الم الاسنان | Toothache

الم الاسنان

ما هو الم الاسنان

ألم الأسنان (بالإنجليزية Toothache)  مصطلح يشمل الألم الذي يحدث داخل السن بسبب تسوس الأسنان، والألم حول الأسنان، وتتراوح شدة ألم الأسنان بين الخفيف إلى الشديد، ويمكن أن يكون الألم مستمراً أو متقطعاً، وغالباً ما يحدث ألم الأسنان المفاجئ عند تناول الطعام أو الشراب البارد أو الساخن، وفي كثير من الحالات يحدث ألم الأسنان في الليل عند الاستلقاء.

قد يخلط البعض عند وجود ألم تحت الأسنان السفلية بينه وبين الألم الناتج عن التهاب الأذن، كما قد ينتج وجع الضرس العلوي عن التهاب الجيوب الأنفية، وقد يسبب التهاب الجيوب الأنفية ألم الأسنان مع الأذن والرأس، وقد تسبب أمراض اللثة أيضاً الم الأسنان. 

الفرق بين ألم الأسنان وألم اللثة

يحدث ألم اللثة عادة بسبب وجود عدوى تسبب التهابها، وقد يكون وجع الأسنان أحد أعراض التهاب اللثة، أي أن هذا الالتهاب هو أحد أسباب ألم الأسنان، ولكن وجوده لا يعني بالضرورة أن اللثة ملتهبة. 

كذلك قد يتسبب تنظيف الأسنان بطريقة خطأ في ظهور تلك المشكلة، ويمكن للطبيب التفريق بين كلا الحالتين.

تتنوع أسباب ألم الأسنان، ويحدث ألم الأسنان عندما تلتهب الطبقة العميقة المعروفة باسم لب الأسنان، الذي يتكون من أعصاب وأوعية دموية حساسة؛ لذلك يعد ألم السن من أشد الآلام التي تصيب تلك المنطقة.  يمكن أن يلتهب لب الأسنان نتيجة لما يلي:

  • تسوس الأسنان: حيث يؤدي التسوس إلى تكون ثقوب أو تجاويف في السطح الصلب للسن.
  • وجود حشوات مفكوكة أو مكسورة.
  • انحسار اللثة: حيث تنكمش اللثة أو تنقبض لتكشف عن الأجزاء الأكثر نعومة وحساسية من جذر السن.
  • ظهور الخراج، وهو تجمع من القيح أو الصديد في نهاية السن بسبب عدوى بكتيرية.
  • وجود تقرحات على اللثة.
  • التهاب اللثة وتورمها بسبب العدوى.
  • التهاب الجيوب الأنفية الذي يسبب أحياناً ألماً حول الفك العلوي.
  • إصابة المفصل الصدغي الفكي وهو المفصل الذي يربط الفك بالجمجمة.
  • حدوث كسر نتيجة ضعف الأسنان أو الإصابة بهشاشة العظام.
  • يمكن أن يحدث ألم الأسنان عند الأطفال الرضع أيضاً عندما تبدأ أسنانهم في النمو، وهذا ما يعرف بالتسنين.

للمزيد: طرق تنظيف الاسنان الصحيحة

يوجد بعض الحالات الأخرى قد تسبب ألم في السن، مثل:

  • ألم الأسنان بعد الحشو المؤقت.
  • ألم الأسنان بعد الحشوة الدائمة.
  • ألم الأسنان بعد سحب العصب.
  • ألم الأسنان بعد خلع الضرس.
  • ألم الأسنان بعد تنظيف الجير عن الأسنان.
  • ألم الأسنان بعد التلبيس.

كذلك قد يظهر الألم بعد الولادة أو قبل الدورة نتيجة التغيرات الهرمونية التي تصاحب تلك الفترات، ويعد تفاوت مستويات الهرمونات الرابط بين ألم الأسنان والحمل، وقد يسبب استخدام بعض العقاقير التي تقلل من إفراز اللعاب في ألم الأسنان، كما تزداد احتمالية إصابة مرضى السكري بتلك المشكلة.

قد تختلف حدة الأعراض باختلاف السبب خلف ألم الأسنان، وقد تشمل ما يلي:

  • ألم نابض في الأسنان، قد يكون حاداً أو مستمراً، وقد لا يظهر عند بعض الأشخاص إلا عند الضغط على السن.
  • ألم متنقل بين الأسنان.
  • تورم حول السن.
  • حمى أو صداع.
  • إفرازات كريهة الطعم من السن المصاب.
  • تورم الوجه أو الخد على جانب السن المصابة.

يعالج ألم الأسنان وفقاً للسبب خلف الألم، وللكشف عن السبب يقوم الطبيب بفحص الفم، وفي بعض الأحيان قد يجري التصوير بالأشعة السينية لتحديد السبب خلف الألم. يمكن أن تشمل طرق علاج ألم الأسنان على ما يلي:

  • حشو السن: إذا كان لب السن المتسوس السبب خلف ألم الأسنان، يقوم الطبيب بإزالة لب السنن ويستبدله بحشوة.
  • استبدال الحشوة القديمة بحشوة جديدة: في بعض الأحيان قد تتكسر أو تتلف حشوة السن مما يؤدي إلى تسرب السوائل والطعام إلى داخل السن، الذي بدوره يسبب الألم، لذا في مثل هذه الحالة يقوم الطبيب باستبدال الحشوة القديمة بحشوة جديدة.
  • خلع السن: أحياناً قد يكون التلف في السن شديد لدرجة لا يمكن فيها إصلاح السن، وفي مثل هذه الحالة يقوم الطبيب باقتلاع السن.

للمزيد: انواع حشوة الاسنان والفرق بينها واي منهم هو الافضل

علاج ألم الأسنان في المنزل

يمكن التخفيف من ألم الأسنان والأعراض المرافقة له مثل التورم في المنزل حتى يتمكن المريض من زيارة الطبيب من خلال اتباع النصائح التالية:

  • المضمضة بكوب من الماء الدافئ المالح المحتوي على ملعقة صغيرة من الملح لتطهير الفم.
  • الشطف ببيروكسيد الهيدروجين (محلول 3٪): إذ يساعد على تقليل الالتهاب والألم. يمكن تخفيف بيروكسيد الهيدروجين بكميات متساوية من الماء، وبعد الانتهاء يجب أن يتم شطف الفم جيداً من آثار بيروكسيد الهيدروجين، وينبغي تجنب بلعه.
  • استخدام عبوات الثلج الملفوفة بمنشفة على منطقة الألم لمدة عشر دقائق، إذ يساعد الضغط البارد على تحسين تدفق الدورة الدموية إلى منطقة الألم، مما يخفف من الألم.
  • مسكن ألم الأسنان: إذ يمكن استخدام الأدوية التي لا تحتاج وصفة طبية لتسكين ألم الأسنان فوراً، مثل تناول مضادات الالتهاب غير الستيرويدية ومنها الإيبوبروفين، والنابروكسين، والأسبرين. هذه الأدوية يمكنها علاج ألم الأسنان في دقائق أو تسكينه لحين التوجه إلى الطبيب عند الحاجة.

علاج ألم الأسنان بالأعشاب

توجد بعض الأعشاب التي يمكن استخدامها في تخفيف ألم الأسنان، مثل:

  • زيت القرنفل: حيث تتعدد فوائده خاصة للأسنان، إذ يحتوي القرنفل على اليوجينول الذي يعمل كمطهر ومخدر طبيعي، ويقلل الالتهاب، لذلك يمكن استخدامه علاجاً للأسنان بوضع كمية صغيرة منه على كرة قطنية ووضعها على المنطقة المؤلمة، أو إضافة قطرة من زيت القرنفل إلى كوب صغير من الماء ثم شطف الفم جيداً.
  • خلاصة الفانيليا: يعمل الكحول الموجود في مستخلص الفانيليا على تخدير الألم مؤقتاً، وتساعد مضادات الأكسدة الموجودة به على التئام المنطقة، يمكن استخدام كرة قطنية لوضع المستخلص على السن واللثة عدة مرات في اليوم.
  • شاي النعناع: إذ يمكن الاستفادة من خصائصه المهدئة كمسكن للأسنان باستخدام كيس شاي النعناع المبرد على المنطقة المصابة بالألم.
  • الثوم: حيث يمكنه تسكين الألم وقتل البكتيريا؛ فهو يحتوي على مادة الأليسين المضادة للميكروبات. يمكن وضع عجينة من فص ثوم مطحون على المنطقة المصابة.
  • غسول الفم بالزعتر: للزعتر خصائص مضادة للبكتيريا والأكسدة تساعد في تخفيف ألم الأسنان. يمكن وضع بضع قطرات من زيته العطري ومن الماء على كرة قطنية ثم وضعها على المنطقة المصابة، كما يمكن غلي كوب من الماء ووضع أوراق الزعتر فيه لعمل خليط، ثم تبريده واستخدامه غسولاً للفم.

ينبغي التنبيه هنا أن استخدام المسكنات أو الأعشاب وحدها في الحالات الشديدة أو الحادة لا يعد أمراً كافياً، إذ قد يزداد عمق التسوس مما يجعل العصب السني أكثر عرضة للطعام والشراب، مما قد يؤدي إلى تكون الخراج، لذلك لا بد في كثير من الحالات من مراجعة طبيب الأسنان.

علاج ألم الأسنان عند الأطفال

تزداد احتمالية تعرض الأطفال لوجع الضرس، لأنهم أكثر عرضة للتسوس خاصة تسوس الأسنان الأمامية بسبب تناولهم الكثير من الأطعمة الغنية بالسكر، ويمكن علاج تلك الحالة بنفس الطرق المنزلية التي يعالج بها الكبار غالباً، كذلك يمكن استخدام الأدوية المسكنة والمضادة للالتهاب بجرعات تناسب عمر الطفل لتسكين ألم الأسنان الشديد. 

يعد الحفاظ على الأسنان واللثة الوسيلة الفعالة للحماية من ألم الأسنان، من خلال منع تطور مشاكل الأسنان واللثة التي تسبب ألم الأسنان، ويمكن أن تشمل طرق الوقاية من ألم الأسنان على ما يلي:

  • تجنب تناول الأطعمة والمشروبات المحلاة بالسكر.
  • تنظيف الأسنان واللسان واللثة مرتين يومياً بمعجون أسنان يحتوي على الفلورايد.
  • استخدام خيط  الأسنان لتنظيف بين الأسنان.
  • زيارة طبيب الأسنان بشكل منتظم للكشف عن مشاكل الأسنان في مراحلها المبكرة.
  • استخدام غسول الفم لتعقيم الفم.
  • تغيير فرشاة الأسنان كل 3 شهور، وعدم المبالغة في تنظيف الفم، وتعليم الأطفال الطريقة الصحيحة للفرش ومراجعة طبيب الأسنان للتأكد من سلامتها بين الحين والآخر.

اقرأ أيضاً: طرق الحصول على أسنان لامعة بيضاء

بتصرف من مجلة بلسم لشهر تشرين الاول (أكتوبر)، 2021 العدد رقم 556 [1]

[2] Webmd. Dental Health and Toothaches. Retrieved on the 5th of March, 2022.

[3] Jon Johnson. How to get rid of a toothache at night. Retrieved on the 5th of March, 2022.

[4] NHS inform. Toothache .Retrieved on the 5th of March, 2022.

[5] Christine Frank. 10 Home and Natural Remedies for Toothache Pain. Retrieved on the 5th of March, 2022.

 

الكلمات مفتاحية

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

سؤال من أنثى سنة 26

في أمراض الأسنان

اللثه لدي على الضرس بدون الم لكن يوجد الالم عند الاكل على الضرس ما هو سبب ظهور اللثه على الضرس

الالم عند الضغط على الضرس بمعنى الاكل عليه دليل على التهاب في العصب وبالنسبة للثة فسببها ايضا التهاب في اللثة و وارد ايضا ان يكون التهاب له علاقة ثنائية في عصب الضرس و اللثة معا. و عليه انصح بزيارة الطبيب و عمل اشعة لعمل اللازم

أحدث الفيديوهات الطبية

عرض كل الفيديوهات الطبية

144 طبيب

موجود حاليا للإجابة على سؤالك

هل تعاني من اعراض الانفلونزا أو الحرارة أو التهاب الحلق؟ مهما كانت الاعراض التي تعاني منها، العديد من الأطباء المختصين متواجدون الآن لمساعدتك.

ابتداءً من

ابدأ الان ابدأ الان ابدأ الان

5000 طبيب

يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة

مصطلحات طبية مرتبطة بأمراض الأسنان

أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض الأسنان