رهاب الساح أو رهاب الخلاء أو رهاب الأماكن المكشوفة (بالإنجليزية: Agoraphobia) هو أحد أشكال الرهاب المتشعب، فهو يشمل كل من المواصلات العامة، والاماكن المفتوحة والمغلفة والمولات والأسواق، والمسارح ودور السينما ودور العبادة، وأي موقف يكون فيه الهروب أو الخروج صعب، فعادة تبدأ المشكلة بنوبة فزع هنا او هناك ويتلوها تجنب ذاك المكان، ثم أي مكان حدثت به نوبة فزع أو هناك توقع انها قد تحدث.

للمزيد: رهاب الأماكن المغلقة

أعراض رهاب الخلاء

يظهر الخوف من الأماكن المكشوفة على شكل مشاعر مختلطة من الخوف والقلق، وتتميز أعراض رهاب الأماكن المكشوفة بما يلي:

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن
  • الشعور بالخوف الشديد.
  • الاختناق.
  • الرعب من إمكانية فقدان التوازن، السيطرة والغثيان.
  • تحدث بشكل مفاجئ ويشعر المريض بأنه سوف يصاب بالمرض الخطير أو الموت الفوري.
  • تكرار النوبة أو توقعها فيبدأ مسلسل التجنب والامتناع عن الخروج لمسافات طويلة في أماكن ليس فيها أطباء ومستشفيات، والمتمحورة حول البيت وقد يصل الأمر لعدم الخروج من البيت.
  • قد يتقبل المريض الخروج برفقة شخص وأخر، وقد يقضي سنوات طويله من حياته لا يتحرك بمفرده، وقد لا يعلن هذا صراحة وقد لا يعرف أقرب أفراد الأسرة والأصدقاء بالموضوع، ولكن هو لا يقود سيارة وبالتالي بحاجة لمن يأتي به ويذهب معه.
  • لا يحب الازدحام ولا يحب الكثير من الأشياء.
  • قد يتخذ احتياطات للقيام ببعض الأشياء مثل أن يذهب للصلاة في المسجد مع أحد الأصدقاء ويصر أن يكون بالصف الأخير للتأكد من إمكانية الهرب.
  • الاعتماد على الأخرين والشعور بالعجز.
  • الإحباط، والحزن، والاكتئاب.
  • قد تتطور حالات الفزع لتصبح متكررة حتى في الأماكن الأخرى، ولا تنتهي حالة المريض من هذه المشكلة بسهولة وتلقائية، رغم أنه يدرك أن الناس تنتقل وتذهب إلى كل الأماكن دون اي احتياطات، وأن الموت لا يختصر على مكان محدد.

نسبة حدوث رهاب الخلاء

تعد النساء أكثر عرضة للإصابة برهاب الخلاء مقارنة بالرجال، خاصة النساء دون سن الخامسة والثلاثين، وهناك من لديهم استعداد لهذا الإضطراب وغيره من انواع الرهاب والقلق النفسي.

تصل نسبة المصابين إلى 4% من مجموع السكان البالغين في كثير من المجتمعات وبدرجات متفاوتة، وفي الأسرة العربية غالباً ما تعوض الأسرة عن تلك السيدة التي آثرت البقاء في البيت ويقوم أفراد الأسرة بتلبية وتعويض معظم الأشياء أو كلها، ومن المؤسف أن البعض قد يلجأ لتناول المهدئات ويبالغ في تعاطيها وقد يشرب الكحول مما يزيد المشكلة وتؤدي إلى تفاقمها.

الزهق والملل وعدم التركيز وحاسة ان كل اللي حواليا اهلي واللي حوليا بيكرهوني ومش عايزني وحاسه اني مليش قيمة في المجتمع وكمان معنديش اصحاب وخلاص زهقت من حياتي وبكره كل يوم بيعدي عليا ومش عارفه اعمل اي

علاج رهاب الخلاء

يتم معالجة معظم حالات الرهاب الخلاء إما من خلال المعالجة السلوكية أو من خلال الأدوية، وتسمة المعالجة السلوكية بالمعالجة المعرفية التي يتم من خلالها تعلم طرف لمواجهة مخاوفهم، أو من خلال أدوية يصفها الطبيب المختص حسب الحالة.

إقرأ أيضاً:

معلومات حول الرهاب الاجتماعي

الرهاب (الخوف) من طبيب الاسنان: الأسباب و الحلول

رهاب الانفصال عن الهاتف الذكي

رهاب المدرسة.. ظاهرة تقلق الأبوين

ماذا تعرف عن رهاب الطعام