بالرغم من أن السمنة هي المؤرق الأساسي لمعظم الناس إلا أن النحافة تشكل أيضاً أحد المؤرقات التي تتسبب بمشاكل صحية ونفسية جمة، إذ من الممكن أن تكون النحافة جزءاً من طبيعة الفرد أو بسبب مرضي، وللتقليل من هذه النحافة والعمل على زيادة الوزن بشكل صحي يمكن اتباع مايلي:

 - تناول الأغذية المركزة بالطاقة وذلك بتناول كوب عصير عنب بدلاً من تفاحة صغيرة أو استبدال الحليب مخلوطاً بالفاكهة بدلاً َمن شرب الحليب فقط والكيك بالكريمة بدل الكيك البسيط.

 - تناول كمية كبيرة من زيت الزيتون مع الزعتر مثلاً أو أضفه إلى الحمص أوالفول أواللبنة أو البيض المسلوق في الوجبات العادية خاصة الفطور ويمكن كذلك تناول الزبدة مع المربى والدبس.

-  يمكن اختيار اللحوم المدهنة إذا كانت مستساغة والتقليل من اللحوم الحمراء غير المدهنة.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

-  يمكن تناول حوالي 50غم من المكسرات لأنها غنية بالزيوت النباتية.

-يستحسن تناول 3 وجبات خفيفة بالإضافة إلى الثلاث وجبات الرئيسية. ويمكن أن تكون الوجبة الخفيفة عبارة عن سندويش جبنة حلوم أو جبنة صفراء قابلة للدهن.

-يجب تناول حصص كبيرة بحيث تملأ المعلقة كاملاً ويكون الصحن أكبر من الحجم المعتاد عليه مع زيادة الكميات. وحتى الشرب يفضل أن يكون بأكواب أكبر من المعتاد عليه.

حساب مؤشر كتلة الجسم

تقوم هذه الحاسبة بحساب مؤشر كتلة الجسم، وهو عبارة عن وزن الشخص بالكيلوجرام مقسوماً على مربع طوله بالمتر، ويستعمل كمقياس لتحديد ارتفاع دهون الجسم، وأداة لتقسيم الأوزان إلى فئات ترتبط مع زيادتها بتطور مشاكل صحية معينة مرتبطة بالسمنة.
تنبيه: مؤشر كتلة الجسم هو ليس بديلاً عن الفحص الطبي الدقيق لارتفاع دهون الجسم والأمراض المرتبطة بها، ويجب عدم استعماله لهذه الأغراض.

الطول
الوزن
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
مؤشر كتلة الجسم
kg/m2
الدقة العشرية

-عند البدء بتناول الطعام: تناول أولاً الشوربة ثم الطبق الرئيسي ثم بعد ذلك السلطة.

- يفضل عمل رياضة متوسطة يومياً وذلك حتى يتحول جزء من الطعام إلى عضلات وليس فقط إلى دهون. 

للمزيد:

أسباب ومضاعفات النحافة وكيفية الوقاية منها

النحافة و زيادة الوزن

الألياف الغذائية والتوازن الغذائي أين يكمن سرهما؟

النحافة المفرطة وآثارها السلبية