يعاني الكثيرون من آلام في منطقة مشط القدم الواقعة بين قوس القدم والأصابع، وتتعدد أسباب ألم مشط القدم بين بذل مجهود بدني كبير على القدم، أو التعرض لإصابة أو كسور، أو وجود تشوهات في بنية القدم، وغيرها. 

يتناول هذا المقال أسباب وجود ألم في مشط القدم والحالات الطبية وكذلك تشوهات القدم التي قد تؤدي إلى ذلك.

أسباب ألم مشط القدم

قد تختلف طبيعة وشدة ألم المشط من حالة لأخرى، ولكن عادة ما يشعر الشخص بألم خفيف مستمر يزداد عند الوقوف، أو المشي، أو ممارسة الأنشطة البدنية التي تضغط على المشط مثل الجري، وفي بعض الحالات قد يصاحب الوجع إحساساً بالحرقة أو الوخز، وربما خدر في أصابع القدم. [1] 

نذكر فيما يلي أبرز أسباب ألم مشط القدم:

الإفراط في النشاط البدني والتدريبات القاسية

يعد النشاط البدني المكثف، مثل الرياضات التي تنطوي على الجري أو القفز أشهر أسباب ألم عظام مشط القدم لما تتسبب فيه من ضغط كبير عليه، إذ أنه يمتص القوة أثناء الجري؛ مما يحدث ضغطاً على القدم ويعرض الرياضيين خاصة العدائين لخطر الإصابة بألم المشط وتلفه، ويزداد الألم سوءاً عند ارتداء أحذية غير ملائمة. [2] [3]

ارتداء أحذية غير ملائمة

قد ترجع أسباب ألم مشط القدم عند المشي إلى ارتداء أحذية غير مناسبة أو التي تشكل ضغطاً إضافياً على مقدمة القدم، مثل: [4]

  • الأحذية ذات الكعب العالي.
  • الأحذية الضيقة جداً.
  • الأحذية الكبيرة التي تسمح للقدم بالانزلاق.

زيادة الوزن والسمنة

يمكن أن تكون السمنة من أسباب ألم مشط القدمين أيضاً، حيث أن الوزن الزائد يحدث عبئاً إضافياً على القدم، وقد يزداد هذا الأمر مع التقدم في العمر نظراً لترقق الوسادة الدهنية في القدم. [4]

كسور الإجهاد

قد تعود أسباب ألم وتورم مشط القدم إلى الإصابة بكسور الإجهاد، وهي شقوق صغيرة في العظام تحدث نتيجة الضغط المتكرر أو القوي على العظام، وقد تنجم عن الإفراط في ممارسة الرياضة؛ لذا فهي شائعة الحدوث في الرياضيين والعدائين. [3] [4]

اقرأ أيضاً: ما أسباب ألم أسفل القدم؟

التواءات أربطة القدم

يمكن أن ترجع أسباب ألم مشط القدم من الأسفل والأعلى إلى حدوث تمدد أو انقطاع أحد أربطة منتصف القدم نتيجة التعرض لإصابة، وفي الحالات الشديدة تكون القدم غير مستقرة وغير قادرة على تحمل الوزن. [1]

اقرا ايضاً :

 علاج تمزق رباط الركبة بين العملية الجراحية والعلاج التقليدي

تشوهات القدم

يؤثر شكل القدم في توزيع الضغط على القدم؛ لذا قد تسبب بعض التغيرات الهيكلية ألماً في المشط، مثل ارتفاع قوس القدم عن الطبيعي أو عندما يكون إصبع القدم الثاني أطول من إصبع القدم الكبير. [2]

تعد تشوهات القدم أحد أسباب ألم مشط القدم والأصابع، مثل: [2] [3]

  • القدم المخلبية (بالإنجليزية: Claw Foot or Pes Cavus): قد تكون هذه الحالة من أسباب ألم مشط القدم عند الأطفال، وهي خلل في عضلات القدم يؤدي إلى ارتفاع قوس القدم بشكل كبير بحيث لا يتسطح عند المشي مما يحدث ضغطاً على عظام المشط، وتعود سبب الإصابة بهذه الحالة إلى عوامل وراثية، ولكنها قد تحدث فجأة وغالباً ما ترتبط بالأمراض العصبية.
  • إصبع القدم المطرقية (بالإنجليزية: Hammertoe): هو حدوث تشوه في مفاصل أحد الأصابع بحيث يصبح منحنياً إلى أسفل يشبه شكل المطرقة أو المخلب مسبباً ضغطاً على عظام المشط. تنجم هذه الحالة عن العديد من العوامل، مثل ارتداء أحذية غير ملائمة، والتعرض لإصابة في أصابع القدم، والتهاب المفاصل الروماتويدي.
  • إبهام القدم الأروح أو الوَكعة (بالإنجليزية: Bunions): تعد هذه الحالة من أسباب ألم مشط القدم اليسرى أو اليمنى، وتنطوي على تشوه في المفصل الأساسي للإصبع الكبير في القدم، فينتج عن ذلك انحناء إصبع القدم الكبير نحو الإصبع الثاني وظهور بروز على جانب القدم عند قاعدة الإصبع الكبير. بالإضافة إلى ذلك، يزداد سمك الجلد والأنسجة حول المفصل المصاب وتصبح ملتهبة ومتورمة.

تجدر الإشارة إلى أن التعرض لكسر في القدم قد يتسبب في تغيير بنية القدم وطريقة توزيع الوزن، وربما يؤدي ذلك إلى تحميل ضغط أكبر على عظام المشط. [2]

اقرأ أيضاً: ما هي أسباب ألم كعب القدم؟

ورم مورتون العصبي

قد يكون ورم مورتون العصبي (بالإنجليزية: Morton’s Neuroma) أحد أسباب ألم مشط القدم عند النساء لا سيما في منتصف العمر، لكنه قد يصيب الرجال أيضاً. ويعرف بأنه ورم يحدث فيه نمو غير طبيعي للأنسجة المحيطة بأحد أعصاب مشط القدم محدثة ضغطاً على العصب، وغالباً ما يحدث بين إصبع القدم الثالث والرابع. [5]

عادة ما ينجم هذا الورم عن ممارسة الأنشطة الرياضية التي تنطوي على الركض، أو نتيجة ارتداء أحذية غير مناسبة، يؤدي الضغط الحادث على العصب إلى الشعور بألم شديد حارق وكذلك وخز وتنميل في مشط القدم والأصابع. [2] [5]

إصابة ليسفرانك

إصابة ليسفرانك (بالإنجليزية: Lisfranc Injury) هي أحد أسباب ألم مشط القدم من الأعلى والأسفل، وتحدث نتيجة الإصابة بقطع أحد الأربطة في منتصف القدم أو كسر في عظامها، وغالباً ما ينجم عن التواء القدم أو السقوط. [1]

تتضمن أعراض إصابة ليسفرانك الأخرى ما يلي: [1]

  • ألم وتورم في الجزء العلوي من القدم.
  • كدمات في الجزء العلوي والسفلي من القدم.
  • ألم يزداد سوءاً عند الوقوف أو المشي.

مشاكل صحية

قد يكون من أسباب ألم مشط القدم اليمنى أو اليسرى الإصابة ببعض الحالات، مثل: [3] [4]

  • التهاب وتر العرقوب: قد يؤثر التهاب وتر العرقوب على طريقة توزيع الضغط على القدم، وربما يؤدي إلى زيادة الضغط على مشط القدم.
  • التهاب المفاصل أو النقرس: يمكن أن يكون التهاب المفاصل أو النقرس أحد أسباب ألم مشط القدم عند الاستيقاظ من النوم وكذلك خلال اليوم.
  • داء السكري: قد يؤدي مرض السكري إلى تلف أعصاب القدم؛ مما يتسبب في الشعور بألم في المشط أو القدم بأكملها.

اتخبطت في ركبتي وانا بلعب كورة ركبة في ركبة ورم خفيف روحت لدكتور قالي سليم وخدت الفانترن وبس رجعت لعبت تاني بعدها حصل الم في جانب الركبة من برا الالم بيزيد لما بلعب كورة تاني يوم يزيد بعدها طبيعي وبيبقي الم خفيف من وقت للتاني مش دائم تني الركبة نفس الفكرة من وقت للتاني والصلاة نفس الفكرة خفيف