تعد صحة الفم والأسنان جزءاً لا يقل أهمية عن صحة أجزاء الجسم الأخرى، وتنظيف الأسنان كل يوم ليس مجرد وسيلة للحفاظ على نظافة الفم فقط، بل هو وسيلة للحفاظ على صحة الجسم بالكامل، حيث قد تم ربط أمراض الفم واللثة بأمراض القلب والسرطان والسكري.

يؤدي عدم الاهتمام بنظافة الفم وتنظيف الأسنان بانتظام إلى تسوس الأسنان وزيادة فرصة الإصابة بأمراض اللثة المختلفة. في المقابل، كلما حافظ الفرد على صحة الفم وتنظيف الأسنان، كلما جنب نفسه من إجراءات معالجة الأسنان المكلفة ومشكلات الأسنان التي قد يتعرض لها الشخص مع تقدم العمر.

نتعرف في هذا المقال على أدوات تنظيف الأسنان اليومية، والطريقة الصحيحة لتنظيف الأسنان باستخدام فرشاة الأسنان وخيط الأسنان. بالإضافة إلى خطوات تنظيف الأسنان عند طبيب الأسنان.

ادوات تنظيف الاسنان اليومية

  • فرشاة الأسنان (بالإنجليزية: Toothbrush).
  • معجون الأسنان (بالإنجليزية: Toothpaste).
  • خيط تنظيف الأسنان (بالإنجليزية: Dental Floss).
  • أعواد تنظيف الأسنان أو ما يعرف باسم فراشي الأسنان الصغيرة (بالإنجليزية: Dental picks).
  • غسول الفم (بالإنجليزية: Mouthwash).
  • كاشطة اللسان (بالإنجليزية: Tongue scrapers).

اقرأ أيضاً: علاقة صحة الاسنان واللثة بأمراض القلب

تنظيف الاسنان بالفرشاة والمعجون

توصي جمعية طب الأسنان الأمريكية بتنظيف الأسنان بفرشاة الأسنان مرتين يومياً ولمدة دقيقتين في كل مرة، حيث يساعد تفريش الأسنان على الوقاية من تراكم البلاك والبكتيريا التي تتجمع بين الأسنان وعلى اللسان خلال اليوم. كذلك فإن تنظيف الأسنان بالفرشاة مرتين يومياً أو ثلاث مرات يحمي من تسوس الأسنان والإصابة بأمراض اللثة، ويحافظ على رائحة النفس المنعشة.

فيما يلي نوضح خطوات تنظيف الأسنان بالفرشاة ومعجون الأسنان بطريقة صحيحة:

  • بلل فرشاة الأسنان بالقليل من الماء، ثم ضع كمية صغيرة من معجون الأسنان على رأس فرشاة الأسنان.
  • أدخل فرشاة الأسنان في الفم بزاوية 45 درجة تقريباً بالنسبة للثة، وابدأ بتحريك فرشاة الأسنان بحركة دائرية أو عمودية فوق كل سن لتنظيف الأسطح الأمامية للأسنان العلوية والسفلية.
  • نظف سطح الأسنان العلوية والسفلية الداخلية والمواجهة للسان، وذلك من خلال إمالة فرشاة الأسنان قليلاً، واحرص على تنظيف الأضراس الخلفية وأسطح المضغ جيداً.
  • نظف اللسان بالجزء الخلفي من فرشاة الأسنان أو باستخدام مكشطة اللسان الخاصة بتنظيف اللسان.
  • اغسل فمك بالماء من معجون الأسنان، وينصح بعمل مضمضة أكثر من مرة للتأكد من عدم وجود بقايا من معجون الأسنان أو أي عوالق أخرى في الفم.

نصائح حول استخدام فرشاة الأسنان في تنظيف الأسنان

هناك بعض الأمور التي لا بد من مراعاتها للحصول على النتائج المرجوة من عملية تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون، ومنها:

  • يجب تغيير فرشاة الأسنان كل 3 إلى 4 أشهر، وذلك لتجنب تآكل شعيرات فرشاة الأسنان وفقدان فعاليتها في عملية تنظيف الأسنان.
  • عدم مشاركة فرشاة الأسنان مع أي شخص آخر، والاحتفاظ بها في مكان نظيف وجيد التهوية لمنع العفن أو تجمع البكتيريا عليها عندما تكون ما زالت رطبة.
  • توصي جمعية طب الأسنان الأمريكية باستخدام معجون الأسنان الذي يحتوي على الفلورايد بالنسبة للبالغين.
  • ينصح باستخدام معاجين أسنان خالية من الفلورايد خاصة للأطفال الصغار، وذلك لحمايتهم في حال تم ابتلاع جزء من معجون الأسنان أثناء عملية تفريش الأسنان.

اقرأ أيضاً: كيف تختار معجون اسنان مناسب؟

تنظيف الاسنان باستخدام خيط الاسنان

يساعد تنظيف الأسنان باستخدام خيط الأسنان على إزالة اللويحات والطعام العالق بين الأسنان والذي يؤدي إلى تجمع البكتيريا، وبالتالي يقلل من فرصة تسوس الأسنان. ولكن على الرغم من أهمية استخدام خيط تنظيف الاسنان، إلا أن استخدام الخيط بطريقة غير صحيحة قد يؤدي إلى إتلاف الأسنان وإلحاق الضرر بها.

نوضح فيما يلي طريقة تنظيف الأسنان بخيط الأسنان بطريقة صحيحة وسليمة:

  • اقطع ما يقارب 50 سم من خيط تنظيف الأسنان.
  • أمسك خيط الأسنان بشكل صحيح، وذلك بلف معظم الخيط حول الأصبعين الأوسطين، واترك ما يقارب (5- 6) سم لتنظيف الأسنان، وثبت هذا الجزء من الخيط باستخدام الإبهام والسبابة.
  • ضع خيط الأسنان بين سنين وحركه برفق من أعلى لأسفل مع فركه على جانبي كل سن.
  • قم بثني خيط الأسنان ليصبح على شكل نص دائرة أو حرف C لتنظيف الحد الفاصل ما بين السن واللثة، وتجنب وضع أو فرك اللثة بخيط الأسنان، لأن ذلك يؤدي إلى خدش اللثة والإضرار بها.
  • كرر الخطوات السابقة بين كل سن وسن، واستخدم قسماً جديداً ونظيفاً من خيط الأسنان الملفوف حول أصبعيك الأوسطين وأنت تنتقل من سن إلى آخر.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

اقرأ أيضاً: أسباب وعلاج نزيف اللثة عند تنظيف الاسنان

طريقة استخدام غسول الفم

يستخدم غسول الفم لغسل الأسنان واللثة والفم شكل عام، حيث يحتوي على مطهر لقتل البكتيريا الضارة التي يمكن أن تتواجد بين الأسنان وعلى اللسان. وقد يستخدم بعض الناس غسول الفم للقضاء على رائحة الفم الكريهة أو للوقاية من تسوس الأسنان.

من الجدير بالذكر، أن غسول الفم لا يغني عن تنظيف الأسنان بفرشاة الأسنان أو خيط الأسنان. كذلك فإن غسولات الفم قد تختلف في تركيبها ومكوناتها ودواعي استعمالها، وقد تختلف التوصيات حول كيفية استخدام غسول الفم باختلاف مكوناته، ولكن هناك إرشادات استخدام أساسية تشمل معظم أنواع غسول الفم، نوضحها فيما يلي:

  • نظف أسنانك أولاً باستخدام الفرشاة وخيط الأسنان.
  • اسكب القليل من غسول الفم بقدر 3 – 5 ملاعق صغيرة في الكوب المخصص له أو كوب قياسي بلاستيكي.
  • أفرغ كمية غسول الفم في الفم وحركها، وحاول تجنب ابتلاعه.
  • تغرغر بغسول الفم لمدة 30 ثانية.
  • ابصق غسول الفم في الحوض.

اقرأ أيضاً: اختيار غسول الفم، وأهميته، وطريقة استخدامه

خطوات تنظيف الاسنان عند طبيب الاسنان

يوصى عادةً بجدولة مواعيد تنظيف الأسنان عند طبيب الأسنان مرتين في السنة، ولكن قد يخشى بعض الأفراد من القيام بهذا الأمر خوفاً من الوخز أو ألم الفك العرضي الذي يرافق عادةً علاجات الأسنان الأخرى، إلا أن الأمر يختلف مع تنظيف الأسنان حيث أنه إجراء بسيط وغير مؤلم.

نوضح فيما يلي كيف يتم تنظيف الأسنان عند طبيب الأسنان خطوة بخطوة:

  • فحص الأسنان: يقوم طبيب الأسنان بفحص شامل للفم والأسنان واللثة قبل البدء بعملية تنظيف الأسنان، وذلك للبحث عن أي علامات التهاب في اللثة أو أعراض أخرى. ويقرر أخصائي صحة الأسنان الفم المتابعة أو تأجيل عملية تنظيف الأسنان بالاعتماد على هذا الفحص.
  • إزالة البلاك وجير الأسنان: يستخدم طبيب الأسنان مرآة صغيرة وأداة خاصة تسمى القشارة لكشط الجير بين الأسنان أو على أسطح الأسنان. قد يسمع المريض صوت كشط ولكنه لا يسبب الألم.
  • تنظيف الأسنان بمعجون الأسنان الرملي: بعد أن تصبح الأسنان خالية تماماً من الجير والبلاك، يقوم طبيب الأسنان بتنظيف الأسنان وتلميعها باستخدام معجون أسنان رملي وفرشاة كهربائية عالية الطاقة، مما قد يحدث ضوضاء عالية. ويهدف هذا الإجراء إلى تنظيف الأسنان بعمق والتخلص من أي جير أو بلاك قد تبقى بعد عملية الكشط الأولى، ويعتبر القيام به مرتين في السنة آمناً.
  • استخدام خيط الأسنان: قد يبدو استخدام خيط الأسنان أثناء جلسة تنظيف الأسنان عند طبيب الأسنان دون فائدة، وخاصة إن كان الشخص ملتزم باستخدام خيط الأسنان في المنزل، إلا أن استخدام خيط الأسنان من قبل مختص ينطوي على تنظيف أعمق لما بين الأسنان. كذلك يتيح استخدام خيط الأسنان من قبل الطبيب الكشف عن أي مشاكل محتملة في اللثة.
  • المضمضة بالفلورايد: تعد المضمضة أو غسل الأسنان بسائل الفلورايد الذي يزوده الطبيب للمريض هي الخطوة الأخيرة من تنظيف الأسنان، وتهدف إلى شطف الفم من بقايا أي عوالق.

هل بسبب نمو اضراس العقل .؟؟ اعاني من نزيف في اسناني لامامية

5 اخطاء يتم ارتكابها عند تنظيف الاسنان

قد يبدو موضوع تنظيف الأسنان سهلاً، ولكن هناك بعض الأخطاء التي قد تضر بعملية تنظيف الأسنان أو تقلل من فعاليتها، مثل:

  • اختيار فرشاة الأسنان الخاطئة

يعتبر أطباء الأسنان أن الجزء الأهم من فرشاة الأسنان هو الشعيرات، لأنها المسؤولة عن إزالة البكتيريا والبلاك والجير، لذا يوصى بأن تكون شعيرات فرشاة الأسنان قادرة على الانحناء لتصل إلى جميع الأماكن أثناء تنظيف الأسنان.

من الجدير بالذكر أيضاً أن الكثير من الناس يعتقدون أن شعيرات فرشاة الأسنان الصلبة أفضل لتنظيف الأسنان، ولكن هذا الاعتقاد خاطئ، حيث أن الشعيرات الصلبة قد تضعف بنية الأسنان. لذا يوصى باختيار الشعيرات الناعمة والتي تعتبر فعاليتها في تنظيف الأسنان أكبر.

  • فرك الاسنان بقوة

يقوم بعض الأفراد بفرك الأسنان بقوة أثناء تنظيفهم، إلا أن هذا قد يلحق الضرر بالأسنان. كما أن البلاك طري ولا يحتاج إلى الفرك بقوة وخاصة في حال التزم الفرد بتنظيف أسنانه بانتظام مرتين يومياً.

  • العجلة أثناء تنظيف الاسنان

يسرع البعض عند تنظيف الاسنان، الأمر الذي قد لا يتيح بتنظيف جميع الأسنان والأسطح الأمامية والخلفية كما يجب. لذا يوصى بتنظيف الأسنان مرتين يومياً ولمدة لا تقل عن دقيقتين.

  • عدم تغيير فرشاة الاسنان بشكل دوري

يصعب أحيانا التخلي عن فرشاة أسنان مريحة، ولكن شعيرات فرشاة الأسنان قابلة للتآكل وهذا يؤثر على فعاليتها. لذا يوصى بتغيير فرشاة الأسنان كل 3 إلى 4 أشهر.

  • نسيان تنظيف خط اللثة

تنتشر البكتيريا غالباً في الحد ما بين الأسنان واللثة، لذا لا بد من تنظيف هذا الخط جيداً. ويساعد على هذا استخدام فرشاة أسنان ذات شعيرات قابلة للانحناء.

نصائح للمحافظة على صحة الاسنان

هناك العديد من الخطوات البسيطة التي يمكن القيام بها للحفاظ على صحة الأسنان والوقاية من أمراض الفم واللثة، ومنها:

  • تفريش الأسنان مرتين يومياً على الأقل.
  • تقليل تناول السكر والأطعمة الحمضية.
  • تقليل تناول الكافيين، مثل القهوة والشاي.
  • تناول نظام غذائي غني بالفواكه والخضروات.
  • تجنب التدخين ومنتجات التبغ.
  • شرب المياه بكثرة.
  • فحص الأسنان الدوري عند طبيب الأسنان، مرتين في السنة على الأقل.

اقرأ أيضاً: صحتك من صحة أسنانك

أمور يجب مراعاتها للمحافظة على صحة الأسنان، شاهد بالفيديو

صحتك في أسنانك