الانفلونزا هو مرض تنفسي معدٍ ينتج عن الإصابة بفيروسات الانفلونزا التي تدخل إلى جسم المريض عن طريق الأنف، أو الفم، أو العينين. يؤثر مرض الانفلونزا على الجهاز التنفسي بشكلٍ أساسي، وهو قد يؤثر في الحلق، أو الأنف، أو حتى الرئتين.

تتراوح أعراض الانفلونزا بين الأعراض البسيطة والمرض الشديد، وقد تؤدي إلى الوفاة في بعض الأحيان.

من الضروري للجميع التسلح بالمعرفة الكافية عن مرض الانفلونزا، لتجنب الإصابة بالمرض أو تجنب الإصابة بالمضاعفات الخطيرة التي يسببها على الأقل. لذلك نستعرض أهم الحقائق التي تجب معرفتها عن مرض الانفلونزا.

الانفلونزا أسوأ بكثير من الرشح 

تعتبر أعراض الانفلونزا أكثر شدة من أعراض الرشح، ويمكن أن تبدأ الأعراض فجأة وبشكلٍ سيء.

قد تشمل الأعراض:

  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • القشعريرة.
  • الصداع.
  • ألم في العضلات.
  • كحة.
  • ألم في الحلق.

قد يحتاج المريض للراحة التامة لمدة يومين أو ثلاثة. كما قد يحتاج إلى البقاء في المستشفى إن أصيب بمضاعفات خطيرة للانفلونزا.

يمتد موسم الانفلونزا بين شهري تشرين الثاني وأيار

قد يظن معظم الناس أن الانفلونزا تنتشر في الشتاء فقط، ومع أن انتشار الانفلونزا يزيد في الشتاء، إلا أن الإصابة به ممكنة في الخريف والربيع.

قد يصاب بعض الناس بالانفلونزا مع قدوم شهر تشرين الثاني، بينما قد يصاب البعض الآخر بانتهاء شهر أيار.

اقرأ أيضاً: الوقاية من الانفلونزا الموسمية

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

مطعوم الانفلونزا لا يسبب الانفلونزا

تحتوي حقنة مطعوم الانفلونزا التي تعطى للبالغين على فيروسات انفلونزا ميتة، لذلك لا يمكن أن تسبب المرض. في الواقع يساعد مطعوم الانفلونزا مناعة الجسم على تكوين أجسام مضادة للوقاية من الإصابة بالفيروس.

لكن يمكن أن تظهر بعض الأعراض مثل ألم في مكان الإبرة لمدة يومين أو ثلاثة بعد إعطائها، أو ألم في العضلات، أو ارتفاع خفيف في درجة الحرارة. والأعراض الجانبية الأخرى نادرة للغاية.

أما مطعوم الانفلونزا الذي يعطى للأطفال فهو يحتوي على فيروسات مضعفة للانفلونزا، ومن المستبعد أن تسبب المرض للطفل.

الانفلونزا معدية قبل ظهور الأعراض

تنتشر عدوى الانفلونزا بسرعة كبيرة، ويعود ذلك إلى كون العدوى تنتقل من المريض قبل أن تظهر عليه الأعراض ويشعر بالمرض.

يبقى المريض معدياً لمدة ثلاثة أو أربعة أيام بعد ظهور الأعراض، لكن قد تنتقل العدوى حتى بعد مرور سبعة أيام على ظهور الأعراض عليه. لذلك من المهم أن يتجنب الاتصال بالآخرين لتجنب نشر العدوى.

لا يمكن علاج الانفلونزا بالمضادات الحيوية

الانفلونزا هو مرض تسببه الفيروسات، والمضادات الحيوية لا تكون فعالة إلا مع البكتيريا، لذلك فإن استخدام المضادات الحيوية لعلاج الانفلونزا ليس مفيداً.

يمكن إعطاء مضاد للفيروسات لعلاج الانفلونزا، وهو فعلياً لا يعالج الانفلونزا، لكنه يقلل من انتشار العدوى للآخرين، وقد يقلل مدة الإصابة بالمرض. ومن الأفضل أن يعطى مضاد الفيروسات خلال اليوم الأول أو الثاني من ظهور الأعراض ليكون فعالاً.

لكن في حال الإصابة بالتهاب نتيجة الإصابة بالانفلونزا فقد تعطى المضادات الحيوية لعلاجه.

قد تظهر أعراض الانفلونزا فجأة

قد تظهر أعراض الانفلونزا بشكلٍ مفاجئ وشديد، فقد يكون المريض في صحة تامة في يوم ما، ثم يكون غير قادر على النهوض من فراشه في اليوم التالي.

كما قد تظهر الأعراض بسرعة كبيرة بعد التعرض للفيروس عند بعض الأشخاص أي في اليوم التالي مثلاً، أو قد تتأخر لتظهر بعد التعرض للفيروس بأربعة أيام عند البعض الآخر.

يجب أخذ مطعوم الانفلونزا كل سنة

تمتلك فيروسات الانفلونزا القدرة على التغير كل فترة، لذلك فإن الفيروسات التي تسبب المرض في سنة معينة تختلف عن الفيروسات في السنة التي تليها.

لذلك يجب أخذ مطعوم الانفلونزا كل سنة للوقاية من الإصابة بالمرض، وتمتد فعالية المطعوم طوال موسم الانفلونزا.

اقرأ أيضاً: كيف تميز بين أعراض الانفلونزا الموسمية وأعراض انفلونزا الخنازير

تبدأ فعالية مطعوم الانفلونزا بعد أخذه بأسبوعين

من المهم أخذ مطعوم الانفلونزا قبل بدء موسم المرض، إذ يستغرق الجسم وقتاً ليستطيع تكوين الأجسام المضادة التي تحمي من الإصابة بالمرض، وعادةً يأخذ تكوين الأجسام المضادة حوالي أسبوعين.

إن تم التعرض للفيروس قبل مرور أسبوعين على تلقي المطعوم، يوجد احتمال كبير بأن يصاب المرء بالمرض. وينصح مركز الأمراض المعدية (CDC) بأخذ مطعوم الانفلونزا بنهاية شهر تشرين الأول.

والدي مصاب بفيروس كرونا وعند اجراء تحليل الليمفاويه كانت ١٨ والدي دايمر كانت ٠.٦ وبعد متابعه العلاج ٢٠ يوم عملنا التحليل الليمفاويه ١٤ والدي دايمر ١.٧ ممكن الافاده لحالته مع العلم هو يعاني من اذمه صدريه

قد تسبب الانفلونزا مضاعفات خطيرة تهدد الحياة

من المهم أخذ مطعوم الانفلونزا للأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بمضاعفات المرض، وهم:

  • الأشخاص الذين تجاوزوا الخامسة والستين سنة.
  • الأطفال الصغار الذين أعمارهم أقل من سنتين.
  • الحوامل والنساء اللواتي في فترة النفاس.
  • الشخاص الذين يعانون من ضعف جهاز المناعة.
  • الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة.
  • الأشخاص الذين يعانون من سمنة مفرطة.

لكن يمكن أن تصيب مضاعفات الانفلونزا أي شخص. ومن المضاعفات التي يمكن أن تحدث الإصابة بالتهاب بكتيري، ويمكن أن يكون الالتهاب بسيطاً كالتهاب الأذن أو الجيوب الأنفية، أو خطيراً كالتهاب الرئة أو تسمم الدم.

كما يمكن أن تسبب الانفلونزا تدهور حالة مصابي الأمراض المزمنة، مثل الربو، وفشل القلب الاحتقاني، والسكري، ويمكن أن تؤدي إلى الإصابة بسكتة دماغية أو نوبة قلبية.

فيتامين سي لا يعالج الانفلونزا

يعتقد الكثير من الناس أن فيتامين سي يعالج مرض الانفلونزا أو يحمي من الإصابة به، لكن في الواقع لا يوجد دلائل علمية تثبت ذلك.

اقرأ أيضاً: عشر طرق لعلاج الانفلونزا في المنزل

الفيروسات تسبب غالبية أمراض الجهاز التنفسي