سرطان بطانة الرحم | Endometrial cancer

سرطان بطانة الرحم

ما هو سرطان بطانة الرحم

سرطان بطانة الرحم (بالإنجليزية: Endometrial Cancer) هو سرطان ورمي خبيث، ينشأ في بطانة الرحم ويعتبر من أكثر السرطانات شيوعاً عند الإناث التي تجاوزت أعمارهن 50 عاماً، وما يميز هذا النوع من السرطان أنه سريع الانتشار للمناطق والأعضاء المجاورة له، وبحسب المعهد الوطني للسرطان فإن 3 من كل 100 امرأة يتم تشخيصهن بسرطان بطانة الرحم في مرحلة ما خلال حياتهن.

هل سرطان بطانة الرحم ينتشر؟

ينتشر سرطان بطانة الرحم لأعضاء أخرى من الجسم بمرور الوقت، وعليه فهو يصنف إلى أربع مراحل اعتماداً على درجة انتشاره كما يأتي:

  • المرحلة الأولى: يتواجد السرطان في الرحم فقط.
  • المرحلة الثانية: يتواجد السرطان في الرحم، وعنق الرحم (بالإنجليزية: Cervix).
  • المرحلة الثالثة: يكون السرطان في مرحلته الثالثه عند انتشاره خارج الرحم ليصل إلى قناة فالوب (بالإنجليزية: Fallopian tubes)، والمهبل، والمبيضين، والعقد الليمفاوية في بعض الأحيان.
  • المرحلة الرابعة: ينتشر السرطان لما بعد منطقة الحوض، ليصل إلى المثانة، والمستقيم، أو أعضاء وأنسجة أبعد.

يساعد تحديد مرحلة سرطان الرحم عند التشخيص في تحديد نوعية وطبيعة العلاج الذي سيستخدم، ولا شك بأن التشخيص والعلاج المبكر لسرطان بطانة الرحم يزيد فرص الشفاء منه.

إن الأسباب المباشرة لتطور مرض السرطان بشكل عام غير معروفة إلى حد الآن، ولكن هناك بعض العوامل قد تزيد من خطر الإصابة بسرطان بطانة الرحم موضحة فيما يأتي:

  • ارتفاع مستوى الهرمونات الانثوية وخاصة الاستروجين (بالإنجليزية: Estrogen).
  • الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.
  • استخدام العلاج الهرموني البديل.
  • استخدام العلاج الكيميائي في علاج نوع آخر من السرطان.
  • تاريخ عائلي بالإصابة بسرطان بطانة الرحم.
  • السمنة المفرطة.
  • الإصابة بسرطان الثدي أو المبيض في السابق.
  • البلوغ المبكر: حدوث الطمث في عمر يقل عن 12 سنة.
  • انقطاع الطمث بعد عمر 50 عاماً.

فيما يأتي أبرز أعراض سرطان بطانة الرحم:

  • نزول دم من فتحة المهبل باوقات مغايرة للدورة الشهرية، مع تغير في طول فترة الدورة، وغزارة الدم.
  • حدوث ألم في البطن متكرر.
  • خروج افرازات مهبلية متكررة.
  • ألم اثناء الجماع.
  • ألم عند التبول.

تخضع المرأة لفحوصات تشخيصية لسرطان بطانة الرحم بعد زيارتها للطبيب إثر معاناتها من الأعراض التي ذكرت سابقاً، ومن الضروري أن يكون طبيباً نسائياً متخصصاَ، ومن المرجح أن تجري عملية التشخيص كما هو موضح فيما يأتي:

  • السؤال عن التاريج المرضي، بالإضافة إلى الفحص السريري لفحص الحوض والتأكد من وجود أي شيء غير طبيعي في الرحم، أو في أعضاء تناسلية أخرى.
  • فحص الموجات فوق الصوتية (بالإنجليزية: Ultrasound): ويعتبر واحد من أول الفحوصات التي تجرى لفحص الرحم، والمبايض، وقناة فالوب عند النساء اللواتي قد يكن مصابات بأي اضطراب في الجهاز التناسلي.
  • أخذ خزعة من بطانة الرحم (بالإنجليزية: Endometrial biopsy).
  • إجراء تنظير للرحم (بالإنجليزية: Hysteroscopy).
  • توسيع وكحت الرحم (بالإنجليزية: Dilation and curettage): في حال لم تكن نتائج الخزعة واضحة، قد يلجأ الطبيب إلى أخذ عينة أخرى من أنسجة الرحم باستخدام هذه الطريقة.

يعتمد علاج سرطان بطانة الرحم على المرحلة التي وصل إليها المرض، كما أن هناك فوائد ومخاطر مرتبطة بكل نوع من أنواع العلاجات الموضحة فيما يأتي:

  • العلاج الجراحي: قد يضطر الطبيب إلى إجراء استئصال للرحم (بالإنجليزية: Hysterectomy) يشمل المبيضين وقناة فالوب في بعض الأحيان.
  • العلاج الإشعاعي: يستخدم هذا العلاج إشعاعات عالية الطاقة للقضاء على الخلايا السرطانية، ويوجد نوعان من العلاج الإشعاعي:
  • العلاج الإشعاعي الخارجي (بالإنجليزية: External beam radiation therapy): حيث يتم استخدام آلة تبث موجات إشعاعية عالية الطاقة لتتركز على منطقة الرحم من خارج الجسم.
  • العلاج الإشعاعي الداخلي (بالإنجليزية: Internal radiation therapy): يتم إدخال مواد مشعة إلى داخل الجسم وخصوصاً في المهبل والرحم.
  • العلاج الكيميائي (بالإنجليزية: Chemotherapy): والذي يتضمن استخدام أدوية للقضاء على الخلايا السرطانية إما على شكل أقراص دواء عادية، أو سائل يعطى عن طريق الوريد.
  • العلاج الهرموني (بالإنجليزية: Hormone therapy): يساهم في إبطاء نمو الخلايا السرطانية، وقد ينصح الطبيب باستخدام هذا النوع من العلاج في المرحلة الثالثة والرابعة من المرض، أو في حال عودة المرض مرة أخرى بعد التعافي منه، ولا بد من الإشارة إلى أنه عادة ما يصاحب العلاج الهرموني علاج كيميائي.
  • الدعم النفسي: والذي يعتبر أهم علاج يحتاج له مريض السرطان.

تختلف مرحلة ما بعد سرطان بطانة الرحم من حالة إلى أخرى، إذ يستطيع العلاج أن يقضي على الخلايا السرطانية عند بعض النساء، وقد لا يقضي عليه بالكامل عند أخريات مما يتطلب علاجاً منتظماً ومراجعات دورية للطبيب من المهم جداً الالتزام بها، كما يجب التواصل مع الطبيب فوراً في حال ظهور أي من الأعراض التالية:

  • نزيف من المهبل، أو الشرج، أو المثانة.
  • انخفاض في الشهية.
  • نقصان وزن غير مبرر.
  • سعال، وضيق في النفس.
  • انتفاخ في البطن أو الساقين.

كما ينصح الخبراء النساء اللواتي تعافين من سرطان بطانة الرحم بإجراء فحص سريري كل (3-6) أشهر في أول سنتين إلى ثلاث سنوات، ثم الفحص مرة كل (6-12) شهراً.

ولا بد من الإشارة إلى أن تغيير نظام الحياة لنمط صحي ونشط في مرحلة ما بعد السرطان أمر مهم جداً، بالبدء بالامتناع عن التدخين، وتناول طعام صحي ومتنوع، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، بالإضافة إلى الحفاظ على وزن صحي.

علماً ان الوقاية من مرض السرطان صعبة المنال لعدم معرفة السبب المباشر له، ولكن هناك تدابير قد تساهم في الحد من خطر الإصابة بسرطان بطانة الرحم، ومنها:

  • ممارسة الرياضة بشكل يومي ودوري وتقليل الوزن الزائد .
  • المباعدة بين الأحمال، واستخدام وسائل منع الحمل المناسبة وفقاً لتعليمات الطبيب.
  • تناول طعام صحي ومتوازن.
  • الإبتعاد عن القلق والتوتر .
  • حساب أيام الدورة الشهرية ومتابعتها دورياً وفي حال حدوث أي خلل مراجعة الطبيب مباشرة.

من أهم مضاعفات سرطان بطانة الرحم، الاإصابة بفقر الدم، أي انخفاض في عدد خلايا الدم الحمراء، وذلك بسبب انخفاض مستوى الحديد الناتج عن فقد الدم، ويمكن التعرف على فقر الدم من أعراضه وهي كالتالي:

  • الاحساس ببرودة في اليدين والقدمين.
  • التعب العام والارهاق.
  • اضطراب ضربات القلب.
  • اصفرار الجلد.
  • الصداع.
  • آلام في الصدر وضيق التنفس.

يعالج الطبيب فقر الدم عن طريق تناول المكملات الغذائية الغنية بالحديد، وكذلك يتوقف النزيف تماماً بعد علاج سرطان بطانة الرحم.

من المضاعفات نادرة الحدوث  أيضاً، حدوث ثقب أو كشط في الرحم، الذي قد يحدث أثناء إجراء خزعة بطانة الرحم، وهي إحدى طرق تشخيص سرطان بطانة الرحم.

يعتمد مآل الشفاء والتعافي من مرض سرطان بطانة الرحم على درجة انتشاره والتدابير المستخدمة في علاجه، ويسهم الكشف المبكر في العلاج بنسبة كبيرة.

Heather Cruickshank. Everything You Need To Know About Endometrial (Uterine) Cancer. Retrieved on the 15th of August 2021, from:

https://www.healthline.com/health/endometrial-cancer#risk-factors

American Cancer Association. What Is Endometrial Cancer? Retrieved on the 15th of August 2021, from:

https://www.cancer.org/cancer/endometrial-cancer/about/what-is-endometrial-cancer.html

WebMD. Understanding Endometrial Cancer -- the Basics. What Is Endometrial Cancer? Retrieved on the 15th of August 2021, from:

https://www.webmd.com/cancer/understanding-endometrial-cancer-basics

American Cancer Association. Treating Endometrial Cancer. Retrieved on the 15th of August 2021, from:

https://www.cancer.org/cancer/endometrial-cancer/treating.html

American Cancer Association. Living as an Endometrial Cancer Survivor. Retrieved on the 15th of August 2021, from:

https://www.cancer.org/cancer/endometrial-cancer/after-treatment/follow-up.html

verywellhealth. Symptoms of Endometrial Cancer. Retrieved on the 15th of August 2021, from:

https://www.verywellhealth.com/endometrial-cancer-symptoms-514526

الكلمات مفتاحية

أحدث الفيديوهات الطبية

عرض كل الفيديوهات الطبية

144 طبيب

موجود حاليا للإجابة على سؤالك

هل تعاني من اعراض الانفلونزا أو الحرارة أو التهاب الحلق؟ مهما كانت الاعراض التي تعاني منها، العديد من الأطباء المختصين متواجدون الآن لمساعدتك.

ابتداءً من

ابدأ الان ابدأ الان

5000 طبيب

يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة

مصطلحات طبية مرتبطة بأمراض نسائية

أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض نسائية