يعد الزبادي من المغذيات الصحية التي يجب إدراجها ضمن النظام الغذائي المتبع، وليس هذا فحسب، بل يمكن الإستفادة من الزبادي لتعزيز صحة البشرة وعلاج مجموعة من المشكلات. تعرف على فوائد الزبادي للبشرة وكيفية استخدامه في روتين العناية بها.

انواع الزبادي للبشرة

من الأفضل استخدام الزبادي العادي غير المنكه لقناع الوجه. يحتوي زبادي حليب البقر العادي على نسبة كالسيوم أكثر من الأنواع الأخرى. من ناحية أخرى، يتميز الزبادي اليوناني بقوام أكثر سمكاً بسبب عدم وجود كمية مصل اللبن الموجودة في الأنواع الأخرى، مما يسهل وضعه على الجلد.

وفي حالة المعاناة من حساسية اتجاه حليب البقر، فهناك خيارات أخرى يجب وضعها في الاعتبار. وتشمل هذه المنتجات الزبادي النباتي المصنوع من حليب اللوز وجوز الهند، بالإضافة إلى زبادي حليب الماعز.

فوائد الزبادي للبشرة

سواء كان الزبادي يونانياً أو عادياً، فإنه يحتوي على حمض اللاكتيك (بالإنجليزية: Lactic Acid)، مما يمنحه العديد من المزايا للبشرة، وتشمل:

  • تقشير البشرة الخفيف: وبالتالي التخلص من خلايا الجلد الميتة التي تجعل البشرة جافة وناعمة، لتصبح أكثر نعومة ومرونة.
  • ترطيب البشرة: يساعد قوام الزبادي الكريمي في حبس الرطوبة في البشرة،  وهو أمر ضروري للحفاظ على صحتها ونضارتها.
  • إضاءة البشرة: يمكن أن يساعد الزبادي على منح البشرة توهجاً وإضاءة عند الإنتظام في استخدامه على البشرة.
  • علاج مشاكل البشرة المتعلقة بلونها: مثل ندبات حب الشباب، أو الشمس، أو البقع العمرية، وقد يساهم في توحيد لون البشرة، وذلك بفضل احتوائه على البروبيوتيك الطبيعي.
  • حماية البشرة من الأشعة فوق البنفسجية: يمكن أن يساهم الزبادي في تقليل آثار الأشعة فوق البنفسجية وأضرارها على البشرة، حيث يمكن أن تسبب ظهور بقع الشيخوخة المبكرة، وقد يساعد في إنشاء حاجز مضاد للجذور الحرة ضد الجلد، والذي بدوره يقلل من خطر الإصابة بالبقع والتجاعيد الناتجة عن أضرار أشعة الشمس.
  • زيادة مرونة الجلد: يزيد الزبادي من مرونة الجلد وهو أمر ضروري للحفاظ على شباب وحيوية البشرة، وخاصةً مع تقدم العمر، حيث تفقد البشرة الكولاجين بشكل طبيعي، وهو نوع من البروتين يعزز المرونة.
  • تقليل الخطوط الدقيقة والتجاعيد: حينما يزيد الزبادي من مرونة البشرة، فإنه يقلل ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد.
  • علاج التهابات الجلد: بفضل احتوائه على البروبيوتيك، أي البكتيريا المفيدة، فإن الزبادي يساهم في علاج التهابات الجلد الناتجة عن البكتيريا الضارة، ومع ذلك، لا ينبغي وضع قناع الزبادي على الجلد المصاب أو دون استشارة الطبيب أولاً.
  • علاج حب الشباب: أيضاً يمكن أن يساهم البروبيوتيك في محاربة البكتيريا المسببة لظهور حب الشباب الالتهابي، ويساعد في تهدئة الجلد ومنع انتشار الحبوب.
  • علاج الأمراض الجلدية الالتهابية الأخرى: فائدة أخرى من فوائد الزبادي للبشرة، وهي المساهمة في علاج أمراض الجلد الالتهابية المختلفة، مثل الأكزيما والصدفية والوردية، وذلك لأنه غني بالبروبيوتيك الذي يهدىء من أعراض تلك الأمراض مثل الالتهاب والتهيج والجفاف.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

فوائد الزبادي للمهبل

تعد عدوى الخميرة المهبلية (بالإنجليزية: Vaginal Yeast Infections) من المشكلات الصحية الشائعة التي يمكن أن تصيب المهبل.

يمكن أن تتراكم عدة أنواع من الخميرة والبكتيريا في المهبل، وتحدث العدوى عندما يتكاثر نوع واحد من الخميرة أكثر من اللازم. هذه الخميرة هي فطر يسمى المبيضات.

يحتوي الزبادي على بكتيريا جيدة تعيد توازن الخميرة الصحية في المهبل، وبالتالي يمكن أن يساعد في علاج داء المبيضات الذي يصيب المهبل ويساهم في مكافحة العدوى، وقد يؤدي وضع الزبادي البارد على المنطقة المصابة إلى تهدئة الإحساس بالحكة والحرقة، وفي هذه الحالة، يجب اختيار الزبادي الذي يحتوي على اللاكتوباسيلس (بالإنجليزية: Lactobacillus).

وفي المقابل، يجب التأكد من عدم احتواء الزبادي على السكر المضاف، لأنه يمكن أن يسبب تفاقم العدوى والأعراض، وذلك لأن السكر سوف يزيد من تكاثر الخميرة.

لاستخدام الزبادي في علاج عدوى الخميرة المهبلية، يتم اتباع الإجراءات التالية:

  • إدخال الزبادي في المهبل عن طريق الأصابع: ويجب التأكد من نظافة أصابع اليد والقيام بهذا الإجراء بحرص.
  • ملء أداة وضع السدادة بالزبادي وإدخالها: وينبغي أن تكون السدادة نظيفة وغير مستخدمة من قبل.
  • تجميد السدادة قبل إدخالها: حينما تكون السدادة باردة، فسوف تساهم في تخفيف الالتهاب والحكة بشكل أفضل.

ويفضل استشارة الطبيب قبل استخدام الزبادي في علاج عدوى الخميرة المهبلية.

ما هو أفضل غسول تفتيح للبشرة الدهنية؟

قناع الزبادي للبشرة

يمكن استخدام ماسك للوجه بالزبادي بمفرده، ولكن قد تساعد بعض المكونات الأخرى في تعزيز فوائد زبادي للوجه، وعلاج بعض المشكلات الجلدية الشائعة. في حالة وضع الزبادي على البشرة بمفرده، يتم تركه لمدة 15 دقيقة ثم شطفه، كما يمكن الحصول على فوائد الزبادي بالعسل للوجه من خلال إضافة ملعقة صغيرة من العسل إلى 2 ملعقة كبيرة من الزبادي.

فيما يلي أبرز أنواع خلطات للوجه بالزبادي التي تساهم في علاج مشكلات مختلفة:

  • وصفة للبشرة الدهنية والمعرضة للإلتهاب: مزج نصف كوب زبادي، وملعقة صغيرة عسل، ونصف ملعقة صغيرة من الكركم المطحون.
  • وصفة للبشرة المتهيجة: مزج ربع كوب زبادي، وملعقة كبيرة عسل، وملعقة كبيرة جل الصبار.
  • وصفة لفرط التصبغ: مزج كوب زبادي وبضع قطرات عصير الليمون الطازج.
  • وصفة تبييض الوجه: يساعد ماسك الزبادي والقهوة للوجه في تفتيح البشرة وتعزيز الكولاجين، وذلك من خلال مزج ملعقة كبيرة زبادي وملعقة كبيرة قهوة وملعقة صغيرة عسل.
  • وصفة تفتيح وتغذية البشرة: يمكن استخدام ماسك الزبادي والنشا للوجه لتغذية البشرة وتفتيحها، وذلك من خلال مزج ملعقة كبيرة من النشا، و2 ملعقة من الزبادي، وثلاث نقاط من عصير الليمون.

للمزيد: فوائد الزبادي الصحية والتجميلية المذهلة. وهل له أية أضرار؟

اضرار الزبادي للبشرة

على الرغم من تعدد فوائد الزبادي للوجه، ولكن يمكن أن يتسبب الزبادي في بعض الأضرار على البشرة، وتشمل:

  • رد فعل تحسسي: يجب الحذر في حالة المعاناة من حساسية الحليب، فيجب الإبتعاد عن الزبادي التقليدي واختيار حليب الماعز أو تركيبات الألبان النباتية.

ويفضل اختبار الزبادي على منطقة صغيرة بالجلد والانتظار لمدة 24 ساعة للتأكد من عدم وجود أي رد فعل تحسسي قبل استخدام الزبادي للوجه.

  • انسداد المسام: قد يتسبب الزبادي في انسداد مسام الجلد، وهو ما يؤدي إلى التهاب البشرة، ولكن يحتاج الأمر لمزيد من الدراسات والأبحاث.

سوء التغذية والإجهاد والتغيرات الهرمونية أهم أسباب تساقط الشعر