حقق الرجيم الفرنسي شهرة واسعة خلال الآونة الأخيرة، فهل حقاً يعتبر من أفضل أنظمة الرجيم التي تساعد في فقدان الوزن والحصول على نتائج جيدة؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال.

ما هو الرجيم الفرنسي؟

الرجيم الفرنسي هو نظام قليل الدسم منخفض الكربوهيدرات والسعرات الحرارية، بحيث يتم تناول الأطعمة بطريقة صحية تضمن التخلص من الوزن الزائد بصورة كبيرة. ويعتمد الرجيم الفرنسي على تناول كميات قليلة من الأطعمة بشكل أساسي، مع الاهتمام بجودة الطعام، حيث يمكن الإستمتاع بمذاق الطعام الجيد مع التركيز على كميته.

كما يهتم الرجيم فرنسي بطريقة تناول الطعام وليس كميته فحسب، فالسر يكمن في تناول الطعام ببطء، لأن هذا الأمر يساعد على الشعور بالشبع والامتلاء قبل تناول كميات كبيرة من الطعام، على عكس تناول الطعام السريع الذي يدفعك لتناول كميات إضافية لست بحاجة لها، وذلك لأن هرمونات الشبع تستغرق وقت حتى ترسل إشارات إلى الدماغ بالشعور بالإمتلاء والتوقف عن تناول الطعام، وبالتالي فكلما تناولت الطعام ببطء، كلما زادت فرص توقفك عن الطعام خلال وقت أقل وقبل أن تتناول المزيد منه.

للمزيد: بعض الحيل لتناول كميات أقل من الطعام

وهناك شيء آخر هام في الرجيم الفرنسي، وهو تناول وجبات الطعام على المائدة وسط العائلة، فهذا يضمن بطء تناول الطعام، لأن الأشخاص يتحدثون أكثر مما يأكلون، وبالتالي يتيح الفرصة للشعور بالإمتلاء سريعاً والتوقف عن تناول الطعام قبل تجاوز الكميات التي يحتاج إليها الجسم.

وفي حالة تناول الطعام منفرداً، فيمكن الإستمتاع بقراءة كتاب أو الإستماع إلى الموسيقى المفضلة، فهذه الأمور تساعد على الإسترخاء والبطء في تناول الطعام.

ويهتم الرجيم الفرنسي بمراعاة تناول جميع الوجبات الرئيسية في موعد محدد، حيث أن الحفاظ على روتين يضمن اعتياد الجسم عليه وعدم الشعور بالجوع على مدار اليوم، وبالتالي تجنب تناول المزيد من الأطعمة في الأوقات المختلفة.

للمزيد: أطعمة تزيد الشعور بالجوع

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

ماذا يتضمن الرجيم الفرنسي؟

يقترح الرجيم الفرنسي تناول وجبة إفطار خفيفة تحتوي على الحبوب أو الزبادي مع الفواكه، بالإضافة إلى فنجان القهوة، ويشمل الغداء والعشاء قطع صغيرة من اللحم إلى جانب الخضروات وقطعة من الجبن وقليل من الكربوهيدرات، وتنتهي الوجبة بفنجان القهوة.

وهناك بعض العناصر الأساسية في الرجيم الفرنسي مثل الجبن، والزبادي كامل الدسم، والزبدة، والخبز، والفواكه، والخضروات الطازجة، وغالباً ما تكون الخضروات مطهية أو مشوية، بالإضافة إلى أجزاء صغيرة من اللحوم (وخاصة الدجاج والسمك أكثر من اللحوم الحمراء)، وكذلك الشوكولاتة الداكنة، على أن يتم تناول هذه الأطعمة بكميات قليلة جداً لا تتجاوز حجم إصبع الإبهام يومياً، فهذا يعني الإستمتاع بالطعام المفضل دون الخوف من زيادة الوزن.

وإلى جانب اتباع الرجيم الفرنسي، يحافظ الفرنسيون على لياقتهم البدنية بشكل كبير، ليس من خلال الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية بشكل أساسي، ولكن عن طريق نمط الحياة المتبع، فيفضل أغلبهم السير على الأقدام لفترات طويلة أو التحرك من خلال الدراجات، فهو أمر ممتع وفي نفس الوقت يساعد على تعزيز الحرق والحفاظ على الوزن، وخاصة أن ممارسة الرياضة لهدف تقليل التوتر والإستمتاع بالوقت سيساعد على تحقيق الهدف أكثر من التركيز على فقدان الوزن، فالرغبة في إنقاص الوزن سوف تتلاشى مع الوقت، ولكن الحاجة إلى الإستمتاع بممارسة الأنشطة المفضلة ستستمر بل وتزداد بمرور الوقت.

للمزيد: أوقات لا ينصح تناول الطعام خلالها

انا مصاب منذ 4 ايام و بدون اي اعراض و انا شخص مدخن و لم استطيع ايقاف الدخان و لكن تم التخفيف الى 7 سجائر يوميا ما مدى الضرر

طرق تجعل الرجيم الفرنسي أكثر فعالية

فيما يلي بعض الطرق التي تساعد في جعل الرجيم الفرنسي أكثر فعالية لفقدان الوزن.

التنوع في اختيار الطعام في الرجيم الفرنسي

يجب الحرص على تناول مجموعة متنوعة من الأطعمة في كل وجبة وخلال كل يوم وعلى مدار الأسبوع، ويمكن فعل ذلك من خلال اختيار أطعمة مختلفة لم تجربها من قبل، ولكن لا ينصح بالذهاب إلى مطاعم الوجبات السريعة، بل الأفضل أن تطهي الطعام بنفسك في المنزل لتحصل على أطباق جديدة وصحية بصورة أكبر،

ومع هذا، يجب الاهتمام بالكميات ويفضل وضع الطعام في طبق صغير، وإلى جانب الطبق الرئيسي، يتم تناول مجموعة متنوعة من الخضروات والفواكه.

للمزيد: هوس الطعام الصحي

الاهتمام بجودة الطعام في الرجيم الفرنسي

ينبغي تناول ثلاث وجبات يومياً وانتقاء الأطعمة ذات المذاق المميز والإستمتاع بما تشتهيه مع التركيز على الكميات، فلا مانع من تناول كمية قليلة من الخبز، ولكن اختر الخبز ذو المذاق المفضل لك، وينطبق هذا على كافة الأطعمة المدرجة في الرجيم الفرنسي سواء الجبن أو الزبادي أو الفواكه أو الخضروات وأنواع اللحوم.

الإنتباه لكميات الطعام في الرجيم الفرنسي

يعد المفتاح الأساسي لنجاح الرجيم الفرنسي هو الانتباه لكميات الطعام التي يتم تناولها، فهذا يضمن الحفاظ على وزن صحي، ويجب محاولة عدم الإفراط في تناول الأطعمة المختلفة، والاكتفاء بقطعة واحدة صغيرة من كل صنف من أصناف الطعام، كما ينبغي تجنب الأطعمة بالحجم الكبير، ويمكن تقطيعها إلى أجزاء صغيرة بحيث يتناولها أكثر من شخص.

للمزيد: هل تناول الطعام ليلاً يؤدي إلى زيادة الوزن؟

تناول الطعام ببطء في الرجيم الفرنسي

حينما يتم تناول الطعام ببطء، يتمكن الجسم من أخذ الوقت الكافي للشعور بالامتلاء قبل تناول كميات كبيرة من الطعام، وهذا هو سر نجاح أي رجيم متبع وليس الرجيم الفرنسي فقط، حيث أن تناول الطعام سريعاً سوف يجعلك تأكل أكثر مما يحتاجه الجسم في كل مرة، ولتفادي هذا الخطأ، يجب تخصيص وقت محدد لتناول الوجبات المختلفة، بحيث لا يكون هناك حاجة للاستعجال أثناء تناول الطعام، وينصح بعدم وضع الأطباق على المائدة معاً، بل يمكن وضع الصنف الأول وبعد الإنتهاء من تناوله، يتم إحضار الصنف الثاني، فهذا يعني أخذ وقت أطول في تناول الطعام.

فعلى سبيل المثال، يمكن البدء بطبق السلطة أو الحساء أولاً، ثم تناول جزء صغير من الطبق الرئيسي، ثم حصّة من الفاكهة الطازجة، والقيام إلى المطبخ لإحضار بقية الطعام، وهكذا ستضمن تناول الطعام ببطء. كما يفضل استخدام أدوات الطعام بدلاً من تناول الطعام باليد، حيث أن تقطيع شرائح الدجاج أو غيرها من الأطعمة سيمنحك وقت أطول لتناول الطعام.

للمزيد: ما الفرق بين الجوع والشهية؟

الاستمتاع بتناول الطعام في الرجيم الفرنسي

كلما شعرت بالاستمتاع بتناول الطعام، كلما زاد الشعور بالرضا عن الرجيم المتبع، حيث أن الرجيم لا يعني الحرمان أو الشعور بالإنزعاج، بل يجب أن تستمتع بكل وجبة تتناولها، ويمكن تعزيز هذا الشعور من خلال اختيار أطباق بأشكال مفضلة أو إضاءة الشموع والإستماع للموسيقى وغيرها من السُبل التي تزيد من الشعور بالراحة والهدوء النفسي.

للمزيد: سبب الإفراط في تناول الطعام أمام التلفاز

تجنب الشعور بالحرمان من الطعام في الرجيم الفرنسي

لا يعتمد الرجيم الفرنسي على الحرمان من الأطعمة المفضلة، بل يمكن تناوله ما تشتهيه بكميات صغيرة، فعلى سبيل المثال، يمكن تناول قطعة صغيرة جداً من الشوكولاتة عند الرغبة في ذلك، فهذا يخلق شعوراً بالسعادة ويقلل من التوتر، مما يجعلك لا تستمر في اتباع الرجيم وتشعر بالإحباط، وأثناء تناول الطعام المفضل، ينصح بالاستمتاع به عن طريق تناوله ببطء، بحيث تكون القضمات صغيرة.

الاهتمام بممارسة الرياضة في الرجيم الفرنسي

إن اتباعك للرجيم الفرنسي لا يعني الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية يومياً لتعزيز فقدان الوزن، ولكن يمكنك اختيار النشاط الرياضي المفضل لك والإنتظام على ممارسته، بحيث تجمع بين الشعور بالمتعة والحفاظ على اللياقة البدنية، فعلى سبيل المثال، يمكن ممارسة رياضة المشي يومياً أو ثلاث مرات على الأقل أسبوعياً، فهذا يضمن تحقيق المعادلة في تناول الطعام وممارسة الرياضة.

للمزيد: الرياضة الصحية

ويمكن اختيار المشي بدلاً من ركوب السيارة، من خلال وضعها في موقف سيارات بعيد، كما ينصح بصعود الدرج بدلاً من اختيار المصعد الكهربائي، وهكذا ستحافظ على ممارسة الرياضة باستمرار.

عدم الأخذ بالأرقام على الميزان في الرجيم الفرنسي

في حالة اهتمامك بالأرقام على الميزان، فينبغي تجنب قياس الوزن كثيراً، بحيث يكون القياس مرة واحدة أسبوعياً، والأفضل هو تحويل التركيز من الأرقام الخاصة بالميزان إلى قياس الملابس، فيمكن ملاحظة التغيرات في الوزن عن طريق قياس الملابس المعتاد.

الاهتمام بتوازن الطعام في الرجيم الفرنسي

في حالة تناول وجبة غداء ثقيلة ودسمة، فهي ليست نهاية العالم، بل يمكن تعويض هذا الخطأ بعشاء خفيف وبفترة مشي أطول، فمن الطبيعي أن تحدث بعض التجاوزات أثناء اتباع الرجيم، وتزداد الرغبة بتناول الطعام في بعض الأوقات، ولكن الأهم هو العودة للرجيم مرّة أخرى وعدم الانسياق وراء زيادة الشهية.

كما يجب عدم الشعور بالإحباط أو التوتر في حالة تناول وجبة دسمة أو عدم ممارسة الرياضة، ولكن الأهم هو بذل أقصى جهد لتعويض ما حدث خلال هذا اليوم، وذلك من خلال تناول طعام خفيف في الوجبة التالية أو المشي بعد العشاء.

للمزيد: أفضل عشر طرق لتخفيف الوزن

الإكثار من شرب الماء في الرجيم الفرنسي

في كثير من الأحيان، يختلط الشعور بالجوع مع الشعور بالعطش، ولذلك ينصح بتجربة شرب كوب كبير من الماء قبل تناول وجبة خفيفة بين الوجبات، فقد يكون هذا الشعور هو مجرد عطش وليس جوع.

وبشكل عام، ينبغي الاهتمام بشرب كمية كبيرة من الماء، ويمكن إضافة بعض النكهات إليه مثل شرائح الليمون، كما يمكن تناول مشروبات الأعشاب لتحسين نسبة السوائل في الجسم، فهذا أمر ضروري أثناء اتباع الرجيم.

للمزيد: فوائد شرب الماء

الصوم الطبي.. فوائده العلاجية عديدة ومتنوعة