يبحث الناس عن الفوائد الصحية والغذائية الكثيرة في العديد من المكملات الغذائية والأحماض الدهنية وبخاصة أحماض أوميغا 3 والتي للأسف لا يستطيع الجسم إنتاجها بذاته، في السطور القادمة سوف نلقي الضوء فوائد الأوميغا 3 ونتعرف عليها.

ما هي الأوميجا 3؟

الأوميجا 3 هي نوع من أنواع الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة (بالإنجليزية: Polyunsaturated fatty acid) أي أنها تحتوي على أكثر من رابطة ثنائية في تركيبها الكيميائي، ويشير الرقم 3 إلى مكان ظهور أول رابطة ثنائية في هذا التركيب. ومن الجدير بالذكر أن جسم الإنسان يستطيع تصنيع الأحماض الدهنية المشبعة ولكنه لا يمتلك الأنزيمات اللازمة لعمل الروابط الثنائية في الأماكن المناسبة، لذلك ينبغي علينا الحصول عليها من مصادرها الطبيعية أو من المكملات الغذائية للحصول على فوائد الأوميغا 9،6،3.

كما يعاني الكثير من الناس من نقص في أوميجا 3 نتيجة عدم حصولهم عليه في نظامهم الغذائي ونتيجة زيادة استهلاك أحماض أوميجا 6 الموجودة في اللحوم والدواجن والبيض والزيوت النباتية التي تؤدي زيادتها في الجسم إلى غياب أحماض أوميجا 3 وحدوث الالتهابات والأمراض المزمنة، كما يؤدي زيادتها إلى التقليل من قدرة الجسم على استقلاب (أيض) أحماض أوميجا 3.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

تحدث مع طبيب تحدث مع طبيب

ما هي أنواع أحماض أوميغا 3؟

تقسم أحماض أوميغا 3 إلى:

  • حمض ألفا لينوليك (بالإنجليزية: Alpha-linolenic Acid): وهو موجود بشكل أساسي في النباتات الخضراء وبذور الكتان والجوز وزيت فول الصويا، وهو حمض دهني قصير السلسلة، أي أن الجسم يحتاج إلى أن يحوله إلى النوعين الآخرين الأكثر طولاً ، ولكن عملية التحويل غير فعالة فما يقارب ال 1% منه فقط يتم تحويله وقد تكون النسبة أعلى قليلا عند النساء.
  • حمض ايكوسابنتانويك (بالإنجليزية: Eicosapentaenoic acid): وهو حمض دهني يتكون من 20 ذرة كربون، ويوجد في الأسماك الغنية بالزيوت، وزيت الطحالب، وزيت الكريل.
  • حمض الدوكوساهيكسانويك (بالإنجليزية: Docosahexaenoic acid): وهو حمض دهني يتكون من 22 ذرة كربون، ويوجد في الأسماك الغنية بالزيوت، وزيت الطحالب، وزيت الكريل، ويستطيع الجسم تحويله إلى حمض الايكوسابنتانويك للحفاظ على نسب متساوية من كلا الحمضين في حالة زيادة استهلاكه عن الآخر، حيث يحتاج الجسم إلى هذين الحمضين بكميات وفيرة للحصول على فوائد الأوميغا 3.

اقرا ايضاً :

الأدوية المؤثرة في الدم

حاجة الجسم من أوميغا 3

يحتاج الجسم يومياً إلى ما يعادل 250 - 500 مغ من حمض ايكوسابنتانويك وحمض دوكوساهيكسانويك معاً لدعم صحة الأشخاص الأصحاء والحصول على فوائد الأوميغا 3، ولكن هناك فئات معينة مثل: مرضى القلب، والاكتئاب والتوتر، والسرطان يحتاجون لكميات أكبر، قد تصل إلى 4000 مج يومياً.

 المصادر الطبيعية لأوميغا 3

هنالك العديد من المصادر الطبيعية للأوميغا 3 التي ينصح بتناولها للحصول على فوائد الأوميغا 3، ومن أبرزها ما يلي:

  •  سمك الإسقمري أو الماكريل، وهو أغنى المصادر الطبيعية المعروفة للحصول على الأوميجا 3.
  • سمك السلمون.
  • سمك الرنجة .
  • زيت كبد سمك القد.
  • سمك السردين.
  • سمك الأنشوفة.
  • الكافيار.
  • المحار.
  • بذور الكتان.
  • بذور الشيا .
  • الجوز.
  • فول الصويا.
  • مكملات أوميغا 3.
  • زيت السمك السائل.

فوائد الأوميغا 3 للشعر

ننوه أن فوائد الأوميغا 3 كثيرة، ومن بين فوائد الأوميغا 3 للشعر ما يلي:

  • تساعد في زيادة نمو الشعر وتمنع تساقطه وتقصفه كما أنها تعزز نمو البصيلات الجديدة.
  • تمنح أوميغا 3 الشعر القوة واللمعان وذلك عن طريق زيادة سمك الشعر.
  • تزيد أحماض أوميغا 3 من رطوبة فروة الرأس وتقوم بتنشيط الدورة الدموية في الفروة مما يمنع القشرة.
  • تعمل أوميغا 3 على الحفاظ على سلامة الأغشية الخلوية الخاصة بالشعر وبالتالي منع تساقطه.

فوائد الأوميجا 3 للرجال

تلعب أحماض أوميغا 3 الدور الهام في صحة الرجال ومن بين فوائد الأوميجا 3 للرجال ما يلي:

  • علاج ضعف الانتصاب: ذلك عن طريق تعزيز الصحة العامة للرجال، وبالتالي تحسن من ضعف الانتصاب كما تحسن وظائف القلب والأوعية الدموية.
  • تحسين النشاط الجنسي: فمن الجدير بالذكر أن الأزواج الذين يتناولون مأكولات بحرية غنية بأحماض الأوميغا 3 بانتظام لديهم خصوبة أعلى بكثير من الذين لا يتناولون المأكولات البحرية، كما أنهم يمارسون الجنس بصورة أكبر.
  • ضبط مستوى الهرمونات: فهناك علاقة قوية بين توازن الهرمونات في الجسم وبين تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من أوميغا 3.
  • زيادة كمية وجودة الحيوانات المنوية: يتواجد في الخصية وفي تركيب الحيوانات المنوية نسبة من الأحماض الدهنية، لذلك فإن أحماض أوميغا 3 تساهم بشكل مباشر في تحسين جودة وكمية الحيوان المنوي.

للمزيد: ما هي فوائد زيت السمك للرجال؟

فوائد الأوميغا 3 لكمال الأجسام

 للأوميغا 3 العديد من الفوائد للاعبي كمال الأجسام، فهي تزيد من قوة العضلات ونطاق الحركة، كما تقلل من أي وجع للعضلات يمكن أن يحدث نتيجة التمارين.

فوائد الأوميغا 3 للنساء

تشارك أحماض الأوميغا في الكثير من الفوائد الخاصة بالنساء، وللحصول على أفضل نتائج فوائد الأوميغا 3 للنساء يفضل تناوله في الأيام الأخيرة من الدورة الشهرية، ومن بينها هذه الفوائد يلي: 

فوائد الأوميغا 3 للحوامل 

بالإضافة لفوائد الأوميغا 3 للنساء بشكل عام هنالك فوائد أخرى للنساء الحوامل بشكل خاص، ومن أبرز فوائد الأوميغا 3 للحوامل ما يلي:

  • تساهم في منع حدوث الولادات المبكرة للحوامل.
  • يرفع من فرص الحمل حيث يعتبر من المنشطات الطبيعية للمبايض.
  • يمنع حدوث التهابات في المبايض وبالتالي يحمي الجسم من اضطرابات الهرمونات.
  • يعتبر من أكبر داعمي الاستروجين ويقلل من هرمون التستوستيرون والذي يزيد من فرص تكيس المبايض.

اقرأ أيضاً: فيتامينات تساعد على الحمل بسرعة

فوائد الأوميغا 3 للأطفال

من بين فوائد الأوميغا 3 للأطفال ما يلي:

  • العمل على تطوير النمو الذهني للطفل، والقيام بتنشيط الذاكرة.
  • تقليل نسبة الكوليسترول الضار وبالتالي يقي الطفل من أمراض القلب.
  • المساعدة في تكوين أنسجة الخلايا العصبية ووقاية الطفل من اضطرابات فرط الحركة.
  • تنشيط الجهاز المناعي عن طريق تعزيز كريات الدم البيضاء.
  • حماية الأطفال من الالتهابات الصدرية الشائعة.

فوائد الأوميغا 3 للبشرة

لأحماض الأوميجا 3 العديد من الفوائد الجلدية إلى جانب فوائد الأوميغا 3 العامة للجسم، ومن بين فوائد الأوميغا 3 للبشرة ما يلي:

  • تقوم أوميغا 3 بتنشيط الدورة الدموية التي تغذي خلايا الجلد، وبالتالي التأكد من الوصول السريع للمغذيات والأكسجين لخلايا الجلد سواء في طبقة البشرة أو في طبقة الأدمة وتمنع الإصابة بالبقع البنية.
  • تقوم أحماض أوميغا 3 بمحاربة الجذور الحرة في الجسم ولذلك فهي تحمي البشرة من أضرار هذه الجذور الحرة وتمنح البشرة النضارة وتخلصها من البثور وحب الشباب.
  • تمنع أحماض أوميغا 3 ظهور علامات الشيخوخة المبكرة والتجاعيد وذلك عن طريق قدرة أوميغا 3 على تحفيز تجديد الخلايا والأنسجة الجلدية.
  • ترفع أحماض أوميغا 3 من رطوبة الجلد وبالتالي تحمي البشرة من الالتهابات التي قد تصاحب بعض الأمراض الجلدية مثل الأكزيما.

أضرار أوميجا 3

على الرغم من فوائد الأوميغا 3 المتعددة إلا أنه يجب استخدامه بكميات متزنة وذلك لأن لها آثار جانبية ضارة عند الإفراط في تناولها، ومن أضرار الأوميجا 3 ما يلي:

  • ارتفاع السكر في الدم: ومن الجدير بالذكر أن استهلاك 8 جرام يومياً من أحماض أوميغا 3 كل يوم من الممكن أن يتسبب في رفع نسبة السكر في الدم بنسبة تصل إلى 20% لدى مرضى السكري من النوع 2.
  • انخفاض ضغط الدم: يمكن للأفراد الذين يعانون من ارتفاع في ضغط الدم خفض الضغط عن طريق تناول 3 جرامات فقط يومياً من أوميغا 3 ولذلك يمنع تناول أوميغا 3 مع أدوية خفض الضغط.
  • حدوث نزيف: وجد أن هناك علاقة بين تناول أوميغا 3 بكميات كبيرة وبين حدوث نزيف في الأنف واللثة.
  • حدوث الإسهال: من الأعراض التي تظهر عند الإفراط في تناول أوميغا 3 وكذلك بعض الأعراض الأخرى للجهاز الهضمي مثل انتفاخ البطن.
  • حدوث السكتة الدماغية: فمن الممكن أن يحدث نزيف للدماغ وبالتالي يتسبب في حدوث السكتات الدماغية كنتيجة لحدوث تمزق الأوعية الدموية عند حدوث النزيف الدماغي.

فقدان الشهيه والاسهال