تعد رعشة الجسم المفاجئة عند الأطفال حركة عضلية إيقاعية لا إرادية؛ أي لا يمكن السيطرة عليها، وتؤثر عادةً على جزء أو طرف معين من الجسم.

يمكن أن يحدث ارتعاش الطفل الرضيع في أي جزء من أجراء الجسم وفي أي وقت. وغالباً تظهر رعشة الجسم المفاجئة عند الأطفال على اليدين. وقد تحدث أيضاً في كل من أجزاء الجسم التالية:

  • الذراعين.
  • الساقين.
  • الجذع.
  • الرأس.
  • الوجه.
  • الأحبال الصوتية.

يتناول هذا المقال أسباب رعشة الجسم المفاجئة عند الأطفال وأعراضها، ومتى تكون رعشة الجسم المفاجئة عند الأطفال خطيرة. 

علامات رعشة الجسم عند الاطفال

تظهر بعض العلامات والأعراض المصاحبة عند أغلب الأطفال الذين يعانون من رعاش (بالإنجليزية: Tremor) الجسم، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  • حركة الجسم المتذبذبة.
  • نبرة الصوت المهتزة.
  • بعض الاضطرابات في التنسيق الحركي، مثل: مواجهة صعوبة أثناء الكتابة أو الإمساك بالأشياء.

قد تزداد حدة علامات رعشة الجسم لدى الطفل عندما يشعر بالتوتر، أو الإرهاق، أو الانفعال.

اسباب رعشة الجسم المفاجئة عند الاطفال

عادةً ما تثير رعشة الجسم المفاجئة عند الأطفال قلق العديد من الأمهات ويمكن أن تكون أسباب رعشة الجسم المفاجئة عند الأطفال بسيطة أو خطيرة.

تتمثل أسباب رجفة الجسم المفاجئة عند الأطفال فيما يلي:

1- الطقس البارد

يعد الطقس البارد أحد أسباب الرعشة والشعور بالبرد عند الأطفال، فعندما تنخفض درجة الحرارة، يبدأ جسم الطفل في الارتعاش، وتساهم الرجفة في إمداد جسم الطفل ببعض التدفئة لبضع ساعات.

كما قد يصاب الطفل بالرعشة والشعور بالبرد أيضاً إذا كان جسمه هزيلاً وخالياً أو يحتوي على القليل من الدهون.

2- ارتفاع درجة حرارة الجسم

يعد ارتفاع درجة حرارة الجسم، بمعدل أعلى من 100 درجة فهرنهايت (37.8 درجة مئوية) من أسباب رعشة الجسم المفاجئة عند الأطفال الرضع نتيجة الإصابة بعدوى، أو التهاب ما، أو حتى نزلات البرد والانفلونزا.

لذلك، لابد من قياس درجة الحرارة الطفل الرضع من وقت لآخر ومراقبته جيداً. وعادةً تنخفض درجة الحرارة مرة أخرى إلى المستوى الطبيعي في غضون 24 ساعة

3- الخوف والإثارة

يعد الخوف من أسباب رجفة الجسم عند الأطفال، فقد يؤدي ارتفاع مستويات الأدرينالين لدى الأطفال نتيجة الشعور بالخوف أو الفزع وحدوث رعشة مفاجئة في الجسم. 

4- الضوضاء

تعد استجابة الطفل الرضيع للضوضاء والأصوات الصاخبة أحد أسباب رعشة الجسم المفاجئة عند الاطفال والرضع، وعادةً تعد هذه الحركات المفاجئة جزءاً طبيعياً من نمو عضلات الطفل. ولكن، ينبغي على الأمهات الانتباه جيداً لحالة الطفل أثناء الارتعاش.

قد تكون رعشة الجسم عند الأطفال مصحوبة ببعض العلامات الأخرى، مثل: القيء، أو حركات العين غير الطبيعية، أو فترات النوم الطويلة، أو استمرار الرعشة لأكثر من 20 ثانية تقريباً، ويوصى باستشارة الطبيب في هذه الحالات.

5- الرعاش المجهول السبب

تعد الرعشة مجهولة السبب (بالإنجليزية: Essential Tremor) من اسباب ارتعاش الطفل فجأة، ويؤثر الرعاش المجهول على ما يقرب من 10 مليون شخص في الولايات المتحدة الأمريكية، ويصيب اليدين، أو الساقين، أو الصوت. وعادةً ما يبدأ في جانب واحد من الجسم، ثم يتطور تدريجياً، بحيث يتأثر كلا الجانبين في غضون بضع سنوات.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

6- انخفاض مستوى الجلوكوز في الدم

يعد انخفاض مستوى الجلوكوز في الدم أحد أسباب رجفة الجسم عند الأطفال، حيث يمكن أن يسبب عدم تناول الطفل للطعام لفترة طويلة من الوقت بعض الأعراض، مثل التعرق، أو الدوار، أو خفقان عضلة القلب.

يؤدي انخفاض نسبة السكر في الدم إلى أقل من 50 مجم/ ديسيلتر إلى حدوث رعشة جسم عند الطفل. كما يجدر الإشارة أن انخفاض نسبة السكر في الدم قد يكون له تأثيراً خطيراً على حديثي الولادة.

7- تسمم الدم

يمثل تسمم الدم (بالإنجليزية Toxinemia) حالة طبية طارئة وأحد أسباب رعشة الجسم أثناء النوم عند الأطفال، ويرتبط تسمم الدم بالتهابات الرئة، أو الجلد، أو الأمعاء، أو المسالك البولية.

ويعاني الطفل المصاب بتسمم الدم غالباً من التعرق، وارتفاع درجة حرارة الجسم، والألم، وزيادة معدل ضربات القلب، مع ضيق في التنفس

8- متلازمة توريت

متلازمة توريت (بالإنجليزية: Tourette syndrome) هو مرض عصبي عادةً ما يبدأ أثناء الطفولة، ويجعل الطفل يصدر أصواتاً وحركات لا إرادية تعرف باسم التشنجات اللاإرادية. لذلك تعد متلازمة توريت من أسباب رعشة الجسم المفاجئة عند الرضع. في بعض الأحيان، قد تتحسن التشنجات اللاإرادية بعد عدة سنوات، وقد تختفي تماماً.

يوجد بعض الحالات الأخرى التي قد تمثل أحد أسباب الرجفة عند الاستيقاظ من النوم عند الأطفال، وتشمل:

انواع رعشة الجسم عند الاطفال

يختلف نوع الرعشة التي تصيب الطفل باختلاف وقت حدوثها أو تكرار حدوثها، وتشمل أنواع رعشة الجسم عند الأطفال بشكل عام ما يلي:

  • رعشة الراحة أو الرعشة أثناء الراحة (بالإنجليزية: Resting Tremor): هي رعشة أثناء وضع الراحة واسترخاء العضلات، عندما يكون الطفل جالساً أو مستلقياً.
  • رعشة الحركة أو رعشة الفعل (بالإنجليزية: Action Tremor): هي الرعشة التي تحدث عند القيام بحركة ما وأثناء وجود الحركة الإرادية للعضلات. وتشمل أنواع مختلفة، وهي:
  1. رعاش الوضعة (بالإنجليزية: Postural Tremor): هي رعشة الجسم التي تحدث أثناء اتخاذ الطفل وضعية معينة، على سبيل المثال: عندما يتخذ الطفل وضعية ما ضد الجاذبية كمحاولة إمساك ذراعه أو رجله الممدودة.
  2. الرعاش القصدي (بالإنجليزية: Intention Tremor): هو رعشة الجسم التي تحدث عند الرغبة بالقيام بحركة متعمدة، مثل عندما يحاول الطفل لمس أنفه بإصبعه.
  3. الرعاش المرتبط بحركة محددة (بالإنجليزية: Task-Specofoc Tremors): هو الرعشة المرتبطة بنشاط حركي معين لدى الطفل، مثل: الكتابة.
  4. رعاش الحركة (بالإنجليزية: Kinetic Tremors): هو رعشة الجسم أثناء تحريك الطفل لجزء محدد من الجسم، مثل: حركة المعصم سواء لأعلى أو لأسفل.

حبوب حمراء وحراره شديده

علاج رعشة الجسم عند الأطفال

يختلف علاج رعشة الجسم عند الأطفال باختلاف المسبب، ولكن يوصى باستشارة مقدم الرعاية الصحية للتأكد من عدم وجود سبب خطير. وغالباً ما تكون أسباب رعشة الجسم المفاجئة عند الاطفال مؤقتة، وتزول بزوال المؤثر أو السبب الأساسي.

فيما يلي بعض مسببات رعشة الجسم العرضية عند الأطفال وطرق علاجها، ولكن يوصى دوماً باستشارة الطبيب أولاً:

  • الحمى: يوصى شرب الكثير من السوائل، وتناول الأدوية المضادة للالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs)، مع تطبيق الماء الفاتر على جلد الطفل وليس الماء البارد.
  • انخفاض مستوى الجلوكوز في الدم: ينبغي تناول وجبة خفيفة عالية الكربوهيدرات؛ لاستعادة مستويات السكر لإمداد جسم الطفل بالطاقة.
  • الشعور بالبرد: يجب تدفئة الطفل جيداً.
  • العدوى البكتيرية: يوصى باستشارة الطبيب، وعادةً يتم وصف مضاد حيوي للقضاء على العدوى البكتيرية.

كيف يمكن تجنب حدوث الرعشة المفاجئة عند الاطفال؟

هناك بعض الإرشادات التي ينصح باتباعها لتجنب أسباب رعشة الجسم المفاجئة عند الأطفال، وتشمل ما يلي:

  • جلوس الطفل أو الرضيع في مكان هادئ وتحفيز التنفس ببطء لديه لتهدئة المشاعر القوية والتوتر.
  • مراقبة وقياس درجة حرارة الطفل من وقت لآخر.
  • الحفاظ على وجبات طعام بأوقات متناسقة، وتجنب مضي وقت طويل دون أن يتناول الطفل الطعام.

حالات تتطلب زيارة الطبيب

في بعض الأحيان، قد تكون الرعشة عند الأطفال أحد الأعراض لحالة مرضية كامنة. لذلك، ينبغي عدم تجاهل أسباب رعشة الجسم المفاجئة عند الأطفال، خاصة إذا لوحظ على الطفل العلامات التالية:

  • الشعور بالبرد بشكل ملحوظ، على الرغم من ارتداء ملابس ثقيلة أو تشغيل المدفأة في المنزل.
  • ظهور بعض الأعراض الأخرى المصاحبة للرعشة، مثل: ارتفاع درجة الحرارة الجسم أو الأعراض الشبيهة للانفلونزا.
  • التشنجات اللاإرادية.
  • ارتعاش رموش العيون شكل متكرر.
  • هز الأكتاف.
  • إصدار أصوات غريبة.

الحصبة وتداعياتها المرضية ودور فيتامين أ في الحد من مخاطرها