الشمر (بالإنجليزية: Fennel)، هو نوع من النباتات العطرية التي تنتمي إلى الفصيلة الخيمية (بالإنجليزية: Apiaceae). ويعرف الشمر أو الشمرة باسم البسباس في بعض الدول.

يتميز الشمر على أنه عشب معمر ذو رائحة طيبة وله زهور صفراء وأوراق ريشية خضراء. وتعد منطقة البحر الأبيض المتوسط هي الموطن الأصلي لنبات الشمر الذي يحمل الاسم العلمي Foeniculum Vulgare.

يستخدم كل من نبات الشمر وبذوره وزيت الشمر في مجالات مختلفة وواسعة، مثل الطهي والصناعة التجميلية. وللشمر أيضاً العديد من الاستخدامات الطبية والفوائد الصحية. نتعرف في هذا المقال على فوائد واضرار الشمر، والقمية الغذائية للشمر.

القيمة الغذائية للشمر

يعتبر الشمر مصدر غني بالعناصر الغذائية المهمة للجسم، ويمنح 100 جرام من الشمر الجسم 31 كيلوكالوري من الطاقة، ويحتوي على العناصر الغذائية التالية:

  • 1.2 غرام من البروتين.
  • 7.3 غرام من الكربوهيدرات.
  • 414 ملغ من البوتاسيوم.
  • 49 ملغ من الكالسيوم.
  • 17 ملغ من المغنيسيوم.
  • 52 ملغ من الصوديوم.
  • 12 ملغ من فيتامين سي.

كما يحتوي الشمر أيضاً على حمض الفوليك، والفيتامين ب، وفيتامين ك، وفيتامين E، والفسفور، والزنك، وفيتامين أ، والمنغنيز، والنحاس، والسيلينيوم.

فوائد الشمر العامة للجسم

الفوائد الصحية للشمر كثيرة، وتشمل فوائد الشمر العامة للجسم ما يلي:

  • تحسين مناعة الجسم

يعتبر الشمر مصدر غني بفيتامين سي، حيث يحتوي كوب واحد من الشمر على 20% من احتياج الجسم اليومي من فيتامين سي (بالإنجليزية : Vitamin C). ويساعد فيتامين سي على تعزيز مناعة الجسم، وله دور في زيادة نضارة البشرة، وتكوين الكولاجين، وإصلاح أنسجة الجلد.

اقرأ أيضاً: فوائد الشمر للبشرة

  • علاج فقر الدم

يساعد الشمر على منع أو علاج فقر الدم (بالإنجليزية: Anemia)، وذلك بسبب احتواءه على الحديد والحمض الأميني الهيستيدين (بالإنجليزية: Histidine) اللذان لهما دور مهم في علاج فقر الدم. حيث أن الحديد هو المكون الرئيسي للهيموجلوبين، بينما الهيستيدين يحفز إنتاج الهيموجلوبين.

  • تقليل الالتهاب

من فوائد الشمر أنه يساعد الشمر على تقليل الالتهاب وعلامات الالتهاب، لأنه يحتوي على مضادات أكسدة قوية، مثل فيتامين سي وكيرسيتين (بالإنجليزية: Quercetin)، وله خصائص مضادة للبكتيريا التي يمكن أن تسبب الالتهاب، مثل: الإشريكية القولونية (بالإنجليزية: Escherichia Coli, E.Coli).

  • محاربة الجراثيم والفطريات

يمكن أن يمنع مستخلص الشمر نمو البكتيريا والخمائر الضارة أو يساهم في علاج العدوى البكتيرية، وذلك بسبب خصائصه المضادة للبكتيريا والفطريات. على سبيل المثال يساعد الشمر في علاج داء المبيضات والذي تسببه نوع من الفطريات يسمى المبيضة البيضاء.

  • تعزيز وظائف المخ والصحة العقلية

تحتوي بصيلات بذور الشمر نسبة عالية من البوتاسيوم، والذي يساعد على زيادة توصيل الإشارات الكهربائية في جميع أنحاء الجسم. بالتالي من فوائد الشمر زيادة القدرات المعرفية وتقليل عجز الذاكرة المرتبط بتقدم العمر والشيخوخة.

بالإضافة إلى ذلك فإن الشمر يعمل كموسع للاوعية الدموية، وهذا يساعد على زيادة كمية الأكسجين التي تصل إلى الدماغ، مما يحسن من وظائف الدماغ.

  • الوقاية من أمراض القلب

يحتوي الشمر وبذور الشمر على العناصر الغذائية المهمة لصحة القلب، مثل الألياف، والبوتاسيوم، والمغنيسيوم، والكالسيوم. ويساعد الشمر على خفض مستويات الكوليسترول الضار في الدم، والذي يعتبر عامل خطر لأمراض القلب، مثل تصلب الشرايين والسكتات الدماغية أيضاً.

  • الوقاية من السرطان

يحتوي مستخلص الشمر على تراكيز عالية من الفلافونويد، والفلويدات، والفينولات، وهذا يجعل ما يجعل للشمر دور في الوقاية من من السرطان، مثل بعض أنواع سرطان الثدي وسرطان الكبد. كما يمكن أن يكون للشمر دور في تقليل الآثار الضارة الناتجة عن علاج السرطان بالإشعاع.

  • تنظيم ضغط الدم

من فوائد الشمر علاج ارتفاع ضغط الدم، وذلك لأنه مصدر غني جداً بعنصر البوتاسيوم الذي يعمل كموسع للأوعية الدموية، وبالتالي تخفيف الضغط عن جدران الأوعية الدموية وخفض الضغط.

  • تنظيم مستوى السكر في الدم

من فوائد الشمر المغلي تنظيم سكر الدم، حيث أشارت إحدى الدراسات التي أجريت في بنغلادش أن مستخلص بذور الشمر ساعد على خفض مستويات الجلوكوز في الدم بمعدل كبير. لذا يساعد الشمر في علاج والوقاية من مرض السكري.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

فوائد الشمر للصدر

يساعد الشمر في علاج بعض أمراض الصدر من خلال تذويب البلغم السميك وطرده من الممرات الهوائية، وذلك بسبب احتوائه على مركبين كيميائيين مفيدان في علاج اضطرابات الجهاز التنفسي، وهما مركب الأنيثول (بالإنجليزية: Anethole) ومركب السينول (بالإنجليزية: Cineole).

يعتبر كل من الأنيثول والسينول مقشع للبلغم قوي وطبيعي، وبالتالي يساعدان على تخفيف أعراض التهاب الصدر الأمراض التنفسية، مثل:

يحتوي الشمر أيضاً على مضادات أكسدة قوية تعمل على تقليل الالتهاب. بالإضافة إلى امتلاكه خصائص مضادة للالتهاب والعدوى، مما يجعله فعالاً في القضاء على العديد من السلالات البكتيرية، مثل، بكتيريا المكورات العنقودية الذهبية وكل ذلك يعزز من فوائد الشمر للصدر.

فوائد الشمر للنساء

يساعد الشمر على تخفيف أعراض سن اليأس، مثل تخفيف الهبات الساخنة وجفاف المهبل، واضطرابات النوم. كما يمكن أن يحسن الوظيفة الجنسية بعد انقطاع الطمث.

يجدر الإشارة أن فوائد شرب الشمر للنساء بعد انقطاع الطمث تكون باستخدام جرعات مركزة من نبات الشمر، ومن غير المحتمل الحصول على فوائده بتناول كميات صغيرة من الشمر وبذوره.

فوائد الشمر للدورة الشهرية

يستخدم الشمر في العلاجات التقليدية كمسكن للآلام أثناء فترة الحيض، كما يساعد الشمر على تنظيم الدورة الشهرية من خلال دوره في تنظيم الهرمونات في الجسم.

للمزيد فوائد الشمر للهرمونات

فوائد الشمر للحامل

بسبب تأثير الشمر على هرمونات الجسم، فإنه يساعد الشمر على تحفيز الولادة وتسهيلها عندما يكون قد مضى بعض الوقت على موعد الولادة، ولكن من الضروري أن يتم استخدام الشمر للحامل فقط تحت إشراف طبيب التوليد، وذلك بسبب إمكانية تسببه بآثار جانبية على الحامل والجنين عند استخدامه بطريقة خاطئة أو بدون حاجة.

فوائد الشمر للمرضع والنفاس

قد يزيد الشمر من إفراز الحليب عند النساء المرضعات، وذلك من خلال زيادة مستوى هرمون البرولاكتين في الجسم، وهو الهرمون المسؤول عن إرسال إشارات للجسم من أجل إنتاج الحليب.

ولكن ما زالت الدراسات تختلف دلالاتها حول فوائد الشمر للمرضع، حيث تم الإبلاغ عن بعض الآثار الجانبية، مثل: صعوبة الرضاعة الطبيعية وزيادة الوزن. بالإضافة إلى التأثير السلبي على الأطفال الذين تعرضوا لكميات كبيرة من شاي الشمر من خلال حليب الأم، مثل نمو الثدي المبكر للرضيع.

لذلك ينصح قبل استخدام الشمر للمرضع أن يتم استشارة طبيب الأطفال أو استشاري الرضاعة.

فوائد الشمر للرضع

يعتبر الشمر آمناً للرضع إذا كانت الكمية المعطى له صغيرة ومخففة، ولا ينصح أبداً بإعطاء الرضيع بذور الشمر. ومن فوائد الشمر للرضع ما يلي:

  • تقليل المغص.
  • مضاد للميكروبات.
  • علاج عسر الهضم واضطربات الجهاز الهضمي.

اريد دواء يقضي علي الديدان بالنسبه لشخص بالغ

فوائد الشمر للبطن

يعتبر الشمر أحد أكثر الأعشاب استخداماً في العلاجات الشعبية لمشاكل الجهاز الهضمي والبطن، حيث يساعد في علاج ما يلي:

  • انتفاخ البطن: يعتبر الشمر مضاد تطبل البطن، لأنه يعمل على طرد الريح والغازات الزائدة من المعدة. ويساعد على تخفيف أعراض عسر الهضم أو انتفاخ البطن عند الرضع والأطفال.
  • الإسهال: بسبب خصائص الشمر المضادة للبكتيريا والالتهابات، فإنه يعتبر علاج فعال للإسهال الناتج عن الالتهاب البكتيري.
  • المغص: يمكن أن يساعد الشمر أو شاي الشمر على إرخاء العضلات، وبالتلي تخفيف أعراض المغص.
  • الإمساك: من فوائد الشمر المطحون أنه يعمل كملين للأمعاء، حيث يساعد على تنظيم الحركة التمعجية فيها، وبالتالي تحفيز الإخراج.

فوائد الشمر للقولون

أظهرت إحدى الدراسات التي أجريت عام 2016 أن استخدام زيت الشمر والكركمين لمدة 30 يوماً ساعد بشكل كبير في علاج القولون العصبي وتخفيف أعراضه، مثل التقلصات المعوية، والغازات، والانتفاخ، والإمساك. حيث لهما تأثير مرخي للعضلات.

فوائد الشمر للتخسيس

يمكن أن تقلل بذور الشمر من الشهية، حيث أظهرت دراسة أجريت على 9 نساء بصحة جيدة أن شرب شاي الشمر قبل تناول الغذاء ساعد على تقليل الشهية واستهلاك كمية طعام أقل.

لكن وجدت دراسة أخرى شملت 47 إمرأة أن تناول 33 ملغ من خلاصة الشمر يومياً لمدة شهر أدى إلى زيادة صغيرة في الوزن، ولم يؤدي ذلك إلى انخفاض الهشية. لذلك، فإن فوائد الشمر للتنحيف متضاربة، وهناك حاجة للمزيد من الدراسات لمعرفة حقيقة تأثير الشمر على الشهية.

فوائد الشمر المطحون

تشمل فوائد الشمر المطحون ما يمتلكه نبات الشمر من فوائد، مثل الخصائص المضادة للبكتيريا والالتهابات، والمساهمة في علاج الإسهال وعسر الهضم.

اضرار الشمر

على الرغم من فوائد الشمر، إلا أن تناول كميات كبيرة من الشمر أو بذور الشمر له بعض الآثار الجانبية. كما أن أضرار الشمر على بعض الفئات من الناس تكون أكثر خطورة، وخاصةً عند استخدام الشمر دون استشارة الطبيب.

تشمل أضرار الشمر ما يلي:

  • اضطرابات النزيف: يمكن أن يبطئ الشمر من عملية تخثر الدم، وهذا بالتالي يزيد من خطر النزيف أو الكدمات للأشخاص الذين يعانون من اضطرابات النزيف.
  • المخاض المبكر عند المرأة الحامل: عند استخدام الشمر أو شاي الشمر أثناء الحمل دون استشارة الطبيب، فإنه يمكن أن يسبب الولادة المبكرة. كما قد يعبر شاي الشمر المشيمة ويصل للطفل، الأمر الذي يؤثر سلباً على نظام الغدد الصماء للجنين.
  • زيادة خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان: يمتلك الشمر تأثير مشابه لهرمون الإستروجين، لذا يمكن ان يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي الحساس للهرمونات أو سرطان الرحم أو سرطان المبيض.
  • الحساسية: قد يكون بعض الأشخاص لديهم حساسية اتجاه أحد مكونات نبات الشمر، وتظهر أعراض الحساسية لديهم عند التعرض لنبات الشمر.
  • التهاب الجلد: يمكن ان يؤدي تناول كميات كبيرة من الشمر إلى زيادة حساسية الجلد للضوء وأشعة الشمس، وبالتالي التهاب الجلد.
  • تفاعل الشمر مع بعض الأدوية: يتفاعل الشمر مثلاً مع حبوب منع الحمل ويمكن أن يقلل من فعاليتها. كما قد يتفاعل مع بعض أنواع المضادات الحيوية. لذا ينصح دوماً باستشارة الطبيب والصيدلاني عند تناول الشمر بالتزامن مع أدوية أخرى.

اقرأ أيضاً: 7 من اهم فوائد الشمر للرجال

الوصفات العلاجية الشعبية في منطقة الغرب الجزائري- الجزء الأول