يعتبر السبب الرئيسي لزيادة الوزن في العادة هو تناول الطعام بشكل أكثر من حاجة الجسم وقلة النشاط البدني تباعاً، وبالضرورة هناك أسباب اخرى عديدة لزيادة الوزن لا نريد الخوض فيها في هذا المقال و سيتم الإشارة لها في مقالات أخرى بمشيئة الله.

أسباب تناول الطعام في الليل

من أهم أسباب تناول الطعام مساءاً نوجزها بالآتي:

  • عدم تناول كمية كافية من الطعام خلال اليوم، وبالتالي الشعور بالجوع في المساء، والحل في هذه الحالة يكمن في تناول كمية كافية من الغذاء الصحي خلال اليوم يشتمل على الكربوهيدرات، والبروتينات، والدهون.
  • قلة النوم، فقلة النوم تزيد من الشعور بالتوتر وعدم الراحة النفسية، وبالتالي قد يؤدي ذلك إلى زيادة تناول الطعام خصوصاً في المساء، وعليه ينصح بالنوم لفترة كافية لا تقل عن ست ساعات خلال المساء.
  • التسلية والمتعة أثناء القيام بالأنشطة المسلية، فعند الجلوس أمام التلفاز أو إستخدام الإنترنت في المساء قد يؤدي ذلك إلى تناول الطعام، خصوصاً المسليات كالشيبس، والشوكولاتة، والبسكويت، والمكسرات، وغيرها دون وعي إلى حين الشبع أو الشعور بالذنب أو إنتهاء المشاهدة، والحل هنا يكمن باستبدالها بتناول الطعام المغذي مثل الخضروات كالخيار والجزر و الخس، أو شرب الماء والعصائر الطبيعية، كما ينصح بتجنب القهوة والشاي في هذه الفترة.
  • عدم تناول الغذاء الصحي، إذ أن تناول الغذاء غير الصحي يؤدي إلى حدوث تقلبات في سكر الدم ما يؤثر سلباً على الشعور بالجوع و طلب المزيد من الطعام خصوصاً السكريات والكربوهيدرات، والحل هنا ضرورة تناول الغذاء الصحي وإتباع النظام الغذائي الصحي عند القيام بإنقاص الوزن.
  • التوتر وضغوطات الحياة اليومية، ويمكن حلها عن طريق الاسترخاء، وممارسة الرياضة، وشرب كميات كافية من الماء، وإعطاء الجسم حقه من الراحة الجسدية والنفسية، وتجنب أي محفزات قد تؤدي لهذه التوترات.

هل تناول الطعام ليلاً يزيد من وزنك؟

بينت الدراسات والأبحاث بأن الأشخاص الذين يتناولون طعامهم  في وقت متأخر في المساء يزداد وزنهم بشكل أكبر من الأشخاص الذين يتناولون طعامهم خلال اليوم و قبل الليل، وفي دراسة نشرت في المجلة العالمية للسمنة بينت أن الأشخاص الذين يتناولون معظم طعامهم في المساء كان مؤشر كتلة الجسم لديهم أكثر من الأشخاص الذين يتناولون طعامهم خلال اليوم و قبل المساء، وفي دراسة اخرى نشرت في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية بينت أن الأشخاص الذين تناولوا الطعام خلال المساء (بين الساعة 11 مساءاً – 5 صباحاً) كان وزنهم أكثر من الأشخاص الذين لم يتناولوا أي طعام خلال هذه الفترة و أكتفوا بتناول الطعام الاعتيادي خلال اليوم.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

بحسب دراسة أخرى نشرت أيضاً في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية بينت أن الأشخاص الذين يتناولون طعامهم في المساء يستهلكون كميات أكثر بنسبة 12% مقارنة بالأشخاص الذين يتناولون طعامهم خلال اليوم قبل المساء. بحسب الأبحاث التي أجريت في جامعة نورث ويسترن الأمريكية (على الحيوانات) بينت أن تناول الطعام في المساء يؤدي إلى زيادة الوزن حتى و إن لم يكن زائداً على إحتياج الجسم وبحسب الباحثين فالسبب يعزى إلى التأثير السلبي لتناول الطعام مساءاً على الساعة البيولوجية للجسم.

ما هي عواقب تناول الطعام ليلاً؟

قد يتسبب تناول الطعام مساءاً خصوصاً قبل النوم مباشرة في مشاكل تبدأ من عدم الراحة خلال النوم وقد تنتهي بمشاكل أبعد من الإرتداد المعدي المريئي. في النهاية قد يكون السبب الرئيسي للسمنة هو تناول الطعام بكميات أكثر من الإحتياج (سعرات حرارية أكثر) متبوعة بقلة في النشاط البدني كما ذكر في البداية، وبالتالي قد يقول قائل بأنه في حال تم الاكتفاء فقط باحتياج الجسم من الطعام (السعرات الحرارية) وبغض النظر عن التوقيت فإن ذلك لن يؤدي إلى زيادة الوزن والجواب ببساطة بأن عملية زيادة الوزن والسمنة هي عملية تراكمية وليس ببساطة الداخل للجسم من السعرات وحرق هذه السعرات الحرارية إن جاز التعبير.

حساب مؤشر كتلة الجسم

تقوم هذه الحاسبة بحساب مؤشر كتلة الجسم، وهو عبارة عن وزن الشخص بالكيلوجرام مقسوماً على مربع طوله بالمتر، ويستعمل كمقياس لتحديد ارتفاع دهون الجسم، وأداة لتقسيم الأوزان إلى فئات ترتبط مع زيادتها بتطور مشاكل صحية معينة مرتبطة بالسمنة.
تنبيه: مؤشر كتلة الجسم هو ليس بديلاً عن الفحص الطبي الدقيق لارتفاع دهون الجسم والأمراض المرتبطة بها، ويجب عدم استعماله لهذه الأغراض.

الطول
الوزن
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
مؤشر كتلة الجسم
kg/m2
الدقة العشرية

للتغلب على هذه المشاكل وما قد يحدث من مشاكل صحية ونفسية نتيجة تناول الطعام في المساء، ينصح بما سبق، كما ينصح بأن تكون آخر وجبة متناولة قبل النوم بثلاث ساعات على الأقل إضافة إلى ذلك يفضل إقتصار تناول الطعام خلال فترة النهار إن أمكن.

للمزيد: خمس خطوات تجنبك الأكل ليلاً

جوزة  الطيب

       هل يؤثر موعد تناول الطعام على قدرة الجسم على فقدان الوزن؟