ماهي الادوية التي تعالج التينيا الجلدية؟

icon 12 يوليو 2015
icon 4767
ماهي الادوية التي تعالج التينيا الجلدية؟
هل تريد إجابة أكثر تفصيلا؟ تحدث مع طبيب الآن

إجابات الأطباء على السؤال

العلاجات كثيرة لكن حسب نوع التينيا 0 2015-07-13 00:46:07
الدكتور بسام محمد النوري
الدكتور بسام محمد النوري
الجلدية والتناسلية
العلاجات كثيرة لكن حسب نوع التينيا

أرسل تعليقك على السؤال

يمكنك الآن ارسال تعليق علي سؤال المريض واستفساره

كيف تود أن يظهر اسمك على التعليق ؟

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة متعلقة بالأمراض الجلدية

سؤال من أنثى سنة 28

في الأمراض الجلدية

ما هي العلاجات المستخدمة في التينيا الملونة؟?

تعتبر التينيا الملونة؛ مرض جلدي ناتج عن فرط نمو الفطريات الطبيعية المتواجدة على البشرة والمعروفة باسم الملاسيزية، وخصوصاً البشرة الرطبة والدهنية.

تؤدي الإصابة بالتينيا الملونة إلى ظهور بقع جلدية ذات حواف محددة يختلف لونها عن لون الجلد الطبيعي، بحث تكون إما أفتح أو أغمق، كما قد يرافق الإصابة بها حكة وجفاف وتقشر في المكان المصاب، وللتقليل من هذه الأعراض يجب مراجعة الطبيب المختص لتقييم الحالة الطبية ووصف العلاجات المناسبة. 

من أهم العلاجات المستخدمة في التينيا الملونة ما يلي:

في حال كانت الأعراض طفيفة وغير مزعجة، يمكن استخدام الكريم الموضعي، أو الغسول، أو الشامبو، أو الصابون المحتوي على المواد المضادة للفطريات، والتي لا تحتاج لوصفة طبية لصرفها، حيث تعتبر المواد الفعالة التالية خياراً مناسباً لقتل العدوى في الحالات الطفيفة:

  • كلوتريمازول.
  • ميكونازول.
  • كيتوكونازول.
  • كبريتيد السيلينيوم.
  • تيربينافين.
  • الزنك بيريثيون.

في حال كانت الأعراض مزعجة وشديدة، يوصى هنا بضرورة مراجعة الطبيب المختص، لوصف العلاجات المناسبة، مثل:

  • الكريمات الموضعية، مثل: سيكلوبيروكس، أو كيتوكونازول.
  • مضادات الفطريات الفموية، مثل: فلوكونازول، إيتراكونازول، الكيتوكونازول. 

في حال تكرار الإصابة قد يصف الطبيب الدواء مرة - مرتين شهرياً للوقاية من الأعراض، وعادة ما يحتاج التعافي ما بين عدة أسابيع - أشهر ليعود لون البشرة كما كان. 

كما يوصى باتباع التعليمات التالية لمنع الإصابة بالتينيا الملونة مجدداً:

  • المحافظة على النظافة الشخصية بالاستحمام وتجفيف البشرة جيداً.
  • العمل على استخدام المستحضرات الطبية للاستحمام مرة واحدة في الأسبوع لمدة 10 دقائق في كل مرة لعدة أشهر. 
  • تجنب الحرارة الزائدة، التعرض المفرط لأشعة الشمس، أو التعرق المفرط. 
  • تجنب استخدام المستحضرات ذات القوام الزيتي.
  • وضع واقي شمس ذو قوام مائي وعامل حماية من الشمس (SPF) لا تقل عن 30.
  • ارتداء ملابس فضفاضة وقطنية تسمح بتهوية الجسد وتقلل من التعرق.

للمزيد:

سؤال من أنثى سنة 42

في الأمراض الجلدية

متى تظهر التينيا الجلدية؟?

تظهر التينيا الجلدية بسبب فرط في نمو الفطريات الملاسيزية والتي تتواجد على البشرة بشكل طبيعي، فعلى الرغم من أن الاستحمام يساعد على إزالة الخلايا الميتة وبعض الميكروبات، إلا أنه في بعض الأحيان قد تتوافر الظروف المناسبة لنموها بشكل غير طبيعي، مما يؤثر على توازنها الطبيعي، الأمر الذي يؤد إلى تغير لون الجلد وظهور البقع.

وتظهر بقع التينيا الملونة على الرقبة، أو الظهر، أو الصدر، أو أعلى الذراعين، أو البطن. حيث تنشأ بشكل تدريجي مع الوقت لتصبح واضحة وذات حجم أكبر.

 وتتميز هذه البقع بأنها ذات حواف محددة مثيرة للحكة ومتقشرة. وتكون هذه البقع إما أغمق أو أفتح من لون الطبيعي للبشرة، أو قد تكون حمراء اللون أو ذات لون بني أو وردي. 

على الرغم من أنه لا يوجد سبب واضح للإصابة بها من قبل البعض دون الآخرين، إلا أنه يمكن أن تظهر التينيا الجلدية بشكل أكبر في حال في الظروف التالية: 

  • العيش في المناخ الرطب والدافئ. 
  • الاضطرابات الهرمونية، مثل الحمل.
  • سوء التغذية.
  • التعرق المفرط.
  • عدم تهوية البشرة بشكل جيد، إما بسبب وضع الكريمات، أو الضمادات، أو الملابس الضيقة.
  • ضعف في الجهاز المناعة، مثل: السكري والسرطان أو تناول الكورتيكوستيرويدات.
  • أعمار المراهقين وأوائل العشرينات حيث تكون الغدد الدهنية أكثر نشاطاً. 

ووجب التنويه هنا، بأن التينيا الجلدية مرض غير معدي لا يمكن أن ينتقل من شخص إلى آخر عن طريق التلامس، كما أنه لا علاقة له بسوء النظافة. 

كما يمكن أن تظهر التينيا الجلدية مجدداً عند الأشخاص الذين سبق وأن أصيبوا بها، لذا يوصى بالاستحمام بانتظام وتجفيف البشرة، واستخدام المستحضرات الطبية المحتوية على: بيريثيون الزنك، أو كيتوكونازول، أو كبريتيد السيلينيوم مرة واحدة أسبوعياً، مع تجنب الحرارة والرطوبة الزائدة. 

للمزيد:

سؤال من أنثى سنة

في الأمراض الجلدية

ماهي أسباب مرض البهق وماهي الادويه المعالجة ؟

لبهاق مرض مزمن سليم له عدة اشكال . السبب غير معروف هناك عدة نظريات ابرزها نظرية المناعة الذاتية ومن اهم طرق العلاج و افضلها العلاجات الضوئية (الاشعة فوق البنفسجية ) التي تنبه الخلايا الميلانية لانتاج الصباغ و ذلك بتطبيق ادوية معينة تزيد من حساسية المناطق المصابة للضوء او اجهزة العلاجات الضوئية كالناروباند او اكزايمر ليزر .

سؤال من أنثى سنة

في الأمراض الجلدية

اسباب الفطريات الجلدية وهل هي خطيرة !؟

نحن لا نعرف اسباب الفطريات فهي موجودة من زمان مثل البكتيريا والفيروسات طبعا اذا لم تعالج فهي خطيرة على جسم الانسان حيث تسبب في تساقط الشعر وحكة بين الفخذية والمناطق الحساسة وكذا تحت الابطين وتصيب الاظافر والجلد .وهي موجودة في البحر والحمام والمستنقعات وفي بعض الخضر والفواكه سواء الطرية منها او العفنة

سؤال من ذكر سنة 25

في الأمراض الجلدية

كيف تنتج التينيا الرقبة؟?

تصيب التينيا الملونة منطقة الرقبة، وكذلك منطقة الظهر، والصدر، وأعلى الذراعين، والبطن. حيث تؤدي الإصابة بها إلى ظهور بقع صغيرة، ومتغيرة اللون، ومتقشرة من الجلد. 

وتكون هذه البقع إما أغمق أو أفتح من لون البشرة الطبيعي، أو قد تكون حمراء، أو بنية، أو وردية، وتتطور بشكل تدريجي مع الوقت لتصبح واضحة وذات حجم أكبر.

عادةً ما يؤدي الغسل والاستحمام المنتظم إلى إزالة الجلد الميت والميكروبات الضارة على الجلد. ولكن في بعض الأحيان قد تتوافر الظروف المناسبة لنمو هذه الميكروبات بشكل غير طبيعي.

حيث تنتج التينيا الرقبة بسبب فرط في نمو الفطريات الطبيعية الموجود على البشرة والمعروفة باسم الملاسيزية. ومع تزايد عدد الفطريات على الجلد يتأثر توازنها الطبيعي، فيتغير لون الجلد الطبيعي  وتظهر البقع .

لا يوجد سبب واضح لحدوث ذلك عند البعض دون الآخرين، هناك بعض العوامل التي يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بتينيا الرقبة، كما يلي:

  • الاضطرابات في التغذية مثل سوء التغذية.
  • الحوامل.
  • العيش في بيئة دافئة ورطبة، كالمناطق الاستوائية وشبه الاستوائية.
  • الأشخاص الذين يعانون من تعرق مفرط.
  • الكريمات، أو الضمادات، أو الملابس، التي لا تسمح بتهوية البشرة.
  • الضعف في الجهاز المناعي بسبب بعض الأمراض، مثل: السكري والسرطان، أو بسبب تناول بعض أنواع الأدوية التي تضعف الجهاز، مثل: الكورتيكوستيرويدات، المضادات الحيوية، أو حبوب منع الحمل.
  • المراهقين وأوائل العشرينات. 

كما وجب التنويه بأن تينيا الرقبة لا علاقة لها بسوء النظافة، ولا تعتبر من الأمراض المعدية التي تنتقل ما بين الأشخاص، كما قد يستمر تلون الجلد بسبب التينيا الرقبة ما بين شهور إلى سنوات، ولكن يتعافى المريض ويرجع لون الجلد إلى طبيعته مع العلاجات المضادة للفطريات. 

للمزيد:

سؤال من أنثى سنة

في الأمراض الجلدية

اود ان اسئل عن داء الليشمانيوز هل له علاج وهل للبقع السوداء التي يخلفها ان تزول باستعمال مراهم او مبيضات...

إن داء الليشمانيوز مرض طفيلي معدي خطير، غالبا ما يؤدي الى الموت في غياب العلاج الباكر والصارم (حوالي90% من الوفيات) إنه داء عدوي ومعدي تنقله بعوضة صغيرة جدا تدعى الفليبوتوم الى الإنسان بعد لسعة مؤلمة في الليل، عدد من الحيوانات يحملون الطفيلي (ليشمانيا) المسؤول عن الداء، مثل الكلب، الثعلب، فأر الحقل، الغرير·· الخ· الفليبوتوم هو بعوضة صغيرة لا تتعدى2 مليمتر جناحيها مكسوة بزغب، تعيش في المناطق المعتدلة والحارة، الانثى هي التي تلسع الإنسان أثناء الليل لأنها تتغذى من الدم، تسبب لسعة هذه البعوضة آلاما شديدة وحك في المنطقة المصابة والمتضررة· إضافة الى داء الليشمانيوز إنه بإمكان هذه البعوضة ان تنقل أيضا داء حمى الثلاثة أيام وداء فيروفا البيرو، كما يمكن أيضا أن ينتقل مرض الليشمانيوز الى الإنسان عن طريق الاحتكاك بالإنسان المصاب أو الحيوان، خاصة اذا كان هناك جرح أو ضرر جلدي يسمح بمرور الطفيلي داخل الجسم أو أيضا بنقل دم إنسان مصاب بالداء الى إنسان آخر· هناك نوعان من الليشمانيوز، أحدهما يمس الاعضاء الداخلية وأكثر خطورة من الثاني الذي يمس البشرة والمخاطي· الطفيلي المسؤول عن داء الليشمانيوز الباطنية المسمى أيضا ''كلا أزار'' هو ليشمانيا دنوفاني الذي ينتشر أكثر في بلدان ما حول البحر الابيض المتوسط والشرق الاقصى وامريكا الجنوبية، ونشاهد النوع الذي يمس الراشد والذي يظهر حوالي 4 أشهر بعد التعرض للطفيلي غالبا بصفة فجائية وبحمى متقطعة وعلامات هضمية وتضخّم الطحال وأحيانا الكبد، مع انتفاخ العقد الخارجية· تتطور هذه الحالة الحادة غالبا بصفة تلقائية الى الموت بسرعة كبيرة بعد ظهور مضاعفات عدة، كالإدماء وتضرر الكلى واصابات عدوية متكررة وغيرها، كما تنتهي الحالة تحت الحادة في غياب العلاج الى مضاعفات عضوية وضعف كبير ونحافة شديدة، ثم الوفاة بعد تطور الداء خلال سنين عديدة· أما النوع الذي يمس الطفل البالغ من العمر عام أو عامين والذي نشاهده أكثر في البلدان المحيطة بالبحر الابيض المتوسط وخاصة شمال افريقيا وجنوب اسبانيا وفرنسا وإيطاليا واليونان، فهو أكثر وجودا من النوع الاول، والذي يظهر أسبوعين أو ثلاثة أسابيع فقط بعد التعرض للطفيلي، كما نشاهد نفس العلامات المذكورة سابقا، اضافة الى الانيمية الشديدة والشحوب البالغ الذي غالبا ما ينتهي بالموت بسرعة· تتمثل معالجة هذا الداء الخطير أولا في الوقاية ضد إنتشار هذا الداء بالقضاء على بعوضة الفليبوتوم باستعمال المبيدات، ثم المعالجة السريعة بالادوية الملائمة التي تمكن المريض من مقاومة مرضه وبلوغ الشفاء في أغلب الحالات، حيث لا تتعدى نسبة الوفيات 5% بفضل العلاج· كما يحتاج أيضا المريض الى الراحة التامة والتغذية المتوازنة والغنية بالبروتينات والفيتامينات ومتابعة طبية مدة 6 أشهر على الاقل· النوع الثاني تسببه ''ليشمانيا تروبيكا'' المنتشرة في جميع البلدان المحيطة بالبحر الابيض المتوسط وبعض بلدان آسيا والهند ويدعى مسمار بسكرة الذي نشاهده في الجزائر على وجه الخصوص وباقي البلدان المذكورة عامة، ويتمثل في جرح جاف أحيانا وأحيانا اخرى مقرّح يصحبه التهاب الأوعية اللمفاوية، وانتفاخ العقد المجاورة دون حمى ودون أوجاع ويصيب المناطق الجلدية المكشوفة مثل الوجه، الذراعين، الساقين، وممكن أن يتطور هذا الجرح ويحدث أضرارا فظيعة، وبعد مرور مدة قد تصل سنة أو أكثر يشفى المرض· ينبغي القيام بالتحاليل اللازمة للبحث عن الطفيلي المذكور في كل حالة جرح لا يتماثل للشفاء بعد أسبوع أو أسبوعين على الاكثر، علاجه يقتضي مكافحة بعوض الفليبوتوم، باستعمال المبيدات وإجراء التحاليل المناسبة في أسرع وقت، والشروع في العلاج باكرا الذي يضمن الشفاء بسرعة· هناك انواع اخرى من الليشمانيوز الخاصة بالبشرة والمخاطي تظهر في امريكا الجنوبية تدعى الليشمانيوز الغابية البرازيلية تتمثل في اضرار جلدية واسعة ومقرّحة تنتشر وتصيب المخاطي وقد تترك آثارا وخيمة أو تسبّب الموت· العلاج : - يؤدّي اللاّيشمانيوز المعوي إذا لم تتمّ علاجها إلى الموت. - تأتي الموت بسرعة مختلفة بضعة اشهر إلى عدّة أعوام. يمكن أن يتوفّى المريض اثناء ذلك بإخمجاج ثانوي للمرض. - يكون العلاج في اغلب الاحيان نافعا. - نستعمل صنفين من الأدوية : - الكحل ( الأثمد). - الدياميدين. 1. الكحل أو الأثمد : - هناك صنفين من الدواء يمكن إستعمالها. - الكحل N ميتيل غلوكامين : الغلوكانتيم*: - حقن داخل الورد أو العظل بمعدل 60 مغ \ كل مدة 15 يوما . * الغلوكونات السّوديكي للكحل : بانتيستام* : - 600 مغ \ اليوم مدّة 10 أيام للكهل و 200 مغ يوميا عند الطفلأصغر من 5 سنوات و 300 مع عند الطفل من الخامسة إلى الثامنة سنوات. - يجب إستعمال هذه العقاقير بكل حذر إذ أنّها يمكن ان تعطي صنفين من الإضطرابات: - عدم التلائم مع الكحل : يظهر إبتداء من الحقن الاولى لزمات بصليّة مع سعال ديكيّ الشّكل , مصحوبة بإضطرابات حراريّة ، إرتفاع في دقّات القلب ، إسهال ، قيئ، طفوح جلدي ، أنزفة دمويّة متعدّدة. - التسمّم الكحلي المتأخر :يضيف على العلامات السّابقة تعقّدات عصبيّة, كلويّة, أو كبديّة . * التصدي للعلاج الكحلي : - يكون في أغلب الأحيان ظاهري ناتج عن إكتمان الطّفيل داخل الطّحال. 2. الدياميدين : لوميدين* (بانتاميدين) . - تعطى عن طريق حقن عظليّة عميقة. - مغ \ كلغ . 3 حقنات في الأسبوع إلى جملة 8 إلى 12 حقنة. - يبدأ بتدرّج 1 مغ \ كلغ ثمّ 2 مغ \ كلغ... - العلامات الثانوية الرّئيسية : حقنة مؤلمة تؤدي في بعض الحالات الى حدوث خرّاجة (Abscé) او الى وقوع علامات قلبية مختلفة في حالات خطيرة نادرة. - إغماء مميت في بعض الأحيان، علامات كزاز. * كيفية إقامة العلاج: - سلسلة غلوكانتيم متتابع باللوميدين. - إنقطاع مدّة 15 يوما ثمّ إعادة نفس النّظام العلاجي مرّة ثانية. عادة البقع التي يخلفها الليضمانيوز تبقى للأبد ولكن يمكن استخدام كريم انلايتيكس أو كريم Pretty Cream وإن شاء الله تحصل على نتيجة طيبة.

هل وجدت هذا المحتوى الطبي مفيداً؟

happy مفيد

sad غير مفيد

144 طبيب

موجود حاليا للإجابة على سؤالك

bg-image

هل تعاني من اعراض الانفلونزا أو الحرارة أو التهاب الحلق؟ مهما كانت الاعراض التي تعاني منها، العديد من الأطباء المختصين متواجدون الآن لمساعدتك.

ابتداءً من

7.5 USD فقط

ابدأ الان
الأسئلة الأكثر تفاعلاً