اضطراب استعمال المواد

Substance abuse disorder

ما هو اضطراب استعمال المواد

اضطراب استعمال المواد أو اضطراب سوء استعمال المواد هي الحالة التي تتضمن أنماط سلوكية يقوم فيها الأشخاص بالاستمرار في استعمال مواد معينة رغم تسببها لهم بمشاكل عديدة وعدم قدرتهم على تركها، وقد يتضمن حدوث تغييرات جسدية، مثل تغير كهربائية الدماغ.

قد يطلق على اضطراب استعمال المواد مصطلحات مثل الإدمان أو إساءة الاستعمال أو الاعتماد على المواد، لكن مصطلح اضطراب استعمال المواد هو الأكثر دقة في وصف الحالات المرتبطة به.

للمزيد من المعلومات عن الإدمان وأضراره، إقرأ المقال التالي: حقائق الإدمان وخطورته على الفرد.

مواد يساء استعمالها

تتضمن في العادة المواد المشار إليها في هذا الاضطراب أحد المواد التالية:

تشترك هذه المواد بأنها تحفز نظام المكافأة (reward system) في الدماغ بشكل مباشر وتعطي إحساساً باللذة والمتعة، وقد يكون هذا التحفيز قوياً لدرجة تجعل الشخص يرغب بالحصول عليها بشدة ويهمل حياته الطبيعية للحصول عليها واستخدامها.

عادة ما يتطور استعمال المواد عند المصابين باضطراب استعمال المواد من الطور التجريبي إلى الطور العرضي ثم الاستعمال الكثير ما قد يؤدي إلى تطور اضطراب استعمال المواد.

يعتبر تطور وتقدم هذه المراحل أمراً معقداً وغير مفهوم إلا بشكل جزئي، ويعتمد على تفاعل عدة عوامل تتضمن ما يلي:

المواد والعقاقير

  •  تختلف المواد والعقاقير المذكورة سابقاً في مدى قابليتها على تطوير اضطراب استعمال المواد، حيث تعرف مدى هذه القابلية بإحتمالية الإدمان (addiction liability) والتي تعتمد على مجموعة من العوامل تشمل:
  1. طريقة استعمال المواد، عن طريق الفم أو الشم أو الحقن الوريدي أو غيرها.
  2. مدى قدرة المادة على اختراق الحاجز الدموي الدماغي وتحفيزها لنظام المكافأة في الدماغ.
  3. الوقت التي تحتاجه المواد لإعطاء مفعولها.
  4. قدرة المواد على تطوير تحمل في الجسم و/أو أعراض انسحابية.
  • بعض المواد متاحة ويسهل الحصول عليها أكثر من غيرها بشكل قانوني مثل الكحول والتبغ، مما يزيد من خطر استعمالها الأولي وتطورها إلى اضطراب في الاستعمال.
  • يتم في الكثير من الحالات الصحية، مثل العمليات الجراحية وإجراءات الأسنان، وصف الأدوية الأفيونية والذي لا يستعمل جزء كبير منه مما يزيد من خطر استعماله من قبل الأطفال والمراهقين أو حتى البالغين الذين يرغبون في استعمالها لغايات غير طبية.
  • استعمال بعض الأدوية التي لا تصرف إلا بوصفة طبية دون وجود عذر طبي لذلك بهدف المتعة يعرف بالإستعمال الترفيهي للأدوية، أو العقاقير الترفيهية.
  • مع استمرار استعمال الشخص لهذه المواد غالباً ما يشعر بخطر أقل تجاهها، مما قد يجعله يزيد أكثر من استعمالها أو حتى يجله يرغب بتجريب أنواع أخرى من هذه المواد.

للمزيد من المعلومات إقرأ المقال التالي: أثر تعاطي المخدرات على الجهاز العصبي المركزي.

طبيعة المستخدم

يوجد بعض العوامل التي تزيد من خطورة إصابة الشخص المستخدم للمواد باضطراب استعمال المواد أكثر من غيره، وتتضمن ما يلي:

  • الخصائص الجسدية، والتي تتضمن على الأغلب عوامل جينية، إلا أن العلماء تمكنوا فقط من تحديد عدد قليل من العوامل التي تشمل بعض الاختلافات الكيميائية الحيوية أو الأيضية بين الأشخاص الذين يتطور والذين لا يتطور لديهم اضطرابا استعمال المواد.
  • الخصائص الشخصية، وهي ليست من العوامل قوية التأثير، إلا أن الأشخاص المندفعين الذين يمتلكون مستويات منخفضة من السيطرة على النفس، أو مستويات عالية من حب المجازفة وتجريب الجديد قد يكونون أكثر عرضة للإصابة باضطراب استعمال المواد، لكن ليس هنالك أدلة علمية كافية تدعم هذه النظرية.
  • الظروف الفردية، بعض الأشخاص الذين يعانون من ظروف معينة في حياتهم تجعلهم يشعرون بالحزن، أو يعانون من الضغط والتوتر العاطفي أو العزلة الاجتماعية قد يجدون راحة مؤقتة عند استخدامهم لهذه المواد مما قد يؤدي إلى زيادة استعمالهم لها وفي بعض الأحيان تطور اضطراب استعمال المواد.
  • اضطرابات أخرى، حيث أن الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات نفسية أخرى لم يتم علاجها، مثل الاكتئاب والتوتر، هم أكثر عرضة للإصابة باضطراب استعمال المواد، بالإضافة إلى أن الأشخاص الذين يعانون من الآلام المزمنة، مثل آلام الظهر أو الآلام العصبية أو الآلام العضلية الليفية، يوصف لهم في الكثير من الحالات أدوية أفيونية، مما يزيد من خطر إصابتهم باضطراب استعمال المواد.

للمزيد من المعلومات إقرأ المقال التالي: سوء استخدام أدوية السعال عند المراهقين.

البيئة المحيطة

  • العوامل الثقافية والاجتماعية هي أحد أهم الأمور المؤثرة في تطور واستمرارية استعمال المواد، وأحياناً قد تسبب حتى العودة إلى استعمال المواد بعد تركها.
  • استخدام أحد أفراد العائلة أو الأقران هذه المواد، مما يزيد من خطر استعمال الشخص لها، بالأخص في فترة المراهقة، كما أن التوقف عن استعمال المواد يكون أصعب بكثير عندما يكون الشخص محاطاً ببيئة تشجع وتستعمل المواد.
  • قد يشجع أيضاً بعض الأطباء من دون قصد استعمال الأدوية والعقاقير النفسية عن طريق وصفها بشكل زائد عن الحد للتخفيف من التوتر.
  • قد يلعب الإعلام دوراً في ترسيخ صورة في الأذهان بأن الأدوية يجب أن تستعمل للتخفيف من جميع حالات التوتر مهما كانت.

يعتمد التشخيص على تحديد أنماط مرضية معينة تتضمن قيام الشخص بسلوكيات يستعمل فيها المواد بالرغم من تسببها له بالعديد بالمشاكل، والتي حددها الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات النفسية الصادر عن الرابطة الأمريكية للطب النفسي بالمعايير التالية:

  • استعمال المواد بكميات أكبر أو لفترات أطول مما يجب.
  • الرغبة بالتوقف أو التقليل من استعمال المواد لكن عدم القدرة على ذلك.
  • قضاء الكثير من الوقت في الحصول على المواد أو استعمالها أو التعافي منها.
  • الرغبة الملحة في استعمال المواد.
  • عدم القدرة على القيام بالأعمال والواجبات اليومية سواء في المنزل أو في العمل أو غيرها نتيجة لاستعمال المواد.
  • الاستمرار باستعمال المواد حتى رغم تسببها للشخص بالمشاكل.
  • التخلي عن القيام بالنشاطات الاجتماعية أو الوظيفية أو الترفيهية من أجل استعمال المواد.
  • الإصرار على استعمال المواد مراراً وتكراراً حتى إن كان ذلك يضع الشخص عرضة للخطر، مثل استعمال المواد أثناء القيادة.
  • الإستمرار باستعمال المواد رغم معرفة الشخص من أنه يعاني من اضطرابات جسدية أو نفسية قد تكون ناتجة عن استعماله لهذه المواد، أو أن استعماله لها قد يزيد من سوء حالته.
  • إحتياج الشخص للمزيد من المواد للحصول على الشعور أو اللذة التي يرغب بها، وهو ما يعرف بالتحمل.
  • ظهور أعراض انسحابية تقل أو تختفي عندما استعمال المزيد من هذه المواد.

يعتبر الأشخاص الذين تنطبق عليهم اثنتين من هذه المعايير السابقة معاً، وتظهر خلال فترة 12 شهر مصابين باضطراب استعمال المواد، حيث يمكن تقسيم حدة الاضطراب بناءاً على عدد المعايير المتحققة عند الشخص كما يلي:

  • خفيفة، تحقق 2- 3 من المعايير.
  • متوسطة، تحقق 4- 5 من المعايير.
  • شديدة، تحقق 6 أو أكثر من المعايير.

لا يوجد علاج جذري يؤدي إلى تعافي المريض اضطراب استعمال المواد، حيث يعتمد العلاج بشكل رئيسي على نوع المادة المستعملة وعلى الظروف المحيطة باستخدامها، ويعتبر علاج هذا الاضطراب من التحديات الصعبة والتي تشمل ما يلي:

  • إزالة السمية بهدف مساعدة المدمن على التوقف عن استخدام المادة المسببة للإدمان بأسرع وقت دون تعريضه للخطر.
  • التعامل الصحيح مع حالات تناول الجرعات الزائدة.
  • برامج الإعتماد الكيميائي العلاجية، والتي تتضمن جلسات علاجية منفردة أو مع أفراد العائلة والتي تركز على طبيعية استعمال الشخص للمادة وكيف يتخلص منها ويقي نفسه من العودة إليها.
  • العلاج السلوكي، وهو أحد أنواع العلاج النفسي الذي يتضمن مساعدة الشخص على التعامل مع رغبته باستعمال المواد وتزويده بأساليب تقيه من العودة لاستعمالها وما يتوجب عليه في حال عاد لاستعمال المواد، والتحدث مع الشخص حول مشاكله الاجتماعية أو القانونية المرتبطة باستخدامه للمواد، وإشراك أفراد العائلة لجعلهم أكثر تفاعلا ومساعدة للشخص المصاب في تجاوز حالته، كما تتناول أي حالات نفسية أخرى.
  • مجموعات المساعدة الذاتية (Self-help groups).
  • الوقاية من والتعامل مع الأعراض الإنسحابية.
  • المتابعة والإقلاع عن استعمال هذه المواد.

للمزيد من المعلومات عن علاج الإدمان، إقرأ المقال التالي: علاج إدمان الكحول بالأعشاب.

عواقب اضطراب استعمال المواد

  • تكمن المشكلة في أن المواد التي قد تؤدي إلى تطور هذا الاضطراب منتشرة ويتم اساءة استعمالها بشكل كبير، وبالتالي قد يؤدي ذلك إلى تطور العديد من المشاكل الصحية والاجتماعية سواءاً كانت مشاكل مباشرة أو متطورة مع الوقت، نتيجة الزيادة في استعمال هذه المواد استعمالاً خاطئاً.
  • تتراوح عواقب اضطراب استعمال المواد من الخفيفة كوضع صاحبها في مواقف محرجة، إلى عواقب وخيمة ذات تكاليف مادية باهظة يستمر أثرها طويلاً مثل حوادث السيارات، أو الاعتداء الجنسي، أو اضطهاد وإهمال الأطفال، أو محاولات الانتحار وارتكاب الجرائم المختلفة سواءاً نتيجة تعاطي هذه المواد أو للحصول عليها، بالإضافة إلى المشاكل الصحية الكثيرة التي قد تسببها مثل السكتات الدماغية وغيرها، أو تناول جرع زائدة قد تؤدي إلى الوفاة.

Thomas Kosten, Substance Use Disorders, Retrieved February.2019, From https://www.merckmanuals.com/professional/psychiatric-disorders/substance-related-disorders/substance-use-disorders

Thomas Kosten, Substance Use Disorders, Retrieved February.2019, From https://www.msdmanuals.com/home/mental-health-disorders/drug-use-and-abuse/substance-use-disorders

Elizabeth Hartney, A Guide to DSM 5 Criteria for Substance Use Disorders, Retrieved February.2019, From https://www.verywellmind.com/dsm-5-criteria-for-substance-use-disorders-21926

  1. THOMAS MCLELLAN, Substance Misuse and Substance use Disorders: Why do they Matter in Healthcare, Retrieved February.2019, From https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC5525418/

Mayoclinic website, Drug addiction (substance use disorder), Retrieved February.2019, From https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/drug-addiction/diagnosis-treatment/drc-20365113

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة
مساء ال ماهي مظاهر الاضطراب العقلي وهل محاولة انتحار فاشلة قد تؤدي الى الاضطراب العقلي
مساء الخير اذا سؤالك بمعني المرض العقلي فمن أهم أعراضه وجود هلاوس سمعية او بصريه وجود ضلالات سلوك عنيف او الانعزال التام عدم الاهتمام بأي من نواحي الحياة الاجتماعية والوظيفية أما محاولة الانتحار فلها أسبابها الكثيرة ولا يشترط أن تكون ناتجة عن مرض عقلي
see-answer-arrow
ما هو اضطراب الهوية الجنسية وهل يعتبر مرض نفسي
اضطراب نفسي يتصف بحالة من عدم الارتياح أو القلق حول نوع الجنس الذي يولد عليه الشخص المصاب , ويتضمن أيضاً المشاكل المتعلقة بالتغير الجنسي وهوية التحول الجنسي والتشبه بالجنس الآخر. وهو تصنيف تشخيصي ينطبق بشكل عام على "المتغيرين جنسيا
see-answer-arrow
ما الطرق غير القراءه التى تعمل على التخلص من الاضطراب المزاجى وهل سماع الاغانى يؤدى الى الاضطراب
للتخلص من اضطراب المزاج هناك عدو أمور 1- خلق توازن عاطفي في حياتك 2-الالتزام بتعاليم الدين ألا بذكر الله تطمئن القلوب 3- الحرص على حياة اجتماعيةوالإكثار من الأصدقاء 4- ممارسة هواياتك المفضلة، والقراءة كما يبدو واحدة منها. 5- الاستماع للموسيقى والأغاتي يريح النفس ويرفه عنها، أريحو القلوب ساعة بعد ساعةـ فإن القلوب إذا كلا عميت. بمت أنك تستخدمين الانترنت . فحلقي في سماء البحث وتعلمي فاعلم ليس له حدود ولا الفضاء.وفقك الله.
see-answer-arrow
أخبار ومقالات طبية ذات صلة

ramadan kareem

نصائح مفيدة، ومقالات هامة، ووصفات لذيذة، وإجابات مجانية حول كل ما يتعلق بالشهر الكريم

نصائح رمضانية

لتجنب السمنة في رمضان، احرص على:

  • الاكتفاء بوجبتي السحور والفطور.
  • التقليل من المقالي والحلويات.
  • تناول الطعام ببطء.
  • تقسيم وجبة الافطار على مراحل.

لتجنب الجوع في رمضان، احرص على:

  • تناول الاطعمة الغنية بالألياف والبروتينات.
  • تقسيم وجبة الافطار على فترتين.
  • تأخير وجبة السحور اطول فترة ممكنة

مشاكل شائعة في رمضان:

  • الصداع الناتج عن التوقف المفاجيء عن المشروبات المنبهة والتدخين .
  • النعاس والرغبة في النوم نتيجة المبالغة في تناول الطعام .
  • الأرق  نتيجة الإفراط في تناول الطعام.

عادات غذائية وممارسات خاطئة خلال شهر رمضان

  • عدم ممارسة الرياضة.
  • الغاء وجبة السحور.
  • الإفراط في تناول المشروبات الغازية والكافيين .
  • النوم مباشرة بعد الطعام.

أهم الأطعمة التي تساعد على تقوية جهاز المناعة خلال شهر رمضان:

  • الثوم  والبصل
  • العسل
  • السمك 
  • اللبن
  • الحمضيات
  • البندورة
  • الجوز واللوز
  • الشاي الاخضر

في رمضان تجنب هذه العادات:

  • بدء الافطار بتدخين السجائر
  • شرب الماء المثلج مع بداية الافطار.
  • المبالغة في الاطعمة المقلية، والحلويات، والاطعمه المملحة، والمخللات.
  • اللحوء الى الرجيم القاسي.

تقل المناعة مع قلة النوم، والإجهاد، والسمنة، وعدم ممارسة الرياضة، والإفراط في استخدام المضادات الحيوية، وانعدام النظافة والتعقيم، والمبالغة في تناول السكريات، والدهون، وبسبب قلة شرب الماء والتدخين.

عزز مناعتك في رمضان عن طريق تناول الأطعمة الصحية، مثل الخضراوات والفواكه، وشرب 8-10 أكواب من الماء. ينصح أيضاً بتجنب الإكثار من الكافيين، والسكريات، وملح الطعام.

الصحة النفسية كما الصحة الجسدية مهمة بنفس القدر لذلك حاول أن تتجنب التوتر وتركز على الجوانب الإيجابية خلال رمضان لتكون فترة رمضان مرحلة لتنقية الجسم وتصفية الذهن. حاول التعامل مع القلق بطريقة صحية وخاصة في ظل الكثير من الأخبار المقلقة.

يمكنك الاستمرار بممارسة الرياضة خلال رمضان، ويفضل أن يكون ذلك إما قبل الإفطار بوقت قصير أو بعد الإفطار بساعتين إلى ثلاث ساعات. ويساعد ممارسة التمارين قبل الإفطار في حرق الدهون وتجنب الإصابة بالجفاف بسبب التعرق المفرط والمجهود البدني.

يمكنك عزيزتي المرضع أن تقومي بشفط الحليب بين وقت الإفطار والسحور، حيث يقوم الثدي بصنع الحليب بشكل أكبر خلال أكثر الأوقات طلباً عليه أثناء اليوم، ويساعدك هذا على تنظيم شفط وتخزين الحليب لرضيعك، دون الشعور بالتعب أو انخفاض إدرار الحليب.

الصيام خلال كورونا يعزز مناعة الجسم، ويعطي فرصة صحية ليستعيد الجهاز المناعي قوته وتماسكه حيث تفيد فترة الامتناع عن الاكل والشرب خلايا الجسم في التخلص من التالف منها وتجديد حيويتها، لذلك من المهم إدراك فوائد الصيام على الجسم في ظل كورونا.

راجع الطبيب المتابع لحالتك قبل بداية شهر رمضان المبارك لتنظيم جرعات الأدوية المعتاد على تناولها وتوزيعها خلال ساعات الإفطار. ويجب سؤال الطبيب عن كل ما يخص وضعك الصحي والصداع وما الإجراءات التي يمكن اتباعها فور شعورك بالصداع. 

احرص عزيزي الصائم على تناول الوجبات المحتوية على الأغذية الغنية بالبوتاسيوم والمغنيسيوم مثل التمر، والكرز، والخس خلال ساعات الإفطار، وذلك لما لهذه الأغذية دور في تهدئة الأعصاب وتقليل تأثير النيكوتين في الجسم خلال ساعات الصيام.

احصل على قدر كاف من الماء ووزعها على فترات متباعدة  في الفترة بين الإفطار والسحور وليس على دفعة واحدة، لتجنب حدوث الجفاف وما يتبعه من تأثيرات عصبية في فترة الصيام، كما ينصح بتناول الفواكه والخضراوات لاحتوائها على نسبة جيدة من الماء.

امتنع عن التدخين، وابدأ هذا قبل دخول الصيام في رمضان لكي لا تشعر بأعراض الانسحاب التي تسبب الارتباك والعصبية فترة الصوم، وتجنب التدخين السلبي والجلوس مع المدخنين، وإذا شعرت بالحاجة إلى التدخين ينصح بممارسة تمارين التنفس بعمق عدة مرات. 

 ابدأ بتقليل شرب المشروبات المنبهة مثل الشاي والقهوة قبل رمضان وتجنب المشروبات المنبهة قبل النوم مباشرة واستبدلها بالمشروبات المهدئة التي تقلل من التعب والإجهاد وتخفف التوتر وتهدئ الأعصاب مثل البابونج واليانسون والشاي الأخضر.

راجعي طبيبك عزيزتي الأم الحامل إذا لاحظت عدم اكتساب الوزن الكافي أو فقدان الوزن، أو إذا كان هناك تغير ملحوظ في حركة الجنين، مثل قلة الحركة أو الركل عن المعتاد، أو إذا أصبت بآلام تشبه الانقباضات حيث أنها قد تكون علامة على الولادة المبكرة.

إذا شعرت بضعف شديد مع الحمل أثناء فترة الصيام، أو أصبت بالدوار، أو الإغماء، أو التشويش، أو التعب، حتى بعد أخذ قسط من الراحة، فلا تترددي بالإفطار وشرب الماء الذي يحتوي على الملح والسكر، أو محلول معالجة الجفاف عن طريق الفم، وراجعي الطبيب.

تأكدي سيدتي الحامل من استمرار تناول مكملاتك الغذائية (حمض الفوليك وفيتامين د)، وتناول نظام غذائي صحي متوازن خلال شهر رمضان، وكذلك احرصي على تناول وجبة السحور ولا تفوتيها، وتناولي الأطعمة الغنية بالطاقة للحغاظ على نشاطك خلال فترة الصيام.

144 طبيب موجود حاليا للإجابة على سؤالك

هل تعاني من اعراض الانفلونزا أو الحرارة أو التهاب الحلق؟مهما كانت الاعراض التي تعاني منها، العديد من الأطباء المختصين متواجدون الآن لمساعدتك.

ابتداءً من 5 USD فقط
ابدأ الآن ابدأ الآن ابدأ الآن
مصطلحات طبية مرتبطة بأمراض نفسية
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض نفسية

5000 طبيب يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي.

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة