تعد التغذية الجيدة ضرورية لتقوية جهاز المناعة، بحيث يصبح قادراً على مقاومة الأمراض الموسمية؛ مثل الأنفلونزا، والمشاكل الصحية الأخرى، بما في ذلك التهاب المفاصل، والحساسية، وتطور الخلايا غير الطبيعية، والسرطانات، وينصح هنا بتضمين الأغذية التالية في النظام الغذائي للأطفال لتقوية مناعتهم:

اقرأ أيضاً: أنواع أمراض المناعة الذاتية


الأسماك

يعتبر كل من السلمون والتونا من أكثر الأنواع المفيدة من الأسماك، لكن سمك الماكريلا يعتبر من أفضل الأنواع على الإطلاق، فهو يحتوي على أوميجا 3 وهو ضروري للجسم، حيث تمنح الأحماض الدهنية قيمة غذائية عالية للجسم، وهي فعالة جداً في تحسين المزاج، ونشاط الجسم، وتقوية الذاكرة، وأداء المخ، وتحمي الجسم من أمراض القلب والشرايين.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

البروكلي

يؤكد خبراء التغذية أن البروكلي من أفضل الخضراوات لصحة الأطفال وكذلك الكبار، فهو يحتوي على مضادات للأكسدة، وغني بالفيتامينات، والمعادن، والألياف، ومن فوائده المهمة أنه يمنع الإصابة بسرطان الأمعاء، ويحمي الجهاز المناعي، ويحسن الجلد، والمزاج، كما أن تناول البروكلي بصفة دائمة يحسن عمل القلب والأوعية الدموية، ويقوي العظام.

للمزيد: البروكلي ملك النظام الغذائي

الكيوي

يعتبر الكيوي من أفضل أنواع الفاكهة، حيث يحتوي على ضعفي كمية فيتامين (c) الموجودة في البرتقال، ونسبة أكبر من نسبة البوتاسيوم المتوافرة في الموز، كما يحتوي على مضادات الأكسدة، أما مادة الكلوروفيل التي تعطي هذه الفاكهة لونها الأخضر، فهي فعالة في مقاومة السرطان، كما أن الكيوي يعد مصدر جيد للمغنيسيوم الذي يقوي القلب ويحمي الأوعية الدموية.

قف  وفكر قبل  أن  تغريك  ملصقات المنتجات  الغذائية

الموز

يتميز الموز بأنه غني بالطاقة والمعادن، فيمكن إعطاء الطفل ثمرة موز في الصباح خلال ذهابه للمدرسة، فتمنحه الطاقة والحيوية والنشاط، كما أن الموز يحتوي على كمية كبيرة من البوتاسيوم الذي يساعد على خفض ضغط الدم، والتخلص من آلام العضلات، كما أنه غني جداً بالألياف أيضاً.

الطماطم

تحظى الطماطم بقيمة غذائية عالية، حيث تحتوي على مادة لايكوبين التي تعد بمثابة المحارب الأول للجزيئات الحرة في الجسم، ويفضل أكلها نيئة، حيث أن الطبخ يقلل من قيمتها الغذائية بعض الشيء.

السبانخ

يعد السبانخ من أكثر الأطعمة الغنية بالحديد، وينصح بأن يتناولها الأطفال بكثرة خاصةً خلال مراحل نموهم الأولى، ويمكن أن يتم إدخال السبانخ في الوجبات المدرسية للطفل في السندوتشات، ليكتسب جسمه طاقة وحديد.

الثوم

يعد الثوم بمثابة مضاد حيوي طبيعي، كما أنه السلاح الذي يعمل على تقوية جهاز الجسم المناعي ضد أي التهابات قد تصيب أي عضو في الجسم، وأيضاً يعمل كمضاد للسموم قبل أن تنتشر في الجسم، لذا ينصح بإدخاله في السلطة أو أي أطعمة لكي يستفيد منه الطفل.

للمزيد: الثوم: فوائد صحية وعلاج لأمراض عديدة

اللوز

عادة ما يؤكل اللوز مع بعض الإضافات مثل السكر، أو مضافاً إلى بعض أنواع الكعك، ولكن يفضل أن يؤكل من دون أي مواد أخرى، حيث يعتبر أفضل مصدر غير حيواني للبروتين، وهو عامل بناء قوي للعظام لاحتوائه على نسبة عالية من المعادن اللازمة لبناء العظام، مثل الكالسيوم، والماغنيسيوم، والمنجنيز، والفوسفور، من ثم فهو ضروري جداً لصحة الطفل في مراحل عمره المختلفة.

اقرأ أيضاً: تغذية العظام ضرورة لا يمكن تجاهلها

العسل

ما أكثر فوائد العسل! فهو مصدر هام للطاقة، كما يستخدم كمضاد للالتهابات، ومقاوم للفيروسات، وأفضل من أي دواء طبي لمقاومة نزلات البرد، ويتكون العسل في معظمه من الكربوهيدرات والماء، ولهذا فإن قدرته فائقة في إمداد الجسم بالطاقة، وينصح بأن يتناول الطفل ملعقة كل يوم في الصباح قبيل التوجه للمدرسة أو للنادي لممارسة الأنشطة الرياضية.

الملفوف

يعد من الأطعمة المفيدة لتقوية المناعة، كما أن كثير من الأطفال يقبلون عليه ويحبونه.

حساب مؤشر كتلة الجسم

تقوم هذه الحاسبة بحساب مؤشر كتلة الجسم، وهو عبارة عن وزن الشخص بالكيلوجرام مقسوماً على مربع طوله بالمتر، ويستعمل كمقياس لتحديد ارتفاع دهون الجسم، وأداة لتقسيم الأوزان إلى فئات ترتبط مع زيادتها بتطور مشاكل صحية معينة مرتبطة بالسمنة.
تنبيه: مؤشر كتلة الجسم هو ليس بديلاً عن الفحص الطبي الدقيق لارتفاع دهون الجسم والأمراض المرتبطة بها، ويجب عدم استعماله لهذه الأغراض.

الطول
الوزن
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
مؤشر كتلة الجسم
kg/m2
الدقة العشرية