يبحث كثير من الناس عن نظام غذائي لمرضى الضغط المرتفع (بالإنجليزية: Hypertension) يتناسب مع حالتهم الصحية، حيث يرتبط ارتفاع ضغط الدم بزيادة الوزن والسمنة، ولكن زيادة الوزن لا تعني بالضرورة ارتفاع ضغط الدم، فمن الممكن أن يكون الشخص نحيلاً ولكنه مصاب بارتفاع ضغط الدم والعكس صحيح، إلا أن زيادة الوزن قد تزيد من احتمالية الإصابة بارتفاع ضغط الدم.

سنتعرف في هذا المقال على نظام غذائي لمرضى الضغط المرتفع، وطرق التغذية العلاجية لمرضى الضغط.

هل الرجيم يرفع الضغط؟

قبل أن يبدأ مرضى الضغط حمية ضغط الدم المرتفع يتساءلوا إذا ما كان الرجيم يرفع الضغط أم لا. لكن على العكس تماماً، إذ يساعد اتباع نظام غذائي لمرضى الضغط المرتفع على خفض ضغط الدم المرتفع، كما أن هناك العديد من فوائد حمية الضغط، وهي كالتالي:

  • تساعد في تقليل الوزن.
  • يقلل من خطر الإصابة بالسرطان.
  • يقلل من احتمالية الإصابة بمرض السكري.
  • يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.

حمية داش الغذائية كنظام غذائي لمرضى الضغط المرتفع

حمية داش الغذائية (بالإنجليزية: DASH Diet) هي نظام غذائي لمرضى ضغط المرتفع، الذي صمم خصيصاً لهذه الحالة، وتهدف الحمية بشكل رئيسي إلى السيطرة على ضغط الدم عند المرضى، أو منع الإصابة بارتفاع ضغط الدم لدى الأشخاص الأصحاء.

هذه الكلمة الاصطلاحية "حمية داش" مأخوذة من المصطلح (بالإنجليزية: Dietary Approach to Stop Hypertension)، وتعني الأسلوب الغذائي لوقف ضغط الدم المرتفع.

ترتكز هذه الحمية بشكل رئيسي على التقليل من كميات الصوديوم المستهلكة يومياً واستبدالها بالأغذية الغنية بالبوتاسيوم، والكالسيوم، والمغنيسيوم. ترتكز حمية داش على استبدال الدهون الحيوانية بالنباتية، وممارسة النشاط الجسدي بانتظام، وإنقاص الوزن والابتعاد عن القلق النفسي والتوتر.

لا يعتمد النظام على تناول أطعمة بعينها، ولكن يعتمد على القيمة الغذائية المأخوذة من الأطعمة المتناولة، وينصح المرضى بالتالي:

  • تناول الحبوب الكاملة (بالإنجليزية: Whole Grains).
  • تناول الفاكهة.
  • تناول الخضروات.
  • تناول البقوليات.
  • تناول منتجات الحليب قليلة الدسم أو منزوعة الدسم.
  • التقليل من استهلاك الدهون.
  • تقليل تناول اللحوم الحيوانية، وخصوصاً الحمراء منها، وينصح باستبدالها بالأسماك.
  • تناول حفنة (حوالي ¼ أوقية) من المكسرات غير المالحة.
  • تقليل كمية الصوديوم إلى 1500 ملجم يومياً.
  • التقليل من الحلوى والعصائر المحلاة بالسكر الأبيض.

اقرأ أيضاً: اطعمة تخفض ضغط الدم

باتباع حمية داش فإن المريض سيكون قادراً على التقليل من قراءات ضغط الدم الخاصة به عدة درجات خلال أسبوعين فقط، ومع استمرار اتباع المريض لحمية داش، فإن قراءة ضغط الدم الانقباضي "الرقم الأكبر في قراءة ضغط الدم" ستقل بمعدل 8-14 نقطة، وهو ما سيؤدي إلى التقليل من مضاعفات ارتفاع ضغط الدم وتحسين صحة المريض العامة.

تعتبر حمية داش نظام غذائي لمرضى ضغط الدم المرتفع، التي من شأنها حماية المريض من العديد من الأمراض، مثل:

  1. هشاشة العظام.
  2. السرطان.
  3. السكري.
  4. أمراض القلب.
  5. السكتات الدماغية؛ وذلك لغناها بالعديد من المعادن والعناصر الغذائية كالكالسيوم والحديد والمغنيسيوم وغيرها.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

تحدث مع طبيب تحدث مع طبيب

أنواع حمية داش

هنالك نوعان رئيسيان من حمية داش يعتمد كل منهما على كميات الصوديوم المستهلكة يومياً:

  • النوع الأساسي: حيث يمكن للمريض استهلاك 2300 مغ من الصوديوم يومياً.
  • النوع الأقل صوديوم: حيث لا يسمح للمريض بتناول أكثر من 1500 مغ من الصوديوم يومياً.

بشكل عام، كلا النوعان يهدف إلى تقليل كمية الصوديوم التي يستهلكها الشخص، والتي دون اتباع هذه الحمية قد تصل إلى 3400 مغ من الصوديوم يومياً، وبحسب توجيهات الاتحاد الأمريكي للقلب، فإنه لا يجب أن تزيد كمية الصوديوم المستهلكة يومياً عن 1500 مغ للأشخاص البالغين.

ويتم تحديد كمية الصوديوم المتناولة تبعاً لدرجة ارتفاع ضغط الدم، فكلما زاد معدل ارتفاع ضغط الدم، زادت الحاجة إلى التقليل من تناول الأطعمة المحتوية على الصوديوم، وهذه بعض الإرشادات عند اتباع نظام غذائي لمرضى الضغط المرتفع:

  • التقليل من استخدام ملح الطعام وكذلك تجنب الأطعمة المالحة، مثل: المخللات، والأجبان المالحة، والمكسرات، والخبز المملح، واللحوم المدخنة والمعلبة، مثل النقانق، ومستخلص اللحمة، والسردين، واللحوم المخللة.
  • تناول البقوليات، والحبوب الكاملة، والخبز الأسمر، أو خبز القمح، والأرز غير المقشور، فهذه الأطعمة غنية بالكربوهيدرات المركبة بالإضافة إلى أنها قليلة الدهون.
  • الإكثار من تناول الفواكه وكذلك الخضروات يومياً، لما لها من أهمية صحية فهي تزود الجسم بالبوتاسيوم (بالإنجليزية: Potassium)، والمغنسيوم (بالإنجليزية: Magnesium)، ومضادات التأكسد، والألياف.

وجد أن الإكثار من تناول المصادر الغذائية الغنية بالبوتاسيوم يساهم في التقليل من امتصاص الصوديوم، ويساعد على إخراجه من الجسم. كما  أن تناول الأغذية الغنية بالمغنيسيوم مهم في توسيع الأوعية الدموية وبالتالي خفض ضغط الدم.

بعاني من الضغط المنخفض وضغطي بيوصل ل 80/50 مصاحب بدوار وسرعة بالنبض وجربت ادوية قبل كده بس مانفعت.. ياتري المحاليل افضل ولا فيه حل تاني

  • تناول الأطعمة المسلوقة أو المشوية أفضل من الأطعمة المقلية، أو استخدام ملعقة واحدة أو اثنتين فقط في حالة الحاجة لقلي الطعام.
  • عدم الإسراف في اللحوم التي تحتوي على الدهون، تجنباً لزيادة الكوليستيرول (بالإنجليزية: Cholesterol)، واستبدالها بالدجاج المنزوع الجلد والأسماك.
  • استخدام البهارات قليلة الصوديوم مع الابتعاد عن الصلصات المحتوية على الصوديوم، مثل غلوتامات الصوديوم، وصلصة الصويا، وصلصة الشوي، والكاتشب العادي والمخللات بأنواعها، والمسطردة، والزيتون، والخل المضاف إليه نكهات.

يتساءل كثير من الناس "هل الكاتشب يرفع الضغط؟" أجل، إن الكاتشب يحتوي على الصوديوم الذي يساعد على رفع ضغط الدم، مثل باقي أنواع الطماطم المعلبة، لذلك يجب الامتناع عنه عند اتباع نظام غذائي لمرضى الضغط المرتفع.

  • يمكن تناول حوالى 15 غم أي ما يعادل 2 ملعقة كبيرة من البذور مثل: بذور البطيخ والقرع ودوار الشمس أو 1/3 كوب من المكسرات مثل: الفستق، والكاجو، واللوز، والفول السوداني 3 مرات أسبوعياً، وذلك لتزويد الجسم بالبوتاسيوم والمغنسيوم والألياف وفيتامين E. ولكن يرجى مراعاة أن الإفراط في تناول المكسرات قد يتسبب في زيادة الوزن.
  • يجب على الذين يتناولون مدرات البول (بالإنجليزية: Diuretics)، والتي تزيد من إخراج البوتاسيوم من الجسم مع البول، أن يتم تعويض البوتاسيوم المفقود عن طريق تناول الأطعمة الغنية به مثل: الموز، والبطيخ، وعصير الليمون، والبرتقال، والخوخ، والمشمش، والبروكولي، والملفوف، والخيار، والجزر، والمشروم، والسبانخ، والبطاطا المسلوقة.

محتويات نظام غذائي لمرضى الضغط المرتفع

هذه المقررات مصممة لمن يتناول 2000 سعرة حرارية يومياً، وتشمل ما يلي:

  • 4-5 حصص من الخضروات يومياً: احرص على تناول الخضراوات كجزء من طبقك في جميع الوجبات، تناول الخضراوات الغنية بالألياف والمعادن كالبروكلي، والبطاطا الحلوة، والبندورة، والجزر، والسبانخ، وغيرها، بإمكانك استهلاك الخضراوات المجمدة أو الطازجة، وفي حال قمت بتناول الخضراوات المعلبة احرص على التأكد من إشارة قليل الصوديوم الموجودة على العلبة.
  • 4-5 حصص من الفواكه يومياً: تناول حصة من الفواكه مع وجباتك الثلاثة، وأخرى كوجبة خفيفة. الفواكه كالخضراوات غنية جداً بالمعادن والفيتامينات والألياف ومحتواها من الدهون قليل جداً. احرص على التحقق من طبيبك في حال كانت هنالك أي تداخلات دوائية -في حال كنت تتناول أدوية بشكل يومي- والحمضيات، حيث أن هنالك العديد من العقاقير التي تتعارض مع الحمضيات كالبرتقال والجريب فروت وغيرها.
  • 2-3 حصص من منتجات الألبان قليلة أو منزوعة الدسم يومياً:  بإمكانك تناول الحليب والأجبان واللبن مع وجباتك، للحصول على حاجتك من البروتين وفيتامين د والكالسيوم. احرص على تناول الأجبان باعتدال حتى تلك منزوعة الدسم وذلك لأن محتواها من الصوديوم مرتفع.
  • 7-8 حصص من الحبوب يومياً: احرص على تناول الحبوب الكاملة وذلك لمحتواها العالي من الألياف، فمثلاً استبدل الأرز الأبيض بالأرز البني، والخبز الأبيض بخبز القمح الكامل.
  • حصتين أو أقل من اللحوم والدجاج والأسماك والبيض يومياً: بتناولك للحوم ستحصل على حاجتك من البروتين وفيتامينات ب والحديد والزنك، احرص على تجنب اللحوم المقلية واللحوم الباردة وتناولها منزوعة الجلد ومشوية بدلاً من ذلك.
  • 5 حصص من المكسرات أسبوعياً: تعرف المكسرات بمحتواها العالي من الدهون غير المشبعة والألياف إلا أن سعراتها الحرارية مرتفعة نسيبياً، لذلك احرص على تناول ما لا يزيد عن خمس حصص أسبوعياً، وعند اتباع نظام غذائي لمرضى الضغط المرتفع ابتعد عن المكسرات المملحة والمدخنة واحرص على تناولها نيئة.

اقرأ أيضاً: ماذا ياكل مريض الضغط المرتفع

نصائح عامة لمرضى الضغط المرتفع

إليكم بعض النصائح التي تعد من أهم الاستراتيجيات للسيطرة على ارتفاع ضغط الدم والحصول على حياة أكثر صحية:

  • تخفيف الوزن.
  • اتباع حمية ضغط الدم.
  • ممارسة الرياضة من 3-5 مرات أسبوعياً.
  • البعد عن التوتر والضغوط النفسية.
  • تناول بدائل ملح الطعام مثل كلوريد البوتاسيوم.
  • زيادة تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم.
  • الإقلال من تناول الدهون وخصوصاً  الدهون الحيوانية  (الدهون المشبعة)، لأن تناول الدهون تتسبب في زيادة مخاطر أمراض القلب، كما أن هذه الدهون لها دور كبير في رفع الطاقة المستهلكة، والتي بدورها سوف تؤدي إلى زيادة في وزن الجسم وحدوث السمنة مما يرفع ضغط الدم.
  • استعمال الليمون أو البهارات بدلاً من الملح لإضفاء النكهة على الأطعمة.
  • البطاقة الغذائية توضح كمية الصوديوم بالمنتج لذلك من المهم لمرضى الضغط قراءة البطاقة الغذائية.
  • الإقلال من تناول المشروبات المحتوية على الكافيين، كالقهوة والشاي واستبدالها بشاي الأعشاب كالبابونج.

اقرأ أيضاً: كم يتوجب عليك خفض ضغط الدم المرتفع؟

اقرا ايضاً :

متلازمة الخوف من المعطف الأبيض