ضعف الانتصاب (بالإنجليزية: Erectile Dysfunction) هو حالة تحدث حينما لا يحصل القضيب على ما يكفي من الدم لحدوث الانتصاب، وذلك بسبب تضييق الأوعية التي تمد القضيب إلى الدم، مما يؤدي إلى ضعف الانتصاب أو صعوبة الإحتفاظ به ويؤثر على الصحة الجنسية لدى الرجل.

لا تقتصر مشاكل الانتصاب على كبار السن، بل يمكن أن تحدث للرجال الأصغر سناً، ولكنها تعتبر أكثر شيوعاً مع تقدم العمر

اقرأ أيضاً: كيف تتغلب على مشكلة ضعف الانتصاب؟

أسباب صعوبة الاحتفاظ بالانتصاب

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى صعوبة الاحتفاظ بالانتصاب.

الإصابة بمشكلة صحية تؤدي إلى عدم القدرة على الاحتفاظ بالانتصاب

يمكن أن تؤدي بعض المشكلات الصحية إلى التأثير على الأعصاب أو الأوعية الدموية، وبالتالي ضعف القدرة على الانتصاب، وتشمل هذه المشكلات ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والسكري والتصلب المتعدد، حيث تؤثر هذه المشكلات على تدفق الدم بصورة طبيعية إلى مختلف أنحاء الجسم، ومنها القضيب. 

اقرأ أيضاً: السكري والضعف الجنسي عند الرجال

اضطرابات الهرمونات مما يؤدي إلى عدم القدرة على الاحتفاظ بالانتصاب

قد تؤدي الاضطرابات الهرمونية إلى صعوبة القدرة على الاحتفاظ بالانتصاب، حيث أن انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون قد يسبب ضعف الانتصاب، ويمكن أن تحدث الاضطرابات الهرمونية نتيجة لعدة أسباب، ومنها اتباع عادات خاطئة في النظام الغذائي أو التدخين، كما أن الإصابة بقصور الغدد التناسلية يمكن أن يسبب عدم القدرة على الانتصاب، وهي حالة لا ينتج الجسم فيها ما يكفي من الهرمونات الجنسية. 

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

القلق والتوتر يؤديان إلى عدم القدرة على الاحتفاظ بالانتصاب

ربما لا تكون مشكلة الانتصاب جسدية، بل يمكن أن تكون متعلقة بالإجهاد والضغوط النفسية التي تسبب التوتر والقلق، مما يؤثر على تدفق الدم بصورة طبيعية، ويؤدي إلى خلل في الهرمونات، وبالتالي عدم القدرة على الاحتفاظ بالانتصاب، وفي هذه الحالة، غالباً ما تكون المشكلة مؤقتة ومرتبطة بأوقات محددة، ويمكن أن تزول بمجرد تخفيف الضغوط والحصول على النوم الجيد والتخلص من التوتر والقلق. 

اقرأ أيضاً: خرافات حول الانتصاب لدى الرجل

تناول بعض الأدوية

يمكن أن تتسبب بعض أنواع الأدوية مثل أدوية ضغط الدم (حاصرات بيتا) وبعض مضادات الاكتئاب في التأثير على الانتصاب لدى الرجل، وفي حالة القلق من تناول الأدوية، يجب التوقف عن تناولها والتحدث مع الطبيب المتابع للحالة للبحث عن أدوية بديلة لا تؤثر على القدرة الجنسية والانتصاب. 

اقرأ أيضاً: الأدوية التي تؤدي إلى الضعف الجنسي لدى الرجال

عادات خاطئة تؤدي إلى عدم القدرة على الاحتفاظ بالانتصاب

قد تتسبب بعض العادات الخاطئة في زيادة فرص الإصابة بمشاكل الانتصاب وصعوبة الاحتفاظ به أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، مثل تناول أطعمة دسمة تؤثر على صحة القلب والأوعية الدموية وتؤدي إلى السمنة، وخاصةً مع انخفاض النشاط البدني وعدم الاهتمام بممارسة الرياضة التي تضمن الحفاظ على صحة الجسم وتدفق الدم والتحكم في الوزن، كما تعتبر عادة التدخين من أكثر العادات خطورة على الصحة الجنسية والانتصاب لدى الرجل.

تقدم العمر يؤدي إلى عدم القدرة على الاحتفاظ بالانتصاب

لا تتسبب الشيخوخة في الضعف الجنسي، ولكن يمكن أن تضعف القدرة على الانتصاب مع تقدم العمر، وذلك لانخفاض مستويات هرمون التستوستيرون في الجسم، وكذلك نتيجة الضعف العام للجسم أو الإصابة بالأمراض المتعلقة بتقدم العمر مثل ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والشرايين، مما يزيد من فرص الإصابة بضعف الانتصاب وعدم القدرة على الاحتفاظ به أثناء ممارسة العلاقة الحميمة مع الزوجة. 

اقرأ أيضاً: ملخص الضعف الجنسي عند الرجال

تشوهات القضيب تؤدي إلى عدم القدرة على الاحتفاظ بالانتصاب

حينما يصاب القضيب بمشكلة صحية، فمن المحتمل أن يؤثر على قوة الانتصاب لدى الرجل، وهناك العديد من المشكلات التي يمكن أن تصيب القضيب مثل الالتهابات ومشاكل القلفة أو انحناء القضيب وغيرها من الحالات الصحية. 

اقرأ أيضاً: تقوس القضيب وتأثيره على العلاقة الجنسية

مشاكل الأعصاب تؤدي إلى عدم القدرة على الاحتفاظ بالانتصاب

في حالة الإصابة بمشاكل في الأعصاب، فسوف تؤثر بشكل مباشر على الصحة الجنسية، ويمكن أن تحدث  مشاكل الأعصاب لعدة أسباب مثل الإصابة بمرض السكري الذي يسبب تلف الأعصاب، كما أن التهاب الأعصاب الطرفية يؤدي إلى ضعف الانتصاب لدى الرجل، وصعوبة ممارسة العلاقة الحميمة بصورة طبيعية. 

انا مارست العاده السريه بشكل سطحي ووضعت قلم بين فخذي على اشفار المهبل فوق الملابس الداخليه وتحركت بقوه وبعد قليل خرج دم بكميه ليست بقليله ولا كثيرة جداً وانا في اخر يوم من دورتي الشهريه هل هذا يعني اني فقدت عذريتي او هل توجد احتمالية حدوث تمزق في غشاء وكيف اتخلص من ادمان العاده السريه ساعدوني ارجوكم

علاج صعوبة الاحتفاظ بالانتصاب

يختلف علاج صعوبة الاحتفاظ بالانتصاب من شخص لآخر وفقاً للحالة وسبب حدوث المشكلة، ففي حالة كان السبب هو الإصابة بمشكلة صحية تؤثر على تدفق الدم، سوف يحتاج المريض إلى متابعة مع الطبيب لإدارة هذه المشكلة الصحية والمساعدة في تخفيف أعراضها أو علاجها إن أمكن.

وفي حالة كانت المشكلة ناتجة عن اضطرابات الهرمونات، فيحتاج الرجل إلى تحسين نمط الحياة واتباع الإجراءات العلاجية لإعادة توازن الهرمونات وفقاً لتعليمات الطبيب المتابع للحالة.

أما في حالة كانت المشكلة متعلقة بالقلق والتوتر، فينبغي اتباع السُبل التي تساعد في تخفيف الضغوط التي تسبب هذا التوتر، واتباع الطرق التي تساعد على الشعور بالاسترخاء والهدوء النفسي، فهي أمور هامة لتعزيز الصحة الجنسية والقدرة على الانتصاب.

اقرأ أيضاً: لماذا يحدث قلق الأداء الجنسي وكيف يمكن التغلّب عليه؟

ويمكن أن يصف الطبيب بعض الأدوية التي تساعد في تحسين الانتصاب لدى الرجل وإطالة مدته، بالإضافة إلى الأدوية التي تحسن تدفق الدم إلى القضيب، ولكن ينبغي عدم الحصول على أي أدوية إلا بوصف من الطبيب حتى لا تسبب مضاعفات صحية خطيرة، وخاصةً مع الإصابة بالأمراض المزمنة. 

وبالإضافة إلى الطرق السابقة، هناك مجموعة من الأمور التي تساعد في تعزيز الانتصاب لدى الرجل بصورة طبيعية، وهي:

اتباع نظام غذائي صحي لعلاج صعوبة الاحتفاظ بالانتصاب

من الأمور الهامة التي يجب أن يقوم بها الرجل لتحسين الصحة الجنسية والقدرة على الاحتفاظ بالانتصاب هي اتباع نظام غذائي صحي، حيث أن الأطعمة تلعب دوراً كبيراً في الحفاظ على الصحة الجنسية، ولذلك ينبغي الاهتمام بتناول الأطعمة الغنية بعناصر غذائية مفيدة وهامة للجسم مثل الخضروات والفواكه والحبوب الكاملة فضلاً عن الأطعمة الغنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية للحفاظ على صحة القلب.

وفي المقابل، يجب الإبتعاد عن الأطعمة التي تضر بالصحة وتزيد فرص الإصابة بأمراض القلب والسكري وارتفاع ضغط الدم والسمنة، وذلك لأنها غنية بدهون غير صحية وسكريات ضارة، مثل المقليات والأطعمة التي يضاف لها محليات صناعية، بالإضافة إلى الكربوهيدرات المعالجة. 

اقرأ أيضاً: سبعة أطعمة لزيادة القدرة الجنسية

الإنتظام في ممارسة الرياضة علاج صعوبة الاحتفاظ بالانتصاب

تساعد الرياضة في الحفاظ على الصحة العامة والوقاية من الأمراض بشكل عام، وخاصةً مع تقدم العمر، كما أن الرياضة من الأمور الهامة للحفاظ على الوزن وإدارته، ولذلك ينبغي الاهتمام بممارسة الرياضة بانتظام، بحيث لا تقل عن ثلاث مرّات أسبوعياً، وتكون نصف ساعة على الأقل في المرّة الواحدة.

وبالإضافة إلى التمارين الرياضية المفيدة للجسم، ينصح بممارسة تمارين اليوغا والتأمل التي تساعد في التخلص من القلق والتوتر والشعور بالراحة النفسية والاسترخاء، وهي عوامل ضرورية لتعزيز القدرة الجنسية والانتصاب. 

النوم جيداً لعلاج صعوبة الاحتفاظ بالانتصاب

من الضروري الحفاظ على نمط النوم السليم، حيث أن قلة النوم تحرم الجسم من الراحة اللازمة لممارسة الأنشطة اليومية ومنها ممارسة العلاقة الحميمة، كما أن قلة النوم تؤدي إلى الضعف وتؤثر على تدفق الدم، وتزيد من مستويات هرمون الكورتيزول في الجسم، والذي يؤدي إلى الشعور بالتوتر والقلق.

ينصح بعدم حرمان الجسم من النوم، بحيث لا يقل عن 7 إلى 9 ساعات يومياً للأشخاص البالغين، وينبغي أن يكون النوم في فترة الليل وعدم السهر والإستيقاظ في وقت متأخر، لأن هذا يمكن أن يؤثر على هرمونات الجسم ويسبب الشعور بالتعب والإرهاق. 

الإقلاع عن التدخين لعلاج صعوبة الاحتفاظ بالانتصاب

هناك ارتباط وثيق بين التدخين وبين الضعف الجنسي وصعوبة الاحتفاظ بالانتصاب، حيث أن التدخين يؤدي إلى إعاقة تدفق الدم بشكل طبيعي إلى مختلف أنحاء الجسم ومنها القضيب، وبالتالي لا يتمكن القضيب من الحفاظ على الانتصاب لفترة طويلة أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، ولذلك يجب اتخاذ القرار والبدء في اتباع خطوات تساعد على الإقلاع عن التدخين، وكذلك تجنب التدخين السلبي الذي يمكن أن يؤثر على الصحة الجنسية.

الجماع والإستجابات الجنسية