أصبح رمل البحر من الوسائل العلاجية المنتشرة التي يستخدمها العديد من الأشخاص حول العالم، حيث يمكن أن يعود على الجسم بالعديد من الفوائد الصحية. لنتعرف معاً على فوائد رمل البحر واستخداماته المختلفة.

فوائد رمل البحر للصحة

تشمل فوائد رمل البحر الصحية ما يلي:

الشعور بالاسترخاء 

إن الجلوس على رمل البحر من أكثر الأمور التي تبعث الراحة النفسية والشعور بالإسترخاء، وذلك بالنظر إلى البحر والشعور بدفء الرمل أسفل أشعة الشمس، ولذلك يعتبر السفر من الأمور الهامة التي يحتاج إليها كل شخص ليبتعد عن ضغوط الحياة والعمل، ولذلك ينصح بإجراء تمارين اليوغا والتأمل أثناء الجلوس على الرمل.

علاج التهاب المفاصل والعظام

قد تساعد الحمامات الرملية الساخنة في تحسين الأعراض والوظائف لدى المرضى الذين يعانون من بعض الأمراض الروماتيزمية المزمنة بما فيها هشاشة العظام، حيث يساعد على تخفيف الألم والالتهاب، وخاصة مع تقدم العمر، حيث تزداد فرص الإصابة بهذه الالتهابات لدى الأشخاص كبار السن.

علاج بعض الأمراض العقلية

هناك نوع من العلاج يسمى العلاج بالرمل (بالإنجليزية: Sandplay Therapy)، ويستخدم هذا النوع من العلاج للأفراد الذين عانوا من حدث مؤلم مثل سوء المعاملة أو حادث كبير أثر على حالتهم النفسية والعقلية، وغالباً ما يناسب الأطفال والمراهقين، حيث يجلس المريض في صينية الرمل لتقليل الضغوط النفسية الناتجة عن التجارب المؤلمة وزيادة القدرة على التعبير العاطفي لدى الشخص الذي عانى من تلك المشكلات والصدمات الشديدة.

في العلاج بالرمل، يقوم المعالج بإعطاء المريض صينية أو صندوق مملوء بالرمل، بالإضافة إلى مجموعة متنوعة من الألعاب الصغيرة، مثل الحيوانات أو الأشخاص، السيارات، الأشجار، المباني، والبوابات، وغيرها من الأدوات.

يقوم الشخص باختيار الألعاب التي يفضلها ويبدأ في ترتيبها بالطريقة التي يرغب بها، وفي هذا الوقت، يقوم المعالج بمراقبة الشخص الذي يحتاج إلى علاج، وغالباً ما يظل صامتاً وقد يتحدث مع الشخص أثناء اللعب.

وبعد اكتمال اللعب بالرمل، يبدأ المعالج في مناقشة الشخص حول ما تم ملاحظته (الألعاب التي اختارها وكيف قام بترتيبها أو أي معاني رمزية متعلقة بها).

يساعد العلاج بالرمل على تقليل أعراض العديد من مشكلات الصحة العقلية ويزيد من الشعور بالمرونة للتحدث حول المشاعر الكامنة والتحرر من المشاعر السلبية العميقة لأنهم يتمكنوا من التعبير عن أفكارهم الداخلية بصورة أفضل.

يمكن استخدام العلاج بالرمل بشكل فردي أو جماعي، كما أنها مثالي لكافة الأعمار والأشخاص، ولكنه عادة ما يطبق على الأطفال والمراهقين الذين مروا بحوادث صعبة في مرحلة صغيرة من العمر، وقد تستغرق جلسات الرمل من 30 إلى 60 دقيقة ويمكن تكون مرّة كل أسبوع أو كل أسبوعين.

للمزيد: أمور يجب القيام بها أثناء الشعور بالانفعال

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

فوائد المشي على الرمال

يعد المشي على رمل البحر من الأنشطة الممتعة والمفيدة للقدم بشكل كبير، حيث يساعد المشي على الرمال في تخفيف مسامير القدم، ولكن يجب مراعاة بعض الأمور قبل المشي على رمال البحر للحصول على أقصى فائدة وتجنب أي أضرار محتملة، وتشمل:

  • المشي على سطح صلب قبل الاصطدام برمل البحر: ينصح ببدء المشي على سطح صلب قبل المشي على الرمال ببضع دقائق، فهذا يضمن تدفئة وتمدد العضلات قبل المرور عبر الرمال الناعمة.
  • عدم المشي لمسافات طويلة على رمل البحر: ينصح بعدم المشي لمسافات طويلة على الرمل دون ارتداء أحذية الشاطئ، وخاصة في الرمال الناعمة، فقد يتسبب هذا في الشعور بألم في العضلات والقدم، وفي حالة الرغبة بالمشي لمسافات طويلة، فينصح بارتداء حذاء رياضي مناسب، ويمكن المشي حافي القدمين لمسافات قصيرة وزيادة الوقت تدريجياً لمنع الشعور بالتعب.
  • الحماية من الشمس: أثناء ممارسة المشي على رمل الشاطئ، وحتى أثناء الجلوس على الرمل، يجب استخدام واقي الشمس بعامل حماية مناسب لا يقل عن 30 درجة، وذلك لتفادي المخاطر التي يمكن أن تنتج عن أشعة الشمس فوق البنفسجية الضارة، فقد تسبب الحروق، ويفضل إرتداء قبعة على الرأس ونظارة شمسية أثناء المشي.
  • الإكثار من شرب الماء: في حالة المشي على رمل البحر لأكثر من 30 دقيقة، فينصح في أخذ زجاجة ماء أثناء الرحلة، حيث أن الشاطئ المشمس والرياح تسبب الشعور بالجفاف والعطش سريعاً، مما يؤدي إلى التعب والإرهاق خلال المشي.

للمزيد: فوائد شرب الماء

 تناول وجبة الإفطار ضرورية  لصحة الجسم

فوائد رمل البحر للأطفال

يمكن أن يكون اللعب على رمل البحر فرصة عظيمة للأطفال لقضاء وقت لعب غير منظم، سواء تم تشكيله على هيئة قلاع أو عمل الحفر وغيرها، حيث يمكن عمل أشكال مختلفة بالرمل، مما يوفر فرصاً لا نهائية لها للمتعة والتعلم، ومن فوائد رمل البحر للأطفال ما يلي:

  • تطوير المهارات الحركية: إن السماح لطفلك باللعب في الرمال بمفرده ومع الآخرين يساعده على تطوير المهارات الحركية الدقيقة مثل تلك اللازمة لاستخدام مجرفة صغيرة وسحب شاحنة وبناء قلعة أو خندق.
  • تطوير المهارات اللغوية: تقدم كتابة الكلمات في الرمال فرصة لتطوير المهارات اللغوية، ويمكن للوالدين طرح الأسئلة والسماح للأطفال بكتابة الإجابات عبر الرمال وإجراء العديد من الألعاب والمسابقات الممتعة.
  • تطوير المهارات الاجتماعية: يمكن أن يساعد اللعب بالرمل على تطوير المهارات الاجتماعية مثل حل المشكلات والمشاركة والتواصل، وهي فرصة جيدة لمشاركة الطفل مهاراته مع الأطفال الآخرين واكتساب علاقات وصداقات مختلفة أثناء العطلة.
  • تنمية الشعور بالقوام: اللعب بالرمل مفيد بشكل خاص لتنمية الشعور بالقوام، فالرمل ليس فقط نسيجاً جديداً ومختلفاً للأطفال ليشعروا به على بشرتهم، ولكن التباين الذي يحدث مع الماء ليصبح صلباً يجعلهم يتعرفوا على الإحساس المختلف لكل سطح وقوام.
  • تنمية الخيال الإبداعي لدى الطفل: حينما يمسك الطفل بالرمل، فإنه يتصور بناء بشكل محدد، ويبدأ في محاولة تحويل هذا التصور إلى واقع ملموس، مما يساعد على تنمية الخيال الإبداعي لديه وتحويل تصوراته إلى حقيقة، وهذا يجعله يشعر بقدراته على تحقيق إنجازات وأهداف يسعى إليها، ولذلك ينبغي على الأهل تحفيز الطفل حينما يصنع انجازاً من الرمل.

احتياطات هامة قبل لعب الطفل في رمل البحر

قبل قيام الطفل باللعب في رمل البحر، ينبغي أخذ مجموعة من الاحتياطات لتفادي أي أضرار محتملة يمكن أن تلحق به، وتشمل:

  • اختيار الشاطئ النظيف: ينصح باختيار الشاطئ النظيف والذي يطبق قواعد صارمة تحظر إلقاء القمامة، والتأكد من أن المنطقة التي يلعب فيها الطفل لا تحتوي على قطع صلبة يمكن أن تسبب جروح للطفل.
  • مراقبة الطفل أثناء اللعب: ينصح بمراقبة الطفل أثناء اللعب في الرمل، والأفضل هو مشاركته في وقت اللعب وتحفيزه للتعلم واكتساب مهارات جديدة وتوضيح العديد من الأمور الهامة له أثناء اللعب وكذلك الإجابة على كافة تساؤلاته.
  • تجنب اللعب بالرمال الرطبة: ينصح بتجنب لعب الطفل في الرمال الرطبة التي يمكن أن تكون أرضاً خصبة للطفيليات وبالتالي يمكن أن تضر بصحة الطفل.
  • قيام الطفل بغسل يديه بعد الإنتهاء من اللعب: يجب التنبيه على الطفل بعدم وضع يديه على وجهه أو عينيه أثناء اللعب بالرمل، وإن حدث ذلك، ينبغي القيام بشطف وجه الطفل على الفور، وبعد الإنتهاء من اللعب، يجب أن يقوم الطفل بغسل يديه حتى يصل إلى الغرفة ويأخذ حماماً للتخلص من أي تلوث ينتقل إلى الجسم.
  • وضع واقي الشمس للطفل: يعد واقي الشمس من الأمور الهامة للحفاظ على جلد الطفل ووقايته من الحروق، حيث أن الجلوس على الرمل أسفل أشعة الشمس يعرضه لمخاطر هذه الأشعة الشديدة، ويفضل أن يرتدي الطفل قبعة الرأس لحجب الأشعة الضارة.

انا مصاب منذ 4 ايام و بدون اي اعراض و انا شخص مدخن و لم استطيع ايقاف الدخان و لكن تم التخفيف الى 7 سجائر يوميا ما مدى الضرر