يصوم المسلمون شهر رمضان من كل عام، وهو صيام يختلف عن الصيام المتقطع، إذ يمتنع المسلمون خلال ذلك الشهر عن تناول الطعام والشراب من شروق الشمس إلى غروبها.

يجد كثير من الطلاب صعوبة في الدراسة أو التحضير للامتحانات خلال شهر رمضان، إذ يعاني بعضهم من صعوبة التركيز، أو الإرهاق والإعياء، أو العطش، لذلك نتحدث في السطور التالية عن كيفية الدراسة في رمضان، وأفضل أوقاتها، وغيرها من الموضوعات التي تهم الطلاب في شهر رمضان.

الدراسة في رمضان

يعتمد الجسم على تكسير الجلوكوز للحصول على الطاقة، لذلك يستنفد الجسم مخزون الكبد من الجلوكوز بعد 10 إلى 14 ساعة من الصيام، مما يحفز الخلايا الدهنية على إنتاج الدهون التي تتحول داخل الكبد إلى قطع دهنية يمكن استخدامها كمصدر للطاقة يسمى الواحد منها كيتون، قد يشعر الصائم خلال تلك العملية بالإرهاق والتعب، وصعوبة التركيز، وقد تساعد النصائح التالية على تقليل هذا الشعور، والحفاظ على التركيز:

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

  • اتباع قاعدة 25: 5، هناك عدة طرق للدراسة في رمضان، لكن يساعد تخصيص 25 دقيقة متواصلة للدراسة تتبعها 5 دقائق راحة على الحفاظ على التركيز المطلوب للدراسة، ثم تعاد الكرة مرة أخرى، وبعد عدة حلقات متتالية يمكن أخذ قسط راحة طويل بعض الشيء، وممارسة أي عمل ترفيهي، مثل التحدث إلى صديق، أو ممارسة الرياضة، أو قراءة كتاب مفضل وما إلى ذلك، إذ تعد تلك أفضل طريقة للدراسة في رمضان وفي غيره.
  • تجنب الإجهاد والتعب، إذ يمكن التوقف عن الدراسة عند الشعور بالتعب والإرهاق أو قلة التركيز، ويمكن النظر إلى الشارع مثلاً عبر النافذة لإعادة تنشيط المخ.
  • الاستحمام، إذ قد يساعد رش الوجه بالماء أو الاستحمام على استعادة التركيز مرة أخرى.
  • التخطيط الجيد، حيث يفضل تحديد كم معين يراد دراسته على مدار اليوم، قبل البدء في الدراسة.
  • الاهتمام بمكان الدراسة، إذ ينبغي فصل مكان الدراسة عن مكان النوم أو الأكل، تجنباً لبعض الأفكار التي قد يحفزها المخ، مثل الشعور بالرغبة في النوم، أو الجوع، لكن يمكن تخصيص مكتب أو طاولة مثلاً للدراسة إذا لم يتوفر مكان مغلق لها، ووضع أي عازل يفصل بين هذا المكتب وأي شيء آخر في المكان، مثل السرير، كذلك ينبغي الاهتمام بنظافة مكان الدراسة، والحفاظ على ترتيبه وتنظيمه باستمرار.
  • الابتعاد عن كل ما يشتت الذهن، فينبغي تجنب كل ما يشتت الانتباه أثناء فترة المذاكرة، مثل الجوال، أو الحاسوب أو الألعاب.
  • الحفاظ على الصحة النفسية والعقلية، يعرف جميعنا صعوبة الدراسة في رمضان، لكن ينبغي تجنب الضغط النفسي، والعصبية، بل يجب الحفاظ على الهدوء، إذ لا يساعد الضغط النفسي على المذاكرة، بل قد يؤثر سلباً ويتسبب في قلة التركيز إلى جانب بعض الأضرار الصحية الأخرى.
  • التحدث إلى الأصدقاء أو الأحبة، إذ قد يساعد التحدث أو مراجعة المعلومات مع الأصدقاء وزملاء الدراسة على ثبات المعلومات، وتقليل الضغط النفسي، والقلق، والتوتر. كذلك قد يساعد قضاء بعض الوقت مع الأحبة أو الأهل على تقليل هذا الضغط واستعادة الحيوية والنشاط، والحصول على دفعة نفسية جديدة للمذاكرة.

اقرأ أيضاً: كيف يمكن التعامل مع الضغط النفسي وعلاجه

  • تجنب شرب كمية كبيرة من الماء بعد السحور وقبل بدء ساعات الصيام، إذ يؤدي ذلك إلى الحاجة إلى دخول الحمام بعد وقت قصير، مما يؤدي إلى فقد كمية من الماء سريعاً، وبالتالي الشعور بالعطش بعد وقت قصير من بدء الصيام، بل يعد شرب كثير من الماء بانتظام بين الإفطار والسحور الخيار الأمثل لتقليل الجفاف، إذ يؤدي الجفاف إلى عدم قدرة خلايا المخ على أداء وظائفها بصورة طبيعية، وبالتالي يشعر الشخص بصعوبة التركيز.
  • استخدام تقنيات سهلة للمذاكرة، إذ قد يصعب الحصول على التركيز الكافي للمذاكرة من المقالات الأكاديمية أو الكتب الدراسية العلمية خلال النهار وقت الصيام، لذلك تعد المذاكرة من الملخصات الدراسية الموثوقة، أو المقاطع المصورة الموثوقة، أو الخرائط الذهنية، أو أي طريقة أخرى تسهل المذاكرة خياراً أفضل.
  • تناول بيراسيتام (بالإنجليزية: Piracetam)، حيث يساعد تناول هذا العقار بعد استشارة الطبيب أو الصيدلي على زيادة التركيز والقدرات العقلية، من خلال التأثير على مستقبلات الجلوتاميت نمدا (بالإنجليزية: NMDA)، ومستقبلات الأسيتيل كولين (بالإنجليزية: ACh).
  • ضبط ساعات النوم، فينبغي الاهتمام بأخذ قسط كاف من النوم، تجنباً لقلة التركيز والإرهاق الذي قد يحدث نتيجة قلة النوم، لكن ينبغي التوفيق بين ساعات النوم وساعات الدراسة في رمضان، لكن ما هو افضل وقت للدراسة في رمضان؟

لماذا نصوم  رمضان؟

اوقات الدراسة في رمضان

يعد تنظيم وقت الدراسة في رمضان من أهم مفاتيح جودة الدراسة في هذا الشهر، لكن تختلف أوقات الدراسة في هذا الشهر من شخص إلى آخر، وينصح دائما بتنظيم هذا الوقت مع النوم وتنسيقهما بإحدى الطريقتين التاليتين:

  • الدراسة من بعد السحور حتى الظهر، إذ يكون التركيز والنشاط في هذا الوقت في أعلى مستوياته، ثم النوم من الظهر حتى الإفطار.
  • المذاكرة في الوقت بين الإفطار والسحور، إذ لا يشعر الشخص بالجوع والعطش في تلك الفترة، ثم النوم من السحور وحتى الظهر، واستكمال الدراسة من وقت الاستيقاظ وحتى الإفطار.

لا يمكن الجزم بأن واحد من تلك التقسيمات هو الأفضل، لكن ينبغي تقسيم الوقت طبقاً لما يفضله الشخص نفسه.

اطعمة واعشاب تساعد على الدراسة في رمضان

توجد وجبتين رئيستين في شهر رمضان، هما الإفطار والسحور، يتحكم ما يتناوله الإنسان في نشاطه، وتركيزه، وقدراته العقلية، وإنتاجيته، إذ يتحكم الطعام في نوعية البكتيريا الموجودة في الجسم والأمعاء خاصة، لذلك ينبغي الاهتمام بتناول غذاء صحي ومتوازن، وتجنب الأكل الزائد عن الحد، وتجنب بعض الأطعمة، للحصول على أفضل نتائج عند الدراسة في رمضان، كما هو موضح تالياً:

 اطعمة تساعد على الدراسة في رمضان

 ينصح بتناول الأطعمة التالية لزيادة التركيز في الدراسة في رمضان:

  • الأفوكادو، لاحتوائه على كمية كبيرة من الدهون الصحية، والعناصر الغذائية، ومضادات الأكسدة.
  • الأسماك والمأكولات البحرية، إذ تعد غنية بالفيتامينات والمعادن، خاصة فيتامين د (بالإنجليزية: VIT D)، والزنك.
  • الدجاج واللحم المشوي، أو المسلوق، أو المطهي على البخار يعد مصدراً ممتازاً للبروتينات الصحية.
  • الخضروات، حيث تعد مصدراً ممتازاً للفيتامينات والمعادن والقليل من السعرات، خاصة الخضروات الورقية، والخضروات ذات اللون الأخضر.
  • الزبادي اليوناني، إذ يعد مصدراً ممتازاً للبكتيريا النافعة أو البروبيوتيك.
  • البيض، للحصول على الدهون الصحية والفيتامينات التي يحتاجها الجسم.
  • المكسرات التي تمد الجسم بالطاقة والدهون والمعادن التي يحتاجها.

اعشاب تساعد على الدراسة في رمضان

 تساعد الأعشاب التالية على زيادة التركيز والفهم، لذلك ينصح بتناولهم أثناء الدراسة خلال ساعات الإفطار:

  • الجنكو بيلوبا.
  • الجنسينج.
  • النعناع.
  • الثوم.
  • الروزماري.
  • الأشواجندا.
  • جذور الماكا.
  • الشاي الأخضر.

لكن ينبغي استشارة الطبيب أو الصيدلي قبل تناول تلك الأعشاب للتأكد من أمانها، إذ يختلف أمان الأعشاب باختلاف الشخص الذي يتناولها، والجرعة، وغيرها من العوامل.

مع اقبال رمضان كيف يمكن زيادة وزنى فوزنى ثابت من سنوات طويلة والحمدلله بصحة جيدة ولكن اعانى من تقوس فى القفص الصدرى منذ الولادة فكيف ازيد من وزنى طولى 172 ووزنى 47 فى رمضان ؟

اطعمة يجب تجنبها عند الدراسة في رمضان 

ينبغي تجنب الأطعمة الضارة التي تسبب الخمول، للحفاظ على التركيز وتقوية وظائف المخ، من أهم هذه الأطعمة:

  • الأطعمة الغنية بالدهون المهدرجة.
  • الأطعمة المقلية.
  • الحلويات والسكريات.
  • العصائر والمشروبات الغازية.

ختاماً، يعد شهر رمضان من أقدس الشهور وأهمها لدى المسلمين، ويعد فرصة جيدة لخسارة الوزن، والحصول على عدد من الفوائد الجسدية والعقلية، وتعد الدراسة في رمضان أسهل عند اتباع بعض الخطوات والأفكار البسيطة، كما ذكرنا آنفاً.

للمزيد: 10 نصائح لزيادة انتاجيتك في رمضان