توصف الادوية النفسية لعلاج العديد من الحالات والاضطرابات النفسية، وهي مجموعة واسعة جداً من الأدوية. وبالرغم من الفوائد العلاجية التي قد توفرها الادوية النفسية، إلا أنها كغيرها من الادوية قد تسبب العديد من الأعراض الجانبية والأضرار التي تؤثر على الجسم. 

تستخدم الأدوية النفسية لعلاج العديد من الاضطرابات النفسية والعقلية، مثل الاكتئاب، والقلق، واضطراب المزاج ثنائي القطب، والذهان.

نستعرض في هذا المقال أهم اضرار الادوية النفسية حسب نوعها.

اضرار مضادات الاكتئاب

توصف مضادات الاكتئاب لعلاج الاكتئاب والعديد من الاضطرابات العقلية الأخرى، مثل التوتر، والأرق، والألم. كما أنها قد توصف أيضاً في بعض الأحيان لعلاج اضطراب فرط النشاط ونقص الانتباه بالرغم من أن مضادات الاكتئاب ليست مصرحة لعلاج هذا الاضطراب من قبل منظمة الغذاء والدواء.

ومن الأمثلة على مضادات الاكتئاب فلوكسيتين، ببروبيون، فيلافاكسين. 

كما يوجد العديد من المجموعات الدوائية التي تصنف كمضادات للاكتئاب، وقد تختلف أعراضها الجانبية من مجموعة لأخرى، لكن قد توجد بعض الأعراض الجانبية المشتركة لجميع مضادات الاكتئاب، من هذه الأعراض:

  • غثيان وتقيؤ.
  • زيادة الوزن.
  • اسهال.
  • الشعور بالنعاس.
  • مشاكل في العلاقة الجنسية.

كما قد تسبب ادوية الاكتئاب أعراضاً جانبية أخرى تستدعي استشارة الطبيب فوراً، خاصة إن ظهرت بعد بدء تناول الدواء بفترة قصيرة، مثل:

  • أفكار انتحارية.
  • محاولة الانتحار.
  • تدهور الاكتئاب عند المريض.
  • الشعور بالتوتر.
  • الإصابة بنوبات هلع.
  • الشعور بالعصبية والتصرف بعدوانية.
  • زيادة مفرطة في النشاط والحركة والكلام.
  • أي تغيرات أخرى في المزاج أو السلوك.

اقرأ أيضاً: نصائح للتخلص من الاكتئاب من دون أدوية

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

اضرار مضادات القلق

تعمل مضادات القلق على علاج حالة اضطراب القلق والحالات المرتبطة به، مثل القلق الاجتماعي والخوف من الكلام أمام جمهور والحالات المشابهة. كما قد تعالج مضادات القلق أيضاً اضطرابات النوم، ونوبات الهلع، والإجهاد.

ومن أشهر الأدوية التي تعمل كمضادات للتوتر هي مجموعة البنزوديازيبينات، والتي تعمل على إرخاء الأعصاب وإعطاء الشعور بالهدوء، لكنها قد تسبب أضراراً خطيرة.

من اضرار الادوية النفسية التي تعالج التوتر: 

  • الادمان وظهور أعراض انسحابية في حال إيقاف الدواء.
  • دوار.
  • تشوش ذهني.
  • صداع.
  • مشاكل في الرؤية.
  • الشعور بالتعب.
  • فقدان التوازن.
  • مشاكل في الذاكرة.
  • رؤية كوابيس.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • تغيرات في القدرة أو الشهوة الجنسية.
  • التنفس ببطء.

اقرأ أيضاً: ماذا تعرف عن القلق النفسي؟

اضرار مضادات الذهان

توصف مضادات الذهان لعلاج اضطراب الذهان. كما قد تستخدم أيضاً لعلاج اضطرابات أخرى مثل:

  • اضطراب فرط النشاط ونقص الانتباه.
  • الاكتئاب الحاد.
  • اضطرابات الأكل.
  • اضطراب القلق ما بعد الصدمة.
  • اضطراب الوسواس القهري.
  • اضطراب القلق المتعمم.

وتمتلك مضادات الذهان العديد من الأعراض الجانبية والأضرار والخاطر أيضاً. وتشمل اضرار الادوية النفسية التي تعالج الذهان ما يلي:

  • دوار.
  • تململ.
  • زيادة الوزن.
  • جفاف الفم.
  • إمساك.
  • غثيان وتقيؤ.
  • تشوش الرؤية.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • الحركة بحركات دون تحكم، مثل العرات والرعاش.
  • نوبات.

اقرأ أيضاً: ما هي أنواع الذهان أو الاضطرابات الذهانية؟

هل يسمح لمريض الكورونا ، و مريض لحساسيه ان يأخذ الادويه خاصه بالحساسية او انها تعارض مع الكورونا ولا يجب اخذها مع علم بان هذه انواع الادويه (ميوكوسولفان/ تافاكوين/جيلو ميرتول/ اليرفين) وهل يوجد ضرر اذا تم تناول هذه الادويه و انا مصاب بالكورونا وشكرا

اضرار مثبتات المزاج

تستخدم مثبتات المزاج (بالإنجليزية: Mood stabilizers) لعلاج اضطراب المزاج ثنائي القطب، وتغيرات المزاج المصاحبة للعديد من الاضطرابات النفسية الأخرى، كما قد تستخدم بالتزامن مع أدوية أخرى لزيادة فعالية العلاج في حالة الاكتئاب.

ومن أشهر الأمثلة على مثبتات المزاج دواء ليثيوم، كما قد تستخدم أدوية الصرع كمثبتات المزاج في بعض الحالات، مثل دواء فالبوريك اسيد.

من الأعراض الجانبية والأضرار التي قد تسببها مثبتات المزاج:

  • حكة.
  • العطش الشديد.
  • مشاكل في المعدة.
  • تلعثم الكلام.
  • اضطراب وتسارع نظم القلب.
  • تغيرات في الرؤية.
  • رعاش.
  • نوبات.
  • هلوسات.
  • غثيان وتقيؤ.

اضرار الادوية النفسية على الحوامل

لا تتوفر معلومات كافية عن اضرار الادوية النفسية على الحامل بسبب قلة الأبحاث عن الموضوع، لكن الاضرار تختلف حسب الدواء الذي تتناوله الحامل، وعلى مرحلة الحمل التي تم أخذ الدواء أثناءها.

لكن يجب على الطبيب الأخذ بعين الاعتبار حالة المريضة ويقارن بين الفوائد المرجوة والمخاطر المحتملة للدواء، وأيضاً أن المرض النفسي غير المعالج قد يسبب خطراً على حياة المريضة أو جنينها.

وبالرغم من أن اختيار الدواء يتم بعد النظر في العديد من العوامل وحسب الأبحاث الطبية والدوائية، وأيضاً تتم مراقبة حالة المريضة وجنينها طول فترة الحمل لتقييم أثر الدواء، إلا أن الحامل قد تعاني من بعض اضرار الادوية النفسية.

ومن اضرار الادوية النفسية على الحامل:

  • تسبب مثبتات المزاج تشوهات عند الجنين، لذلك يمنع تناولها أثناء الحمل خاصةً في الثلث الأول من الحمل.
  • تثبت العديد من الدراسات خطورة تناول مضادات الذهان أثناء الحمل خاصةً في الثلث الأول منه، إذ إنها تسبب تشوهات خطيرة عند الجنين. 
  • قد تعبر مضادات الاكتئاب المشيمة وتسبب تشوهات عند الجنين، لكن يعتبر حدوث هذه التشوهات نادراً، وعموما تعتبر مضادات الاكتئاب، وخاصة مجموعة مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائي آمنة أثناء الحمل.

اقرأ أيضاً: اكتئاب ما بعد الولادة وتدابيره العلاجية

الأدوية المستعملة لعلاج الالتهابات الجرثومية