تعد المانجو من الإضافات الرائعة التي يمكن أن يستفيد منها الطفل بمجرد بدايته في تناول الأطعمة الصلبة أو الشبه صلبة؛ لأنها من الفاكهة المغذية التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن المهمة لنمو الطفل، بالإضافة إلى كونها مصدراً طبيعياً للسكريات والكربوهيدرات التي تمده بالنشاط طوال اليوم، والآن سنتعرف بشي من التفصيل عن فوائد المانجو للأطفال والرضع.

فوائد المانجو للأطفال

تتعدد فوائد المانجو للأطفال، بما في ذلك عصير المانجو، وفيما يلي نذكر بعض تلك الفوائد.

الجهاز الهضمي وفوائد المانجو للأطفال

تعد المانجو من الفاكهة الغنية بالألياف والماء والإنزيمات الهاضمة، التي تحسن من حركة الأمعاء، وعملية الهضم، بالإضافة إلى تقليل حموضة الجهاز الهضمي، والمساعدة على تكسير البروتين؛ وبالتالي يعد الوقاية من مشاكل الجهاز الهضمي مثل الإسهال والإمساك والحموضة من فوائد المانجو للرضع والأطفال.

صحة العين من فوائد المانجو للأطفال

تحتوي المانجو على نسبة كبيرة من فيتامين أ، الذي يعزز من صحة العين، وتجنب بعض مشاكلها مثل الجفاف والحكة والخطأ الانكساري، والعمى الليلي، بالإضافة إلى احتوائها على مضادات الأكسدة اللوتين (بالإنجليزية: Lutein)، والزياكسانثين (بالإنجليزية: Zeaxanthin) اللذان يحميان العين من أشعة الشمس الضارة.

فوائد المانجو للأطفال للبشرة والشعر

يعود سبب فوائد المانجو للأطفال في دعم صحة البشرة والشعر إلى وجود ما يلي:

  • فيتامين أ الذي يساعد في إنتاج المادة الدهنية التي تسمى الزهم، والتي تحمي البشرة من الجفاف وتبقيها ناعمة وصحية، وكذلك ترطب الشعر وتعطيه اللمعان.
  • فيتامين ج الذي يعزز من إنتاج الكولاجين، وهو البروتين الذي يمنح البشرة والشعر البنية الصحية.
  • مضادات الأكسدة، والتي تحمي الخلايا من ضرر الجذور الحرة.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

تقوية الذاكرة وفوائد المانجو للأطفال 

تعد تقوية الذاكرة، والمساعدة في تعزيز صحة نمو المخ من فوائد المانجو للأطفال؛ إذ تتميز المانجو باحتوائها على الحمض الأميني الجلوتامين (بالإنجليزية: Glutamine acid)، والذي يعد من العناصر المهمة لنمو المخ، بالإضافة إلى احتوائها على فيتامين ب 6 الذي يحسن من وظائف المخ، ويقوي الذاكرة.

فوائد المانجو للأطفال للوقاية من نزلات البرد

تحتوي المانجو على نسبة عالية من فيتامين ج، وفيتامين أ، وهما من مضادات الأكسدة القوية، بالإضافة إلى وجود حمض الفوليك، وفيتامين ك، وفيتامين هـ، وفيتامينات ب، وكلها فيتامينات تعزز من صحة الجهاز المناعي، وتحسن من وظيفته، وتحمي الجسم من العدوى بالجراثيم، وبالتالي تقليل خطر الإصابة بالأنفلونزا ونزلات البرد.

للمزيد: فوائد عصير المانجو للجسم

فوائد المانجو للرضع

بالإضافة إلى فوائد المانجو للرضع والأطفال التي ذكرناها بالأعلى، توجد فوائد أخرى مثل:

  • الوقاية من الأنيميا: يتواجد في كل حبة مانجو ما يقرب من نصف مللي جرام من الحديد، والذي بدوره يدخل في تكوين كرات الدم الحمراء، وبالتالي تظهر فوائد المانجو للرضع والأطفال في الوقاية من فقر الدم، بالإضافة إلى تعزيزها من امتصاص الحديد من الطعام المتناول.
  • تقليل خطر الإصابة بالسرطان؛ لاحتوائها على نسبة كبيرة من البيتا كاروتين (بالإنجليزية: Beta Carotene).
  • زيادة الوزن بطريقة صحية: تعد المانجو من الفاكهة التي تحتوي على نسبة قليلة من الدهون، ولكنها على الجانب الآخر تحتوي على سعرات حرارية جيدة، يمكنها زيادة وزن الرضيع بشكل صحي.
  • الحماية من الإصابة بضربة شمس: إذ أن خروج الرضيع أو الطفل في الصيف يعرضه لخطر الإصابة بالجفاف؛ وبالتالي يؤدي إلى الإصابة بضربة الشمس، ووجد أن من فوائد المانجو للأطفال والرضع الحماية من حدوث ذلك؛ لاحتوائها على فيتامين أ.
  • الوقاية من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية؛ وذلك لوجود الألياف والبوتاسيوم والمغنسيوم والفيتامينات، ومضاد الأكسدة المسمى بالمانجيفيرين (بالإنجليزية: Mangiferin).

اقرأ أيضاً: فوائد المانجو للسكري

متى يمكن تقديم المانجو للأطفال؟

لا ينصح بتقديم المانجو للأطفال أقل من 6 شهور، ويفضل تقديمها للطفل عندما يتراوح عمره من 8 إلى 10 أشهر، وهناك من يفضل تقديمها عند بلوغ الطفل 6 أشهر للاستفادة من فوائد المانجو للرضع، ويفضل استشارة الطبيب عن العمر المناسب لتقديم المانجو للرضيع، وأي نوع يمكن البدء به.

اقرأ أيضاً: فوائد المانجو الصحية والعلاجية

اضطراب نقص الانتباه المصحوب بفرط النشاط عند الأطفال ADHD

الاحتياطات عند الاستفادة من فوائد المانجو للأطفال والرضع

توجد بعض الاحتياطات التي يجب أن تؤخذ في الاعتبار عند الاستفادة من فوائد المانجو للأطفال والرضع مثل:

  • التأكد من تناول المانجو الناضجة؛ لأن النوع غير الناضج منها يمكن أن يسبب مشاكل في المعدة والهضم؛ لصعوبة هضمه.
  • تجنب تناول الأنواع ذات الألياف الطويلة؛ لأنها يمكن أن تسبب عسر هضم، والمعاناة من الإسهال، بالإضافة إلى صعوبة بلعها، وزيادة خطر الإصابة بالاختناق.
  • التأكد من هرس قطع المانجو جيداً قبل تقديمها للأطفال، وخاصة الرضع منهم، والتأكد من عدم احتوائها على قطع صلبة أو ألياف.
  • تناول المانجو الطازجة، والتأكد من سلامتها.
  • التأكد من عدم وجود حساسية تجاه تناول المانجو.
  • تجنب تناول الرضيع أو الطفل المانجو، واستشارة الطبيب في حالة وجود تاريخ عائلي من المعاناة من حساسية تجاه المانجو أو المكسرات.
  • الحذر عند المعاناة من حساسية من اللاتكس؛ لاحتمالية وجود تفاعل متصالب (بالإنجليزية: Cross Reaction) مع المانجو.

بعض الطرق للاستفادة من فوائد المانجو للاطفال 

تعد المانجو من الفاكهة اللذيذة المحببة للأطفال، والتي يسهل إضافتها إلى النظام الغذائي، ويمكن اتباع بعض الطرق للاستفادة من فوائد المانجو للاطفال مثل:

  • تناولها كما هي من خلال هرسها.
  • تناول عصير المانجو أو عصير المانجو بالحليب.
  • تناول آيس كريم المانجو.
  • إضافتها للوجبات الخفيفة مثل الزبادي والآيس كريم.
  • مزجها مع بعض الفاكهة الأخرى المناسبة لسن الطفل لعمل سلطة فواكهة.
  • إضافتها إلى العصائر الأخرى مثل عصير المانجو والموز.
  • طهيها مع الفاكهة الأخرى مثل معجون المانجو والجزر، وهريس التفاح والمانجو والزبادي.

للمزيد: فوائد المانجو التجميلية للوجه

أضرار المانجو للأطفال

بالرغم من تعدد فوائد المانجو للأطفال، إلا أن الإفراط في تناولها يمكن أن يؤدي إلى ظهور بعض أضرار المانجو للأطفال مثل:

  • الإسهال بسبب المحتوى العالي من الألياف، خاصة في حالة عدم كفاية نضج الجهاز الهضمي للرضيع.
  • ارتفاع نسبة مستوى السكر في الدم، خاصة في حالة معاناة الطفل من مرض السكري.
  • زيادة الوزن، خاصة في حالة المعاناة من السمنة.
  • الحساسية من تناول المانجو، والحكة والالتهابات الجلدية، وإمكانية ظهور طفح الحفاظ أو تسلخات الأطفال.

أعراض حساسية المانجو 

على الرغم من تعدد فوائد المانجو للاطفال، ويمكن أن يعاني البعض من حساسية تجاه المانجو، ولكنها نادرة وليست خطيرة، وتتنوع أعراض حساسية المانجو من أعراض جلدية بشكل عام تتمثل في طفح جلدي، وحكة حول الفم، إلى ما هو أخطر ويجب عندها التوقف عن تناولها واستشارة الطبيب مثل تورم الوجه، ودموع العين وسيلان الأنف ومشاكل في التنفس وآلام في البطن والعطس.

ويمكن التأكد من عدم وجود حساسية تجاه المانجو من خلال:

  • إطعام الطفل أو الرضيع قطعة صغيرة ومهروسة جيداً من المانجو، ومراقبة ظهور أي أعراض للحساسية، مع الأخذ في الاعتبار الانتظار لمدة يومين قبل إطعام الطفل منها مرة أخرى.
  • فرك جزء صغير من المانجو على الجلد، ومراقبة ظهور طفح جلدي أو لا.

اقرأ أيضاً: فوائد المانجو للحامل والمرأة

طفلتي عمرها ستة أشهر و 21 يوماً..منذ يومان ارتفعت حرارتها إلى 37.8استمرت الحرارة يومان البارحة مساء عند تغيير الحفاض لاحظت وجود حبوب حمراء ناعمة دون ملمس على بطنها وعند النوم تستيقظ كل ساعة تبكي إلى أن تنام