الطبي
Al-tibbi
https://www.facebook.com/altibbi facebook share icon https://www.linkedin.com/company/altibbi linkedin share icon https://www.twitter.com/altibbi twitter share icon https://www.youtube.com/altibbi youtube share icon

icon 1 إجابة

علاج للاكريما

2017-05-15

إجابات الأطباء على السؤال

اهم شي الترطيب بكريمات لاتحتوي عطور 1 2017-05-20 01:40:07
الدكتورة نجوى محمد موسى الصاوي
الدكتورة نجوى محمد موسى الصاوي
الحساسية والمناعة
تاريخ الإجابة: 20 مايو 2017
اهم شي الترطيب بكريمات لاتحتوي عطور
تاريخ الإجابة: 20 مايو 2017

5000 طبيب يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي.

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة

هل ترغب في التحدث مع طبيب؟

احصل الآن على استشارة مجانية لأول مرة عند الإشتراك في الخدمة

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

اريد علاج الصدفية

يتكون علاجها من ثلاثة أجزاء: موضعي topical علاج ضوئي phototherapy علاج كيماوي عن طريق الحقن او الفم systemic agents علاج بيولوجي اميفايف Amevive • o يمثل العلاج الموضعي الخط الأول في العلاج بمكوناته (corticosteroids, coal tar, anthralin, calcipotriene, tazarotene) مع عدم وجود أفضلية لتلك العلاجات على بعضها وتستعمل في حالات كثيرة تلك الأنواع بطريقة دائرية. o العلاج الضوئي Phototherapy:يستعمل اذا كان المرض منشرا أو في حالة فشل العلاج الموضعي وهو نوعين o Ultraviolet B (UVB): UVB أو PUVA " PUVA) حسب الطول الموحي وبمعدل جلستين الى ثلاث أسبوعين حتى يتم الشفاء يتم الاستمرار على برنامج شهري او نصف شهري للحفاظ عل الشفاء العلاج بالاشعة فوق البنفسجية من نوع B (UVB) علاج قديم ومعروف وقد استخدم منذ عشرينات القرن الماضي تقريبا وهو يعتبر علاجا بديلا للستيرويدات. ولكن طريقة توصيل الاشعة للمريض كانت غير مريحة وتنطوي على بعض الخطورة. اذ كان عليه ان يعرض كامل جسمه للاشعة داخل غرفة خاصة وبعد نزع ثيابه.وهذا يعني ان جرعة الاشعة تكون ضعيفة وذلك لحماية مناطق الجسم السليمة منخطرها. والآن ولأول مرة يتم تطوير طريقة توصيل الاشعة الى المريض. حيث سيكون بامكانه الحصول عليها من جهاز صغير بحجم القلم يدعى Bclear، مما يقدم له فوائد مهمة مثل: امكانية توصيل الاشعة الى اماكن صعبة في الجسم. امكانية توجيه جرعاتاعلى من الاشعة لمزيد من الفعالية. والسبب ان الجرعات ستكون موجهة فقط الى المناطق المريضة. وتجري حاليا تجارب سريرية على هذاالجهاز الصغير. والنتائج الاولية مشجعة جدا. اما طريقة عمل الاشعة فوق البنفسجية B، فهي تقوم بتدمير خلايا ـ تي وتقلل من الانقسام السريع للخلايا الجلدية الذي يؤدي الى تكون الطبقات الجافة والقشور السميكة التيتميز هذا المرض. ولكن هذا العلاج يعتبر علاجاً مؤقتاً بسبب المخاطر البعيدة المدى للأشعة. o اميفايف Amevive يحظى ببعض المزايا كعلاج بيولوجي. ـ المضاعفات الجانبية في هذاالدواء بسيطة وتتمثل بشيء من الألم والحكة في مكان الحقنة وتحسس في الحنجرة وسعال وألم عضلي ودوخة. وهذه المضاعفات لا تقارن بالمضاعفات الخطيرة التي كنا نشهدهاعند اعطاء العلاجات السابقة. فالعلاج بالضوء PUVA برغم فعاليته كان ينطوي على مخاطر سرطانية. والعلاج بدواء سايكلوسبورين Cyclosporine الذي يستخدم عادة بعدزرع الاعضاء لتخفـيف رفض الجـسم، برغم انه فعال الا انه يسبب ضررا بالكلية ويرفع ضغط الدم. اما العلاج بدواء الميثو تريكسيت Methotrexate المضاد للسرطان، فهو يسمم الكبد. ومن هنا نجد ان الدواء الجديد (اميفايف) يعتبر الافضل من ناحية السلامة والمضاعفات الجانبية. وهو اول علاج بايولوجي موجه للصدفية ويشكل مرحلة جديدة في علاج هذا المرض. طريقة العلاج يعطى دواء اميفايف في الوريد اوالعضلة بواسطة حقنة مرة واحدة في الاسبوع. ويستمر اعطاء الحقن لمدة 12 اسبوعا. ويقول البروفيسور غريفث ان المريض لن يشاهد تحسنا الا بعد مرور شهرين. وتستمرالاعراض بالاختفاء لمدة 6 اشهر وقد تعود بعد ذلك، حيث يجب حينذاك اعادة اعطاء الحقنلمدة 12 اسبوعا ايضا. وهذا التكرار على المدى الطويل قد يشفي المرض نهـائـيا. كيف يعمل الدواء؟ يقوم الدواء بتهبيط مناعة الجسم الى درجة مناسبةبحيث لا تصبح منخفضة جدا ويصبح المريض عرضة للالتهابات والامراض. ويقوم الدواءبتعطيل نشاط خلايا تي T- Cells التي تلعب دورا في ظهور امراض المناعة الذاتية والتي منها الصدفية والتهاب المفاصل الروماتيزمي وغيرهما. مكونات الدواء: يتكون الدواء من مزج نوعين من البروتين هما: - LFA3 + Immunoglobulin-IgG تحذيرات للحوامل: يجب مراقبة تعداد الكريات البيضاء فيالدم عند اعطاء الدواء خوفا من تعرض المريض للالتهابات. اما النساء فاذا حملن خلال العلاج فعليهن اخبار الطبيب، حيـث ان آثـار هذا الدواء الجـديد على الاجنة غيرمعروفة بعد. وتقوم الشركة المنتجة بمتابعة هذه الآثار ورصدها حاليا.
see-answer-arrow

علاج الهستامين في الدم

هستامين (بالإنجليزية: Histamine) هو مركب عضوي نيتروجيني حيوي فعال من عائلة أحاديات الأمين ينتج من فعل إنزيمات بكتيريا روث الإنسان والحيوان Fecal bacteria على المواد البروتينية وأخص الحمض الأميني الأساسي المسمى الهستيدين. والهستيدين هو حمض أميني أساسي أو شبه أساسي Essential amino acid وهو أحد مكونات المواد البروتينية والتي تتغذي عليها يوميا ولا تصاب بأي أذى منه وذلك لوجوده في جسم الجزئ البروتيني وليس حراً طليقاً ومشوهاً كما هو الحال في الأسماك والبروتينات التي بدأت في التحلل والتعطن والتعفن. ويفرز هذا النوع من السم أيضاً بكثرة في الجسم من قبل الخلايا المعروفة ب:Mast cell والمنتشرة في الأنسجة الضامة، وأيضا من قبل خلايا الدم البيضاء المعروفة بالخلايا القاعدية Basophils وذلك أثناء تفاعلات الحساسية وصدمة الحساسية الخطيرة والمهددة للحياة التي تدعىصدمة تأقية (وأثناء أمراض الحساسية المختلفة). تتواجد خلايا الماست Mast cells بكثرة في كل من أنسجة الرئة وأغشية الأنف المخاطية وأنسجة العين المخاطية وتحت الجلد وبين الأنسجة المخاطية المختلفة. يستخدم الهستامين علاجيا كمادة تشخيصية لفحص كفاءة إفرازات الجهاز الهضمي وكعلاج لقاحي تدريجي لإزالة أو تخفيف استجابة الجسم للمستويات العالية من الهستامين Desensitizing agent، ولحالات بعض أنواع السرطانات المتقدمة، لفقدان السمع، مرض منييرMeniere’s disease، الآلام العصبية بالوجه Neuralgia of face، ولتشخيص حالات فصام العقل Schizophrenia وذلك لما له من خاصية فارماكولوجية عالية في توسيعه للأوعية الدموية وتحريضه على إنتاج وإفراز الحمض المعدي والعصارات المعوية وخاصة الإنزيم ببسين. يدخل في استجابة جهاز المناعة الموضعي وتنظيم إفراز وإنتاج حمض المعدة، وأثناء التفاعلات التحسسية (فرط الحساسية) حيث بعمل كوسيط مباشرة للتفاعلات التحسسية السريعة a mediator of immediate hypersensitivity، عندما يفرز ويحرر من قبل mast cells يؤدي إلى توسيع الأوعية الدموية ولزيادة نفاذية جدار الأوعية الدموية وهذا يؤدي إلى ظهور أعراض الحساسية مثل سيلان الأنف، تدميع العينينWatery eyes، وفي الرئة يؤدي تورم وضيق الممرات الهوائية لمنع الغبار ومسببات الحساسية من الولوج إلى داخل الجسم والمحصلة لسوء الحظ هو صعوبة في التنفس (أزمة صدرية)، صدمة تحسسيه قاتلة أو فرط الحساسية. من هذا يتضح أن الهستامين ليس في حقيقته سماً، فهو هرمون حيوي داخلي مهم له وظائف مهمة يؤديها لحماية الكائن الحي مثله مثل باقي الهرمونات الأخرى المشابهة في التركيب الكيماوي والوظائف الفسيولوجية (السيروتينين والأدرينالين والنور أدرينالين وغيرها)، فكمياته التي تفرز إلى مجري الدم عند الحاجة له تكون مقننة كما أنه يتأيض (تزال سميته) بسرعة في الدم بواسطة الإنزيمات. علاج الهيستلمين بالدم هي بأخذ مضاد الهيستامين
see-answer-arrow

اسال عن علاج لربو لشخص مصاب بالحساسية غير علاج الدكسن لان له اعراض جانبية

تميز مرضى الحساسية الصدرية أو ما يسمى بالربو القصبي (الحيطة) بجهاز تنفسي حساس وبشكل خاص في حال تعرضه لبعض العوامل المحسسة (المؤرجة) أو المخرشة حيث يؤدي إلى تضيق القصبات الهوائية والقصيبات نتيجة حدوث التهاب موضعي لجدران هذه القصبات مع زيادة إفراز المواد المخاطية داخل القصبات بالإضافة الى حصول تضيق في القصبات الهوائية يؤدي إلى أعراض الربو والتي هي السعال المزمن. وبشكل رئيسي خلال فترات الليل والصباح مع صعوبة التنفس ويكون تنفس المريض صعباً، حيث يكون على شكل صفير مميز، والربو القصبي مرض شائع الانتشار بين الأطفال، وتتراوح نسب الإصابة به في الخليج العربي بين 15 إلى 20% من الأطفال في فترة ما من مراحل أعمارهم وهي نسبة عالية مقارنة بالدولة الأخرى، وتلعب عوامل زيادة الرطوبة واستعمال المكيفات دوراً مؤهباً في زيادة نسبة الإصابة به. إن معظم الأطفال المصابين هم دون الأربع إلى الخمس سنوات من العمر، ولكن قد تظهر الحساسية في الجهاز التنفسي منذ الأشهر الأولى من العمر على شكل التهاب القصبات الشعري والذي يصيب الأطفال الرضع، وقد يتطور في المستقبل إلى حساسية صدر، ويتميز الربو بفرط حساسية الطرق الهوائية لمواد محسسة أو مؤرجة بعينها يترافق مع انسداد في تلك الطرق الهوائية قابل للتراجع في حال معالجة الطفل، والربو القصبي يعد سليماً في الأطفال حيث أن أكثر من 50% من الأطفال المصابين يصبحون بصحة جيدة ولا توجد لديهم أي أعراض سريرية للربو عند سن البلوغ في حال حصول الطفل على علاج منظم وفعال في مرحلة الطفولة والذي يحتاج إلى متابعة مستمرة للحيلولة دون استمرار هذا المرض إلى البلوغ، حيث تجدر الإشارة إلى بقاء الاستعداد لديهم لتحسس الجهاز التنفسي طوال حياتهم. قد يحدث الربو نتيجة تخرش الجهاز التنفسي بمادة معينة كالغبار ودخان السجائر والمحروقات ورائحة الأصباغ والعطور، أو قد تكون نتيجة عوامل مناعية وهي عبارة عن مواد تسمى المؤرجات مثل غبار الطلع والصوف وريش الطيور والحيوانات وعث الفراش والموكيت والستائر، وهذه المؤرجات تتحد على سطح القصبات الهوائية وتؤدي إلى تحرير أو إطلاق العديد من المواد كالهيستامين والليكوترين ومواد أخرى عديدة، مثل مادة(التأق بطيئة التفاعل SRA) ويسمى هذا النوع بالربو «الاليرجائي». وتلعب العوامل البيئية دوراً مهماً جداً في الإصابة بأمراض الحساسية، فالعث (Mite) على سبيل المثال كثيراً ما ربط بمرض الربو القصبي، بل في الحقيقة هو من أهم مسببات هذا المرض الذي يعاني منه مئات الملايين في أنحاء الكرة الأرضية. فحشرة الفراش المنزلية (العث) هي كائن صغير جداً (مجهري) يمكنها أن تتواجد في كافة أنحاء المنزل وبشكل خاص في المخدة (الوسادة) وفي الفراش، حيث قد يصل عددها إلى عشرة ملايين حشرة في الفراش الواحد، وقد تتواجد في ألعاب الأطفال المصنوعة من القماش كالعرائس وكذلك في الموبيليا والسجاد والموكيت والشراشف وخلافه. وتلعب عوامل الرطوبة وارتفاع درجة الحرارة دوراً مهماً جداً في الإصابة بالحاسسية، حيث تؤدي إلى زيادة عدد هذه الحشرات في أماكنها المختارة وتعتمد هذه الحشرة في تغذيتها على الشعر المتساقط والجلد الميت الذي يبقى في الفراش في حال عدم تهوية الفراش وتنظيفه بشكل متواتر وتعريضه لأشعة الشمس. وفي السنوات الأخيرة أثبت العديد من البحوث وجود علاقة بين إفرازات العث وبين التهيجات الربوية للجهاز التنفسي. وقد يكون الربو نتيجة تكرار الإصابة بالتهابات الجهاز التنفسي بالفيروسات، وخاصة (R.S.V)، ويحدث بشكل خاص عند الرضع والأطفال خلال أول سنتين بعد الولادة وتكون الإصابة بالرشح أو الجهاز التنفسي العلوي من العوامل المهمة لتكرار حدوث الأزمات الحادة، وكذلك فإن ارتفاع نسبة رطوبة الجو واستعمال المكيفات تلعب دوراً مهماً في زيادة فرصة التعرض للإصابة في حال وجود الاستعداد الإرثي. هنالك استعداد عائلي للإصابة بأمراض الحساسية كالربو أو الاكزيما الجلدية، حيث تتكرر الإصابات في بعض الأسر بعينها وتلعب الظروف المنزلية المهيئة لحدوث الحساسية دوراً مهماً في إظهار هذا الاستعداد الإرثي. وتجدر الإشارة إلى أن الأطفال حديثي الولادة لأمهات مدخنات لم يمتنعن عن التدخين خلال فترة الحمل والأطفال الرضع خلال مراحل الطفولة الأولى والذين تعرضوا للتدخين السلبي هم مؤهبون وبشكل كبير للإصابة بهذا المرض الخطير. يعتمد تشخيص الربو على الفحص السريري للطفل والتشخيص ليس بالمعضلة، وقد يلجأ أحياناً لإجراء بعض الفحوص المخبرية بالإضافة إلى صورة شعاعية للصدر عند الضرورة. يتم إجراء اختبارات لقياس وظائف الرئة للأطفال الأكثر من 8 سنوات، وحديثاً هنالك بعض الأجهزة التي تقيس عدة مؤشرات في وظائف الرئة على الأطفال الرضع والأطفال دون السنوات الخمس، حيث تتم متابعة الحالة وتعديل الأدوية الخاصة بالربو حسب هذه المؤشرات وتغيراتها. ويمكن التعرف على المادة التي تثير الجهاز المناعي (المادة المؤرجة ـ المحسسة) عن طريق اختبارات خاصة (اختبارات الحساسية)، مثل الاختبارات الجلدية والتي تتم عن طريق الزرق تحت الجلد لمجموعة كاملة من المواد المعروف عنها أنها تسبب الحساسية وبكمية قليلة جداً، ومن بعد ذلك فحص الجلد للتعرف على المادة المحسسة إن وجدت والتي تسبب عادة تفاعلاً جلدياً مكان زرقها. وقد يلجأ إلى دراسة أسباب الحساسية عن طريق فحص الدم وذلك بمعايرة مستوى الأجسام المناعية لمجموعة من المواد التي تؤثر على الجهاز التنفسي عن طريق الاستنشاق كفرو الطيور والحيوانات والعث وخلافه أو التي تؤدي إلى الحساسية عن طريق الطعام كصفار البيض والسمك والموز والمانجو وخلافه، وهذا ما يسمى بالحساسية الغذائية Allergy Profil. العلاج يعتبر استعمال الموسعات القصبية عن طريق الاستنشاق لعلاج الربو العلاج الأمثل حالياً وذلك حسب المراجع العلمية الحديثة، حيث إن إعطاء الدواء بالاستنشاق يقلل الأعراض الجانبية للموسعات القصبية التي كانت تعطى سابقاً عن طريق الفم أو عن طريق الزرق في الوريد أو العضل أو تحت الجلد. إذ إن إعطاء الدواء عن طريق الاستنشاق وبجرعات قليلة جداً يؤدي إلى الغرض المطلوب وهو علاج للتشنج القصبي بشكل أسرع وفي الوقت نفسه يقلل وبشكل ملحوظ الأعراض الجانبية للموسعات القصبية مثل: سالبيوتامول والألبيوترول والسالميترول، والتي قد تؤدي عند إعطائها عن طريق الفم أو الزرق إلى تسرع القلب ورجفان الأيدي ونقص بوتاسيوم الدم. وتعتمد جدوى فاعلية الموسعات الصلبية عن طريق الاستنشاق على الطريقة أو الأداة التي تستعمل لإعطاء الدواء حيث تتوفر في الصيدليات عدة أشكال منها البخاخ والذي يستعمل من قبل الأطفال فوق الأربع إلى خمس سنوات من العمر والبالغين، ويحتاج إلى تدريب على طريقة الاستعمال، حيث يحتاج إلى تزامن بين الاستنشاق وضغط البخة في الفم، وقد يلجأ في حال الأطفال الصغار إلى استعمال اسطوانة صغيرة توضع على الفم والأنف ويثبت بالجهة الأخرى منها بخاخة الدواء حيث يقوم الأهل بضغط البخاخ بخة واحدة ويخزن الدواء في الاسطوانة والقناع، ويقوم الطفل باستنشاق الدواء خلال ثوان عدة. ويمكن استعمال جهاز البخاخ أو ما يسمى بالنبيوليزر للأطفال ويعتبر الطريقة المثلى لعلاج الأطفال الصغار بشكل خاص حيث يتم وضع الدواء بالإضافة إلى السائل الملحي ويستنشق الدواء خلال دقائق عدة عن طريق قناع خاص يثبت على الوجه. وقد يلجأ إلى استعمال بعض المركبات الستيروئيدية المضادة للالتهاب عن طريق الاستنشاق للسيطرة على بعض الحالات المتوسطة إلى الشديدة أحياناً، وهنا يراعى غسل الوجه ومضمضة الفم بعد استعمال الدواء منعاً لأي أعراض جانبية. وقد يضطر الطبيب إلى استعمال أدوية أخرى عن طريق الفم لكل منها فائدته الخاصة وذلك حسب شدة الحالة وتقدمها، وكذلك تبعاً لكون الحالة حادة أو للوقاية من الهجمات الحادة وذلك بإعطاء أدوية خاصة ما بين نوبات الربو الحادة. مثل مضادات الليوكوترين وتعطى عن طريق الفم على شكل حبوب. الوقاية من الربو يحتاج علاج الربو إلى متابعة لفترة زمنية طويلة، وأكثر من 50% من الأطفال يشفون من الربو إذا ما توفرت الظروف المناسبة من حيث المتابعة الصحية وتجنب العوامل التي تؤدي لتكرار النوبات ومن أهمها تجنب دخان السجائر في البيت والحد من الغبار المنزلي وذلك بغسل أغطية الأسرة والبطانيات والستائر بشكل دوري وتنظيف الموكيت باستمرار ومن الأفضل عدم استعماله في غرف الأسرة والبطانيات والستائر بشكل دوري وتنظيف الموكيت باستمرار ومن الأفضل عدم استعماله في غرف الأطفال على الأقل. وكذلك تجنب تربية الحيوانات ذات الفراء كالقطط والكلاب، ويجب معالجة حالات الرشح والتهاب الجهاز التنفسي العلوي الذي يصاب عند الطفل بشكل فوري وتهوية المنزل بطريقة صحية وبشكل يومي. وبشكل عام فإن استعمال بعض أدوية الربو عن طريق جهاز التبخير يعتبر طريقة فعالة لمعالجة معظم حالات الربو والأعراض الجانبية التي تحصل من الأدوية الموسعة للقصبات تكون نادرة جداً إذا ما أعطيت جرعات الدواء بدقة وحسب وزن الطفل مقارنة بإعطاء الأدوية نفسها عن طريق الفم أو الزرق، وان استخدام هذا الجهاز البسيط لا يؤدي كما يظن البعض إلى التعود على استعماله. قد تكون الرياضة لدى بعض الأطفال المصابين بالربو عاملاً مهماً لتحريض نوبة جديدة من السعال، وهنا وفي حال تشخيص هذا النوع من الربو والذي سمى بالربو المثار بالمجهود فإنه على الأهل إعطاء الطفل بعض الموسعات القصبية قبل ممارسة الرياضة كاستعمال بخاخ الفينتولين. العلاج المناعي تتبع العديد من المراكز الاستشارية المتخصصة في علاج الحساسية والربو الرئوي في العديد من دول العالم وبشكل خاص الدول الاسكندنافية بروتوكولا خاصا يعتمد على ما يسمى بالعلاج المناعي، ويتم ذلك بحقن جرعات ضئيلة محددة من المادة المؤرجة التي ثبت انها تحدث الحساسية للمريض تحت الجلد وبفواصل زمنية ثابتة ولفترات طويلة قد تستمر لسنوات عدة، كعلاج قد يكون مفيدا للعديد من الامراض التحسسية والربو. ويعتمد العلاج في الأساس على بناء مستويات عالية التركيز من الأجسام المناعية (IGE) المضادة للأجسام المؤرجة، وبمستويات ثابتة على مدار السنة من خلال إعطاء اللقاح بشكل مستمر، وكذلك وجد أن هذا العلاج يقلل فرصة إفراز مادة الهيستامين المهمة في حصول أي تفاعل. العلاج مفيد في حالات الربو التحسسي المثبت بالاختبارات الجلدية والمناعية والتهاب الأنف التحسسي، والحساسية للدغة الحشرات، وتجدر الاشارة إلى ان نتائج العلاج ما زالت غير واضحة في حالات الحساسية نتيجة المواد الصناعية المحسسة والحساسية لبعض المواد الغذائية. العلاج يعتمد على إعطاء هذه الحقن في فترات ما بين 1 ـ 3 مرات أسبوعياً، ولفترة زمنية قد تصل الى 5 ـ 6 شهور، ومن ثم تعطى الحقن بفاصل أسبوعين ثم ثلاثة أسابيع ثم أربعة أسابيع، وتحديد الفترات يعتمد على استجابة المريض للعلاج وتقدير الطبيب المعالج. الحالات التي تستفيد من هذا العلاج هي حالات الحساسية ذات العلاقة الثابتة بين حصول أعراض الحساسية، واستنشاق المريض لمادة معينة بذاتها، بحيث تكون السيطرة على تعرض المريض لهذه المادة المؤرجة مستحيلة كغبار الطلع أو الغبار المنزلي، وكذلك الربو التحسسي لمادة معينة، يتم تحديدها عن طريق الاختبارات الجلدية والمناعية، وكذلك في حال تعذر السيطرة الدوائية على الربو الشديد بالأدوية المستعملة حاليا. ويجب ان يوضع في الاعتبار قبل البدء في العلاج، إمكانية تعاون الأهل بحيث يكونوا مستعدين للمثابرة على إحضار الطفل لأخذ العلاج حسب جدول زمني محدد، وبحيث يكونون قادرين أيضاً على تكاليف العلاج المرتفعة نسبياً. ويجب ان يتم العلاج بوساطة أيد خبيرة، إذ في بعض الأحيان قد يحصل تحسس خلال نصف ساعة من إعطاء الحقنة، وهنا يجب أن يكون الطبيب المعالج مستعدا للسيطرة عليه في حال حصوله وكذلك قد يحصل نادراً تصعيد لأعراض الربو الليلة التي تلي إعطاء الحقنة وتتم السيطرة عليها بتعديل كميات الدواء التي يستعملها المريض بالتنسيق مع الطبيب المعالج. والعلاج متوفر في العديد من المراكز في المنطقة العربية ودولة الإمارات العربية والنتائج جيدة في حال اختيار المريض المناسب لهذا العلاج وضمان استمرار المريض بالمتابعة على الشكل المطلوب وحسب درجة شدة الحالة. قالت دراسة حديثة ان في العالم حالياً نحو 300 مليون مريض بالربو. وذكرت الدراسة التي نشرتها مجلة «نيوساينست» ان من المتوقع أن يزيد هذا الرقم خلال العشرين عاماً المقبلة ليصل إلى مئة مليون شخص. وأوضحت الدراسة ان 40% من الأطفال الأميركيين يعانون من إلتهاب الأغشية المخاطية في الأنف وأنواع مختلفة من الحساسية، عدا عن 15% من الأطفال في أوروبا وفي اليابان. وأكدت الدراسة ان حساسية الصدر قد زادت أكثر في الفترة ما بين عام 1989 وحتى عام 1996. (أ.ش.أ) أوصى خبير متخصص في أمراض الصدر والرئة بفرنسا بضرورة توعية مرضى الربو بحالتهم الصحية وأسلوب علاجهم خاصة وأن كثيرا من المرضى لا يلتزمون بشكل جيد بأسلوب علاجهم أو التوجه إلى المراكز المتخصصة في علاج الربو.
see-answer-arrow

ماهى حساسية عتة الفراش عند الاطفال وما اسبابها وما هو علاجها ومدة العلاج

عث الغبار : هو حشرات دقيقة لا ترى بالعين المجردة وتنمو في الاماكن الرطبة والدافئة وتعيش في الغبار الموجود على كثير من الاسطح في المنـزل وداخل اغطية ووسائد الفراش، الكتب، السجاجيد، زوايا الكراسي المبطنة بالاسفنج... الخ، وتتواجد آلاف من هذه الحشرات المجهرية في كمية قليلة من غبار المنزل، وعندما يستنشق الانسان الحشرة اومخلفاتها، ويحدث ذلك لكل الناس وكل يوم، هنا تحدث الحساسية المستمرة على مدار السنة لبعض الاشخاص خاصة الاطفال، مما يزيد من فرصة تعرضهم لمرض الربو. ** اعراض الحساسية الناتجة عن عث الغبار: مشكلات بالجهاز التنفسي (سيولة الانف اوالعطس اواختناق بالحلق)، اوالربو، اوطفح جلدي اواحتكاك بالجلد. ** كيفية التخلص من عث الغبار : - مكافحة حشرات التراب تعتمد على تخفيف الاتصال بالعث والتقليل من وجوده لانه من المستحيل ازالته كليا. - زيادة فترات تهوية المنزل ودرجة حرارة غرفة النوم، يجب ان تكون اقل من 18درجة مئوية. - تجنب وضع لوحات السجاد على الحائط وسجادات الموكيت (الممتدة من حائط الى اخر)، لانه يصعب تنظيفها ولكن اذا وجد بالمنزل فيمكن معالجته بالبخار او تنظيفه بالمكنسة الكهربائية ثم مسحه بواسطة قطعة مبللة من القماش، ويفضل لمن يعانون من الحساسية استبدال السجاد واستخدام ارضيات من البلاط او الخشب المنضد اوالفينيل اوالقرميد، خاصة في غرفة النوم. - استخدام مكنسة كهربائية عالية القدرة على التقاط الاتربة. - تهوية السجاد بوضعه في الشرفات. - تغيير اغطية السرير كل اسبوع، وغسل اغطية السرير في درجة حرارة لا تقل عن +60 درجة مئوية. - تجنب مجمعات الغبار. - تجنب كل ما يتجمع به الغبار مثل السرائر والاثاث المـُنجدة - تجنب الالعاب المحشوة للاطفال الحساسين اويتم غسلها باستمرار. - تجنب الرفوف المفتوحة والسجادات التي تغطي كل الارض وما يشابه ذلك. - وضع الكتب والمجلات في اماكن محكمة الغلق حتى لا يعلوها التراب ومن ثم حشرات الغبار.
see-answer-arrow

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أخبار ومقالات طبية

6,529خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

صحة الرجل
علاج البروستاتا
صحة الرجل علاج البروستاتا 18 فبراير 2021
تغذية
ما هو علاج الكوليسترول؟
تغذية ما هو علاج الكوليسترول؟ 27 يناير 2021
علم النفس
العلاج الزوجي
علم النفس العلاج الزوجي 20 يناير 2021
أمراض الدم
علاج الملاريا
أمراض الدم علاج الملاريا 24 سبتمبر 2020
أمراض الجهاز التنفسي
علاج الكحة
أمراض الجهاز التنفسي علاج الكحة 30 ديسمبر 2018
علاج طبيعي
ما هو العلاج الطبيعي ؟
علاج طبيعي ما هو العلاج الطبيعي ؟ 6 أغسطس 2010

فيديوهات طبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

مجاناً - احصل على إجابة لاستشاراتك الطبية

ask-dr

نخبة من الأطباء المتخصصين سيقومون بالإجابة على استفساراتك خلال 48 ساعة

144 طبيب موجود حاليا للإجابة على سؤالك

هل تعاني من اعراض الانفلونزا أو الحرارة أو التهاب الحلق؟مهما كانت الاعراض التي تعاني منها، العديد من الأطباء المختصين متواجدون الآن لمساعدتك.