التواء المبيض

Ovarian Torsion

ما هو التواء المبيض

التواء المبيض (بالإنجليزية: Ovarian Torsion)، أو ما يعرف بالتواء الملحقات بالإنجليزية: Adnexal Torsion)، هي حالة تنتج عن التواء المبيض، وقناة فالوب في بعض الأحيان، حول الأربطة والأغشية التي تدعمه وتثبته في مكانه، وهي حالة مؤلمة تسبب انقطاع الدم عن هذه الأعضاء.

يعتبر التواء المبيض حالة طبية طارئة، قد تؤدي في حال عدم علاجها بسرعة إلى خسارة المبيض، إلا أنها من الحالات الطبية النادرة.

ينتشر التواء المبيض بشكل أساسي بين النساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 20- 40) سنة، إلا أنه يمكن أن يؤثر على النساء في مختلف الأعمار.

يمكن أن تتطور حالة التواء المبيض عند النساء اللواتي يمتلكن مبيض غير مستقر، فعلى سبيل المثال يمكن أن تسبب الأكياس أو الأورام التي تنمو على المبيض إلى عدم اتزانه، وبالتالي عدم استقراره.

تتضمن المسببات الأخرى التي قد تزيد من خطورة الإصابة بالتواء المبيض ما يلي:

  • المعاناة من متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (بالإنجليزية: Polycystic Ovarian Syndrom).
  • امتلاك أربطة مبيضية طويلة (بالإنجليزية: Ovarian Ligament)، وهي أنسجة ليفية تربط المبيض بالرحم.
  • النساء اللواتي خضعن لعملية ربط قناة فالوب (بالإنجليزية: Tubal Ligation).
  • النساء اللواتي يستعملن العلاج الهرموني، غالباً لعلاج العقم، واذلي يمكن ان يحفز المبيض.
  • النساء اللواتي يستعملن تقنيات التلقيح المساعدة (بالإنجليزية: Assisted Reproductive Technology) لعلاج العقم، مثل تحفيز الإباضة، وغيرها.
  • النساء الحوامل، حيث أن ارتفاع مستويات الهرمونات خلال فترة الحمل يمكن أن يؤدي إلى ارتخاء أنسجة الجسم، بما فيها أنسجة أربطة المبيض، الأمر الذي يزيد من خطورة الإصابة بالتواء المبيض.

اقرأ أيضاً: متلازمة المبيض المتعدد الكيسات

قد يسبب التواء المبيض تطور الأعراض التالية:

  • ألم شديد ومفاجئ في منطقة أسفل البطن.
  • غثيان وتقيؤ.
  • حمى.
  • نزيف مهبلي غير طبيعي.
  • تشنجات معوية.

تظهر عادةً أعراض التواء المبيض بشكل مفاجئ دون علامات منبهة، وغالباً ما تصيب المرضى لأول مرة أثناء قيامهم بممارسة التمارين الرياضية، أو نشاطات حركية أخرى، ويكون الألم مرافقاً لجميع حالات التواء المبيض دون استثناء.

قد تظهر في بعض الأحيان أعراض التواء المبيض المرتبطة بألم وتشنجات أسفل البطن وتختفي لعدة أسابيع بعدها، وغالباً ما تحدث هذه الحالة عند محاولة المبيض العودة إلى موقعه الطبيعي.

ينبغي مراجعة الطبيب المختص بشكل مستعجل في حال المعاناة من أعراض التواء المبيض لتشخيص الحالة، حيث أنه كلما زادت فترة التأخر عن العلاج، تزيد خطورة الإصابة بالمضاعفات المحتملة لالتواء المبيض.

قد يكون تشخيص التواء المبيض بناءً على الأعراض لوحدها صعباً بعض الشيء، حيث أنه يتشارك مع عدد من الحالات المرضية الأخرى بنفس الأعراض، مثل حصوات الكلى، أو التهاب الزائدة الدودية (بالإنجليزية: Appendicitis)، أو التهابات المسالك البولية، وغيرها.

يبدأ التشخيص عن طريق معاينة أعراض المريضة ومراجعة تاريخها الطبي، ومعاينة منطقة الحوض للكشف عن وجود طراوة أو ألم في أي منطقة، ثم القيام ببعض الفحوصات التي تشمل ما يلي:

  • تخطيط الصدى المهبلي (بالإنجليزية: Vaginal Ultrasonography)، والذي يتضمن إدخال مسبار موجات فوق صوتية صغيرة داخل المهبل، ويساعد على الكشف عن حدوث تضخم في المبيض، أو وجود كتل على المبيض.
  • تخطيط الصدى الدوبلري الملون (بالإنجليزية: Color Doppler Ultrasonography)، والذي يساعد على إظهار أي نقص أو غياب لتدفق الدم في المبيض، مما يدعم تشخيص التواء المبيض.
  • التصوير المقطعي المحوسب (بالإنجليزية: Computed Tomography)، والذي يساعد على الكشف عن وجود تضخم في الملحقات الميضية، أو زيادة في سمك قناة فالوب، وغيرها من المشاهدات التي تساعد على تشخيص التواء المبيض.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي (بالإنجليزية: Magnetic Resonance Imaging)، والذي يساعد على الكشف عن وجود تضخم في المبيض.
  • تحاليل الدم والبول، والتي تساعد على استبعاد الحالات المرضية التي قد تتشابه أعراضها مع أعراض التواء المبيض، مثل خراج المبيض، أو الحمل خارج الرحم (بالإنجليزية: Ectopic Pregnancy)، أو التهابات المسالك البولية، وغيرها.
  • في حال الاشتباه بمعاناة المريضة من التواء المبيض بعد إجراء أحد الفحوصات السابقة، عادةً ما يتم إجراء عملية جراحية استكشافية على الفور، حيث أن وجود التواء في المبيض يؤكد التشخيص، ويسمح بالبدء بعلاج هذه المشكلة.

اقرأ ايضاً: الجراحة النسائية بالمنظار

 

يتضمن علاج التواء المبيض ما يلي:

  • العلاج الجراحي

يتضمن العلاج الجراحي لحالات التواء المبيض العمليات الجراحية التي تهدف إلى إعادة المبيض إلى وضعه الطبيعي، وتتضمن هذه العمليات ما يلي:

  • تنظير البطن (بالإنجليزية: Laparoscopy)، وهي عملية يتم خلالها إدخال أداة رقيقة مضاءة عن طريق جرح صغير يتم عمله أسفل البطن، مما يساعد على مشاهدة أعضاء الجسم الداخلية، ثم يتم عمل جرح صغير آخر يسمح بالوصول إلى المبيض، حيث يتم استعمال مسبار حاد، أو أدوات أخرى لتعديل الالتواء الحاصل في المبيض. تتطلب هذه العملية إجراء تخدير كامل للمريضة، وغالباً ما يتم إجرائها للنساء الحوامل، ويتم إجرائها عادةً في العيادات الطبية الخارجية.
  • فتح البطن (بالإنجليزية: Laparotomy)، وهي عملية يتم خلالها عمل جرح أكبر حجما في منطقة أسفل البطن بشكل يسمح للطبيب بالوصول إلى المبيض وتعديل الالتواء الحاصل فيه بشكل يدوي. تتم هذه العملية تحت تأثير التخدير الكامل، وتتطاب مكوث المريضة في المستشفى لمدة يحددها الطبيب.

قد يؤدي التأخر في علاج التواء المهبل، وما يصاحبه من فقدان لتدفق الدم إلى المهبل أو قناة فالوب، إلى موت الأنسجة المحيطة به، مما يستلزم اللجوء إلى بعض العمليات الجراحية لإزالة المبيض المتضرر. تتضمن هذه العمليات ما يلي:

  • استئصال المبيض (بالإنجليزية: Oophorectomy)، تتضمن هذه العملية إزالة المبيض المتضرر باستعمال تقنيات تنظير البطن، والتي تستعمل في حالات موت أنسجة المبيض.
  • استئصال قناة فالوب والمبيض (بالإنجليزية: Salpingo-oophorectomy)، تستعمل هذه العملية في حالات موت موت أنسجة كل من المبيض وقناة فالوب، حيث يتم إزالة المبيض وقناة فالوب بواسطة تقنيات تنظير البطن، كما قد يتم إستعمال هذه العملية للنساء في سن اليأس أو توقف الحيض، للوقاية من الإصابة بالتواء المبيض مرة أخرى.
  • العلاج الدوائي

قد يتم استعمال بعض أنواع الأدوية للتخفيف من الألم وبعض الأعراض المصاحبة لحالات التواء المبيض، وتتضمن هذه الأدوية ما يلي:

  • مسكنات الألم، مثل دواء الباراسيتامول (بالإنجليزية: Paracetamol)، أو مضادات الالتهاب غير الستيرويدية، مثل دواء الايبوبروفين (بالإنجليزية: Ibuprofen)، أو دواء النابروكسين (بالإنجليزية: Naproxen)، وغيرها.
  • مسكنات الألم الأفيونية، والتي قد تستعمل في حالات التواء المبيض التي يصاحبها آلام شديدة، مثل دواء الاوكسيكودون (بالإنجليزية: Oxycodone)، أو دواء المورفين (بالإنجليزية: Morphine)، وغيرها.
  • مضادات التقيؤ، والتي تساعد على التحكم بحالات التقيؤ المصاحبة لالتواء المبيض، والتي تتضمن دواء البروكلوربيرازين (بالإنجليزية: Prochlorperazine)، أو دواء الميتوكلوبراميد (بالإنجليزية: Metoclopramide)، أو دواء الاوندانسيترون (بالإنجليزية: Ondansetron)، وغيرها.
  • حبوب منع الحمل، حيث قد يقوم الطبيب المختص بوصف جرع عالية من حبوب منع الحمل، أو وسائل منع الحمل الهرمونية الأخرى، للتقليل من خطر الإصابة بالتواء المبيض مرة أخرى.

اقرأ أيضاً: علاج ضمور المبيض بالاعشاب

 

يزداد خطر الإصابة بمضاعفات التواء المبيض كلما تأخر علاج الحالة، والتي تتضمن ما يلي:

  • موت خلايا المبيض وقناة فالوب، حيث أن نقص التروية الدموية، أو التدفق الدموي إلى المبيض، وفي بعض الحالات إلى قناة فالوب، قد يؤدي إلى موت الخلايا فيها، لا سيما في حالات عدم علاج التواء المبيض مبكراً، مما قد يستوجب إجراء عمليات جراحية لاستئصالها.
  • الإصابة بالأمراض المعدية.
  • التهاب الصفاق (بالإنجليزية: Peritonitis).
  • التهاب الدم (بالإنجليزية: Sepsis).
  • ألم مزمن.
  • عقم، والذي قد يحدث في حالات نادرة، حيث أن التواء المبيض لا يؤثر في أغلب الحالات على الخصوبة وإمكانية الحمل.

يعتبر مآل التواء المبيض ممتازاً في حال تشخيصه وعلاجه بشكل مبكر، إلا أن أغلب حالات الإصابة بالتواء المبيض يتم تشخيصها في مراحل متأخرة يرافقها موت للخلايا، مما قد يستلزم إزالة المبيض المتضرر.

من غير المحتمل أن يؤدي إزالة مبيض واحد إلى إصابة المريضة بالعقم، كما أنه لم يتم ربط أي حالة وفاة بالتواء المبيض، كما تقدر نسبة احتمال الإصابة بالتواء المبيض عند النساء الحوامل بـ 19.5%، بينما تقدر هذه النسبة عند النساء غير الحوامل بـ 9.1%.

Erik D Schraga. Ovarian Torsion. Retrieved on the 24th of May, 2020, from:

https://emedicine.medscape.com/article/2026938-overview

Charlie C. Kilpatrick. Adnexal Torsion. Retrieved on the 24th of May, 2020, from:

https://www.msdmanuals.com/professional/gynecology-and-obstetrics/miscellaneous-gynecologic-disorders/adnexal-torsion

Corey Whelan. What Is Ovarian Torsion? Retrieved on the 24th of May, 2020, from:

https://www.healthline.com/health/womens-health/ovarian-torsion

Rachel Nall. Ovarian torsion: Everything you need to know. Retrieved on the 24th of May, 2020, from:

https://www.medicalnewstoday.com/articles/322666

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

ramadan kareem

نصائح مفيدة، ومقالات هامة، ووصفات لذيذة، وإجابات مجانية حول كل ما يتعلق بالشهر الكريم

نصائح رمضانية

لتجنب السمنة في رمضان، احرص على:

  • الاكتفاء بوجبتي السحور والفطور.
  • التقليل من المقالي والحلويات.
  • تناول الطعام ببطء.
  • تقسيم وجبة الافطار على مراحل.

لتجنب الجوع في رمضان، احرص على:

  • تناول الاطعمة الغنية بالألياف والبروتينات.
  • تقسيم وجبة الافطار على فترتين.
  • تأخير وجبة السحور اطول فترة ممكنة

مشاكل شائعة في رمضان:

  • الصداع الناتج عن التوقف المفاجيء عن المشروبات المنبهة والتدخين .
  • النعاس والرغبة في النوم نتيجة المبالغة في تناول الطعام .
  • الأرق  نتيجة الإفراط في تناول الطعام.

عادات غذائية وممارسات خاطئة خلال شهر رمضان

  • عدم ممارسة الرياضة.
  • الغاء وجبة السحور.
  • الإفراط في تناول المشروبات الغازية والكافيين .
  • النوم مباشرة بعد الطعام.

أهم الأطعمة التي تساعد على تقوية جهاز المناعة خلال شهر رمضان:

  • الثوم  والبصل
  • العسل
  • السمك 
  • اللبن
  • الحمضيات
  • البندورة
  • الجوز واللوز
  • الشاي الاخضر

في رمضان تجنب هذه العادات:

  • بدء الافطار بتدخين السجائر
  • شرب الماء المثلج مع بداية الافطار.
  • المبالغة في الاطعمة المقلية، والحلويات، والاطعمه المملحة، والمخللات.
  • اللحوء الى الرجيم القاسي.

تقل المناعة مع قلة النوم، والإجهاد، والسمنة، وعدم ممارسة الرياضة، والإفراط في استخدام المضادات الحيوية، وانعدام النظافة والتعقيم، والمبالغة في تناول السكريات، والدهون، وبسبب قلة شرب الماء والتدخين.

عزز مناعتك في رمضان عن طريق تناول الأطعمة الصحية، مثل الخضراوات والفواكه، وشرب 8-10 أكواب من الماء. ينصح أيضاً بتجنب الإكثار من الكافيين، والسكريات، وملح الطعام.

الصحة النفسية كما الصحة الجسدية مهمة بنفس القدر لذلك حاول أن تتجنب التوتر وتركز على الجوانب الإيجابية خلال رمضان لتكون فترة رمضان مرحلة لتنقية الجسم وتصفية الذهن. حاول التعامل مع القلق بطريقة صحية وخاصة في ظل الكثير من الأخبار المقلقة.

يمكنك الاستمرار بممارسة الرياضة خلال رمضان، ويفضل أن يكون ذلك إما قبل الإفطار بوقت قصير أو بعد الإفطار بساعتين إلى ثلاث ساعات. ويساعد ممارسة التمارين قبل الإفطار في حرق الدهون وتجنب الإصابة بالجفاف بسبب التعرق المفرط والمجهود البدني.

يمكنك عزيزتي المرضع أن تقومي بشفط الحليب بين وقت الإفطار والسحور، حيث يقوم الثدي بصنع الحليب بشكل أكبر خلال أكثر الأوقات طلباً عليه أثناء اليوم، ويساعدك هذا على تنظيم شفط وتخزين الحليب لرضيعك، دون الشعور بالتعب أو انخفاض إدرار الحليب.

الصيام خلال كورونا يعزز مناعة الجسم، ويعطي فرصة صحية ليستعيد الجهاز المناعي قوته وتماسكه حيث تفيد فترة الامتناع عن الاكل والشرب خلايا الجسم في التخلص من التالف منها وتجديد حيويتها، لذلك من المهم إدراك فوائد الصيام على الجسم في ظل كورونا.

راجع الطبيب المتابع لحالتك قبل بداية شهر رمضان المبارك لتنظيم جرعات الأدوية المعتاد على تناولها وتوزيعها خلال ساعات الإفطار. ويجب سؤال الطبيب عن كل ما يخص وضعك الصحي والصداع وما الإجراءات التي يمكن اتباعها فور شعورك بالصداع. 

احرص عزيزي الصائم على تناول الوجبات المحتوية على الأغذية الغنية بالبوتاسيوم والمغنيسيوم مثل التمر، والكرز، والخس خلال ساعات الإفطار، وذلك لما لهذه الأغذية دور في تهدئة الأعصاب وتقليل تأثير النيكوتين في الجسم خلال ساعات الصيام.

احصل على قدر كاف من الماء ووزعها على فترات متباعدة  في الفترة بين الإفطار والسحور وليس على دفعة واحدة، لتجنب حدوث الجفاف وما يتبعه من تأثيرات عصبية في فترة الصيام، كما ينصح بتناول الفواكه والخضراوات لاحتوائها على نسبة جيدة من الماء.

امتنع عن التدخين، وابدأ هذا قبل دخول الصيام في رمضان لكي لا تشعر بأعراض الانسحاب التي تسبب الارتباك والعصبية فترة الصوم، وتجنب التدخين السلبي والجلوس مع المدخنين، وإذا شعرت بالحاجة إلى التدخين ينصح بممارسة تمارين التنفس بعمق عدة مرات. 

 ابدأ بتقليل شرب المشروبات المنبهة مثل الشاي والقهوة قبل رمضان وتجنب المشروبات المنبهة قبل النوم مباشرة واستبدلها بالمشروبات المهدئة التي تقلل من التعب والإجهاد وتخفف التوتر وتهدئ الأعصاب مثل البابونج واليانسون والشاي الأخضر.

راجعي طبيبك عزيزتي الأم الحامل إذا لاحظت عدم اكتساب الوزن الكافي أو فقدان الوزن، أو إذا كان هناك تغير ملحوظ في حركة الجنين، مثل قلة الحركة أو الركل عن المعتاد، أو إذا أصبت بآلام تشبه الانقباضات حيث أنها قد تكون علامة على الولادة المبكرة.

إذا شعرت بضعف شديد مع الحمل أثناء فترة الصيام، أو أصبت بالدوار، أو الإغماء، أو التشويش، أو التعب، حتى بعد أخذ قسط من الراحة، فلا تترددي بالإفطار وشرب الماء الذي يحتوي على الملح والسكر، أو محلول معالجة الجفاف عن طريق الفم، وراجعي الطبيب.

تأكدي سيدتي الحامل من استمرار تناول مكملاتك الغذائية (حمض الفوليك وفيتامين د)، وتناول نظام غذائي صحي متوازن خلال شهر رمضان، وكذلك احرصي على تناول وجبة السحور ولا تفوتيها، وتناولي الأطعمة الغنية بالطاقة للحغاظ على نشاطك خلال فترة الصيام.

144 طبيب موجود حاليا للإجابة على سؤالك

هل تعاني من اعراض الانفلونزا أو الحرارة أو التهاب الحلق؟مهما كانت الاعراض التي تعاني منها، العديد من الأطباء المختصين متواجدون الآن لمساعدتك.

ابتداءً من 5 USD فقط
ابدأ الآن ابدأ الآن ابدأ الآن
مصطلحات طبية مرتبطة بأمراض المسالك البولية والتناسلية
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض المسالك البولية والتناسلية

5000 طبيب يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي.

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة