أخبار الطبي. وفقا لدراسة جديدة فإن إضافة قليل من التوابل إلى نظامك الغذائي اليومي من خلال إدخال بعض الفلفل الأحمر الحار قد يساعد على الحد من  شهيتك ما يؤدي إلى فقدان الوزن.


وقد وجدت دراسات سابقة أن الكابسياسين ،و هي مادة كيميائية موجودة في الفلفل الحار وهي التي تعطيه الحرارة , يمكنها الحد من الجوع بل وزيادة حرق الطاقة. ولكن الكمية التي أن تحقق هذا الغرض هي أكبر بكثير من الكمية التي معظم الناس على استعداد لتناولها في الوقت الواحد.


هكذا بدأت هذه الدراسة الجديدة ، التي قام بها علماء في جامعة بوردو ، في تأثير كمية (نصف ملعقة صغيرة من الفلفل) ان معظم الناس سيكوا سعيدا لتناولها كل يوم.

وأظهرت النتائج أن الفلفل الأحمر المستهلك يمكن أن يساعد في تنظيم الشهية وحرق مزيد من السعرات الحرارية بعد وجبة الطعام ، وخاصة بالنسبة للأفراد الذين لا يتناولون بانتظام الفلفل.


لكنه يجب الحذر من أن تناول الفلفل الحار ليس "حل سحري" لمكافحة السمنة. لذا ينبغي النظر في الفكرة أن تغيير واحد صغير لن يغيير السمنة ببساطة ، ولكن إذا كان هناك عدد من التغييرات الصغيرة تضاف معا ، فإنها قد تكون ذات فائدة لتحكم في الوزن.

 التغييرات الغذائية التي لا تتطلب جهدا كبيرا لتنفيذها ، مثل رش الفلفل الأحمر على وجبة الخاص بك ، قد تكون مفيدة على المدى البعيد ، وخصوصا عندما تقترن مع ممارسة الرياضة وتناول الطعام الصحي .

حساب مؤشر كتلة الجسم

تقوم هذه الحاسبة بحساب مؤشر كتلة الجسم، وهو عبارة عن وزن الشخص بالكيلوجرام مقسوماً على مربع طوله بالمتر، ويستعمل كمقياس لتحديد ارتفاع دهون الجسم، وأداة لتقسيم الأوزان إلى فئات ترتبط مع زيادتها بتطور مشاكل صحية معينة مرتبطة بالسمنة.
تنبيه: مؤشر كتلة الجسم هو ليس بديلاً عن الفحص الطبي الدقيق لارتفاع دهون الجسم والأمراض المرتبطة بها، ويجب عدم استعماله لهذه الأغراض.

الطول
الوزن
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
مؤشر كتلة الجسم
kg/m2
الدقة العشرية

المصدر: healthy.lifestyle.yahoo

الألياف الغذائية والتوازن الغذائي أين يكمن سرهما؟