تعتبر البشرة الدهنية واحدة من أكثر المشاكل شيوعاً بين الرجال والنساء، ولعلها تفرض بعض التحديات والمشاكل أكثر من غيرها من أنواع البشرة الأخرى، كاللمعان، وحب الشباب، والمسامات الواسعة. ومن المهم تعلم الطرق الصحيحة بخصوص العناية بالبشرة الدهنية وتفادي مشاكلها. إليك في هذا المقال خطوات مفصلة حول روتين العناية بالبشرة الدهنية.

روتين العناية بالبشرة الدهنية في الصباح

الخطوة الأولى: تنظيف البشرة

من أول وأهم خطوات العناية بالبشرة الدهنية هي تنظيف البشرة باستخدام الغسول المناسب، وذلك لإزالة جميع الدهون، والرواسب، والأوساخ الموجودة على البشرة.

ينصح خبراء التجميل بتنظيف البشرة مرتين يومياً، حيث أن الإفراط في تنظيف البشرة بالغسولات يسبب تهيجها وجفافها.

في المقابل، إن التقصير في تنظيف البشرة مرتين يومياً يسبب تراكم الدهون الزائدة والجلد الميت على سطح البشرة، الأمر الذي يسد المسام، ويتسبب بالتهاب البشرة، وظهور حب الشباب.

للمزيد: طرق طبيعية للتخلص من لمعان البشرة

الخطوة الثانية: مسح الوجه بالتونر

تكمن أهمية التونر في قدرته على التخلص من بقايا الأوساخ العالقة على البشرة بعد تنظيفها بالغسول وتحضير البشرة للخطوة التالية من روتين العناية بالبشرة الدهنية.

علاوة على ذلك، يساعد التونر في التخلص من لمعة الوجه غير المرغوبة، وفي نفس الوقت يحافظ على توازن رطوبة البشرة ويمنع جفافها.

وبعد الانتهاء من غسل وتنظيف البشرة، ينصح بمسح الوجه بمستحضر التونر المناسب للبشرة الدهنية؛ وذلك لمساعدة البشرة على قبض وتضييق المسام مانعاً دخول وترسب الأوساخ فيها.

وعند اختيار منتجات العناية بالبشرة الدهنية، يستحسن اختيار مستحضر التونر الذي يحتوي على أحد المواد التالية:

للمزيد: كل ما تريد معرفته عن تنظيف البشرة (الفيشل)

الخطوة الثالثة: ترطيب البشرة

يعتبر ترطيب البشرة الدهنية واحدة من أهم خطوات العناية بالبشرة الدهنية، ومن أكثر الخطوات نسياناً، حيث يعتقد البعض أن البشرة الدهنية تفرز ما يكفي من الدهون لترطيب البشرة وأنه لا حاجة لترطيبها بالمزيد من المستحضرات، إلا أن الحقيقة تدور حول العكس، حيث أن البشرة الدهنية تفرز الزيوت بكثرة عندما تجف، مسببة تراكم هذه الزيوت في المسام وإغلاقها.

تحتاج البشرة الدهنية إلى الترطيب مرتين يومياً باستخدام مرطب مناسب، وعند شراء منتجات العناية بالبشرة الدهنية يجب الأخذ بعين الاعتبار المواصفات التالية للمرطب:

  • خفيف على البشرة.
  • خالي من الزيوت.
  • ذو أساس مائي.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

الخطوة الرابعة: واقي الشمس

يعتبر واقي الشمس من أساسيات العناية بالبشرة الدهنية والجافة، ولا يقتصر استخدام واقي الشمس على فصل الصيف فحسب، وإنما يستخدم واقي الشمس في جميع أوقات السنة، حيث أن واقي الشمس يعكس أو يمتص الأشعة فوق البنفسجية ويمنع وصولها إلى أعماق البشرة، وهذه الأشعة تنتشر في الجو في كل فصول السنة.

كما أن الهدف وراء استخدام واقي الشمس لا يقوم على الوقاية من التجاعيد والتصبغات فقط، وإنما يستخدم لأغراض طبية وقائية، حيث توصي منظمة الصحة العالمية بوضع واقي الشمس لتقليل خطر الإصابة بسرطان الجلد الناتج عن التعرض المستمر لأشعة الشمس.

تقوم البشرة بامتصاص واقي الشمس بعد وقت قليل من وضعه، لذلك ينصح بتجديد واقي الشمس كل ساعتين للحفاظ على البشرة وحمايتها طيل فترة التعرض للشمس.

يعتمد اختيار مستحضر واقي الشمس المناسب للبشرة الدهنية على تركيبته، حيث يفضل استخدام واقيات الشمس ذات المواصفات التالية:

  • خال من الزيوت.
  • خال من العطور.
  • ذو الأساس المائي.
  • مقاوم للرطوبة.
  • ذو معامل حماية مرتفع.

بعد إتمام الخطوات السابقة، تصبح البشرة جاهزة لوضع المكياج والخروج للشمس.

للمزيد: اهمية وفوائد ترطيب البشرة

روتين العناية بالبشرة الدهنية قبل النوم

الخطوة الأولى: تنظيف الوجه

لا يقتصر تنظيف الوجه على روتين العناية بالبشرة الدهنية الصباحي فقط، وإنما المسائي أيضاً، حيث ينصح خبراء التجميل بتنظيف البشرة مرتين يومياً، صباحاً ومساء، ومرة إضافية بعد ممارسة التمارين الرياضية، ففي الليل، تقوم البشرة الدهنية بإفراز الزيوت وإخراج خلايا الجلد الميتة إلى سطح البشرة، وأثناء النهار، تفرز البشرة الكثير من الزيوت وتعلق الأوساخ والأغبرة بها.

أما عند التمرين، فتفرز البشرة والجلد عموماً الكثير من العرق الذي يضر بالبشرة إذا لم يغسل جيداً.

يمكن استخدام غسول ذو خصائص تنظيف أقوى من الغسول المستخدم صباحاً، ولكن بشرط الالتزام بترطيب البشرة بعد غسلها منعاً للجفاف.

للمزيد: ماسك تنظيف البشرة الدهنية

الخطوة الثانية: تقشير البشرة

ينصح خبراء البشرة بإدخال المقشرات في روتين العناية بالبشرة الدهنية الأسبوعي، حيث تساعد المقشرات على إزالة الشوائب والطبقة العليا من خلايا الجلد الميتة، الأمر الذي يفتح المسام، ويعزز من قدرة البشرة على امتصاص مستحضرات التجميل والاستفادة منها بشكل أفضل.

وتستخدم بشكل عام من مرتين إلى ثلاثة مرات أسبوعياً فقط، وفي بعض الأحيان مرة واحدة أسبوعياً حسب حالة البشرة، حيث أن الإفراط في تقشير البشرة يسبب تهيجها وتلفها.

يمكن استخدام المقشرات الكيميائية أو الفيزيائية، حيث ينصح باختيار مقشر يحتوي على حمض السالسيليك. كما يجب التنويه إلى ضرورة استشارة طبيب الجلدية أو الصيدلاني المختص حول الطريقة المثلى لاستخدام المقشرات الكيميائية، نظراً لما قد تسببه من تهيج وتحسس البشرة عند استخدامها بطريقة خاطئة.

الخطوة الثالثة: مسح الوجه بالتونر

يستخدم التونر ليلاً بنفس الطريقة التي يستخدم بها صباحاً، وذلك للحرص على إزالة جميع الأوساخ وبقايا المكياج العالقة.

الخطوة الثالثة: ترطيب البشرة

لا بد من ترطيب البشرة بعد تقشيرها أو تنظيفها بالغسول للحفاظ على توازن الرطوبة فيها، ويستخدم المرطب قبل النوم بنفس الطريقة التي يستخدم بها صباحاً.

يمكن في هذه الخطوة استخدام مستحضرات الترطيب العميق كإحدى طرق معالجة البشرة.

للمزيد: أنواع البشرة وكيفية التعامل معها

الخطوة الرابعة: علاج مشاكل البشرة

تعتمد هذه الخطوة على استخدام المستحضرات المعنية بعلاج مشاكل البشرة أياً كانت، فعند وجود حب الشباب، يمكن استخدام المرهم الموصوف لعلاج حب الشباب بعد الانتهاء من تنظيف البشرة بالغسول ومسحها بالتونر.

ومن الأمثلة على المستحضرات العلاجية الأخرى التي يمكن وضعها في هذه الخطوة:

  • أدوية حب الشباب.
  • ماسكات وأقنعة الوجه.
  • كريمات التفتيح.
  • سيروم فيتامين سي.
  • لاصقات الحبوب.
  • كريمات التجاعيد.
  • مستحضرات الترطيب العميق.
  • مضادات الالتهاب.

العناية بالبشرة الدهنية وحب الشباب

من أكثر مشاكل البشرة الدهنية شيوعاً هي مشكلة حب الشباب التي تتكون كنتيجة لاختلال توازن الهرمونات، أو الالتهابات الجلدية، وتتفاقم بسبب تراكم الزيوت على سطح البشرة. وفي أغلب الحالات، تجتمع المسام الواسعة مع البشرة الدهنية، الأمر الذي يجعل حب الشباب أسوء فأسوء.

لكن يأتي دور أدوية حب الشباب في تقشير الحبوب والتخلص من الزيوت الزائدة، مثل الريتينويدات الموضعية وحمض السالسيليك.

لا يتقيد استخدام أدوية حب الشباب على فترة المساء فقط، وإنما تستخدم وفقاً لتعليمات الطبيب.

مستحضرات علاجية من الأطعمة  لإزالة تجاعيد الوجه

ماسكات للعناية بالبشرة الدهنية

تستخدم معظم النساء ماسكات للعناية بالبشرة الدهنية كوسيلة لعلاج العديد من مشاكل البشرة، وتستخدم هذه الماسكات مرة أو مرتين أسبوعياً حسب حاجة البشرة وحسب نوع الماسك.

من أهم ماسكات العناية بالبشرة الدهنية:

  • ماسك الطين: يحتوي الطين على العديد من المعادن مثل السميكتايت والبنتونيت التي تمتص الزيوت وتخفف من لمعان البشرة دون تهييج الجلد.
  • ماسك العسل: أشارت دراسة نشرت في سنة 2011 في مجلة آسيا والمحيط الهادئ للطب الحيوي المداري أن العسل الطبيعي يمتلك خصائص مطهرة ومضادة للبكتيريا عند استخدامه لمدة 10 دقائق على الوجه.
  • ماسك دقيق الشوفان: يساعد دقيق الشوفان على تطهير الجلد بسبب خصائصه المضادة للأكسدة والالتهابات.

للمزيد: تفتيح البشرة بطرق الطبيعية وماسكات منزلية

طرق العناية بالبشرة الدهنية في الصيف

يعاني أصحاب البشرة الدهنية في الصيف من اللمعة وزيادة في إفراز الزيوت على الوجه، ويحدث ذلك  بسبب تعرض البشرة للجفاف في هذا الوقت من السنة، الأمر الذي يدفعها إلى تعويض هذا الجفاف بإفراز المزيد من الزيوت والدهون كمحاولة لترطيب البشرة، وكلما زاد جفاف الجسم والبشرة، كلما زاد إفراز الزيوت.

علاوة على ذلك، يزيد الجسم من إفراز العرق بسبب التعرض المستمر للشمس، وتزداد الأوساخ المتراكمة على سطح البشرة بسبب التواجد في الهواء الطلق لفترة أطول من الوقت.

لذلك تقوم طرق العناية بالبشرة الدهنية في الصيف على مايلي:

  • ترطيب البشرة مرتين يومياً على الأقل باستخدام مرطبات الجل مثل جل صبار الألوفيرا.
  • الحرص على استخدام التونر.
  • استخدام مستحضرات الترطيب الليلي العميقة.
  • تجديد واقي الشمس كل ساعتين على الأقل حتى عند البقاء في المنزل.
  • شرب الماء بكميات كافية لمنع الإصابة بالجفاف.
  • الابتعاد عن مشروبات الكافيين من الشاي والقهوة.

للمزيد: 10 اخطاء تؤثر على بشرتك في فصل الصيف

العناية بالبشرة الدهنية للرجال

لعل السيدات هن أكثر من يعرن اهتماماً بالبشرة، إلا أن البشرة الدهنية تحتاج إلى عناية واهتمام لكل من بعاني منها من الرجال والنساء، وفي جميع الأعمار أيضاً. وكل ما سبق ذكره من خطوات، يمكن تطبيقه في روتين العناية بالبشرة الدهنية للرجال.

ما هو أفضل غسول تفتيح للبشرة الدهنية؟

كيفية العناية بالبشرة الدهنية الحساسة

تعتبر الحساسية صفة مضافة للبشرة على اختلاف نوعها، فيمكن أن تكون البشرة جافة وحساسة، ويمكن أن تكون دهنية وحساسة، ووجود هذه الصفة في البشرة يتطلب الاعتناء بها بحرص وحذر شديدين، نظراً لما قد تصاب به من تفاعلات تحسسية نتيجة استخدام منتجات خاطئة ومواد مهيجة.

إن كيفية العناية بالبشرة الدهنية الحساسية تقوم على نفس الخطوات الموضحة أعلاه، ولكن باستخدام منتجات مختلفة أخف على البشرة.

وعند اختيار منتجات العناية بالبشرة الدهنية الحساسة يجب الانتباه أن تكون بالمواصفات التالية:

  • خالية من الصابون.
  • ذات خصائص مضادة للالتهاب.
  • خالية من المقشرات الكيميائية.
  • خالية من الأحماض مثل حمض الجلايكوليك وفيتامين سي.

في حال تهيج البشرة الحساسة واحمرارها ينصح بتخفيف أعراض التحسس باستخدام ضمادات الحليب، وذلك عن طريق نقع قطنة او قطعة قماش في خليط من الماء والحليب الدافئ، ثم وضعها على أجزاء الوجه المتهيجة.

يمكن أيضاً تخفيف أعراض التهيج باستخدام جل صبار الألوفيرا أو كريمات الكورتيزون.

للمزيد: مستحضرات ينصح بتفادي استخدامها لذوات البشرة الحسّاسة