تعتبر اضطرابات النوم من المشكلات المهمة والتي قد تدل على وجود مشاكل عضوية لدى الشخص الذي يعاني منها، لذلك يلجأ الأطباء للتأكد من عدم وجود اضطرابات في النوم لدى المريض.

ومن الطرق التي يستطيع الأطباء الاعتماد عليها في الكشف عن اضطرابات النوم والنعاس المفرط هو استخدام مقياس ايبوورث للنعاس (استبيان) (بالإنجليزية: Epworth Sleepiness Scale- ESS) أو ما يسمى مقياس اضطرابات النوم، والذي تم تقديمه من قبل الدكتور موراي جونز في مستشفى إبوورث (Epworth) في ملبورن بأستراليا في عام 1991. 

للمزيد: متلازمة فرط النعاس الدوري "كلاين ليفين"

ما هو مقياس ايبوورث للنعاس؟

مقياس ايبوورث للنعاس (ESS) هو مقياس يستخدمه الأطباء عادةً لمعرفة مستوى النعاس في حياة الشخص وأثناء قيامه بأعماله اليومية، حيث من الممكن أن يدل النعاس بشكل متكرر أثناء اليوم على وجود اضطرابات في النوم، أو أن الشخص قد يعاني من مرض معين قد يؤدي لشعوره بالنعاس بشكل مستمر.

يقوم الطبيب باستخدام هذا الاستبيان لمعرفة المشكلة التي يعاني منها الشخص أو لمراقبة استجابته لعلاج معين، حيث يقوم الشخص بتعبئة هذا الاستبيان بشكل ذاتي من خلال الإجابة عن بعض الأسئلة القصيرة والمحددة جداََ. 

ما هي مستويات مقياس ايبوورث للنعاس؟

يتضمن استبيان "مقياس إيبوورث للنعاس" ثمانية أسئلة مختلفة حول درجة النعاس التي قد يشعر بها الشخص أثناء أداء أنشطة يومية مختلفة، حيث يقوم الشخص باختيار مستوى من 4 مستويات مختلفة (0-3) والذي يعبر عن درجة النعاس أثناء أداء نشاط معين خلال اليوم، من ثم يتم جمع نتائج هذه الأسئلة والحصول على النتيجة النهائية والتي تدل على درجة النعاس. 

يدل كل مستوى أو رقم على درجة النعاس أو حدته عند القيام بنشاط مختلف الحدة، ويمكن تعريف هذه المستويات لكل نشاط كالتالي: 

  • لا يوجد احتمال للنعاس (0).
  • فرصة قليلة للشعور بالنعاس (1).
  • فرصة متوسطة للشعور بالنعاس (2).
  • فرصة كبيرة للشعور بالنعاس (3).

يجب على الشخص أن يجيب على كل سؤال بشكل دقيق، حتى يستطيع الطبيب الاعتماد على النتيجة للتأكد من عدم وجود اضطرابات ومشاكل في النوم. 

للمزيد: اضطراب النوم او اختلال النوم

ما هي الأسئلة داخل استبيان مقياس ايبوورث للنعاس؟

يتضمن مقياس ايبوورث للنعاس 8 أسئلة مختلفة، بحيث يجيب من خلالها الشخص على إمكانية شعوره بالنعاس أثناء قيامه بأحد من ثمانية أنشطة مختلفة الحدة أثناء النهار، ويقيم الشخص شعوره بالناس من المقياس المعتمد من 0-3. 

يحتوي الاستبيان على ثمانية أسئلة ونشاطات يومية مختلفة، وهي:

  • درجة النعاس أثناء الجلوس والقراءة.
  • درجة النعاس أثناء مشاهدة التلفاز.
  • درجة النعاس أثناء الجلوس ومن دون القيام بأي نشاط فيزيائي في مكان عام (مثل: المسرح، أو القيام بمقابلة أو اجتماع عمل).
  • درجة النعاس عند ركوب السيارة لمدة ساعة كاملة من دون استراحة.
  • درجة النعاس عند الاستلقاء للاستراحة بعد الظهر عند توفر الظروف المناسبة.
  • درجة النعاس عند الجلوس والتحدث مع شخص آخر.
  • درجة النعاس عند الجلوس بهدوء بعد وجبة الغداء من دون شرب الكحول أو أي من مشروبات الطاقة.
  • درجة النعاس أثناء ركوب السيارة والوقوف لدقائق معدودة بسبب حدوث ازدحام مروري.

للمزيد: كيف تتعامل مع اضطراب النوم المصاحب للسفر؟

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

تفسير نتائج مقياس ايبوورث للنعاس

يتم جمع النقاط الخاصة بكل سؤال (8 أسئلة) للحصول على "مقياس إيبوورث للنعاس"، حيث تمثل كل درجة من المقياس ما يلي: 

  • من 0-5 (شعور بالنعاس بمستوى منخفض أثناء النهار).
  • من 6-10 (شعور بالنعاس بمستوى طبيعي أثناء النهار).
  • من 11-12 (شعور بالنعاس بمستوى عالي أثناء النهار).
  • من 13-15 ( شعور بالنعاس بمستوى مفرط أثناء النهار).
  • من 16-24 (شعور بالنعاس بمستوى شديد جداََ أثناء النهار).

ما هي المشاكل التي قد يشير اليها مقياس ايبوورث للنعاس؟

إذا كان مجموع النقاط -بعد الإجابة على استبيان "مقياس إيبوورث للنعاس"- من 11 فما فوق، فإن هذا يدل على وجود اضطرابات في النوم أو وجود مرض أو مشكلة قد يعاني منها المريض، وعندها سيطلب الطبيب من المريض مراجعة طبيب مختص باضطرابات النوم.

للمزيد: كيف تتغلب على اضطرابات النوم؟

انا مصاب منذ 4 ايام و بدون اي اعراض و انا شخص مدخن و لم استطيع ايقاف الدخان و لكن تم التخفيف الى 7 سجائر يوميا ما مدى الضرر

يوجد العديد من المشاكل التي قد تسبب حدوث الأرق أو اضطرابات في النوم والشعور بالنعاس بشكل شديد أثناء ممارسة النشاطات اليومية، منها: 

من الممكن أن يحدث اضطراب النوم أو الإصابة بالنعاس الشديد أثناء النهار بسبب مشاكل عديدة أخرى، مثل:

  • مشكلة طبية أو مرضية، مثل السرطان أو مرض الباركنسون (بالإنجليزية: Parkinson Disease).
  • مشكلة عقلية أو ذهنية، مثل الاكتئاب.
  • تناول بعض الأدوية، مثل مضادات الهستامين أو مضادات الاكتئاب.
  • شرب الكحول والإدمان على بعض الأدوية المخدرة.

ما الذي يجب فعله بعد ذلك؟

يساعد استبيان "مقياس ايبوورث للنعاس" على التأكد من وجود مشكلة أو اضطرابات في النوم أو حدوث النعاس المفاجئ أثناء أداء النشاطات اليومية.

في نفس الوقت، لا يمكن أي يكون مقياس ايبوورث للنعاس دقيقاً جداََ في تحديد المشكلة، لأنه من الممكن أن يكون هناك عوامل تؤثر على الشخص عند إجابته على أسئلة الاستبيان مثل الشعور بالأرق وعدم الراحة، لذلك إذا كنت تشعر أن لديك مشكلة اضطرابات في النوم يجب عليك مراجعة الطبيب بشكل مستعجل حتى لو كانت نتيجة الاستبيان ضمن الوضع الطبيعي. 

عشرة أخطاء شائعة حول العناية بالجلد