الدخينات

milia

الدخينات

ما هو الدخينات

الدخينات عبارة عن نتوءات صغيرة بيضاء اللون تظهر على الأنف والذقن والخد عند الأطفال حديثي الولادة، وبالذات في الأسبوع الأول من العمر. تشيع هذه الحالة لدى الأطفال بشكل خاص، ولكنها يمكن أن تصيب جميع الفئات العمرية، ولا توجد طريقة فعالة لمنع حدوث الإصابة بهذه الحالة، وفي نفس الوقت، لا حاجة لعلاجها، إذ أن هذه النتوءات تزول من تلقاء نفسها في غضون أسابيع أو أشهر قليلة. أما في حالة إصابة المراهقين أو الأطفال الأكبر عمراً بهذه الحالة، فقد ينتج عنها ندوب بعد الاستشفاء الكامل منها.

هي عبارة عن حالة مرضية تحدث عند تقشر الجلد، وانحباس مكونات هذه القشرة وبالذات الكيراتين "وهو بروتين يكثر تركيزه في البشرة والشعر والاظافر"، داخل جيوب جلدية صغيرة قريبة من سطح البشرة. تسبب الحالة ظهور تكيسات صغيرة تتراوح في الحجم ما بين 1-2 ملم، صلبة الملمس، وتكثر بالقرب من بصيلات الشعر. قد تكون الحالة عبارة عن نتوءات قليلة العدد ومتفرقة على سطح بشرة الوجه، أو قد تنتشر بكثرة لتشمل كل الوجه.

متى يجب استشارة الطبيب:

  • ينبغي استشارة الطبيب المختص بشأن الحالة إذا استمرت لأكثر من عدة أشهر.
  • كما من الممكن استشارة الطبيب بالنسبة للآباء الذين يساورهم القلق بشأن لون بشرة الوليد في المستقبل.
  • من الضروري استشارة طبيب الأطفال فوراً عند ظهور أي نوع من الطفح الجلدي يصاحبه أعراض أخرى مثل ارتفاع درجة الحرارة وقلة الشهية أو الإعياء الجسدي العام.

تشخص الإصابة بالدخينات بسهولة من خلال ملاحظة شكل النتوءات، ومكان انتشارها. ليس هناك فحوصات مختبرية أو إشعاعية خاصة مطلوبة، ويكتفي الطبيب بالفحص السريري لتشخيص الحالة.

لا تحتاج الدخينات إلى العلاج، وتزول النتوءات من تلقاء نفسها في غضون أسابيع إلى أشهر قليلة، مع ذلك، من الممكن اتباع بعض الخطوات البسيطة للمحافظة على شكل الجلد وتقليل آثار الإصابة، مثل:

  • المحافظة على نظافة وجه الوليد، من خلال غسل الوجه يومياً بالماء الدافئ والصابون الذي لا يحتوي على مواد كيميائية تسبب تهيج البشرة.
  • تجفيف بشرة الوجه بلطف، وذلك باستخدام مناديل ناعمة وتجفيف الجلد بالتربيت اللطيف.
  • تجنب قرص أو محاولة تفجير هذه الحبيبات، لأن ذلك قد يؤدي إلى زيادة فرص الالتهابات وتهييج البشرة بشكل إضافي.
  • تجنب استخدام الزيوت والمراهم على وجه الوليد.

أما بالنسبة لعلاج الحالة لدى المراهقين والأطفال الأكبر عمراً، والذين تبرز لديهم المخاوف بشأن مظهر الجلد، فمن الممكن اتباع بعض العلاجات التالية:

  • العلاج بالتبريد: وهي عبارة عن استخدام النيتروجين السائل والذي تبلغ درجة حرارته سالب 96 درجة مئوية، لتجميد الدخينات. وهي الطريقة الأكثر استخداماً لعلاج هذه الحالة.
  • إزالة سقف النتوءات: باستخدام إبرة صغيرة معقمة لتفريغ محتوى البثور. ولا ينصح باستخدام هذه الطريقة إلا من قبل الطبيب المختص.
  • استخدام كريمات تحتوي على الريتينول "فيتامين أ"، للمساعدة على تقشير الجلد.
  • التقشير الكيميائي باستخدام مواد كيميائية معينة لتقشير الطبقة الخارجية من البشرة.
  • تدمير النتوءات باستخدام أشعة الليزر، أو باستخدام الحرارة العالية موضعياً.
  • كما من الممكن اللجوء إلى الجراحة التجميلية في حالات نادرة للتخلص من الحالة.

https://www.healthline.com/health/skin-disorders/how-to-get-rid-of-milia
https://www.healthline.com/health/milia
https://www.medicalnewstoday.com/articles/320953.php
https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/milia/symptoms-causes/syc-20375073

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط
ابدأ الآن ابدأ الآن
مصطلحات طبية مرتبطة بصحة عامة
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بصحة عامة

5000 طبيب يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي.

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة