يتسبب ظهور الاملاح في البول وتراكمها بحدوث العديد من الأعراض المزعجة للمريض، كما من الممكن أن يؤدي تراكمها والتصاقها ببعضها البعض إلى تكوُّن ما يسمى بحصى البول والتي قد تسبب العديد من المضاعفات الخطيرة في حال أصبحت كبيرة.

لذا لا بد من علاج املاح البول مبكراً، حيث أن العلاج يكون سهلاً في المراحل الأولى وقد يقتصر على بعض الخيارات المنزلية البسيطة، ولكن عند تفاقم الأمر عندها سوف يحتاج علاج الأملاح في البول إلى تدخل الجراحي.

نتناول في هذا المقال الحديث حول طرق علاج الاملاح في الكلى والبول، بما فيها علاج الأملاح في البول بالاعشاب.

يوجد العديد من أنواع أملاح البول والتي تؤدي إلى تكوين حصى البول والكلى، وأشهرها أملاح الكالسيوم، بما فيها أوكسالات الكالسيوم، وفوسفات الكالسيوم، ومالات الكالسيوم. أيضاً تتضمن أملاح الكلى والبول المكونة للحصى حمض اليوريك، والسيستين، والستروفيت (مزيج من الألمنيوم، والمغنيسيوم، والفوسفات).

عادة ما تزداد احتمالية وجود الأملاح في البول نتيجة للأمراض كخمول الغدة الدرقية، أو اتباع نظام غذائي غني بهذه الأملاح، أو عدم شرب كميات كافية من السوائل والجفاف، أو تناول كميات كبيرة من الفيتامين سي أو البروتينات حيوانية المصدر.

للمزيد: خمسة عشر سبباً غير مألوف يسبب حصوات الكلى

ينصح المريض بعلاج الاملاح في البول مبكراً، فببداية مراحلها يمكن أن تسبب هذه الأملاح أية أعراض ظاهرة للمريض، ولكن مع تراكمها وازياد حجمها يمكن أن يؤدي ذلك إلى حدوث الألم، والحمى، وخروج الدم في البول، وغيرها من الأعراض الأخرى.

وفيما يلي نذكر تفاصيل علاج الاملاح في البول:

كيف يتم علاج الاملاح في البول؟

إن علاج املاح البول يعتمد على الحجم التي وصلت إليه، وهو كما يلي:

علاج املاح البول صغيرة الحجم

عادة لا تتطلب أملاح البول صغيرة الحجم أي تدخل طبي من أجل علاجها، فهي غالباً ما تمر وتخرج من الجهاز البولي عبر البول، وقد يستغرق التخلص من وعلاج املاح البول صغيرة الحجم هذه مدة تتراوح ما بين 4 - 6 أسابيع، ويمكن تسهيل عملية علاجها من خلال:

  • تناول كميات وفيرة من السوائل خلال اليوم، حيث ينصح بتناول ما يقارب 3.5 لتر يومياً وبشكل متواصل إلى أن يتم علاج الاملاح في البول نهائياً. وقد تتضمن المشروبات التي يمكن تناولها الماء بشكل أساسي، بالإضافة إلى المشروبات الأخرى كالقهوة، والشاي، والعصائر.
  • تجنب شرب المشروبات الغازية.
  • تجنب تناول كمية كبيرة من الملح.

كما يمكن للطبيب وصف عدد من الأدوية التي تساعد في تخفيف الألم وعلاج الاملاح في البول، بما فيها:

  • مسكنات الألم التابعة لمجموعة مضادات الالتهاب غير الستيرويدية، بما فيها الإيبوبروفين والنابروكسين.
  • الأدوية التي تعمل على إرخاء عضلات الحالب وبالتالي تسهل من مرور أملاح وحصى البول خلاله، وأهمها حاصرات الألفا، بما في ذلك دواء التامسولوسين.
  • الأدوية المضادة للغثيان والتقيؤ.
  • بيكربونات الصوديوم أو سترات الصوديوم، حيث أنها تعمل على جعل البول أقل حامضية.
  • دواء الألوبيورينول والذي يعمل على التخلص من أملاح البول والحصوات التي تحتوي على حمض البوليك.
  • مدرات البول الثيازيدية أو محاليل الفوسفور، حيث أنها تساعد في علاج أملاح البول ومنع تكون حصوات الكالسيوم.
  • بيكربونات الصوديوم أو سترات الصوديوم لجعل البول أقل حمضية.

اقرأ أيضاً: علاج التهاب المسالك البولية

علاج املاح البول كبيرة الحجم

تتسبب أملاح البول كبيرة الحجم بظهور أعراض شديدة والتي لا يمكن للمريض تحملها، وعادة ما يحتاج علاج املاح البول كبيرة الحجم إلى التدخل الطبي، حيث أن التدابير العلاجية المذكورة سابقاً من الممكن أن لا تفيد أبداً في علاج الاملاح في البول عندما تكون كبيرة الحجم.

يمكن أن يتم علاج املاح البول كبيرة الحجم من خلال:

  • تفتيت الأملاح والحصى بالموجات فوق صوتية

حيث يتم تعريض أملاح وحصى البول كبيرة الحجم لموجات فوق صوتية من أجل تفتيتها إلى أملاح أقل حجماً والتي يمكن أن تخرج بسهولة عبر البول.

  • تفتيت الأملاح والحصى بالليزر

إن مبدأ طريقة علاج املاح البول من خلال تفتيتها بالليزر يعد مشابهاً للطريقة السابقة ولكن يتم استخدام خلالها الليزر لتفتيت الحصى بدلاً من الأمواج فوق الصوتية.

  • تفتيت الأملاح والحصى من خلال الجلد

خلال هذه الطريقة يقوم الطبيب بعمل شق صغير في منطقة الظهر لدى المريض، ثم يقوم بإدخال أنبوب صغير من خلال هذا الشق، حيث يتم إدخال مسبار من خلال هذا الأنبوب الصغير وذلك من أجل تفتيت حصوات البول الكبيرة إلى حصوات أصغر حجماً.

اقرا ايضاً :

الفرق بين الباسور والناسور

  • تنظير الحالب

يتم علاج الاملاح في البول والحصى من خلال إدخال أنبوب صغير متصل بكاميرا في مجرى البول ويمرر إلى المثانة ومن ثم إلى الحالب، وذلك من أجل سحب وإخراج الحصى، ومن ثم إرسال هذه الحصى إلى المختبر لتحليلها. وفي بعض الأحيان من الممكن أن يكون حجم الحصى كبير ومن الصعب سحبه إلى الخارج عندها يتم من خلال تنظير الحالب القيام بتفتيت الحصى باستخدام الليزر إلى حصى أصغر حجماً.

  • الجراحة

حيث يقوم الطبيب بإجراء جراحة مفتوحة من أجل إزالة أملاح البول كبيرة الحجم والتي فشلت الطرق السابقة في علاجها، حيث أن هذه الأملاح من الممكن أن تسبب انسداد في المسالك البولية.

هل يمكن علاج الاملاح في البول بالاعشاب والطرق الطبيعية؟

نعم، حيث يمكن علاج الاملاح في البول خلال شرب عدد من العصائر الطبيعية والشاي المحضر من بعض الأعشاب الطبية، فالفائدة من هذه العصائر والشاي أنها أولاً تحتوي على الماء مما تتيح للمريض شرب كميات كافية من الماء تبقي جسمه رطباً، كما أنها تحتوي على عدد من المكونات التي تقلل من فرصة تكون الحصوات.

ومن الأمثلة على علاج الأملاح في البول بالاعشاب:

  • عصير الليمون، فهو يحتوي على السترات، والتي تمنع تكون الحصوات المتكونة من أملاح الكالسيوم، كما يمكن للسيترات أيضاً تفتيت أملاح البول الصغيرة، مما يسمح لها بالمرور بسهولة أكبر.
  • عصير الريحان، فهو يحتوي على حمض الأسيتيك الذي يساعد على تكسير حصوات الكلى وتقليل الألم.
  • خل التفاح، حيث أنه يحتوي على حمض الخليك والذي يساعد على إذابة وعلاح أملاح الكلى.
  • عصير الكرفس، فهو من الممكن أن يزيل السموم التي تساهم في تكوين حصوات الكلى. كما أنه يساعد في علاج املاح البول من خلال زيادة تدفقها عبر البول.

ومن الأعشاب الأخرى التي يمكن استخدامها في علاج الاملاح في البول الرمان، الفاصولياء الحمراء، جذر الهندباء، عشبة القمح، عشبة ذيل الحصان.

للمزيد:

الحمية الغذائية المناسبة للمرضى المصابين بحصى الكلى

حصى الكلى وطرق علاجه الطبيعية

نصائح تساهم في علاج الاملاح في البول في المنزل

بالإضافة إلى شرب كميات وفيرة من السوائل، نذكر فيما يلي عدد من النصائح الأخرى التي تساهم في علاج أملاح الكلى في المنزل:

  • تناول الحمضيات، بما فيها الليمون، والبرتقال، والجريب فروت.
  • الحد من الأطعمة الغنية بالأوكسالات مثل الخضراوات الورقية الخضراء، والفواكه، والكاكاو.
  • عدم تناول جرعات كبيرة من الفيتامين سي.
  • الحصول على كميات كافية من الكالسيوم، فبعكس ما هو شائع إن تناول الكالسيوم يساعد في التقليل من فرصة تكون حصى الكلى.
  • زيادة تناول المغنيسيوم.
  • الحد من تناول الملح والأطعمة الغنية به.
  • الحد من تناول البروتين الحيواني، مثل اللحوم، والدواجن، والمأكولات البحرية.
  • الحد من تناول المأكولات السريعة.

نهاية، يعتمد علاج الاملاح في البول على حجمها، حيث أن علاج املاح البول صغيرة الحجم لا تتطلب التدخل الطبي ويمكن علاجها من خلال زيادة شرب الماء وتناول بعض الأدوية، في حين أن أملاح البول الكبير تتطلب التدخل الطبي من أجل إزالة هذه الأملاح. كما أن هناك عدد من الأعشاب والنصائح المنزلية التي تساعد في علاج املاح البول.

اقرأ أيضاً: علاج الاملاح الزائدة في الجسم

تعرضت إلى التواء الخصية وقرر الطبيب إجراء عملية جراحية، سؤال هو كم تستغرق مدة عملية التواء الخصية وما هي النصائح بعدها؟