انتباه الطفل للإشارات في الحياة اليومية مثل إشارات المرور، وأسماء المحلات، وغلاف المواد الغذائية.
  • إدخال مفردات جديدة خلال العطلات والأنشطة الخاصة مثل التنزه في حديقة الحيوان، وحديقة، الخ.
  • مشاركة طفلك في الغناء، والألعاب الثقافية، وأغاني الأطفال.
  • قراءة القصص المصورة التي تركز على الأصوات، والقوافي (الكلمات التي تبدأ بنفس الصوت).

إقرأ أيضاً: قراءة القصص للأطفال

  • إعادة قراءة كتاب أو كتب الطفل المفضلة.
  • تركيز اهتمام الطفل على الكتب عن طريق الإشارة إلى الكلمات والصور أثناء القراءة.
  • توفير مجموعة متنوعة من المواد لتشجيع الرسم والخربشة (على سبيل المثال، الألوان، والورق، والتلوين باستخدام الإصبع).
  • تشجيع الطفل على وصف الأشياء أو سرد قصة حول رسمة وكتابة الكلمات.

للمزيد: تقدير الذات عند الأطفال

اقرا ايضاً :

اضطراب الفصام أكثر الأمراض النفسية خطورة

نصائح للواجبات المنزلية

بعد يوم طويل من المدرسة، قد يكون وقت حل الواجب صعباً لجميع الأطفال وبالأخص لأولئك الذين يعانون من أعراض صعوبات التعلم. هناك أشياء يمكنك القيام بها لمساعدة طفلك لإكمال واجباته المنزلية:

البيئة

  • الموقع: يجب على الطفل إتمام الواجبات المنزلية في نفس المكان كل يوم، والطلب من الطفل المساعدة في اختيار الموقع. التأكد من أن المكان الذي تم اختياره ذو إضاءة جيدة. ينبغي التأكد أن حجم المكتب والكرسي مناسبين لحجم الطفل.
  • اللوازم: في بداية كل عام دراسي يمكن مساعدة الطفل في تجميع اللوازم المستلزمات المدرسية، وشراء تقويم لكتابة المهام والمواعيد، ومساعدته في استخدام التقويم لانهاء مهماته المدرسية.
  • الروتين والأهداف: يجب أن يعمل الطفل على واجبه المنزلي في نفس الوقت كل يوم مع اختيار الشخص الذي سيقوم بمساعدته، مع وضع قواعد للحد من الأشياء التي تشتت انتباه الطفل مثل المكالمات هاتفية أثناء وقت الواجبات المنزلية أو ألعاب الفيديو أو التلفاز.

إقرأ أيضاً: تهيئة الطفل لدخول المدرسة

استراتيجيات

  • التنظيم: من المهم تعليم الطفل أن يوضب حقيبته المدرسية في نهاية اليوم، وكتابة قائمة الكتب واللوازم للواجبات المنزلية على بطاقة والاحتفاظ بها في الجيب الأمامي من الحقيبة. هناك استراتيجيات أخرى لمساعدة الطفل على التنظيم باستخدام المجلدات الملونة بألوان مختلفة ودفتر مختلف لكل مادة. ترك الطفل يوضب حقيبته كل ليلة بدلاً من الانتظار حتى صباح.
  • التعب: لتجنب الشعور بالتعب عند الانتهاء من الواجبات المنزلية يجب توفير فترات راحة قصيرة ومتكررة.
  • التقطيع: يجب تقطيع المهام إلي مهام قصيرة، حيث يجب عدم السماح للطفل بالانتظار حتى ليلة الاثنين لبدء الدراسة اختبار الإملاء يوم الثلاثاء فيجب عليه البدء من يوم السبت بالدراسة لمدة ١٠ دقائق كل ليلة.

إقرأ أيضاً: 8 نصائح صحية في موسم العودة إلى المدرسة

التشجيع/ الحافز

  • المكافأة: تكرار تقديم المكافأة اللفظية والغير اللفظية مثل القبلة أو المعانقة.
  • عقد الواجب المنزلي : كتابة عقد بإتمام الواجب المنزلي مع الطفل لكي يشعر بالمسؤولية تجاه واجباته. فعلى سبيل المثال : "أنا، مي ، سأعمل على إنهاء جميع واجباتي المنزلية كل ليلة لمدة خمس ليال متتالية وعندما أحقق هذا يمكنني أن أذهب إلى السينما.". يمكن استخدام عقد الواجب المنزلي للوصول إلى هدف معين وواضح مع الطفل.

للمزيد: الإهمال العاطفي للأطفال؛ أشكاله، مؤشراته وعلاجه

  • رصد وقت العمل : إن استخدام جهاز توقيت أو الساعة الرملية سيجعل مرور الوقت أكثر واقعية. سيتمكن الطفل من أن يرى مقدار الوقت الذي يمر في الواقع وكم بقي من الوقت حتى موعد انتهاء أداء الواجب.